الرئيسية » العاب » مراجعة عرب هاردوير للعبة Middle-Earth: Shadow of War

مراجعة عرب هاردوير للعبة Middle-Earth: Shadow of War

بواسطة Omar Khaled في 23 October,2017
featured image
العاب
معلومات سريعة
اسم المنتج

مراجعة عرب هاردوير للعبة Middle-Earth: Shadow of War

الكاتب
23 October,2017
تاريخ الإصدار

10 أكتوبر 2017

إسم اللعبة

لعبة Middle-earth: Shadow of War

الشركة المطورة

Monolith Productions

الشركة الناشرة

Warner Bros

المنصات

PC, PS4, PS4 Pro, Xbox One, Xbox One X

Middle-Earth:Shadow of war تعتبر من اكبر العناوين المنتظرة هذه السنة لأن منتظر منها الكثير بانها ترضى محبى السلسلة الذى يبلغ عددهم الكبير جداً من الجزء الأول Shadow of Mordor، فاللعبة منتظر منها الكثير، فهل استطاع   المطور مونوليث ستوديو أنه يرضى محبين السلسلة وعالم اللعبة المسمى بميدل ايرث التى وقعت في أحداث سلسلة افلام Lord of The Rings وايضا سلسلة The Hobbit.

أولا: قصة اللعبة

قصة اللعبة مشوقة للغاية لأنها مبنية على عالم مليىء بالأسرار ومبنى عليه افلام كثيرة ، فقصة اللعبة تحكى عن تاليون وكلمبيمبر ابطال الجزء الأول والقصة تستمر من أحداث الجزء الأول لكن مع صراع جديد بين الخير والشر حيث الصراع هنا بين  دارك لورد Sauron وهو قائد عسكري لديه جيش كبير من الغيلان يسيطر عليهم بقوة الظلام عن طريق خواتم القوة الذى صنعها كلمبيبر له وخضع لقوة  الخاتم واصبح الظلام يسطر عليه،

والطرف التانى هو تاليون المسمى بالبرايت لورد والذى بحوذتة خاتم القوة ايضا  بحيث أنه يقدر ان يتصدى للدارك لورد Sauron و اهدافه مثل اهداف الدارك لورد و هو السيطرة على ميدل ارث،حيث تبدأ مغامرة تاليون في ميدل ايرث وتبدأ اهدافه تتغير بين اهداف شخصية و هى ان تاليون يريد الانتقام لزوجته و ابنه وانقاذ ميدل ارث من حكم الدارك لورد و بين اهداف كلمبيمبر المتناقضة حيث يريد السطرة على ميدل ارث.

الناحية التقنية للعبة

اللعبة نسخة محسنة عن شادو اوف موردور من الناحية التقنية، و لكن لم يحدث تطوير جذرى، مجرد تحسين للرسوميات بشكل بسيط  فهي توسيع للجزء السابق بشكل كبير فحجم العالم اصبح أكبر  وكل خريطة بداخلها عالم مفتوح صغير،

لكن الشىء المميز هنا تكمن في أسلوب اللعب وبالاخص الكومبات ، فالكومبات فى اللعبة يضيف اليها متعة كبيرة بالاخص أن اللعبة تضعك في تحديات كثيرة جداً حيث يمكنك استخدام  نظام كومبات اللعبة لاقصى درجة ويمكنك الاستفادة بكل الاشياء حتى اذا كانت صغيرة  بالاخص أن الأعداء يختلفوا من حيث الحجم ونقاط القوة ونقاط الضعف ولذلك يجبرك على ان تلعب بأكثر من أسلوب مختلف، والحركة ايضا مميزة للغاية أثناء التنقل في العالم والباركور والتسلق تطور بشكل كبير من الجزء الاول،  وهو مشابه للكومبات وأسلوب الحركة  للعبة باتمان اركام نايت  مما يعطيها التميز فى نظام القتال و المتعة اللانهايه لأن بسبب الكومبات المتنوعه سيعطيك المقدرة على ان تبتكر فى القتال.

