النتائج 1 إلى 2 من 2

الموضوع: الجزاء من جنس العمل في القرآن الكريم

  1. #1
    عضو برونزي الصورة الرمزية باحث عن المعرفة
    تاريخ التسجيل
    Aug 2007
    المشاركات
    1,629
    معدل تقييم المستوى
    18

    الجزاء من جنس العمل في القرآن الكريم



    هذا موضوع أعجبني فأحببت أن أشارككم فيه

    1 ـ قال تعالى في سورة البقرة 276 : (يمحق الله الربا ويربي الصدقات) تأمل حكمته تعالى في محق أموال المرابين وتسليط المتلفات عليها كما فعلوا بأموال الناس ومحقوها عليهم وأتلفوها بالربا، جوزوا إتلافاً بإتلاف !فقل أن ترى مرابياً إلا وآخرته إلى محق وقلة وحاجة.
    ابن القيم ـ مفتاح دار السعادة .

    2 ـ قال تعالى عن الكافرين في ختام سورة الكهف 105 : (فحبطت أعمالهم فلا نقيم لهم يوم القيامة وزنا) التعبير بكلمة حبط تعبير بليغ. فأصل الحبوط أن تكثر الدابة من العشب حتى ينتفخ بطنها فيقضى عليها. ولقد أكثر هؤلاء الكفرة من الأعمال الدنيوية مالا ورجالا وحطاما حتى انتفخت نفوسهم بها عجبا وزهوا وكبرا فكان حتفهم في ذلكفحبطت تلك الأعمال فذهبت هباء منثورا .
    مصطفى مسلم ـ مباحث في التفسير الموضوعي .

    3 ـ قال تعالى في سورة السجدة 16: (تتجافى جنوبهم عن المضاجع يدعون ربهم خوفاً وطمعا ومما رزقناهم ينفقون * فلاتعلم نفس ما أخفي لهم من قرة أعين جزاء بما كانوايعلمون) تأمل: كيف قابل ما أخفوه من قيام الليل بالجزاء الذي أخفاه لهم مما لاتعلمه نفس .وكيف قابل قلقهم وخوفهم واضطرابهم على مضاجعهم حين يقومون إلى صلاة الليل بقرة الأعين في الجنة.
    ابن القيم ـ الروح .


    4 ـ قال تعالى في وصف عذاب الكافرين في جهنم في سورة الحج : (كلما أرادوا أن يخرجوا منها من غم أعيدوا فيها) لما كان الكفار في سجن الكفر والشرك وضيقه، وكانوا كلما هموا بالخروج منه إلى فضاء الإيمان وسعته وروحه، رجعوا على حوافرهم، كانت عقوبتهم في الآخرة كذلك .فالكفر والمعاصي والفسوق كله غموم، وكلما عزم العبد أن يخرج منه أبت عليه نفسه وشيطانه ومألفه، فلا يزال في غم ذلك حتى يموت، فإن لم يخرج من غم ذلك في الدنيا بقي في غمه في البرزخ وفي القيامة، وإن خرج من غمه وضيقه ها هنا خرج منه هناك .فما حَبَسَ العبد عن الله في هذه الدار حبسه عنه بعد الموت، وكان معذباً به هناك كما كان قلبه معذباً به في الدنيا.

    ابن القيم ـ روضة المحبين ونزهة المشتاقين .

    5ـ من طال وقوفه في الصلاة ليلاً ونهاراً لله ، وتحمل لأجله المشاق في مرضاته وطاعته ، خف عليه الوقوف يوم القيامة وسَهُل عليه ، وإن آثر الراحة هنا والدعة والبطالة والنعمة ، طال عليه الوقوف ذلك اليوم واشتدت مشقته عليه . وقد أشار الله تعالى إلى ذلك في قوله : ( ومن الليل فاسجد له وسبحه ليلاً طويلا * إن هؤلاء يحبون العاجلة ويذرون وراءهم يوماً ثقيلا) فمن سبح الله ليلاً طويلاً ، لم يكن ذلك اليوم ثقيلاً عليه ، بل كان أخف شيء عليه .
    ابن القيم ـ اجتماع الجيوش الإسلامية على حرب المعطلة والجهمية.

    كتاب الجزاء من جنس العمل للشيخ سيد العفاني. يمكنكم تحميله من هنا

    http://www.waqfeya.com/book.php?bid=692


    الله علّمنا ما ينفعنا وانفعنا بما علّمتنا وزدنا علماً
    [CENTER][SIZE="5"][COLOR="Red"]كلّنا ليبيّون[/COLOR][/SIZE][/CENTER]

    [CENTER]
    [IMG]http://www.arabhardware.net/forum/picture.php?albumid=282&pictureid=1037[/IMG]
    [/CENTER]

  2. #2
    عضو ذهبي الصورة الرمزية mohammed_kamal
    تاريخ التسجيل
    Jun 2009
    المشاركات
    2,412
    الدولة: Egypt
    معدل تقييم المستوى
    20

    رد: الجزاء من جنس العمل في القرآن الكريم



    بس ارجع واقولك ان كله برحمه ربنا زى العبد الى الى كان عايز يدخل الجنه بعمله فربنا جاب نعمه البصر وحطها ادمه على الميزان
    راحت طاحت بكل اعماله
    فدخل الجنه برحمه ربه
    ون شاء الله كله برحمه ربنا لان اعمالنا لا تساوى شئيا الملائكه لما تقوم الساعه سيقولون ما عبدناك يارب حق عبادتك
    [CENTER][IMG]http://sphotos-d.ak.fbcdn.net/hphotos-ak-snc6/184158_360621420679617_414523508_n.jpg[/IMG]
    [SIZE=4][COLOR=#0000cd][B][URL]http://www.youtube.com/watch?v=1tTDqT-WXRc&feature=related[/URL][/B][/COLOR][/SIZE]
    [SIZE=4][COLOR=#ff0000]خبِأ قصائِدكـ القديمة كلها
    مـزق دفاتِركـ القديمة كلها [/COLOR]
    [COLOR=#006400]واكتب لمصر اليوم شـعراً مثلها
    لاصمت بعد اليوم يفرض خوفه[/COLOR]
    فاكتب سلام النيل مصر وأهلها [/SIZE]
    [/CENTER]

المواضيع المتشابهه

  1. يوتيوب القرآن الكريم
    بواسطة رواء الإسلام في المنتدى الأرشيف
    مشاركات: 0
    آخر مشاركة: 15-08-2010, 14:18
  2. مشاركات: 38
    آخر مشاركة: 02-05-2010, 11:00
  3. القرأن الكريم
    بواسطة clerck في المنتدى الأرشيف
    مشاركات: 1
    آخر مشاركة: 14-04-2008, 09:25

المفضلات

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •