الرئيسية » العاب » هل انتهى عصر هيمنة أجهزة الحاسب الشخصي ؟؟

هل انتهى عصر هيمنة أجهزة الحاسب الشخصي ؟؟

الحاسب الشخصي فى منافسة مع أجهزة الترفيه المنزلية
بواسطة مصطفى الفقي في 30 November,2017
featured image
العاب

هل من المعقول انه يمكنني تجربة الألعاب على دقة 4K بسعر قد لا يتجاوز الـ 600 دولار ؟

هذا بالضبط ما روجت له الشركات المصنعة لأجهزة الترفيه المنزلية في الآونة الأخيرة مثل XBOX One X و XBOX One S من شركة Microsoft وأخيرا PS4 Pro من شركة Sony لكن شركة Nintendo اعتمدت تجاهل تلك الدقة في احدث أجهزتها switch فما مدى صحة ذلك وهل ينتهى عصر الهيمنة لأجهزة الحاسب الشخصي على تلك الدقة ؟

لكل شيء بداية ولكى تعلم ما هو الفرق يجب النظر بصورة تقنية لتلك المسميات فهناك فرق بين دقة العرض 4K ودقة العرض UHD والتى تاتى اختصار لـ Ultra High Definition ذلك هو المصطلح الذى شوهد مرارا وتكرار فى عددا من العروض الترويجية لعدد من الالعاب فى كلا من معرض E3 2017  بالولايات المتحدة ومعرض Gamescom 2017 في المانيا.

4K

حيث يستعمل مصطلح الـ 4k كناية عن عدد النقط التى يمكن لشاشة العرض معالجتها 4096×2106 منتجا ما يقرب من عدد 8847360 من النقط الرقمية، تستخدم تلك الدقة في عدد من أجهزة العرض المستخدمة في السنيما وعدد شاشات العرض القادرة على تقديم هذه الدقة قليلة العدد.

Ultra High Definition

اما مصطلح UHD المستخدم بالتبادل مع 4K فهو كناية عن عدد 3840×2160 منتجا عدد يصل الى 8294400 مع الدعم لعدد من دقات العرض مثل تقنية الـ HDR والتي تأتى اختصار لكلمة High Dynamic Range والتي تزيد من عمق الألوان منتجتا صور اكثر واقعية. تلك الدقة UHD متاحة منذ عام 2013 وأجهزة الحاسب الشخصي يمكنها التعامل معها والتعامل مع ما اعلى منها مثل الـ 8K، دقة العرض تلك هي الدقة المستخدمة بصورة شائعة في شاشات العرض من الشركات المصنعة لها سواء كان للحواسيب الشخصية او شاشات العرض المنزلية.

هل الفرق فقط في عدد النقط الرقمية التي يمكن للشاشة عرضها، هناك فرق اخر وهو الفرق في عدد الإطارات Frames التي يمكن لأجهزة الحاسب الشخصي قد تصل بالمئات معتمدا على شاشات العرض التي تمتلك معدل تحديث يصل الى 240 هرتز مع دعم لتقنية مثل الـ G-SYNC من NVIDIA لكى تقوم بعمل مزامنة بين الإطارات التي يمكن للبطاقة الرسومية معالجاتها والتى يمكن لشاشة العرض عرضها فى الثانية الواحدة.

اما أجهزة الترفيه المنزلية محدد لها ان لا تعرض إطارات اعلى من 30 اطار في الثانية الواحدة على تلك الدقة وانا اتحدث عن دقة اقل من دقة 4k نظرا للفرق في عدد النقط الرقمية فعدد اعلى من هذا يستنفذ نسبة كبيرة من البطاقة الرسومية وبما انه اقصى عدد يمكن لأجهزة الترفيه المنزلة يمكننا القول ان تلك القوة هي اقصى قوة يمكن لتلك الأجهزة انتاجه..

حتى مع ثلاثون اطارا في الثانية الواحدة هل تكون الجودة الرسومية واحدة ؟

كنت اود ان أقول نعمل لكن لكى يمكن لتلك الأجهزة عرض تلك الألعاب على دقة العرض UHD بمعدل إطارات ثابت يصل الى ثلاثون اطارا فقط تقوم الشركات بعمل تخفيض او كما يسمى Downgrade في الجودة الرسومية للألعاب حتى يمكن تجربتها بسلاسة على تلك الأجهزة.

 

اذا انت الان لديك معرفة ان كان تلك الأجهزة قادرة على تشغيل الألعاب على نفس الدقة التي تعرض على أجهزة الحاسب الشخصي وبنفس الجودة الرسومية ام لا هل هناك أي بصيص من الامل ولو بنسبة واحد بالمائة يكون هناك تفوق لأجهزة المنصات المنزلية على أجهزة الحاسب الشخصي للأسف لا يوجد..

هناك بعض العوامل التي لا يمكن ان يوفرها أيا من أجهزة الترفيه المنزلية مثل تعددية المهام الامر الذى بدروه يقوم بإنتاج المحتوى لأجهزة الترفيه المنزلية أيضا. اهم تلك العوامل هي عملية التحديث انت الان ما دمت تملك الموارد الكافية التي تمكنك من التغيير من جيل لجيل والاستفادة من فرق الأداء في المعالجة الرسومية.

NVIDIA GeForce GTX 1080 Ti

فكرة تواجد أجهزة بتلك الأسعار تقدم دعم لدقة العرض UHD بسعر اقل من أجهزة الحاسب الشخصي هي فكرة تنافسية لا يمكن التقليل من شانها… لكن لا يمكننا القول بان تلك الأجهزة يمكنها مجابهة بطاقة رسومية مثل الـ GeForce GTX 1080 Ti تنين NVIDIA المجنح سعرها اغلى من سعر أجهزة الترفيه المنزلية وقادرة على انتاج ما يصل الى 11.3 تيرا فلوب من المعالجة في حين ان اقوى أجهزة الترفيه المنزلي XBOX One X حتى الان من شركة Microsoft قادر على تقديم ما يصل الى 6 تيرا فلب فشتان الفرق في السرعات سيدى الرئيس..
ما هو انطباعك؟
Happy
6%
Thumbs Up
53%
Laugh
18%
Unsure
12%
Surprised
6%
Sad
0%
Devil
6%
  • Quast

    مازلت أرى دقة FHD ممتازة مع 60 إطار و أقوى مثال اللعبة التي سبقت جيلها Crysis