الرئيسية » العاب » مراجعة لعبة MXGP Pro

مراجعة لعبة MXGP Pro

بواسطة محمد شوربجي في 30 June,2018
featured image
معلومات سريعة
اسم المنتج

مراجعة لعبة MXGP Pro

الكاتب
30 June,2018
إسم اللعبة

MXGP Pro

الشركة المطورة

Milestone

الشركة الناشرة

Milestone

عند إصدار لعبة Monster Energy Supercross – The Official Videogame في فبراير 2018 كانت لدي بعض الشكوك بأنه لن يتم إصدار أي جزء جديد من سلسلة MXGP هذا العام وأنها ستأخذ راحة لحين عودتها من جديد في 22019 فكلا اللعبتين يقدما نفس النوع من السباقات، ولكن ما حدث هو أنني كنت مخطئ فعلي الرغم أيضا من إصدارة MXGP3 – The Official Motocross Videogame السيئة التي صدرت العام الماضي ها هو أنه بعد أقل من شهرين من إطلاقMonster Energy Supercross – The Official Videogame وفي مايو الماضي أعلن شركة Milestone بشكل رسمي حول لعبة MXGP Pro الجزء الجديد من سلسلة MXGP ومن المفترض توافره عبر منصات PlayStation 4 و Xbox One وأيضا الحاسب الشخصي. ومنذ الكشف عن اللعبة فهدف Milestone كما صرحت هو تقديم أفضل تجربة واقعية في السلسلة وأنها ترغب في تحويل تلك السلسلة إلي لعبة محاكاة مخصصة بشكل أكبر لمحترفي قيادة هذا النوع من الدراجات البخارية، فهل ستنجح شركة Milestone في تقديم تلك التجربة والتفوق علي باقي أجزاء السلسلة السيئة أم سيكون جزء سيء من جديد، هذا ما سنتعرف عليه من خلال مراجعتنا لأحداث تلك اللعبة.

أسلوب لعب أكثر صعوبة

في البداية فيتوجب عليك أن تعلم بأن لعبة MXGP Pro كما ذكرت هدفها هي المحاكاة ولذلك فاللعبة أصبحت صعبة للغاية وإذا كنت ليس ممن يحب الفشل والخسارة فاللعبة ليست لك علي الإطلاق، وذلك علي الرغم من وجود مستويات مخصصة للتدريب وأن أحداث هذا الجزء يشهد عودة منطقة التدريب Compound التي تواجدت بأحداث الجزء الماضي التي صدرت في مايو 2018، إلا وأنه قد تم إعادة تصميم المنطقة بشكل أكبر عن ذي قبل لتتيح فرصة للاعبين من اختبار قدراتهم القيادية.  المنطقة ستشهد وجود حلبات سباق مخصصة لأجل  Supercross و Motocross وأيضا ستقدم طقوس مختلفة تساعدك علي اختيار القيادة في حلبات السباق في أطوار اللعب الأخرى، والمنطقة بالكاملة مستوحى تصميمها من بلدة Esino Lario الإيطالية. المنطقة تقدم دعم كامل للتعلم علي أساسيات قيادة الدراجات النارية وتلك المهارات الأساسي بمنطقة التدريب هي Air control و Scrubs و Cornering و Wet و Standing starting وأيضا Braking.

ولكن تلك المنطقة ومستويات التدريب المختلفة لن تغنيك أيضا بشكل كبير عن حالات الاصطدام الكثيرة التي ستتعرض لها. فاللعبة بالفعل تجربة صعبة سواء قمت باختيار أعلي مستوي صعوبة أو حتي قمت باختيار مستوي semi-pro فاللعبة تقدم لك تحدي حقيقي سيحتاج إلي كافة تركيزك أثناء السباقات.

فإذا قمت بالضغط مبكراً علي دواسة الوقود فستتعرض للتحطم، وإذا قمت بالانتقال بين منحنيات مسار اللعبة بشكل مبكر ستتعرض للاصطدام كذلك، وعليك أن تنتبه بأنك ستفشل كثيراً قبل أن تتمكن من السيطرة علي تلك اللعبة ولكن الممتع خلال عمليات الفشل والاصطدام تلك هو أنه لدينا زر الإعادة والذي يعود بنا إلي بضعة ثواني حتي نتفادى تلك الاخطاء التي ارتكبناها. وعلي الرغم مما ذكرته وأن اللعبة تدخلك في تحدي ضدك ولكن لم تقتصر اللعبة عند هذا الحد فاللاعبين المحترفين والذين يرغبون في تجربة أقصي أنواع التحدي فاللعبة تقدم لهم طور مخصص بعنوان Extreme Career mode والذي لا يحمل معه أو يوفر لك زر الإعادة ويقدم للاعبين تجربة هي الأصعب علي الإطلاق في تاريخ السلسلة.