نظام الNemesis

النيميسيس سيستم هو الذى يميز سلسلة العاب ميدل ايرث وهو  عبارة عن نظام العداوة بينك وبين قادة معينين في جيش الغيلان وهذا يكون مختلف بين كل لاعب ولاعب، حيث جيش الغيلان يكون في رتبة معينة وكل رتبة يكون فيها قائد حربى مسؤول عن شىء محدد، حيث لديك اختيارات كثيرة جداً ، في بداية اللعبة لن يكون امامك  اختيار الا ان  تقتل بعض القادة لكى تحصل منهم على ادوات جديدة مثل دروع أو سيوف لكن بعد ذلك سوف تبدأ بتجنيدهم و لابد ان يكونوا في نفس مستواك أو اقل لكى يحاربوا من اجلك أو يصبحوا جواسيس لصالحك،

تدخلك في هذا النظام  يؤثر جدا فى مجريات و احداث اللعبة لأنك ممكن استغلال صراع بين 2 قادة لكى تقتلهم وهم في حاله ضعف أو تسيطر عليهم أو حتى ممكن ان ترسل قائد تحت سيطرتك لكى يقوم بعمل كمين لقادة اخرين فا عن طريق هذا الاسلوب وانت تستغل الصراعات وتخلق مصائد صراعات بينهم يمكنك ان تسيطر على الجيش كاملا وهذا يفيدك في اشياء كثير بالأخص في احتلال الحصون والذى يعتبر نظام جديد فى اللعبة، حيث كل قائد يكون له ميزة معينة أو قوة معينة ولديه مجموعة معينة من الجنود،  والبعض منهم تكمن قوته فى الهجوم والبعض الاخر في الدفاع،

و عندما تقرر ان تسيطر على حصن معين يكون هناك قادة في الحصن,  مع وجود الشيف لورد الذى يسمى بالقائد الاعلى، حيث كل قائد يكون مسؤول عن نقطة معينة في الحصن و لذلك مهمتك ان تهجم على الحصن مرورا بهذه النقط  وكل نقطة تحارب عندها قائد معين ,حيث يجب ان  تقتله وتدمر دفاعاته وهذا الامر يتطلب مجهود كبير  وهنا يظهر دور النيميسيس سيستم حيث يمكنك ان تغتال هؤلاء القادة  قبل الهجوم لكى يكون الحصن ضعيف أو ممكن ان ترسل جاسوس يقتله فى وسط الحرب وينضم لجيشك ، أومن الممكن يكون هذا القائد  تابع لجيشك حيث يمكنه ان يتيح لك حلولا كثيرة لكى تسيطر على الحصن.

و لكن انت ايضا معرض لنفس الامور فعندما يكون الحصن التابع لك يتعرض للهجوم بجب عليك ان  تطوره من ناحية الدفاعات وممكن ان تتعرض لخيانات  لأن سيطرتك على الغيلان ممكن كسرها عندما يكون الغول التابع لك  ارادته قوية أو عنده دافع، حيث من الممكن ان تجد اثنين من جنودك يتصارعون مع بعضهم  في وسط الحرب  بسبب مشكلة بينهم، فالنيميسيس سيستم تطور بشكل كبير في السلسلة واصبح لديه تأثير واضح, حتى  فى مجربات القصة والاحداث تكون مبنيه عليه, حيث مهمتك الاساسية هى السيطرة على ميدل ارث و نشر السلام فى المنطقة و لتحقيق ذلك يجب السيطرة على الحصون.

