العاب
الرئيسية » العاب » أنتشارتد الإرث المفقود .. هل تستحق الشراء؟ إليكم إجابتنا في ضوء ما علمناه من حدث استعراض اللعبة بدبي

أنتشارتد الإرث المفقود .. هل تستحق الشراء؟ إليكم إجابتنا في ضوء ما علمناه من حدث استعراض اللعبة بدبي

بواسطة عمار القاضي في 27 July,2017
featured image

خلال اليومين الماضيين، وصلتنا دعوة من استوديو نوتي دوج رفقة بلايستيشن لحضور حدث استعراض لعبتهم القادمة أنتشارتد الإرث المفقود (Uncharted The Lost Legacy)، وبمجرد وصولنا إلى الفندق وصلتنا دعوة من كلوي ونادين لتحديد موعد الحدث.

كانت البداية مع محاضرة سريعة تجمع أهم المعلومات التي نحتاج لمعرفتها عن اللعبة أولًا. ثم قمنا بعمل بعض الأنشطة البسيطة أثناء انتظار وصول العَشاء .. شملت بعض الألغاز والرموز التي وصلتنا التلميحات لحلها عبر واتس آب من نادين وكلوي شخصيًا لنُفاجأ بعدها بتواجدهم أمامنا لحمًا ودمًا.

والآن حان موعد الحديث مع مطوري اللعبة، حيث تمكننا من الحديث وجهًا لوجه مع مدير العلاقات العامة ومسئول التواصل باستوديو نوتي دوج السيد سكوت لو. وقد حصلنا منه على بعض الإجابات التي جاءت في خاطرنا بعد المحاضرة الأولى. فإليكم خلال الأسطر القادمة نص المقابلة كما يمكنكم أن تشاهدوها مترجمة للعربية أيضًا عبر قناتنا على يوتيوب. بدأنا الحديث معه بطبيعة الحال حول دعم اللعبة للغة العربية وقد كانت إجابته كالتالي:


لقد كانت أنتشارتد 4 الأولى في عالم نيثن دريك دعمًا للغة العربية .. وكذلك تأتي أنتشارتد الإرث المفقود أيضًا مترجمة ومدبلجة للعربية، فهل يمكننا أن نفهم من هذا نيتكم لاستمرار دعم اللغة العربية في ألعابكم القادمة أيضًا؟

بالطبع، هذا حقيقي، نحن نريد أن يتمكن جميع اللاعبين من تجربة لعبتنا وفهمها والحصول على أفضل تجربة ممكنة، وكما تعلمون فإن سلسلة أنتشارتد هي واحدة من السلاسل ذائعة الصيت التي تتوزع قاعدتها الجماهيرية حول العالم ومن ثم فإننا ملتزمون بدعم لاعبينا في كل مكان مهما كلفنا الأمر.

هذا رائع؛ إذًا .. لماذا تقع لعبة الإرث المفقود تحت تصنيف المحتوى الإضافي أو التوسعة على الرغم من أنها كبيرة بشكل يُقارب أحجام الألعاب الجديدة تمامًا؟

نعم، إن اللعبة تقع الآن في نطاق المحتوى الإضافي أو التوسعة، لكن لعلكم لاحظتم أن حجم اللعبة ليس صغيرًا ومن ثم فإنها إضافة مستقلة، سوف تقوم بشرائها مستقلة على قرص منفرد، كما أنها سوف تقدم تجربة اللعب الجماعي العادية كاملة تمامًا مثل تلك التي حصل عليها اللاعبون مع أنتشارتد 4 وسوف تضم طورًا للقصة وطور النجاة المعتاد. وذلك لأننا كنا نتعامل مع اللعبة أثناء العمل عليها على أنها الجزء القادم من سلسلة أنتشارتد وليست مجرد ملحق للجزء الأخير.

لتكون الأمور واضحة .. هذا لا يجعلها تكملة لـ Uncharted 4 لكن في نفس الوقت تُعتبر لعبة مستقلة أيضًا.

نعم هذا صحيح.

