النتائج 1 إلى 6 من 6

الموضوع: مزيد من التضامن بين العرب وفتح صفحات جديده لكن سوداء

  1. #1
    عضو الصورة الرمزية ZaraLinks
    تاريخ التسجيل
    Apr 2005
    المشاركات
    985
    الدولة: Australia
    معدل تقييم المستوى
    20

    مزيد من التضامن بين العرب وفتح صفحات جديده لكن سوداء



    بعد احداث عام 91 التي انتهت بهزيمه العراق وعوده الكويت الى اهلها بداءت صفحه جديده من التخطيط لتدمير العراق وهو ماحدث عام 2003 بعد ان عبر الحدود الكويتيه 150 الف جندي امريكي لتكون النتيجه مايقرب من مليون قتيل عراقي الى اليوم دمائهم في رقبه الامريكان والايرانيين وكل من سهل الاحتلال من العرب ولاتزال النوايا الطيبه مستمره الى اليوم

    فما بين حكومه كويتيه لايهمها كم يموت من العراقيين المهم تصفيه الاحقاد القديمه ومابين حكومه عراقيه لايهمها الا نفسها
    اصبح المعاني الوحيد هو المواطن العراقي
    وتستمر التصرفات التي تقرب العراق من محيطه العربي من جديد بشتى الطرق !!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!


    قد يقول فائل من حق الكويت طلب تعويضات عن غزو 91 والجواب نعم
    لكن بعد ان قبل العراق كل الشروط وبداء بدفع التعويضات فعلا حتى وصلت التعويضات المدفوعه الى 24 مليار
    هل كان من حق الكويت التخطيط لاحتلال العراق وتدمير كل شيء .؟ اليس من حق العراق طلب تعويضات عن دور الكويت في تدمير العراق عام 2003



    الخطوط العراقية توقف رحلاتها الى بريطانيا والسويد

    لم تسير الخطوط الجوية العراقية رحلة الى لندن منذ عشرين عاما


    قررت شركة الخطوط الجوية العراقية وقف رحلاتها إلى بريطانيا والسويد بسبب ما وصفتها بأنها إجراءات استفزازية تتخذها الكويت في الخارج.
    فقد اعلن مدير الشركة كفاح حسن جبار يوم الثلاثاء وقف الرحلات الى هذين البلدين اثر دعوى اقامتها الكويت وتمكنت بموجبها من "مضايقة" الطائرة في اول رحلة بين بغداد ولندن منذ عشرين عاما في الخامس والعشرين من ابريل/نيسان الماضي.
    وكانت الرحلة الاولى تقل على متنها مدير عام الشركة ووزير النقل العراقي عامر عبدالجبار اسماعيل اضافة الى ثلاثين مسافرا يحملون الجنسيات العراقية والاجنبية.
    وكانت الخطوط العراقية تخطط لتسيير رحلتين اسبوعيا الى لندن مرورا بمدينة مالمو السويدية، على ان تكون رحلة العودة الى بغداد مباشرة.
    وجاء في بيان اصدرته الشركة: "يؤسفنا ان نعلن للاخوة المواطنين الاعزاء وخاصة ابناء الجاليتين في كل من بريطانيا والسويد عن توقف رحلات الخطوط الجوية العراقية الى هذين البلدين لظروف قاهرة نتجت عن التصعيد الكويتي الاخير ومن خلال القضاء البريطاني الذي قام بمضايقة رحلات العراقية حتى وصل الامر اخر المطاف بالاشقاء الكويتيين الى منع تجهيز طائراتنا بالوقود والطعام".
    وانتقدت الشركة في بيانها "صمت الساسة واصحاب القرار عن التصدي لتداعيات سياسات النظام البائد التي اوصلتنا الى هذا الحال الذي يوضع فيه ابناء الجالية العراقية موضع الغريب."
    واضاف البيان "اننا اذ نعلن عن ايقاف هذه الرحلات بعد ان لم ندخر شيئاً مما بوسعنا القيام به من اجل تقديم الخدمة لمواطنينا الكرام في كل من السويد وبريطانيا، نتقدم اليهم بوافر الشكر والتقدير لما لمسناه منهم من دعم ومؤازرة لما قمنا ونقوم به".
    وصل الامر اخر المطاف بالاشقاء الكويتيين الى منع تجهيز طائراتنا بالوقود والطعام
    الخطوط الجوية العراقية


