النتائج 1 إلى 3 من 3

الموضوع: معايير الصحفي المسلم

  1. #1
    عضو الصورة الرمزية مـحـمـد
    تاريخ التسجيل
    Apr 2009
    المشاركات
    311
    معدل تقييم المستوى
    10

    معايير الصحفي المسلم



    بسم الله


    1- أن يتق الله في أقواله قال تعالى: {...َفلْيَتَّقُوا اللّهَ وَلْيَقُولُواْ قَوْلاً سَدِيداً }

    2- أن يزن كلمته بميزان الشريعة القويم ويعلم أنه مسائل عن كلمته التي يلفظها قال تعالى:{مَا يَلْفِظُ مِن قَوْلٍ إِلَّا لَدَيْهِ رَقِيبٌ عَتِيدٌ } قال في التفسير الميسر : (ما يلفظ من قول فيتكلم به إلا لديه مَلَك يرقب قوله, ويكتبه, وهو مَلَك حاضر مُعَدٌّ لذلك ).

    3- ليعلم أن كلمته التي أخرجها تملكه ولا يملكها وتأسره ولا يأسرها وعليه أن يتحمل تبعاتها عند الله ثم عند الناس ، وأما الكلمة التي لم يخرجها فهو المالك لها والآٍسر لها وقد قال صلى الله عليه وسلم لمعاذ: ( يا معاذ أمسك عليك هذا ).

    4- ثم ليعلم الصحفي المسلم أنه ناج من كل ما يمكن أن يخدش اسمه أو ينهش عرضه وهو صامت لم يتكلم بموضوع لا يحسنه أو ليس أهلا له قال صلى الله عليه وسلم: ( من صمت نجا ). وحسبه أن يقول لما لا يعلم: لا أعلم فكم من صحفي يقحم نفسه في باب الشريعة ويلبس لباسها وهو وهي بينهما برزخان لا يلتقيان . وجمل به أن يعرف قدره ولا يتعدى حده . قال تعالى : {َمَن يَتَعَدَّ حُدُودَ اللَّهِ فَقَدْ ظَلَمَ نَفْسَهُ}

    5- ولينظر الصحفي المسلم ماهي أهدافه حقا وصدقا وهل يريد أن يكتب ليشهر قلمه بين الناس وكأنها يقول: ( يا أيها الناس إن لم تعرفوني فاعرفوني ).هل يكتب ليعرفه الناس ولا يهمه حينئذ ما كتبت يده وما خطه قلمه وما جناه على نفسه ...؟ فكم من كاتب يكتب ولا يدري ما يخرج من رأسه فهو يكتب لعالَم – حقيقة – هو لا يعيش فيه أو يعيش فيه بخياله وكلتاهما مصيبتان وبليتان فلابد أن يكون له أهداف منها ينطلق وإليها يرجع وعليها يحاسب وليس كما يفعل البعض إنما هو نسخ ولصق وحسبنا الله ونعم الوكيل .

    6- وهنا ملحظ مهم وهو أن من لم يلتفت لما أخذه الله على عبده في قوله : {مَا يَلْفِظُ مِن قَوْلٍ إِلَّا لَدَيْهِ رَقِيبٌ عَتِيدٌ } فلن يلتفت أبدا لما يسمونه بميثاق الشرف وأدبيات الكاتب ومنها الأخلاق الفاضلة فكم من صحفي سطر كلاما معوجا ملأه وللأسف بكلمات نابية وشتائم متعددة فكان ماذا؟ كان أن عرف بين الناس قبل أن يسطر كلمة واحدة أنه سباب شتام وللأسف ((وما كان صلى الله عليه وسلم طعانا ولافاحشا ولابذيئا )) .

    7- وكم من صحفي نشر صورا بذيئة سيئة تسيء له ولمجتمعه فبالله ما هو الداعي لنشر صور لنساء كاسيات عاريات مائلات مميلات ؟؟ ما هو السبب يا ترى ؟ !! هل هو دعوة الناس للانفتاح على عالم الشهوات والملذات من أوسع أبوابه ؟!! عجباً لهؤلاء وأين ميثاق الشرف عندهم ؟وللأسف أصبحت الجرائد تتنافس لوضع أجمل الصور الفاتنة أونسي هذا قوله صلى الله عليه وسلم: (العينان تزنيان وزناهما النظر والأذن تزني وزناها السمع) وسبحان الله هل هم عن تلك القوارع غافلون أم هم متغافلون ؟!.
    وليعلم هؤلاء أنهم محاسبون على كل صورة وضعتها أيديهم و سيكون عليهم غرمها فمستقل ومستكثر.


    8- كم من كاتب ظن أنه قد أوتي خيراً جادل أهل العلم الأعلام وكما قيل طار ولما يريش أونسي قول ربه : {وَمِنَ النَّاسِ مَن يُجَادِلُ فِي اللَّهِ بِغَيْرِ عِلْمٍ وَلَا هُدًى وَلَا كِتَابٍ مُّنِيرٍ } وفي التفسير الميسر قال: (ومن الكفار مَن يجادل بالباطل في الله وتوحيده واختياره رسوله صلى الله عليه وسلم وإنزاله القرآن، وذلك الجدال بغير علم، ولا بيان، ولا كتاب من الله فيه برهان وحجة واضحة). وهؤلاء يعيبون قول العالم ولا يعلمون حقيقة أن الحق معه وقد قيل: (وكم عائب قولا صحيحا وآفته من الفهم السقيم). ويزاد الأمر سوءا حين تجده يكرر الرد وراء الرد وهو يزيد على نفسه حمالات تنوء بحملها الأنفس فاللهم غفراً اللهم غفراً .


    9- كم من كاتب كان دليلا لقرائه على أبواب من الشبهات وخلط عليهم في دينهم وللأسف ودعاهم لأفكار مخالفة لدين الله الحق فدخل الناس أفواجاً أفواجاً للبدع من أوسع أبوابه وكان هو أحق الناس بها وأهلها وقد قال بعض علماء السلف: (من دل الناس على مبتدع فقد خان الله ورسوله )



    10- وكم من كاتب دعا الناس لجاهلية من قبيلية أو قومية أو عصبية بنظم أو نثر ونحوه وقد تعامى أو تغافل عن قوله صلى الله عليه وسلم : (من دعا إلى جاهلية فهو من جثاء جهنم)

    11- كم من كاتب – هداه الله للصواب – دعا الناس للدخول في المجتمعات الغربية والإقتداء بظلامها والاهتداء بشرها وباطلها والاندماج في عفونتها ورذيلتها وأخلاقها السافلة بحجة التقدم والتطور والمدنية – المزعومة – وبئست الفاطمة وقد قال صلى الله عليه وسلم : (من تشبه بقوم فهو منهم ). وإني احذر هذا وأترابه أن ينطبق عليهم ما قاله صلى الله عليه وسلم : (دعاة إلى أبواب جهنم من أجابهم إليها قذفوه فيها ) وذكر من صفاتهم عليه الصلاة والسلام فقال: (من بني جلدتنا ويتكلمون بألسنتنا) وإني أقول للأسف مرات وكرات أن هذا الصنف : {يحسبون أنهم يحسنون صنعا } وإني آسف جدا لهم ولحالهم حين يلبسون كثيراً لباس الشريعة ليستدروا بذلك عواطف الناس ويدغدغوا –كما يقال –مشاعرهم باسم الدين شعاراً لا فعالاً .

    والله الهادي إلى سواء السبيل






    أبو عاصم عبد الله بن حميد الغامدى حفظه الله


    إِنَّ إِبْرَاهِيمَ كَانَ أُمَّةً قَانِتًا لِلَّهِ حَنِيفًا وَلَمْ يَكُ مِنَ الْمُشْرِكِينَ


  2. #2
    البسنت
    زائر

    رد: معايير الصحفي المسلم

    مشكور اخونا ع الطرح الجيد
    البسنت-داربومتعب

  3. #3
    عضو الصورة الرمزية مـحـمـد
    تاريخ التسجيل
    Apr 2009
    المشاركات
    311
    معدل تقييم المستوى
    10

    رد: معايير الصحفي المسلم



    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة البسنت مشاهدة المشاركة
    مشكور اخونا ع الطرح الجيد
    البسنت-داربومتعب
    وإياكِ اختى الفاضلة
    إِنَّ إِبْرَاهِيمَ كَانَ أُمَّةً قَانِتًا لِلَّهِ حَنِيفًا وَلَمْ يَكُ مِنَ الْمُشْرِكِينَ


المواضيع المتشابهه

  1. المؤتمر الصحفى للمجلس العسكري
    بواسطة elite gamer في المنتدى الأرشيف
    مشاركات: 0
    آخر مشاركة: 19-12-2011, 16:47
  2. الملتقى الاداري و القيادي الصيفي العاشر
    بواسطة almultka في المنتدى الأرشيف
    مشاركات: 0
    آخر مشاركة: 15-06-2011, 15:12
  3. التدريب الصيفى
    بواسطة Osama7assan في المنتدى منتدى الشهادات العام
    مشاركات: 17
    آخر مشاركة: 23-04-2011, 19:57

الكلمات الدلالية لهذا الموضوع

المفضلات

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •