واحد من اقصى انواع الصداع واشدها ويطلق عليه ايضا الصداع المرضي بسبب الألم الذي يكون مصحوبا بالغثيان والتقيؤ .
فالشقيقة عبارة عن متلازمة أعراض syndrome تسبب عادة ألما في أحد شقي الرأس يدوم ما بين الساعة والثلاثة أيام ويصاحب هذا الألم عدة أعراض أخرى تشتمل على اضطرابات بصرية وسمعية وعصبية كالتحسس الزائد من الضوء والصوت اضطرابات في المعدة والأمعاء كالغثيان والقيء أو الاثنين معا. تصاب النساء بالشقيقة أكثر من الرجال كما أنه ربما يوجد عامل وراثي.

الاضطرابات البصرية والعصبية والتي عادة تسبق نوبة الشقيقة تكون نتيجة انقطاع الدم عن لحاء الدماغ الذي يحتوي على خلايا عصبية مسؤولة عن الإدراك والكلام والتفكير. الشقيقة مرض يتميز بتمدد الشرايين والأوردة الكبيرة وتقلص الأوعية الدموية الصغيرة التي تنقل الدم من الشرايين إلى الأوردة وبالتالي تمنع وصول الدم إلى لحاء المخ مسببة بذلك اضطرابات بصرية وأحاسيس أخرى.


فهو يصيب نسبة لا بأس بها من أفراد مجتمعاتنا بما يشبه الشلل التام في حياتهم وقد يستمر في بعض الأحيان عدة أيام مما يتسبب بالإضافة إلى آلامه الشديدة للمريض إلى ضياع أيام عمل منتجة ثمينة وبالتالي يتأثر المجتمع كله.


المؤسف في ذلك هو أن المرضى ليسوا بحاجة لكل هذا العذاب. ولكن بسبب جهل الناس بطبيعة هذا المرض وتجاهل الأطباء الاهتمام بتشخيصه فما زال أغلب مرضى الصداع النصفي يعانون ويعاني معهم ذووهم وأماكن عملهم دون داع.


تبلغ نسبة انتشار مرض الصداع النصفي داخل المجتمع الأمريكي حسب إحدى الدراسات 6% بالنسبة للرجال و15-17% بالنسبة للنساء. من بين هؤلاء يؤكد مريض من كل أربعة من المرضى أن الصداع النصفي يؤثر سلبيا على علاقته مع زوجه/ زوجته.


كما أن 38% من الرجال و50% من النساء المرضى بالصداع النصفي يتغيبون عن أعمالهم أكثر من ستة أيام في السنة بسبب معاناتهم من هذا الصداع. وفي أغلب الأحيان تبدأ المعاناة من الصداع النصفي في المرحلة السنية من 5-35 عام.


من ضمن أسباب معاناة مرضى الصداع النصفي دون داع عدم ذهاب المريض إلى الطبيب ليتم تشخيص سبب صداعه وبالتالي يستمر المريض في معالجة نفسه دون نتائج فعلية وذلك بالأدوية المعتادة لعلاج أي صداع أو يستمر في تحمل صداعه في صمت وربما يكون المريض قد فقد الثقة في الطبيب المعالج له أو أنه لم يكن لديه ما يحتاجه من صبر لاكتشاف الدواء الفعال بالنسبة لصداعه والذي لا بد أن يتم عن طريق الخطأ والصواب.


أما من ناحية الأطباء فيهتم الكثير من الأطباء باستبعاد الأسباب الخطرة للصداع من أورام وتمدد في الأوعية الدموية الدماغية… إلخ وبالتالي لا يهتمون بالقيام بعمل تشخيص محدد لنوع الصداع في حالة استبعاد هذه الأسباب القاتلة.


وقد يكون جزء كبير من السبب في ذلك هو الاعتقاد العام بأن الصداع يعاني منه جميع البشر ويمكن تحمله طالما أنه لا ينم عن شيء أخطر منه.



ما هي أنواع الشقيقة؟



يوجد نوعان أساسيان للشقيقة هما الشقيقة العادية أو الشائعة common migraine وتتميز بخلوها من النسيم أو الأورة وهو النوع الشائع من الشقيقة. والنوع الثاني هو الشقيقة الكلاسيكية (التقليدية) classic migraine وتتميز بوجود النسيم وهذا النوع من الشقيقة يوجد منه عدة أنواع فرعية غير شائعة أو نادرة الحدوث


ومن أشكال الشقيقة الأقل مصادفة:

أ-الحالة الشقيقية ( نوبه الشقيقة ) :وهي هجمة شقيقة شديدة موهنة تستمر أكثر من 72 ساعة وتعند على المعالجة.تستخدم الستيروئيدات
في علاجها ويفضل قبول المريض في المشفى.
ب-الشقيقة القاعدية:متلازمة نادرة أكثر ما تشاهد عند الفتيات الشاباتوتعزى النوبة إلى نقص دفق الدم عبر الشريان
القاعديوتحدث غالبا عند اللواتي يعانين هجمات شقيقة مع أورة.تبدأ النوبة بفقد بصر ثنائي الجانبشفعمذلPares-
thesia جانبي الوجه أو الأطرافرنحAtaxiaدوامDizzinessطنينرتّةDisart hriaثم الغشيFainting
ويلي ذلك صداع قذالي نابض شديد ثنائي الجانب.
ج-شقيقة الفالج العائلية:رغم ندرتها فقد تركز الاهتمام عليها مؤخرا لثبوت علاقتها بالوراثة الجسدية السائدةولها ثلاثة
معايير تشخيصية:



أما درجة الضعف الحركي فتتراوح بين وهن بسيط وفالج تام.وقد تشمل الهجمات الشقين بالتناوبأو تكون ثنائية
الجانب في 25% من الحالات.
1- صفاتها(المجيء) توافق تماما الشقيقة مع أورة. 2- تتضمن الأورة درجة من الخزل الشقي وقد يكون طويل الأمد. 3- قريب درجة أولى واحد على الأقل يعاني هجمات مشابهة ويمكن قبول قريب درجة ثانية.