ما دام الأمر كذلك .. هل يمكننا أن ننتظر تجديدًا في أسلوب اللعب، هل هناك تغييرات واضحة في أسلوب اللعب وآلياته المختلفة أو أدوات جديدة على سبيل المثال بحيث لا تكون كلوي نسخة طبق الأصل من ناثان؟

بالطبع، لقد حرصنا على إضافة تغييرات جذرية على شخصية كلوي من حيث القصة والحوار، لكن أيضًا قمنا بعدة تغييرات على أسلوب اللعب الخاص بها وهذا واضح في قدرتها على التقاط صور للطبيعة حولها من منظورها الخاص، بالإضافة إلى قدرتها على فتح الأقفال والتسلل بسبب ماضيها كلصة وهو ما يمكنها من الوصول إلى الكنوز وفتح العديد من العناصر ويجعل التحكم فيها مختلفًا عن السابق، إذًا، من جهة أسلوب اللعب فقط، يمكنني أن أقول أننا قدمنا شيئًا جديدًا في نفس الوقت الذي حافظنا فيه على ما يميز السلسلة بشكل عام من حيث المغامرة والأكشن والقتال، لكن الإضافة الجديدة مختلفة من منظور كلوي بطبيعة الحال، لأن أسلوب لعب ناثان دريك مختلف تمامًا من عدة أوجه كثيرة.

كما نعلم، فإن أنتشارتد 4 كانت ضخمة جدًا من حيث الحجم، لكنها لا زالت خطية في أحداثها بشكل كبير بحيث تسير الأحداث من نقطة لأخرى فهل سيكون الأمر مشابهًا في أنتشارتد الإرث المفقود أم سيكون عبارة عن مهام جانبية يمكن الاختيار بين أي منها؟ كيف سيسير الأمر في الإضافة الجديدة؟

في الحقيقة لا يمكننا أن نصنف اللعبة على أنها من فئة العالم المفتوح، لكن لعلك لاحظت أن الجزء الذي قمتم بتجربته اليوم عبارة عن منطقة كبيرة مفتوحة يمكن التجول فيها بحرية تامة بشرط الالتزام بأداء مهمات القصة الأساسية

ثلاث مهمات رئيسية بالقصة، أليس كذلك؟

نعم، لكن سوف يكون هناك أيضًا بعض المهمات الجانبية التي يمكن تنفيذها لتزيد من فهمك للقصة وأسلوب اللعب بداخلها فمن خلال بعض المهمات في الأماكن المفتوحة يمكننا أن نزيد من معدل الاستكشاف والحرية لكن بقية مهام اللعبة سوف تجمع بين الأسلوب الخطي التقليدي المعتاد من أنتشارتد وبين الأماكن المفتوحة والأنشطة الجانبية القابلة للتجربة. بالطبع ما عرضناه لكم اليوم كان جزءًا كبيرًا من اللعبة لكن هذا لا يعني أنه ينعكس على بقية المهام داخل اللعبة

شكرًا جزيلًا لك، لقد تشرفنا بمقابلتك.



بعد تلك المحاورة حصلت لنا فرصة تجربة اللعبة أخيرًا لمدة 45 دقيقة كاملة، وقد قمنا بتجربة مهمة واحدة تتميز بكبر حجمها واحتوائها على عناصر العالم المفتوح إلا أن هذا لن يتواجد في بقية مهمات اللعبة.

وجاءت انطباعاتنا كالتالي:

أولًا؛ الإرث المفقود هي واحدة من أكبر إضافات اللعبة، وقد أخذنا هذا الانطباع من المهمة الأولى التي قمنا بتجربتها والتي استمرت لقرابة 45 دقيقة كاملة، مع وعدٍ بمحتوى كبير يصل إلى 10 ساعات كاملة، وهو ما لا يجعل التصنيف “محتوى إضافي” صحيحًا بشكل كامل. المثير للاهتمام هنا هو أن تلك المهمة تحديدًا قد احتوت على عناصر العالم المفتوح، بحيث يمكنك أن تتجول بحرية كبيرة وتتخير ما بين الألغاز وطرق القضاء على الأعداء، وهو ما يؤدي بالنهاية لتجاوز المرحلة بشكل ناجح .. لكن -وللأسف- لن تكون بقية المهمات على نفس القدر من الانفتاح والحرية، إذ سوف تجمع ما بين أسلوب سلسلة أنتشارتد الخطي بشكل كبير مع مزجه بالقليل من عناصر العالم المفتوح الذي يقع كاملًا في الهند بأجواء ومناطق مختلفة منها. هذا بالنسبة لمهمات القصة الأساسية الثلاثة والتي تشهد إضافة شخصيتين جديدتين من الأبطال، وشرير واحد.

