الرئيسية » تقنية » ماهي بطاقات Geforce GTX التي تدعم الواقع الافتراضي؟

ماهي بطاقات Geforce GTX التي تدعم الواقع الافتراضي؟

تجميعتين مناسبة للاعبين وتفاصيل مهمة عن VR
بواسطة محمد هشام شوقي في 10 November,2016
featured image
تقنية

بطاقات Geforce GTX

الواقع الافتراضي أو كما يرغب البعض بتسميتها VR هي أحدث تقنية تصل لعالم الألعاب لتغير من مفهوم تجربتنا لها, فنظارة الواقع الافتراضي كان يتم العمل عليها منذ أكثر من 10 سنوات ولكن لم تكن قد وصلت الى المرحلة التي كان من المفترض لها أن تصل. لكن بعد مجهود متواصل وعمل دؤوب استطاعت عدة شركات وعلى رأسها Oculus من تقديم أولى نظارات الواقع الافتراضي للأسواق.

ماهو الواقع الافتراضي؟ وهل يحتاج فعلاً الى بطاقة قوية؟

الواقع الافتراضي

تلك النظارة من Oculus والمطروحة بإسم Rift بجانب نظارة VIVE من HTC تعتبر اليوم من أفضل النظارات التي يمكن أن تحصل عليها وتجربها مع حاسوبك سواء للاستمتاع بالالعاب التي وصلت الى أرقام مشجعة أكثر من 100 لعبة حالياً تدعمها أو من ناحية استخدامها في مختلف المجالات الاخرى من الطب, الى الهندسة والتصميم..وغيرها الكثير من المجالات. وتعتبر احد اهم أسباب نجاح وصول نظارة الواقع الافتراضي أخيراً للأسواق هو بفضل قدرة المعالج الرسومي على تقديم الأداء الأفضل لها.

ففي السابق لم يكن ذلك ممكن فمستوى قوة البطاقة الرسومية لم يكن بهذا القوة الذي يجعلها قادرة على تشغيل نظارة الاوقع الافتراضي, لعدة أسباب أولها أن الواقع الافتراضي متطلب للغاية فيما يخص أداء التصيير. حيث كل من نظارة Oculus Rift و HTC VIVE وغيرها تتطلب 90 إطار في الثانية لكل عين وهذا معدل إطار عالي جداً للعب على الشاشة, عادة ألعاب الحاسوب تعمل بكفاءة عالية عند معدل 60 إطار في الثانية  بينما الواقع الافتراضي يتطلب أكثر من ذلك بكثير حتى تحقق التجربة السلسة والامثل.

بطاقات Geforce GTX
هذا الشعار يتم وضعه على الأجهزة التي تدعم الواقع الافتراضي المتضمنة بطاقات Geforce GTX

أما اليوم فلقد أصبح ذلك ممكن بفضل بطاقات Geforce GTX 900 من الجيل السابق والتي كانت تدعه فقط بطاقة GTX 980 و GTX 970 للاجهزة المكتبية بينما بطاقة GTX 980 فقط التي كانت قادرة على دعمه للأجهزة المحمولة. كما نلاحظ حتى الجيل السابق كان يعاني من توفير أداء قوي لتشغيل نظارة الواقع الافتراضي على كل البطاقات.

بينما الجيل الجديد من بطاقات انفيديا Geforce GTX 10 استطاعت بسهولة التعامل مع نظارة الواقع الافتراضي فهي تدعمه اليوم مع بطاقة GTX 1080/GTX 1070/GTX 1060 للأجهزة المكتبية ونفس الأمر للأجهزة المحمولة مما يفتح للاعبين خيارات أكثر بأسعار مناسبة لما يملكونه من مال.

بطاقات Geforce GTX
متطلبات تشغيل نظارة الواقع الافتراضي

فالحد الأدنى من متطلبات تشغيل الواقع الافتراضي ستكون مع حاجتك لبطاقة رسومية GTX 1060 أو ماهو أعلى, “للأجهزة المحمولة بطاقة GTX 1060 أو ماهو أعلى”, معالج مركزي Intel Core i5- 4590 أو ماهو أعلى, ذاكرة RAM بحجم 8GB أو ماهو أعلى, منفذين USB 3.0 ومنفذ HDMI 1.3, ونظام تشغيل W7 أو أحدث.

مع ذلك واجه الواقع الافتراضي تحديات كثيرة مهمة منها حاجتنا إلى الوصول إلى معدل الإطار المرتفع 90 إطار وبنفس الوقت الحافظ على خمول قليل بين حركة الرأس وتحديثات العرض التي نشاهدها. أي يجب أن تكون الحركة نحو خمول عند معدل 20 جزء من الثانية لضمان تحقيق تجربة مريحة للاعبين.

الواقع الافتراضي

أيضاً أمر أخر كان مزعج للغاية فأحد المشاكل مع الواقع الافتراضي مقارنة مع تصيير الشاشة القياسية هو أن العدسات التي ننظر من خلالها من أجل تجربة الواقع الافتراضي تتطلب صور ملتفة تقابل بصريات الشاشة. إذا قمت بتصيير اللعبة كما لو أنها تعرض على شاشة LCD تقليدية، ومن ثم حجمت الصورة كي تقابل مجال المشاهدة، سوف ينتهي بك الأمر إلى تصيير العديد من البكسلات التي لن تتم عرضها أبدا. والمشكلة الأخرى هي أن التفاصيل تصب في حواف الشاشة التي لاتحتاج إليها عند المشاهدة, أي أن العين البشرية ترى تفاصيل أكثر بكثير بالنظر مباشرة في الوسط من ثم حول حوافها.

الأمر الآخر الذي يجعل أداء تصيير الواقع الافتراضي صعباً هو أنه يحتاج الى أن يصير المشهد مرتين. الآن كي نحقق مشاهدة العين النموذجية التي تمنح عوالم الواقع الافتراضي إحساس بالعمق المطلوب, فإن هذا يميل تقريباً ليضاعف حجم العمل الذي ينبغي القيام به لتصيير كل إطار، على كل من المعالج المركزي والمعالج الرسومي، وهذا بالتأكيد يأتي مع تكلفة أداء شديدة, أي نحن نحتاج الى منصة قوية جداً!

هل تم إيجاد حل لهذه المشكلة؟

الواقع الافتراضي

نعم لا تقلق فلقد عملت انفيديا على تطوير ما يعرف بمجموعة تطوير Gameworks VR التي أطلقت للمطورين لتساعدهم على حل كل تلك المشاكل المزعجة مع الواقع الافتراضي, فهي فعلياً قدمت حل عملي لأغلب المشاكل التي تم رصدها من قبل المختصين, فهذه المجموعة تقوم بتوفير التالي:

  • الميزة الأولى تُسمى VR SLI وكما يعرف الجميع فإن SLI هي طريقة لاستخدام عدة بطاقات GeForce GTX مع بعضها البعض للحصول على المزيد من الأداء . مع VR يمكننا الحصول على معالج رسومي في العين اليمين ونفس الأمر للعين اليسار لنحسن من أداء ألعاب الواقع الافتراضي.
  • الميزة الثانية هي ما نسميه Mulitres Shading، ففي التصير الطبيعي أنت ترسم صورة مستطيلة الشكل بينما في الواقع الافتراضي أنت في الواقع ترسم شكلين بيضوين وهي موزعة وفقا للعدسات المستخدمة في الجهاز, ومع Mulitres Shading يمكن للمطورين استخدام هاردوير خاص داخل المعالجات الرسومية GeForce لتصيير البكسل الموجود فقط في الصورة النهائية وبالتالي توفر ما يقارب 20-50 % من عمل البكسل.
  • الميزة الثالثة context priority وهي تساعد في تخفيض الخمول بتحديث الصورة التي تم تصييرها وفقا للموقع الأحدث لحركة جهاز رأسك.
  • الميزة الرابعة تُسمى Front Buffer Rendering  وهذه تقنية أخرى لتقليل الخمول في الواقع الافتراضي، مع هذه الميزة نستطيع أن نصير مباشرة الإطار الذي خرج للعرض، وبالوقت نفسه يتم تفحص الصورة بمجرد خروجها فبالتالي هذه الخطوة تقلل من فترة الخمول.
  • الميزة الخامسة Direct Mode وهي تسمح بتوافقية أوصل وشغل بين الجهاز وحواسب GeForce، واليوم حينما توصل جهاز VR فإن ويندوز يتعامل معها على أنها شاشة مكتبية وبالتالي سيتم عرض الصورة كجزء ممتد من شاشة الجهاز المكتبي ، لكن مع Direct Mode  فإنه يتعامل معه على أنه جهاز VR وينقل تطبيقاتك والعابك الافتراضية بالصورة والجودة المطلوبة.

المهم من وجهة نظرنا أن كل السلبيات التي تم تداركها من قبل الشركات المصنعة للبطاقات الرسومية لتحسين نظارة الواقع الافتراضي تم أخذها بعين الاعتبار مع الجيل التالي من نظارة الواقع الافتراضي, فعملياً هناك تطوير يحدث الان على الجيل الثاني الذي سيكون له أفضلية أكبر مما هو متوفر اليوم خاصة من ناحية المتطلبات الخاصة به, فقد تتفاجئ أن انفيديا صرحت أننا وفي عام 2016 سنشهد فقط 13 مليون حاسوب يتمتع بقوة كافية لتشغيل الالعاب مع نظارة الواقع الافتراضي, التي تتطلب معالجات رسومية أقوى بسبعة مرات من المتوفرة في حواسب اليوم. تخيل أن هذا الرقم وهو 13 مليون حاسوب هو عبارة عن نسبة 1% فقط من أصل 1.43 مليار حاسوب متوقع أن يتم استخدامهم في نهاية عام 2016.

الواقع الافتراضي

السبب يعود الى التكلفة المالية المرتفعة لشراء نظارة الواقع الافتراضي وبنفس الوقت تكلفة منصة الحاسوب التي يجب أن تلبي متطلبات تلك النظارة, ولا ننسى عامل توصيل النظارة بالحاسوب التي تسبب عدم قدرة على الحركة بشكل جيد وتجد نفسك محصور في حركتك بسبب الكابلات الموصولة من النظارة الى حاسوبك. كل تلك السلبيات يتم العمل عليها اليوم لكي تصل إلينا نظارة الواقع الافتراضي من الجيل الثاني بكفاءة أفضل ومتطلبات منخفضة, وسعر مقبول, وبنفس الوقت تعمل لاسلكياً دون الحاجة الى الكابلات!

ماهي البطاقات التي تدعم تجربة الواقع الافتراضي من انفيديا؟

سلسلة بطاقات Geforce GTX 10 للاجهزة المكتبة

بطاقة Geforce GTX 1080

بطاقات Geforce GTX

كمواصفات البطاقة تأتي من الفئة العليا مستخدمة نواة GP104 بكامل وحدات SM وهي 40 وحدة SM التي توفر 2560 نوا كودا. تتمتع البطاقة بتردد 1607MHz ومع Boost تعمل بتردد 1733MHz. وهي تستخدم الذاكرة الجديدة كلياً GDDR5X التي توفر سرعة ذاكرة تصل الى 10GHz مقارنة بسرعة 7GHz لذاكرة GDDR5, مع حجم 8GB وبواجهة 256bit مع توفيرها عرض نطاق ترددي للذاكرة يصل الى 320GB/s.

