الطفلة التي أبكت من شاهدها في العدوان على غزة (فيديو)

في مثل هذا اليوم كانت الحرب الصهيونية الغاشمة على قطاع غزة تدخل يومها السابع، حيث كانت المأساة ما زالت في أوجها وما زال الناس يلملمون جراحاتهم وما زال أناس غيرهم يستقبلون شهداء جدد جراء القصف الصهيوني الذي طال الكبير والصغير وحتى من كان رضيعا نائما في السرير.



وكان كل يوم من أيام الحرب يروي قصة جديدة مكتوبة بدم الشهداء وبدم الجرحى وأمام ناظري العالم العربي والإسلامي وبمشاهدة كل من يدعو ما يسمى بـ"السلام" ولا تخرج منهم إلا كلمات الشجب والاستنكار حتى أن بعضهم كان يخرجها على استحياء ومنهم من لم يستطع قولها.



عائلة أبو عيشة هي إحدى الروايات التي روتها الحرب على القطاع حيث فقدت العائلة الكثير من أطفالها وفقد قصف العدو منزلهم وأعدمهم بدم بارد أمام من عاش من العائلة وكان من بينهم الأطفال.



واليوم نسلط الضوء على الطفلة دلال أبو عيشة التي أبكت االعالم كله بما تكلمت به وهي تقلب صور عائلتها من أخوتها وأخواتها الصغار وهي تسير أيضا في بيتها المدمر مستذكرة كل جانب فيه




امتداد الملف mp4

من رفعي الخاص



تحميل