الرئيسية » تقنية » شبكات إجتماعية » فيسبوك تسرق سناب شات مجددًا في أقل من ست ساعات!

فيسبوك تسرق سناب شات مجددًا في أقل من ست ساعات!

بواسطة عمار القاضي في 19 April,2017
featured image
تقنية

لقد صار الأمر أشبه بالسباق لكسر الرقم القياسي في أكثر عملية سرقة تقنية تم تكرارها في أقل مدة ممكنة. اعتدنا جميعًا على مثل هذا النوع من الصراع بين فيسبوك وسناب شات. واعتدنا كذلك على أن جميع التطبيقات صارت متشابهة لدرجة مزعجة. يبدأ الأمر عند سناب شات، ومنها ينتقل إلى فيسبوك وبعدها إلى جميع التطبيقات تباعًا. والغريب أن أي خاصية بعد نسخها إلى فيس بوك تنجح بشكل أكبر من موطنها الأصلي سناب شات.

لكنني لن أتناول هذا الأمر مرة أخرى فقد تحدثنا عنه مرارًا وتكرارًا، لكن الجديد اليوم هو أن Mark Zuckerberg قد تعرّض لهذه القضية باستفاضة خلال مؤتمر F8 وأصر على أن يجد مبررًا لما تفعله الشركة بداعي “بعد النظر” و”الخطط طويلة الأمد” وغيرها من المصطلحات البراقة.

جاء هذا على أعقاب إعلان فيسبوك اليوم خلال مؤتمر F8 عن إنشائها منصة عالمية مفتوحة المصدر للواقع المعزز والتي تُعنى بتطوير وتصميم مؤثرات الواقع المعزز. حيث كشف Mark Zuckerberg أننا لم نصل بعدُ للتقنية التي تجعلنا نتعاطى الواقع المعزز بسهولة وسلاسة إلا أننا ولحسن الحظ لسنا بحاجة للانتظار حتى توفر التقنية المناسبة وإنما يمكننا أن نستخدم كاميرات هواتفنا الذكية المنتشرة بكل مكان كوسيلتنا لمعاينة الواقع المعزز واستكشاف الاحتمالات التي يمكن أن يوفرها لنا.

الجديد هذه المرة أن تلك التأثيرات المذكورة لن تكون كتلك المعتادة التي رأيناها أولًا في تطبيق سناب شات ومن بعده جميع تطبيقات التواصل الاجتماعي. ولكنها ستكون تأثيرات ثلاثية الأبعاد والتي تتفاعل مع البيئة المحيطة بك في العالم الحقيقي بعد أن تقوم بعملية مسح كاملة في الأبعاد الثلاثة وتستخدم تقنيات التعرف على الأشياء وتتبعها وغيرها من التقنيات المعقدة. بمعنى أنها انعكاس للواقع ولكن في الصورة الافتراضية، أي أنك إذا اخترت تأثيرًا ما ووضعته أثناء التقاط صورة أو فيديو فإنه سوف يظهر في العالم الافتراضي متأثرًا بما تفعله معه في العالم الحقيقي، وإذا اقتربت منه في العالم الحقيقي فإن حجمه سوف يكبر في العالم الافتراضي وهكذا. ليس مجرد تأثير مسطح على هيئة ثلاثية الأبعاد كما تعودنا مع سناب شات.

ولن يقتصر الامر على هذا الحد حيث يُفترض أن يكون لمثل هذه التقنية فوائد كثيرة تتجاوز كونها ممتعة أو مرحة كما هو الحال مع سناب شات. وسوف يتم إطلاق المنصة العالمية لتأثيرات الكاميرا اليوم بشكل مبدئي على هيئة بيتا مغلقة للمطورين ويُتوقع وفقًا لـ Mark Zuckerberg أن يمضي الكثير من الوقت قبل أن نرى تطبيقًا حقيقيًا مفيدًا لهذه المنصة.


حتى هذا الجزء من المقال، لا توجد أي مشكلة، فبالطبع نسعد جميعًا لأن فيسبوك قد قررت أخيرًا أن تنضج وتنتقل للمرحلة التالية وتتجاوز كونها شبيهة سناب شات أو استنساخها. لكن يبدو أنني نسيت أن أخبرك أن سناب شات -وللصدفة وللغرابة- قد أطلقت خاصية مشابهة اليوم قبيل 5 ساعات تقريبًا من مؤتمر F8 تُدعى World Lenses.

ومنعًا للتكرار لن أعيد شرح ماهية World Lenses، فقد شرحتها بالفعل حينما تحدثت عما أعلنته فيسبوك اليوم بخصوص تأثيرات الواقع المعزز. بالطبع تتشابه الخاصيتان بشكلٍ كبير إلا أنه يمكننا أن نقول أن فيسبوك قد أخذت World Lenses وزينتها بمجموعة من المصطلحات الضخمة البراقة مثل “منصة عالمية” على “المدى البعيد” لتغيير “حيوات البشر” وغيرها من الوعود المستقبلية بإنشاء منصة ضخمة مفتوحة المصدر لتأثيرات الكاميرا والواقع المعزز.

بينما سناب شات أطلقت الخاصية اليوم في صمتٍ تامٍ ودون المزيد من الوعود على المدى البعيد بشأن الخاصية. يمكنك تجربة World Lenses الآن عبر الكاميرا الخلفية لهاتفك من خلال تطبيق سناب شات. وبذلك سوف تكون هذه المرة الأولى التي تستخدم فيها سناب شات الكاميرا الخلفية لأغراض الواقع المعزز، وكذلك سوف تكون المرة الأولى التي نرى فيها استخدامًا حقيقيًا للواقع المعزز وتفاعله مع البيئة بعيدًا عما رأيناه في Pokemon Go.

في حقيقة الأمر لقد فاجأتنا فيسبوك وتغلبت على توقعاتنا، ففي الوقت الذي توقع فيه محررو أغلب المواقع التقنية العالمية أننا سنرى خاصية World Lenses في فيسبوك وجميع التطبيقات التابعة له في وقتٍ لاحقٍ من العام الجاري، خرج علينا Mark Zuckerberg ليعلن نسخه للخاصية بعد إطلاقها بخمس ساعات فقط.

وعلى الرغم من أن سناب شات هي الاولى في استخدام الفلاتر وتأثيرات الواقع المعزز، إلا أنها تفتقر لما أعلنت عنه فيسبوك اليوم وهو المنصة العالمية التي تجمع المطورين حول العالم لمشاركة أدواتهم الإبداعية وجعلها متاحة للاستخدام لتطوير المزيد من التأثيرات. اختصارًا؛ ما أعلنته فيسبوك اليوم هو نسخة أكبر وعلى نطاق أوسع من خاصية سناب شات الجديدة.


فيسبوك VS سناب شات

ورد الحديث في إطار F8 كذلك عن الانتفادات الموجهة لشركة فيسبوك لاستنساخها سناب شات وأي تطبيق منافس. وعلى هذه الاتهامات رد Zuckerberg مؤكدًا أن عملية استنساخ سناب شات لم تكن إلا مجرد مرحلة تحضيرية لتمهيد جميع تطبيقات فيسبوك للاستفادة من المنصة الخاصة بتأثيرات الواقع المعزز التي تعتزم فيسبوك إنشاءها. فإليكم في الأسطر القادمة ملخصًا لما قاله Mark Zuckerberg بشأن هذه الاتهامات.

لقد بدأنا هذه العملية منذ عامٍ تقريبًا. وقد كانت وجهة نظرنا أن المحتوى المرئي (صورة وفيديو) قد صار هو الأهم والأكثر شيوعًا، لذلك حرصنا على أن نستغل الكاميرات بشكل أفضل وأكبر من خلال إدراج تأثيرات من الواقع الافتراضي ودمجها مع الواقع الحقيقي لخلق التجربة النهائية وهي الواقع المختلط أو المعزز. بالطبع لم نكن لنستطيع أن نفعل هذا دفعة واحدة، لذلك بدأنا بتقديم الخصائص المألوفة للمستخدمين على فترات متباعدة، واليوم صرنا مهيئين لننتقل للمرحلة الثانية. مرحلة الواقع المعزز وبناء منصة كاملة للتأثيرات الخاصة به والتي تتفاعل مع الواقع الحقيقي والبيئة المحيطة. لذلك فإن ما نعلنه اليوم لم يكن ليصبح ممكنًا لولا قيامنا بتلك العملية منذ عام تقريبًا.

لذا فإنه ووفقًا لتصريحات السيد Zuckerberg السابقة، لقد أسأنا الفهم والظن!! فبحد قوله أن عملية استنساخ سناب شات كانت بغرض اتخاذ الخطوة التالية وليس فقط القضاء على المنافس الوحيد الذي رفض محاولات الاستحواذ المختلفة من قِبل فيسبوك.

وعند الحديث حول الانتقادات الموجهة لفيسبوك بأنها قد توقفت عن الإبداع منذ زمن بعيدٍ، قال:

أعتقد أنني لست قلقا بشأن ذلك. أعني، أننا منخرطون بالفعل في عددٍ من المجالات المختلفة، ومن ثم فإنه لا يمكن أن ينظر أي شخص إلى الطائرات التي تعمل بالطاقة الشمسية التي نبنيها أو الأقمار الصناعية التي نصنعها، ويعتقد أن هذه الأشياء تخلو من الإبداع وليست مثيرة للاهتمام .أعتقد أن ما يجب أن نقلق حياله جميعًا هو الإبداع والابتكار لصالح جميع المستخدمين وليس للفئة العليا فقط. أنا أميل للقلق أكثر بشأن ذلك النوع من الإبداع الذي يريده المستخدمون فعلًا .. انظروا إلى Facebook Lite! هل اطلعتم على آخر الإحصائيات؟ 200 مليون مستخدم في أقل من عام

إن كنت متابعًا لصراع فيسبوك وسناب شات الأخير، فسوف تعي حتمًا ما يرمي إليه Zuckerberg، فهو يتحدث عن الاتهامات الموجهة لـ Evan Spiegel بأنه صرّح لموظف سابق بشركته أن سناب شات للأغنياء فقط وأنه لا يرغب في التوسع في الدول النامية مثل الهند وأسبانيا ليقتصر على المجتمع الغربي الثري في الولايات المتحدة وغيرها.

بإعلان فيسبوك اليوم عن المنصة العالمية مفتوحة المصدر لتأثيرات الكاميرا والواقع المعزز، يفترض Zuckerberg أن هذا هو خير دليل على أن الأمر لم يكن لمجرد نسخ سناب شات ولكن كان لغرض أكبر وأهم على المدى البعيد.

لم يتمكن Zuckerberg أن يجد لنفسه ولشركته مبررًا أفضل من أننا قصار النظر ولم نفهم سياسة فيسبوك بعيدة النظر التي يتم تطبيقها على المدى البعيد. إذن Zuckerberg يقول -اختصارًا- أن عملية نسخ سناب شات كانت ضمن سياسة ممنهجة لغرض أسمى وأكبر من مجرد القضاء على المنافس الوحيد سناب شات الذي رفض عروض الاستحواذ المقدمة له منذ عدة سنوات.

على الجانب الآخر وبعد إعلان البارحة عن المنصة العالمية مفتوحة المصدر لمؤثرات الواقع المعزز والتي تعني بشكل مختصر أن صناعة مؤثرات الواقع المعزز سوف تنتشر في كل مكان ولن تقتصر على سناب شات فقط. يطفو سؤال ضروري على السطح: هل يندم Evan Spiegel اليوم على رفضه عروض الاستحواذ المتتالية من فيسبوك؟ خصوصًا بعد الكشف البارحة عن Frame Studio على فيسبوك والذي تسمح لك كمستخدم عادي بتصميم مؤثرات بسيطة كتلك المتواجدة على سناب شات ولكن على فيسبوك هذه المرة ومن تصميمك الشخصي.

ختامًا؛ وإحقاقًا للحق، اعترف Zuckerberg أن فيسبوك قد تكون متأخرة في مجال الواقع المعزز وتأثيراته، فقد سبقتها سناب شات في هذه النقطة، ولكن تقنيات فيسبوك للتعرف على الأشياء وتعليم الآلة سوف تساعدها على المنافسة.

ونعترف نحن كذلك أن سناب شات ربما تكون هي الأولى في مجال مؤثرات الواقع المعزز، وتمت سرقتها مرارًا على مدار العام الماضي، إلا أن فيسبوك هي التي سوف تدفع التقنية للمستوى التالي خصوصًا بعد خلق مجتمع مفتوح مخصص لتصميم محتوى خاص بالواقع المعزز على عكس سناب شات التي لم تكن تشارك أدواتها وبرمجياتها مع مجتمع مطوري الواقع المعزز، وهو ما أوقف التقنية عند حدٍ معين وبعددٍ محدودٍ من المؤثرات البسيطة.

كيف ترى الصراع القائم ما بين سناب شات وفيس بوك في الوقت الحالي؟ شاركنا وجهة نظرك في التعليقات.

ما هو انطباعك؟
Happy
0%
Thumbs Up
86%
Laugh
14%
Unsure
0%
Surprised
0%
Sad
0%
Devil
0%