هذه البطاقة تستهلك 180 واط من الطاقة فقط وهي تحتاج الى منفذ 8pin وحيد. اما منافذ العرض فهي تشمل ثلاثة منافذ Display Port 1.4 القادرة على تشغيل دقة 4K بمعدل تحديث 120Hz و دقة 8k بمعدل تحديث 60Hz. ومنفذ HDMI 2.0b القادر على تشغيل دقة 4k بمعدل تحديث 60Hz, مع منفذ DVI. البطاقة متوفرة في الأسواق من مختلف الشركات بسعر يبدأ من 600 دولار.

بطاقة Geforce GTX 1070

بطاقات Geforce GTX

كمواصفات البطاقة تأتي أيضاَ من الفئة العليا مستخدمة نواة GP104 بوحدات SM أقل وهي 32 وحدة SM التي توفر 2048 نواة كودا. هذه البطاقة تستخدم ذاكرة الجيل الحالي GDDR5 التي توفر سرعة ذاكرة تصل الى 8GHz مع حجم 8GB وبواجهة 256bit مع عرض نطاق ترددي للذاكرة غير معروف بعد, كما أن استهلاك الطاقة غير معروف بعد ويرجح البعض أن يكون 150 واط, لكننا نعلم أنها تحتاج الى منفذ 8pin وحيد.

اما منافذ العرض فهي تشمل ثلاثة منافذ Display Port 1.4 القادرة على تشغيل دقة 4K بمعدل تحديث 120Hz و دقة 8k بمعدل تحديث 60Hz. ومنفذ HDMI 2.0b القادر على تشغيل دقة 4k بمعدل تحديث 60Hz, مع منفذ DVI. البطاقة متوفرة في الأسواق من مختلف الشركات بسعر يبدأ من 380 دولار.

بطاقة Geforce GTX 1060

بطاقات Geforce GTX

كمواصفات البطاقة تستخدم نواة GP106 الجديدة من معمارية باسكال بدقة تصنيع 16nm وهي تصنف بالنواة الثالثة بعد نواة GP100 المستخدمة مع بطاقات تيسلا ونواة GP104 المستخدمة مع بطاقة GTX 1080 و GTX 1070. نواة GP106 تضم بداخلها 1280 نواة كودا مع 80 وحدة TMU و 48 وحدة ROP, بواجهة ذاكرة 192bit من نوع GDDR5 بحجم 6GB.

البطاقة تعمل من خلال منفذ طاقة وحيد 6pin مع استهلاك طاقة 120 واط, من ناحية الترددات, فتردد المعالج الرسومي هو 1.7GHz بينما سرعة الذاكرة هو 8GHz, مع عرض نطاق ترددي يصل الى 192GB/s. من ناحية منافذ العرض فهي تتمتع مع 3 منافذ DisplayPorts 1.4 ومنفذ HDMI 2.0b و منفذ DVI. البطاقة متوفرة في الأسواق من مختلف الشركات بسعر يبدأ من 250 دولار لإصدار 6GB وبسعر 200 لإصدار 3GB.

سلسلة بطاقات Geforce GTX للأجهزة المحمولة

بطاقات Geforce GTX

بطاقة Geforce GTX 1080

تأتي بطاقة GTX 1080 المخصصة للأجهزة المحمولة بنواة GP104 التي تتضمن 2560 نواة كودا, و 160 وحدة TMU مع 64 وحدة ROP, البطاقة تعتمد على ذاكرة GDDR5X بحجم 8GB بواجهة ذاكرة 256bit التي تعمل بسرعة 10Gbps مع توفيرها عرض نطاق ترددي يصل الى 320GB/sec بينما تردد المعالج الرسومي مع Boost يصل الى 1733MHz, بالإضافة الى قدرتها على كسر السرعة بنسبة كبيرة. تدعم البطاقة كل هذه التقنيات: VR Ready1/NVIDIA Ansel/NVIDIA SLI Ready1/NVIDIA G-Sync/NVIDIA BatteryBoost/NVIDIA Optimus/NVIDIA GameStream/NVIDIA GPU Boost 3.0/DirectX 12/Vulkan/OpenGL 4.5.

بطاقة Geforce GTX 1070

بينما بطاقة GTX 1070 المخصصة للأجهزة المحمولة تستخدم نواة GP104 التي تتضمن 2048 نواة كودا, و 128 وحدة TMU مع 64 وحدة ROP, البطاقة تعتمد على ذاكرة GDDR5 بحجم 8GB بواجهة ذاكرة 256bit التي تعمل بسرعة 8Gbps مع توفيرها عرض نطاق ترددي يصل الى 256GB/sec بينما تردد المعالج الرسومي مع Boost يصل الى 1645MHz, بالإضافة الى قدرتها على كسر السرعة بنسبة كبيرة. تدعم البطاقة كل هذه التقنيات: VR Ready1/NVIDIA Ansel/NVIDIA SLI Ready1/NVIDIA G-Sync/NVIDIA BatteryBoost/NVIDIA Optimus/NVIDIA GameStream/NVIDIA GPU Boost 3.0/DirectX 12/Vulkan/OpenGL 4.5.

بطاقة Geforce GTX 1060

أخيراً لدينا بطاقة GTX 1060 المخصصة للأجهزة المحمولة وهي تستخدم نواة GP106 التي تتضمن 1280 نواة كودا, و 80 وحدة TMU مع 48 وحدة ROP, البطاقة تعتمد على ذاكرة GDDR5 بحجم 6GB بواجهة ذاكرة 192bit التي تعمل بسرعة 8Gbps مع توفيرها عرض نطاق ترددي يصل الى 192GB/sec بينما تردد المعالج الرسومي مع Boost يصل الى 1670MHz, بالإضافة الى قدرتها على كسر السرعة بنسبة كبيرة. تدعم البطاقة كل هذه التقنيات: VR Ready1/NVIDIA Ansel/NVIDIA SLI Ready1/NVIDIA G-Sync/NVIDIA BatteryBoost/NVIDIA Optimus/NVIDIA GameStream/NVIDIA GPU Boost 3.0/DirectX 12/Vulkan/OpenGL 4.5.

كل تلك البطاقات للأجهزة المكتبية وللأجهزة المحمولة تدعم الواقع الافتراضي بكفاءة عالية ودون أي مشكلة فقط أوصل نظارة الواقع الافتراضي واستمتع بألعابك, مع الإشارة أن هناك ألعاب يتم العمل عليها من الصفر ومن الشركات الكبرى لتكون لعبة حصرياً للواقع الافتراضي, حيث ستكون قادر على لعبها بشكل مختلف عن الألعاب التقليدية التي تلعبها على حاسوبك اليوم. لا تنسى أن كل تلك البطاقات متوفرة إما في حواسب مكتبية جاهزة أو في أجهزة محمولة من مختلف الشركات المصنعة.

تجميعة منخفضة التكلفة لتشغيل VR مع بطاقة GTX 1060

تجميعة منخفضة التكلفة مع بطاقة GTX 1060
تجميعة منخفضة التكلفة مع بطاقة GTX 1060

بخصوص هذه البطاقة فلقد قدمنا تجميعة مناسبة لهذه البطاقة بتكلفة مالية تبلغ 884 دولار في مقال سابق يمكنك من الإطلاع عليه من هنا.