ومن خلال تجربتي لأجزاء MXGP المختلفة لم أعتقد بأن استعراض المهارة أو كما تعرف باسم الـ Scrub ستتحول إلي شيء أساسي بتلك اللعبة، فهي من الممكن أن تساعدك في تقديم أداء أفضل وتشجيع الجماهير لك أثناء اللعبة وأيضا ستساعدك في تغيير المسار الخاص بك إذا حدث لك أي شيء خلال السباق، ولكن تأكد بأنه كلما بقيت بالأعلى لفترة طويلة أو تأخرت في الضغط علي أزرار التحرك الخاصة بتلك المهارة ستتعرض للاصطدام بكل تأكيد أو ستتعرض للتأخير عن منافسيك في السباق، ولذلك سيتوجب عليك استخدامها بحذر عندما تقرر أن تفعل ذلك.

فاللعبة تقدم لك العديد من القفزات والمهارات المختلفة التي سيتوجب عليك تعلمها من خلال منطقة التدريب وستكون بحاجة للكثير من الوقت بالفعل حتي تتمكن من استخدامها بشكل مناسب أثناء السباق وتنفيذها بشكل استعراضي مميز يجعل الحشود المتواجدة بالسباق تتفاعل مع كافة حركاتك ولحين تعلم تلك المهارة فبالطبع ستتعرض كثيراً للفشل. فاللعبة كما ذكرت تؤكد في كل أرجائها أنها تستهدف في تلك الإصدارة هي أسلوب المحاكاة المفضل عند بعض من اللاعبين ومزعج بالنسبة لأخرين.

وبالإضافة إلي طور اللعب التقليدي باللعبة فلدينا أيضا أحد أهم أطوار اللعبة بالسلسلة والتي يشهد بعض التحسينات عام تلو الأخر، وهو طور الـ Career mode فستبدأ تجربة هذا الطور عن طريق تصميم شخصيتك والتي أصبح يوجد خيارات أكثر وبعد الانتهاء من تصميم شخصيتك الافتراضية ستبدأ السباق في بطولة العالم “للموتوكروس” ضد أشهر سائقي MXGP حتي تصبح أنت أيضا أحد أشهر هؤلاء السابقين والبطل الجديد لبطولة العالم “للموتوكروس”. اللعبة تتيح لك أيضا إمكانية التعديل علي دراجاتك النارية بحرية كاملة وبإمكانك التعديل أيضا علي قطع الغيار لكي تتمكن من المنافسة مع الأخرين بأطوار اللعب الجماعية. ولكن قبل خوض هذا الطور عليك في البداية كما ذكرنا أن تقم بتجربة منطقة التدريب Compound الجديدة حتي تتعلم أساسيات اللعبة بشكل كبير وتعمل علي إتقان العديد من المميزات الجديدة باللعبة، فطور Compound يقدم للاعبين 30 تحدي جديد إذا قمت بإتقانهم بشكل كبير ستصبح اللعبة بشكل ما أسهل قليلاً عما كانت عليه.

لعبة MXGP Pro تعاني أيضا من مشكلة الذكاء الاصطناعي والذي يبدوا وأنه مرض منتشر في أغلب ألعاب Milestone، فالذكاء الاصطناعي في لعبة MXGP Pro كان أحد الأمور المزعجة التي واجهتنا، فأثناء السباق تجد السائقين الأخرين يسيروا في طريق واحد حتي لو قمت باصطدامهم سيعودون من جديد إلي نفس الخط الذي يسيرون عليه دون أي مشاكل.