مهمات الانتقام الاونلاين

اضافة جديدة في اللعبة وهي مهمات الانتقام الاونلاين بين اللاعبين، حيث عندما يموت لاعب معين من قائد معين سوف يظهر لك على الخريطة مهمة انتقام و هى عبارة عن مهمة تقوم فيها بالانتقام من القائد الذى تغلب على اللاعب وعندما تقتله سوف تاخد جوائز كثيرة واشياء اخرى و ايضا هذا بنطبق على الحصون حيث يمكنك ان  تهاجم حصون اللاعبين الاخرين وعندما تفوز تأخذ منهم موارد وعندما تتعرض انت للهجوم ويتم صد هجومه سوف تنال جوائز.

  القضية هنا أن لكى تقوم بهجوم قوى تحتاج الى جنود اقوياء وايضا هذا ينطبق على الدفاع، فأنت تحتاج الى حصون قوية ومدافعين اقوياء  ويكون لديك دفاعات قوية، و لكن لكى يكون لديك هذه الاشياء سوف تاخد وقت كبير جداً لتجميع هذة الموارد  وايضا شراء دفاعات لهم, و لذلك فاللعبة أجابت على هذة المشكلة  بصناديق ممكن ان تشتريها بالعملة التى تجمعها داخل العبة أو بعملة حقيقية وتحصل منها على جنود اقوياء تستخدمهم في الهجوم أو الدفاع

و لكن هذا الاسلوب يقلل من شان اللعبة و اعطى اراءا سلبية بالأخص انك اذا اردت ان تصل الى النهاية الحقيقية للعبة لديك اختيارين و هما ان تبدا بلعب عدد ساعات كثيرة فى اللعبة لكى تقوى جيشك و تكون لديك المقدرة على صد هجمات العدو او اختصارا للوقت تشترى الصناديق بالعملة الحقيقية لتحصل على موارد قوية تسهل عليك صد هجمات العدو

ولذلك هذا الامر لكثير من الناس غير محبوب حيث يشعرون بالملل  لان اللعبة  لديها نظام Microtransaction وهي تعتبر لعبة كبيرة ولا بصح ان مثل هذا الشىء يؤثر على الجيمبلاى وايضا يكون لها تأثير على القصة.

تصميم الشخصيات

تصميم الشخصيات في تفاوت غريب، حيث يوجد في القصة  شخصيات مؤثرة وقوية وتم تقديمها بشكل رائع وفي نفس الوقت هناك شخصيات تعتبر مهمة في القصة لكن ليس لديها  دور كبير في اللعبة ووجودهم كان مؤقت

ومن ناحية الغيلان فكل قائد يتكون بشكل عشوائى من ناحية الشكل ونقاط القوة والضعف ومن ناحية الجمل التى كان يوجهها اليك  وتصميمهم  يعتبر متساوى ما عدا غولين اتنين فقط لأن كان لهم تأثير في القصة بشكل كبير فلديهم شخصية مختلفة تميزهم عن غيرهم،

نقاط القوة

+المميزات:Nemesis System محسن

+نظام قتال جيد

+باركور سلس

نقاط الضعف

-وجود Microtransaction

-مهاجمة حصون اللاعبين اونلاين

-التكرارية

التقييم
تقييم عرب هاردوير
القصة
9.0
أسلوب اللعب
8.5
الرسوميات
7.0
الصوتيات
8.5
الخلاصة

شادو اوف وور تعتبر آخر قطعة في سلسلة ميدل ايرث و لذلك القصة اكتملت على الرغم أن الاحداث متوقعه  فكان من السهل نتوقع الاحداث التى حصلت في النصف لكن النيميسيس سيستم في هذا الجزء  كان لديه تأثير ملحوظ .
إذًا إجمالًا؛ القصة رائعة، رتم الأحداث ممل، أسلوب اللعب تكراري في الكثير من الأحيان، الـ Microtransactions هي القشة التي قصمت ظهر هذه اللعبة!

7.0
التقييم النهائي
You have rated this
ما هو انطباعك؟
Happy
11%
Thumbs Up
89%
Laugh
0%
Unsure
0%
Surprised
0%
Sad
0%
Devil
0%