التجميعة الأفضل لتشغيل VR مع بطاقة GTX 1080

التجميعة الأفضل لتشغيل VR مع بطاقة GTX 1080
التجميعة الأفضل لتشغيل VR مع بطاقة GTX 1080

أما هذه التجميعة فهي ستكون الأفضل لبطاقة GTX 1080 التي تعتبر اليوم ثاني أسرع بطاقة رسومية بالعالم بعد بطاقة GTX TITAN X المسعرة بمبلغ 1000 دولار. بطاقة GTX 1080 تعتبر بطاقة قادرة على تشغيل دقة 4K بمعدل إطارات مرتفع مع مراعات بعض الإعدادات الرسومية في الألعاب حتى تكون التجربة سلسة ولكن بشكل عام هي تقدم تجربة لطالما كان يبحث عنها الاعبون.

باقي المواصفات من المعالج المركزي, اللوحة الأم, الذاكرة, مزود الطاقة, المشتت الهوائي, شاشة العرض, كيس الحاسوب, قرص التخزين, ستكون من اختيارك ولكننا سنخترها لك لتكون تجميعة حاسوب كاملة بالنسبة لك وما عليك سوى أن تطلبها من مواقع الشراء أو من المتاجر المتواجدة في بلدك. قد تختلف معنا في اللوحة الأم أو باقي مكونات حاسوب وفقاً لتفضيلك الشخصي مع ذلك نحن نختار باقي مكونات الحاسوب وفقاً لخبرتنا ووجهة نظرنا.

  • المعالج المركزي: Intel Core i7-6700K بـ 340 دولار.
  • اللوحة الأم: MSI MSI Gaming Z170A GAMING M7 بـ 210 دولار.
  • البطاقة الرسومية: GIGABYTE GeForce GTX 1080 XTREME Gaming بـ 700 دولار.
  • الذاكرة: G.SKILL TridentZ Series 16GB (2 x 8GB) DDR4 3200MHz بـ 112 دولار.
  • مزود الطاقة: CORSAIR RMx Series RM750X 750W 80 PLUS GOLD بـ 120 دولار.
  • المشتت المائي: Corsair Hydro Series H100i GTX Extreme بـ 105 دولار.
  • قرص تخزين: WD Black 1TB بـ 75 دولار + SAMSUNG 950 PRO M.2 2280 256GB بـ 180 دولار.
  • شاشة عرض: ASUS ROG PG278Q Black WQHD 2560 x 1440, 144 Hz 1ms (GTG) NVIDIA G-Sync بـ 670 دولار.
  • كيس حاسوب: COOLER MASTER MasterCase Pro 5 بـ 128 دولار.

بهذه التجميعة وبمبلغ يصل الى 2455 دولار انت قادر على تحقيق تجربة لعب على دقة 4K بشكل ممتاز, تجرب الواقع الافتراضي من دون أي مشاكل, كما أنك قادر على تغير بعض المواصفات وفقاً لما تفضله, مما يعني أن التكلفة قد تنخفض أكثر من ذلك, وذلك في حالة كنت لا تحتاج الى قرص بهذا الحجم مثلاً أو لست بحاجة الى شاشة بهذه المواصفات او ترغب بتغيرها. لا تنسى أنك بحاجة الى شراء نظارة واقع افتراضي إما Oculus Rift و HTC VIVE.

ولمن يتسائل عن التكلفة بالعملات الاخرى فهي ستكلفك ?? بالجنيه المصري 21972 جنيه ?? وبالريال السعودي 9206 ريال ?? وبالدرهم الإماراتي 9016 درهم..لكن ضع في بالك أن هذه التجميعة قمنا باختيارها من سعر الأسواق العالمية بما يعني أنك في حالة قمت بشرائها من متاجر بلدك قد تلحظ ارتفاع في سعرها, ولربما تفضل شرائها من مواقع الشراء مثل newegg أو Amazon ودفع تكلفة بسيطة لشحنها الى بلدك.

ما رأيكم بنظارة الواقع الافتراضي؟ وهل أنتم ستقبلون على شرائها؟ بانتظار مشاركتكم 🙂

ما هو انطباعك؟
Happy
17%
Thumbs Up
67%
Laugh
0%
Unsure
0%
Surprised
0%
Sad
0%
Devil
17%