ثانيًا؛ طور اللعب الجماعي، سوف يكون مماثلًا لذلك الذي حصل عليه اللاعبون من الجزء الأخير من اللعبة Uncharted 4 A Thief’s End، ومن ثم فإنه سوف يشمل طور لعب تنافسي، وآخر تعاوني معروفٌ باسم طور النجاة أو Survival وهو مطابق تمامًا لذلك الموجود في Uncharted 4، بذلك تحتوي اللعبة إجمالًا على ثلاثة أطوار .. تنافسي، Survival وطور القصة.

ثالثًا؛ ما الجديد في Uncharted The Lost Legacy أو الإرث المفقود ؟

لا يعدك المطور نوتي دوج بالكثير من التغييرات الجذرية، لكن هناك عدة عناصر تستحق التجربة أيضًا، فكون كلوي بطلة هذا الجزء، هو أمر يجعلها في صدارة وقلب الأحداث على عكس الأجزاء السابقة، وهو ما يدفعنا للتشوق لكيفية تقديمها في هذه الإضافة خصوصًا وأن شخصيات سلسلة أنتشارتد لطالما كانت غنية دائمًا بالتفاصيل ومفعمة بالحيوية بالشكل الذي يجعل كلًا منها قابلًا لأن يكون بطلًا لقصة بمفرده. وها هي ذي تعود بطلًا لقصة منفردة رفقة نادين للبحث عن ناب جانيش في جبال الهند، والذي يسعى وراءه أيضًا الشرير الأساسي في اللعبة المعروف باسم Assav وهو قائد لجيش سري خاص يجنده للسيطرة على الهند وجمع القطع الأثرية النادرة.

أما بالنسبة للجديد في أسلوب اللعب، فإنك حتمًا يجب أن تنتظر تغيرًا ولو طفيفًا في أسلوب اللعب، إذ أن طبيعة كلوي تختلف عن طبيعة نيثن دريك وهو ما يؤدي إلى اختلاف أسلوب اللعب الخاص بكلٍ منهما. فهي أقل منه خبرة، وأضعف من حيث البنيان البدني، فضلًا عن أن خلفيتها وماضيها يجعلان أسلوبها في القتال يميل أكثر إلى التخفي والتسلل من خلال كاتم الصوت الذي تستعمله مع أسلحتتها ومن خلال قدرتها على فتح وتجاوز الأقفال، وهو ما يجعلها قادرة على تجاوز الأبواب والتسلل بداخلها وفتح أيضًا صناديق وخزانات الكنوز للحصول على عناصر جديدة في اللعبة. كذلك من الأمور الجديدة في أسلوب اللعب هو الاستغناء عن جرنال نيثن دريك ليحل محله هاتف محمول. كذلك وعدنا المطور هذه المرة أن تكون الألغاز أكثر صعوبة، مقارنة بالجزء الماضي Uncharted 4 A Thief’s End والذي ركز المطور فيه على القصة بشدة لتكون خير ختام لمسيرة نيثن دريك على مدار عقد كامل من الزمان.

ختامًا؛ من المقرر أن تصدر لعبة أنتشارتد الإرث المفقود (Uncharted The Lost Legacy) في 23 أغسطس المقبل. وحتى ذلك الحين، أترككم مع لقطات من أسلوب اللعب التي حظينا بها في دبي على PS4 Pro بدقة 4K.

ما هو انطباعك؟
Happy
100%
Thumbs Up
0%
Laugh
0%
Unsure
0%
Surprised
0%
Sad
0%
Devil
0%