الرئيسية » تقنية » بالتعاون مع سوني؛ IBM تقدم أول شريط قادر على تخزين 330 تيرا بايت!

بالتعاون مع سوني؛ IBM تقدم أول شريط قادر على تخزين 330 تيرا بايت!

نعم لقد قرأت الرقم صحيحًا 330 تيرا بايت أو ما يعادل 330 مليون كتاب!
بواسطة عمار القاضي في 2 August,2017
featured image
تقنية

مع التضخم الرقمي الذي يشهده العالم على مدار الخمس سنوات الماضية، ومع تقارير تُشير إلى تكوين 90% من البيانات الرقمية للعالم في آخر سنتين فقط، صارت حلول التخزين ووسائلها المختلفة من القضايا الحيوية التي يجب الاعتناء بها قبل أن تخرج الأمور عن السيطرة.

ومن ثم فإنه كان لزامًا على المجتمع التقني أن يجد لنفسه حلول تخزين جديدة غير تلك المعتادة عبر السنوات الماضية. لهذا فإن علماء الحاسوب في شركة IBM بالتعاون مع قسم تخزين المعلومات في سوني، قد تمكنوا من أن يكسروا رقمًا قياسيًا جديدًا عن طريق تخزين 330 تيرا بايت من البيانات غير المضغوطة على رقاقة أو شريط ممغنط لا يتجاوز حجمه كف اليد، كما يمكنك ان ترى من الصورة أدناه.

IBM

كما عودناك، فإننا لن نلقي الأرقام في وجهك ونفر هاربين، لذا فإننا سوف نضع هذا الرقم في السياق حتى يتسنى لك فهمه جيدًا .. 330 تيرا بايت .. أي ما يوازي 330 ألف جيجا بايت أو 330 مليون ميجا بايت .. أو لوضوح أكثر ما يُعادل بيانات يحويها 330 مليون كتاب .. كل هذا فقط على شريط صغير. لكن وحتى يتضح الرقم جيدًا يجب أن ننوه أن IBM منذ عامين وتحديدًا في أبريل 2015، قد أعلنوا عن قدرتهم على تخزين 220 تيرا بايت على شريط صغير بنفس الحجم على كثافة أقل من التي وصلت لها الشركة اليوم.

كيف حدث هذا؟ تمكن العلماء في IBM من كسر رقم جديد في كثافة المعلومات التي يمكن تخزينها على سطح ممغنط، لتصل إلى 201 جيجابت في البوصة المربعة. وهو ما يؤدي بالنهاية إلى إمكانية تخزين 330 تيرابايت على شريط صغير بحجم اليد.

ما تأثير هذا الأمر على أرض الواقع؟ لطالما كانت الأشرطة الممغنطة -منذ اختراعها عام 1960- تُستخدم لأرشفة الفيديوهات وصناعة النسخ الاحتياطية من الملفات الكبيرة، بل واستخدامها في مراكز البحوث لتسجيل البيانات تحسبًا لوقوع الكوارث والتغيرات المناخية والجيولوجية الضخمة. لكن على المدى القريب، ومن منظور واقعي بحت، سوف تؤثر هذه الأشرطة الجديدة على التقنيات السحابية، والشركات المقدمة لتلك الخدمات من أمثال آبل ومايكروسوفت وأماوزن (AWS) وجوجل و IBM أنفسهم.

هل يتوقف التطور عند هذا الحد؟ في حقيقة الأمر، التطور التكنولوجي لا يتوقف أبدًا، لكن العلماء من IBM لديهم رؤية وتوقع لهذه التقنية على وجه التحديد، إذ يتوقعون أنها سوف تشهد ارتفاعًا دراميًا خلال العشر سنوات المقبلة، وذلك قبل أن تتباطأ معدلات الارتفاع بشكل ملحوظ.

من خلال المقطع التالي؛ يمكنك أن تشاهد الإعلان عن هذا النوع الجديد من الأشرطة على لسان دكتور مارك لانتز.

ما هو انطباعك؟
Happy
30%
Thumbs Up
9%
Laugh
0%
Unsure
0%
Surprised
61%
Sad
0%
Devil
0%