اللعبة تعاني بعض الشيء من أدائها عبر منصة PlayStation 4 فهي تشهد في بعض السباقات أو بعض الحلبات هبوط معدل الإطارات الخاص باللعبة وكان السبب في بعض الأحيان التي أدي إلي خسارتنا لبعض السباقات، وليس هبوط الإطارات فقط بل الأصوات باللعبة كانت تعاني كثيراً فعدا أصوات الدراجات النارية وبعض الجماهير الحاضرة في بعض الأحيان لا يوجد أي تحسن للأصوات وعلي مدار بعض السباقات يحدث صمت تام بشكل غريب. وكما هو المعتاد في ألعاب Milestone أصبحنا نكررها كثيراً في أغلب ألعابهم وهي شاشات التحميل الطويلة المزعجة والتي تأتي عند بداية أي سباق وكذلك عندما تنتهي منه، ولذلك يجب علي شركة Milestone أن تقف لحظة صمت وتقرر بأنها لن تسمح بتواجد باستمرار هذا الشيء المزعج في ألعابها في الوقت الذي أصبحت ألعاب السباقات تعتمد علي عالم لعب كبير بدون أي شاشات تحميل.

اللعبة وكما صرحت الشركة فقد شهدت العديد من التحسينات من ميكانيكية اللعبة وبالأخص في أسلوب قيادة الدراجات النارية التي قدمت نظام تصادم جديد أكثر محاكاة للواقع بالإضافة أيضا أنه بات الأن بإمكانك دراجتك أن تتفاعل بشكل أكثر واقعية مع الظروف البيئية المحيطة والتضاريس المختلفة.

اللعبة أصبحت أكثر واقعية

وبم أنه قد جاء الوقت للحديث عن واقعية اللعبة فالأن جاء الوقت لكي نتحدث عن المستوي الرسومي الذي ظهرت به اللعبة، فكما جري الحال مع لعبة MotoGP 18 التي قمنا بمراجعتها أيضا الأسبوع الماضي والتي بإمكانكم قراءتها من خلال هذا الرابط، فقد استغنت شركة Milestone عن محركها القديم وباتت الأن تستخدم محرك Unreal Engine 4 المميز في أغلب ألعابها فقد شهدت تلك اللعبة تحسن كبير علي صعيد المستوي الرسومي والذي كان أحد أكثر عيوب الأجزاء الماضية بسبب المستوي الرسومي الرديء التي كانت تظهر له. ولكن هنا الأمر أصبح مختلف كثيراً، فاللعبة باتت أكثر واقعية الأن وعندما تسير عبر المنحنيات وتنظر بالخلف ستجد تأثير عجلات الدراجات واضح علي مسارات اللعبة بشكل كبير، وأيضا عندما تبدأ في السير علي المسارات الترابية مع حدوث بعض الأمطار ستبدأ في التسبب في إنشاء بعض البرك داخل مسار اللعبة وكذلك ستشهد ارتطام الدراجة ومحاكاتها مع حلبات السباق التي أصبحت مكتظة الأن بالطين بسبب تهاطل الأمطار، كل تلك الأمور علي الرغم من بساطتها إلا وأنها قدمت لنا تجربة أكثر واقعية نكاد نشعر بأننا نقود الدراجات بالفعل في حلبات السباق الحقيقة.

نقاط القوة

+ميكانيكية لعب مختلفة عن الأجزاء الماضية
+مستوي رسومي مميز
+إمكانية التعديل علي الدراجات بشكل كبير
+ اللعبة باتت أكثر واقعية وتفاعل بيئة اللعب خلال السباقات

نقاط الضعف

-شاشات التحميل المزعجة
-أداء اللعبة في بعض السباقات عبر منصة PS4
-الذكاء الإصطناعي

التقييم
تقييم عرب هاردوير
أسلوب اللعب
6.8
الرسوميات
7.0
الصوتيات
6.5
الخلاصة

علي الرغم من أن لعبة MXGP Pro كانت تعاني بعض الشيء من المشاكل التقنية والأمور المزعجة التي واجهتنا باللعبة وقمنا بذكرها بالأعلى، إلا وأن هذا الجزء بالفعل استطاع أن يتفوق علي كافة أجزاء السلسلة وأن يصبح الأفضل في السلسلة. فمحرك Unreal Engine 4 الجديد استطاع أن يقدم تجربة أكثر واقعية ومستوي رسومي مميز ولكن أسلوب اللعب والذي اتجه بشكل كبير للمحاكاة بات أكثر إزعاجاً لمن يبحث عن لعبة سباقات سهلة التحكم.

6.8
التقييم النهائي
You have rated this