    وجاء في البيان ان "الشركة تأمل ان يتفهم المواطنون الاسباب التي دعتنها الى اتخاذ هذا الاجراء" الذي بينت "انه نتيجة الظروف التي وضعنا فيها والتي حالت دون امكانية استمرار رحلات الخطوط الجوية العراقية الى هذين البلدين."
    وكانت وزارة النقل العراقية قد اعلنت في وقت سابق ان السلطات القضائية البريطانية احتجزت الطائرة العراقية التي قامت بالرحلة الاولى اواخر نيسان/ابريل الماضي بسبب دعوى كويتية.
    واضافت ان "الرحلة انطلقت بطائرة مستاجرة من احدى الشركات السويدية وعند وصولها الى مطار غاتويك قام محامي السلطات الكويتية بمحاولة حجزها لكنه فشل لانها مملوكة لشركة سويدية".
    واضافت ان "السلطات الكويتية لم تكتف بذلك بل اقامت دعوى على الشركة البريطانية المتعاقدة مع الخطوط العراقية واتخذت اجراء تصعيديا باستصدار قرار من السلطات البريطانية لمنع سفر مدير عام الخطوط الموجود في لندن وتم سحب جواز سفره بانتظار اجراءات قضائية".
    وانتقدت الوزارة عن "هذا السلوك التصعيدي والاستفزازي من قبل السلطات الكويتية واصرارها على ملاحقة العراقيين ومضايقتهم حيثما حاولوا فتح نافذة جديدة للانفتاح على العالم والخروج من المعاناة التي يعيشونها منذ عدة عقود".
    بامكاننا تأسيس شركة اخرى وانهاء هذه القضية، وبذا لن يحصل الكويتيون على شيء
    وزير النقل العراقي


    وكان حكم على الشركة المملوكة للدولة العراقية بدفع اكثر من مليار دولار لنظيرتها الكويتية لقاء "سرقة" عشر طائرات اثناء الغزو العراقي للكويت في عام 1990. ويحتج العراق باستمرار على الحكم ويرفض تسديد المبالغ التي يطالب بها الكويتيون.
    على صعيد آخر، قال وزير النقل العراقي عامر عبدالجبار يوم الثلاثاء إن الحكومة العراقية تفكر في حل الشركة المملوكة للدولة نهائيا بسبب النزاع مع الكويت.
    ونقلت وكالة رويترز عن احد مساعدي رئيس الحكومة العراقية المنصرف نوري المالكي قوله إن مجلس الوزراء قرر ذلك بالفعل، الا ان وزير النقل قال إن القرار ليس نهائيا، وان المجلس سيستأنس بآراء الخبراء يوم غد الاربعاء قبل ان يصدر قراره النهائي.
    وقال الوزير العراقي إن السلطات الكويتية ما برحت تصعد المواجهة مع الخطوط الجوية العراقية في الايام الاخيرة، وقال: "انهم يمنعون تزويد طائراتنا التي تهبط في السويد ولندن والمانيا بالغذاء والوقود والماء. لقد اضطررنا الى ايقاف رحلاتنا. ولكن ماذا سيجني الكويتيون؟ بامكاننا تأسيس شركة اخرى وانهاء هذه القضية، وبذا لن يحصل الكويتيون على شيء."

    ____________



  2. #2
    إداري سابق
    تاريخ التسجيل
    Jun 2002
    المشاركات
    18,891
    معدل تقييم المستوى
    110

    رد: مزيد من التضامن بين العرب وفتح صفحات جديده لكن سوداء

    أخي الدكتور محمد
    بودي أن لا نفتح بعض الجروح، أحيانا نسكت عن أمور حتى يبقى الود متصلا، ليست فقط الكويت من غدرت بالعراق، الكويت ممر لا يملك من قرار نفسه شيء، حالها حال بقية دول الخليج وبقية الدول العربية.

    للأسف نحن نتوارث أخطاء السابقين ونزيدها اشتعالا، وحالنا مضحك مبكي.