يصيب الصداع النصفي النساء أكثر بثلاث مرات مما يصيب الرجال فما السبب؟


نعم هذا صحيح وقد يرجع ذلك إلى السبب الهرموني لدى المرأة فهو يزيد في فترة الدورة الشهرية خصوصا في بدايتها أو لاستخدامها حبوب منع الحمل أو للهرمونات التعويضية بالإضافة إلى أن العامل النفسي لدى المرأة يؤدي دورا كبيرا في ذلك فالمرأة أكثر رقة وحساسية من الرجل وهو ما يعرضها للتوتر والقلق والإجهاد العصبي الأمر الذي يزيد من تعرضها للصداع النصفي.



العلامات والأعراض :


يتميز الصداع النصفي بعلامات وأعراض مع اختلافها من شخص لآخر إلا أنها مميزة للمرض.

وتأخذ أعراض الصداع النصفي خمس مراحل. وقد لا يصاب كل المرضى بكل المراحل وقد يختلف الصداع في مراحله من نوبة إلى أخرى إلا أن هذه المراحل هي التي تميز في مجموعها الصداع النصفي عن غيره من أنواع الصداع:

ما هي مراحل نوبة الشقيقة؟

لنوبة صداع الشقيقة 5 مراحل:





يوجد تفاوت شخصي أو فردي بالنسبة لمراحل نوبات الشقيقة فقد تضعي أي من المراحل على الأخرى أو ربما تتميز بخصائص إضافية.
1.مرحلة البوادر أو الإنذار المبكر 2مرحلة النسمة أو aura أورى 3.مرحلة المعاناة أو الألم 4.مرحلة انحسار أو انحلال الألم أو النوبة 5.مرحلة ما بعد النوبة
مرحلة البوادر أو الإنذار المبكر
قد تبدأ مرحلة بوادر النوبة قبل مرحلة المعاناة عند البعض بيوم واجد أو بعدة ساعات وخلالها ربما يشعر المريض بمجموعة من أحاسيس تنذر بقرب حدوث النوبة. الأحاسيس والعوارض المنذرة والأكثر انتشارا قد تشتمل على أي من التالي:
•الإحساس بتعب غير عادي
•التثاؤب
•تقلبات في المزاج (انفعال زائد كآبة شديدة ابتهاج أو تشويش فكري)
•الرغبة في تناول أطعمة معينة

مرحلة النسمة

يشعر المريض في مرحلة النسمة وبشكل تدريجي أو بطئ باضطرابات بصرية سمعية أو عصبية تسبق مرحلة الصداع أو الألم بحوالي 20-30 دقيقة ويتبعها الصداع خلال ساعة إلى ساعتين. الاضطرابات البصرية هي أكثر أعراض النسمة وقد تشمل مشاهدة أنوار ساطعة وخاطفة أو قوس من النور أو تعتيم وتشويش في مجال الرؤية.


بالنسبة للاضطرابات السمعية فإن كثير من المصابين يشكون من سماع أصواتا داخل رؤوسهم كالهمس أو الدمدمة والبعض قد يشعر بدوامة أي الإحساس بأن كل شئ يدور به أو من حوله.


أما أعراض النسمة العصبية قد تشتمل على الإحساس بالوخز أو الخدر أو البرودة في الذراع والوجه بما في ذلك الفم واللسان أو إصابة جانب واحد من الجسم بضعف أو حتى شلل وربما تشتمل الأغراض على صعوبة في النطق.


مرحلة المعاناة أو الألم

عندما تزول العوارض السابقة يبدأ الألم عادة في الصدغ حول العين أو الجبهة. يبدأ الألم كانزعاج ويستمر متزايدا إلى أن يصبح وجعا ثم ألما نابضا. صفات وخصائص صداع الشقيقة تكون عرضة للتبدل من صداع ذات طابع عابر إلى صداع مستقر ودائم ويكون عادة في جزء واحد من الرأس


قد يكون الأيمن أو الأيسر أو قد ينتقل يمينا ويسارا في النوبة الواحدة. عند البعض يكون الألم في شقي الرأس. عند البعض يبدأ الألم من مؤخرة العنق ويتشعب صاعدا إلى الجبهة أو بالعكس.

بازدياد الألم تزول الشهية ويبدأ الدوار والتقيؤ وتصبح الأضواء والأصوات وعند البعض الروائح غير محتملة.

مرحلة انحسار أو انحلال الألم أو النوبة

النوم لبعض الوقت يعتبر من أكثر الطرق فاعلية لإنهاء نوبات الشقيقة. أيضا التقيؤ المصاحب لنوبة الصداع قد ينهي النوبة وبالذات عند الأطفال. كما بدأ الألم ببطء فمعظم حالات الشقيقة تزول ببطء أيضا.

مرحلة ما بعد النوبة

تختلف آثار ما بعد النوبة من شخص إلى شخص ولكن معظم المصابين يشعرون بالإعياء أو الإنهاك والبعض ينتابه شعور بالراحة أو البهجة
بالنسبة للعلاج فإنه يعتمد على العقاقير الكيماوية كما أن هناك وسيلة أخرى للعلاج أتبتت نجاحها وقدرتها على العلاج النهائي أقصد العلاج بالطب البديل وأذكر بالأخص الدكتور محمد الهاشمي الذي أستطاع القضاء على هذا الداء الفتاكبواسطة التداوي بالاعشاب
نسأل الله دوام الصحة والعافية.