بسم الله الرحمن الرحيم
أهلا بكم أحبائى ,

موعدنا اليوم مع موضوع جديد من موضوعات إدارة المشروعات - المبيعات - التسويق . والتى سيتوالى صدورها على فترات متقطعة بإذنه تعالى ,

موضوع اليوم بعنوان :

تدعيم السلطة


# لكى تكون مدير مشروع ناجح لابد أن تمتلك قدرة كبيرة في التأثير على أعضاء فريق العمل الذين يعملون معك في المشروع ...

وإليك بعض النقاط الهامة التى تساعدك في تدعيم سلطتك وتأثيرك على موظفيك :


- ماهو نوع السلطة التى تريد أن تؤثر عليهم بها ؟ - لابد من تحديد هذا النوع فمثلا القدرة على زيادة المرتبات والأجور واعطاء الترقيات والمكافآت !
- حاول أن تجد من له سلطة أخرى على نفس الفريق مثلا مسؤول الرقابة وتقييم الآداء .
- بينك وبين نفسك جاوب على هذا السؤال / لو إكتمل المشروع بنجاح لماذا سيكون مفيدا للشركة التى تعمل بها ؟ - بعد توصلك لإجابة شافية ناقش وتشاور مع موظفيك في هذا الأمر .
- من خلال متابعتك لسير العمل لابد أن تتعرف على كل الأفراد وتعلم جيدا مدى قدرات كل منهم لتوجيهم بما يناسبهم وبالتالى الإستفادة الصحيحة من طاقاتهم .
- حاول قدر الإمكان الإبتعاد عن الشكاوى ومن حين لآخر قدم النصائح اذا إقتضى الأمر ذلك .
- أيضا من الواجب عليك الإجتهاد والإتقان في تنفيذ المهام التى تقوم بها بنفسك لتكون قدوة ومثل أعلى لموظفيك .


** يجب الإشارة والتحذير من خطأ جسيم يقع فيه الكثيرين وغالبا ما يتسبب في فشل المشروع .,
مدى تأثيرك على موظفيك مرتبط بتنفيذ المهام الموكلة لهم بالشكل المطلوب ., في بداية مشروعك كنت تمتاز بالنشاط والجدية ولقاءات مع فريق العمل مما تسبب في إعطائهم انطباعا خاصا تجاه أسلوبك وأهدافك المحددة ومدى قوة وحزم شخصيتك وسلطتك بالتالى كل منهم سينفذ المرسوم له على أكمل وجه .

. ولكن ماذا لو ضعف تأثيرك يوما بعد يوم وكيف ذلك ؟

دعنا نرى أولا كيف يحدث ذلك انشغلت عن مشروعك لم تعد تتابع لم تعد تلتقى بهم لم تعد تتقن ما تقوم به بنفسك يوما بعد يوم ومع طول المده النسبية ستختفى الإنطباعات الإيجابية التى أخذوها عنك في البداية .

أما ماذا لو ضعف تأثيرك على فريقك ؟؟ نعم بالظبط مثل ما تقول بلسانك واضح أنك فاهم وواعى :ah7: طبعا لن تستطيع التأثير عليهم بالشكل المطلوب مرة أخرى وبالتالى لن تجد التزام وبالتالى بدأ العد التنازى لإنهيار المشروع وتقديم منتج / خدمة سيئة .!


وإلى هنا نكون قد إنتهينا اليوم أتمنى لكم الإستفادة .. وكل عام أنتم بخير بمناسبة قرب حلول عيد الأضحى المبارك أعادة الله علينا وعليكم وعلى الأمة الإسلامية بالخير واليمن والبركات .

وإلى لقاء قريب إن شاء الله .

محبكم
محيي جاد