    على الرغم من طغيان القيادة العراقية البائدة لكنها كانت سند خير لدول الخليج وظهرا تستند له البوابة الشرقية للعالم العربي، وكانت إيران واكلة (تبن) في وجود عراق قوي متماسك، الآن نشرب علقما ونغص بشوك.

    الله يصلحنا ويصلح القيادات العربية.

  3. #3
    إداري سابق
    تاريخ التسجيل
    Jun 2002
    المشاركات
    18,891
    معدل تقييم المستوى
    110

    رد: مزيد من التضامن بين العرب وفتح صفحات جديده لكن سوداء

    العراق الآن غير مهيئ لمتابعة أسطول طائرات، حفنة من اللصوص تقود الدولة، ويكفي فضيحة السطو على سوق الذهب بالامس والذي اثبت تواطؤ جهات أمنية في الموضوع، ينبغي أن تقوم القيادة العراقية الجديدة والتي أتمنى أن تخلو تماما من وجوه الحكومة البائدة أن تتعاون مع شركة طيران عربية أخرى، الاتحاد أو الامارات أو العربية أو القطرية، وجميعا ذات مستو راق جدا بحيث تكون الناقل الرسمي حتى يتم الإعلان عن شركة جديدة، إنشاء شركة عراقي جديدة الآن سيكون بابا من أبواب الفساد المالي والاستيلاء على أموال الشعب، الرؤوس في قمة الفساد.

  4. #4
    عضو الصورة الرمزية ZaraLinks
    تاريخ التسجيل
    Apr 2005
    المشاركات
    985
    الدولة: Australia
    معدل تقييم المستوى
    20

    رد: مزيد من التضامن بين العرب وفتح صفحات جديده لكن سوداء

    اخي العزيز الشيخ مبارك شكرا لردك ونحاول قدر الامكان كتم كل مابنا من جروح
    لدي سؤال هل تعتقد فعلا انه بالامكان ان تاتي حكومه تسهل الامور في العراق
    جميع الاطياف هناك اليمنيه واليساريه هي حليفه امريكا
    والعراقيين الذين انتخبوا كانت اراءهم الانتخاب وفق قاعده ننتخب "اقل مايمكن من سوء"
    وامامنا سنوات وسنوات وسترى العراق من اسواء لاسواء خاصه وهناك سحب حرب تحوم في المنطقه من جديد والله يستر

    ____________



  5. #5
    إداري سابق
    تاريخ التسجيل
    Jun 2002
    المشاركات
    18,891
    معدل تقييم المستوى
    110

    رد: مزيد من التضامن بين العرب وفتح صفحات جديده لكن سوداء

    "ولو أن أهل القرى آمنوا واتقوا لفتحنا عليهم بركات من السماء"

    اصبح المسلم إذا أصابته مصيبه ينتحب، ولو أنه وجه شيئا من وقته للنحيب بين يدي الله تبارك وتعالى لتغيرت أوضاعنا.

  6. #6
    عضو الصورة الرمزية ZaraLinks
    تاريخ التسجيل
    Apr 2005
    المشاركات
    985
    الدولة: Australia
    معدل تقييم المستوى
    20

    رد: مزيد من التضامن بين العرب وفتح صفحات جديده لكن سوداء



    نعم فيما لو انهم امنوا
    فيما لو عادوا الى الله
    لكن معلوم حالنا سلفا ذكرته في توقيغي

    ____________



المواضيع المتشابهه

  1. مشاركات: 54
    آخر مشاركة: 31-05-2013, 13:55
  2. بلاد العرب أوطاني و كل العرب اخواني
    بواسطة same7mousa في المنتدى الأرشيف
    مشاركات: 2
    آخر مشاركة: 21-01-2011, 18:58
  3. هذا يوم التضامن مع فلسطين
    بواسطة aztiti في المنتدى الأرشيف
    مشاركات: 10
    آخر مشاركة: 02-06-2010, 13:46
  4. اجتمع العرب على اقصاء غير العرب والأطراف الغير مرغوب فيها
    بواسطة باحث عن المعرفة في المنتدى الأرشيف
    مشاركات: 5
    آخر مشاركة: 06-02-2009, 10:16

المفضلات

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •