النتائج 1 إلى 6 من 6

الموضوع: تريد الدخول في عالم اللينوكس ؟؟! لكن من أين تبدأ! اخط معي خطوتك الأولى هنا^

  1. #1
    عضوية جديدة
    تاريخ التسجيل
    Dec 2011
    المشاركات
    3
    معدل تقييم المستوى
    0

    تريد الدخول في عالم اللينوكس ؟؟! لكن من أين تبدأ! اخط معي خطوتك الأولى هنا^






    السلام عليكم ورحمة الله

    والـصلاة والـسلام على خـير المرسـلين سـيدنا مـحمد بن عـبد الله واصـحابه التـابعـين


    اخواني الأعضاء اقـدم لـكم الـيوم بعض المعلومات فيما يخص LINUX



    لا أريد أن أسرد بداية اللينوكس فهناك كتاب متوفر للتحميل يسرد ويشرح linux باسهاب ويتطرق الى مفهوم open source(سأوضحها لاحقا) وكيفية التعامل مع نظام اللينوكس
    ما شاء الله


    للتحميل اضغط هنــــــــــــــــــــــــــــا


    نبـــــــدأ؟




    ?? WHY LINUX
    في الحقيقة سؤال غريب نواعا ما
    هل windows لم يعجبك لتدهب لlinux
    ما هو الشيء الذي اعجبك فيه ولم تجده في windows ؟؟؟

    هل عرفت الجواب!!
    نعم, ادا كان جوابك نعم فلا تكمل الموضوع أما غير دلك فهده المعلومات و الفوائد لك:


    تصحيح بعض المفاهيم الخاطئة



    هناك مفهوم منتشر عن linux وهو انه نظام معقد لا يصلح الا لاصحاب الخبره وهذا المفهوم خاطئ تماما وهناك من يقول ان linux ليس نظام مدعوم من شركات قوية
    وهذا ايضا مفهوم خاطئ جدا


    ولتتأكد من دلك اضغط هنا


    مقارنة بسيطة بين Linux و Windows



    اولا الكل يتفق على ان Linux أسرع آمن أخف والأهم اسرع تطورا من Windows والكل يتفق انlinux سيء في الألعاب وعدم وجود كل البرامج فيه التي تهتم بالتخصص
    (ولاكن مع وجود البعض) ويحتاج صبر في البداية لتعلمه جيدا .
    حسنا وينقص linux الاتحاد
    (حيث ان تعدد التوزيعات تشتت المستخدم)


    الكل يتفق ان Windows اكثر تسلية اكثر في البرامج من Linux
    والكل يتفق ان Windows ضعيف امنيا يحتاج الى كراكات وشياء غير مشروعة كثيرة كما تنقصة قلة التحديثات وسرعة التطوير


    نوعية المستخدمين لـ Linux
    اولا يتوجب شرط في مستخدم Linux وهو الصبر(لانك ستواجه الكثير من المشاكل في البداية) والسبب في هذا لانك منتقل الى بيئة نظام تشغيل جديد
    الشرط الثاني ان يبحث عن بدائل فليست كل البرامج موجودة في Linux (لاكن لكل برنامج بديل)ويمكنك الاطلاع على قائمة مشروع البديل
    (هنالك بدائل افضل وهناك بدائل اسواء)


    البرامج


    Linux يوجد برامج خارقة في مجلات وبرامج اخرى ترمى في اقرب مزبلة
    windows لا يخلو من اي برنامج تقريبا كان خارق او ضعيف


    المظهر


    Linux يتميز بالختلاف في المظهر والتنوع الشديد(حسب الاذواق)والتغير الدائم


    Windows مصاب بالجمود الحاد في مظهره والتغير في مظهره لا يتعدى الا اشياء بسطية جدا


    تحديثات البرامج

    Linux تحديث البرامح كلي ولاكن عيبه كثر مشاكل المخازن (للمبتدائين)


    Windows تحديث البرامج جزئي(مقتصر على برامج microsoft)


    العتاد


    استهلاك Linux للعتاد اقتصادي جدا ويعيبه ان ليس كل الاجهزة تعمل عليه بكفائة (على حسب بعض المستخدمين)
    لاكن يوما بعد يوما تجد تطور واضح في التعريف


    Windows استهلاكه للعتاد وحشي ولا يتمتع بالاقتصادية بتاتا
    ولاكن تقريبا لا يوجد جهاز الا ويتم التعرف عليه


    التطور


    Linux
    التطور يتضح بشكل واضح جدا حيث انه لو قارنت Linux النسخ الحديثة مع القديمة تجد فروق واضحة اي ان Linux يتمتع بالتغير و التطور


    Windows
    لا يتمتع باي نوع من التغيرفلو قارنت 7 مع xp لن تجد الا فروق بسيطة (مع رغم ان الفترة الزمنية ليست بالبسيطة)
    اي انه يتعتمع بالجمود


    طريقة البداء في Linux

    اولا يجب ان تختار التوزيعة التي تناسبك
    ويمكن زيارة الموقع التالي لمعرفة التوزيعة المناسبة لك



    أقدم لكم 3 كتب لن تستغني عنها أبدا ما دمت متحمسا للدخول الى عالم الlinux


    الأول عبارة عن سؤال وجواب فهو يرد على التساؤلات حول linux:


    *** (?Why linux) للتحميل اضغط هنـــــــــا


    الثاني عبارة عن أروع ما يمكن الكلام فيه عن open source المصادر المفتوحة:


    للتحميل اضغط هنـــــــــا


    الثالث عبارة عن كتاب يشرح نواة اللينكس kernel:


    للتحميل اضغط هنــــــا



    يتــبــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــع







  2. #2
    عضوية جديدة
    تاريخ التسجيل
    Dec 2011
    المشاركات
    3
    معدل تقييم المستوى
    0

    رد: تريد الدخول في عالم اللينوكس ؟؟! لكن من أين تبدأ! اخط معي خطوتك الأولى هنا^

    المصادر المفتوحة



    نبذة تاريخية عن حركة المصادر المفتوحة




    في عام 1998 أرادت شركة نتسكيب Netscape إطلاق الشيفرة المصدرية لمتصفح الإنترنت الخاص بها. ولمساعدتها في ذلك طلبت استشارة شخص يدعى إريك ريموند Eric Raymond. أحد رواد حركة البرمجيات الحرة ومؤلف (الكاتدرائية والبازار). بعد اجتماعه مع نتسكيب قرر إريك مع عدد من هواة لينكس (وبموافقة ضمنية من لينوس) تأسيس (مبادرة المصادر المفتوحة Open Source Initiative) لاستخدامها كبديل عن تعبير (البرمجيات الحرة). إستمدت هذه المبادرة مبادئها من إرشادات البرمجيات الحرة لتوزيعة ديبيان Debian وبنيت على تعريف المصادر المفتوحة (Open Source Definition) والذي يحدد ملاءمة شروط ترخيص أي برنامج لشروط البرمجيات مفتوحة المصدر، وفي حال تحقيقه لهذه الشروط فإنه يمنح حق استخدام العلامة التجارية(علامة ترخيص المصادر المفتوحة (Open Source Certification Mark).


    يقول " إيريك إس رايموند" اذا دخلنا الى احد المكاتب التنفيذية وقلنا "free software" فلو كنت محظوظا فان الاجابة ستكون مثلا "امم.......... البرامج المجانية ...رخيصة ...زائفة...وعديمة الفائدة" واذا كنت محظوظا فسيكون لها ارتباط بهجوم مؤسسة البرامج الحرة على حقوق الملكية الفكرية والتى بغض النظر عن رايك الاخلاقى فيها فهى سوق ضئيلة وليس بالشىء الذى تحب التجارة سماعه .


    يستكمل لاري أوغسطين الكلام عرف "اريك رايموند" ان هناك مشكلة كنا ندعوها "البرامج الحرة" ولكن الناس اخذوا كلمة "حرة" وربطوها بمجانية ودون تكلفة واعتقدوا انهم لا يستطيعون جمع المال او البيع وهو مفهوم خاطىء تماما , وكنا نود ايصال رسالة ان البرنامج مفتوح وان النص المصدرى متاح وهى اشياء مهمة .


    يؤمن مؤسسى مبادرة البرمجيات المفتوحة بان البرمجيات الحرية والبرمجيات المملوكة يمكنهما ان يتعايشوا معا , حيث اتضح ان الكثير من المبرمجين (مؤلفى البرامج) ورجال الاعمال (الشركات التجارية) ليس لديهم استعداد لتسويق منتجاتهم وخدماتهم فى
    الاسواق تحت مبدا "حرية بلا حدود...الا حد منح الحرية للاخرين ”التى تنتهجها رخصة "GPL” لذلك عملوا على وضع مبادىء جديدة لمبادرة المصادر المفتوحة مشتقة من تعريف ديبيان للبرمجيات الحرة , ومن هنا فتح الباب لكتابة تراخيص جديدة.


    بما أن مبادرة المصادر المفتوحة مبنية أساساً على تعريف المصادر المفتوحة، فإن أي إتفاقية ترخيص توفي بجميع شروط هذا التعريف تعتبر إتفاقية ترخيص لبرمجيات مفتوحة المصدر. هذه المرونة شكلت متنفساً للكثير من الشركات التجارية والمطورين على حد سواء والذين لم يكونوا مستعدين للإلتزام بجميع شروط إتفاقية الترخيص العمومية GPL في البرمجيات التي يقومون بتطويرها. وهكذا سرعان ما تنامى عدد إتفاقيات الترخيص المشمولة ضمن تعريف المصادر المفتوحة (والتي يصل عددها اليوم 57 إتفاقية بما فيها
    إتفاقية الترخيص العمومية).


    مما لا شك فيه أن تعريف المصادر المفتوحة يتيح إطلاق برمجيات مفتوحة المصدر ضمن إتفاقية ذات شروط أقل صرامةً من شروط إتفاقية الترخيص العمومية. وبالتالي فإن البرمجيات الحرة تعتبر مفتوحة المصدر ولكن ليست جميع البرمجيات مفتوحة المصدر
    برمجيات حرة. لتوضيح هذه النقطة فيما يتعلق بالتسمية فإن أي برنامج يطلق تحت إتفاقية الترخيص العمومية فهو برنامج حر ومفتوح المصدر،أما البرمجيات التي تطلق ضمن أى إتفاقية من الإتفاقيات المعتمدة ضمن مبادرة المصادر المفتوحة فهي برمجيات مفتوحة
    المصدر و ربما غير حرة.


    فلسفة المصادر المفتوحة



    تعريف بمبادرة المصادر المفتوحة "Open Source Initiative ”

    هي برمجيات يمكن للجميع الإطلاع على مصدرها والكود البرمجي الخاص بها، ولا يعني ذلك بالضرورة أن تكون حرة للجميع. وتعتبر حركة تسويقية انتهجتها بعض الشركات لكي تعطي المستخدم الثقة الكاملة لمعرفته كيفية عمل البرنامج بسبب إمكانية الوصول إلى الكود المصدري لهذا البرنامج. عبر اتفاقية ترخيص توضح ما يمكن ان يتم فعله بالكود المصدرى.




    نشأة البرمجيات مفتوحة المصدر

    نشات مؤسسة البرمجيات مفتوحة المصدر عام 1998 دعا لها? جون"?،"maddog?لاري أوغسطين، إيريك إس رايموند، بروس ?بيرنز
    رسميا حيث روجوا للبرامج مفتوحة المصدر على اساس البراعة التقنية , بعض برمجيات المصادر المفتوحة تعتبر برمجيات حرة و لكن كل منهما يستند الى فلسفة مختلفة فى التفكير حيث ان البرامج المفتوحة منهجية تطوير تعتمد على البراعة التقنية






    اهداف البرمجيات مفتوحة المصدر :

    يقول بروس بيرنز هى طريقة لتعاون الناس فى البرامج دون اعاقتهم بمشكلات الملكية الفكرية او التفاوض بعقود فى كل مرة تشترىفيها برنامج ما او تدخل العديد من المحاميين , بشكل عام نحن نرغب ان تعمل البرامج بشكل جيد ونرغب بان نجعل الناس يشاركون فى اصلاح الاخطاء وما الى ذلك , ولذلك فاننا نتخلى شيئا ما عن بعض حقوق الملكية الفكرية ونجعل العالم باكمله يستخدم البرامج , لقد بدات هذه الفكرة فى الحقيقة مع نشوء الحاسوب فى ذلك الحين تم تناقل البرامج بين الناس واظن انه فقط مع نهاية السبعينات وبداية الثمانينات بدا الناس باحتكار برامجهم والقول لا يمكنك مطلقا النظر الى نص البرنامج , لا يمكنك تغيير البرنامج حتى لو اضطررت لاصلاحها من اجل مصلحتك الشخصية و يمكنك فى الحقيقة القاء بعض اللوم على ميكروسوفت هم كانوا الرواد فى نموذج البرمجيات المملوكة .




    الكاثتدرائية والبازار

    يقول إيريك إس رايموند لقد كتبت الكاثدرائية والبازار ومثلت ملاحظاتى وتحليلى الانسانى الذى يجعل عالم المصادر المفتوحة ينجح ,لم نسميه هكذا فى حينها ,كنا نستخدم مصطلح البرامج الحرة بشكل اساسى , لذا فقد كانت ملاحظاتى حول ما جعل البرمجيات الحرة
    تعمل وكيف امكننا انتاج برامج ذات نوعية ممتازة , وعلى الرغم من مخالفة قواعد هندسة البرمجيات باستمرار . فى تلك الورقة البحثية اوضحت التناقض بين اسلوبين مختلفين فى التطوير اسلوبين متناقضين للتطوير , الاول هو اسلوب التطوير التقليدى المغلق
    والذى اسميه اسلوب الكاثيدرائية فى ذاك النوع هناك اهداف محددة جدا , هناك مجموعات عمل صغيرة تعمل عادة بشكل هرمى الصلاحيات وهناك فترات اصدار طويلة للبرامج ومن ناحية اخرى ما ميزته يحدث فى عالم لينكس , كان متناضرا اكثر وغير مركزى
    كطراز السوق او البازار الذى له فترات اصدار قصيرة جدا وارتباط ثابت مع ردود الاشخاص والذين يكونون خارج اطار المشروع عادة واستفتاء مكثف للطرف الاخر والشىء المذهل اننى كلما نظرت الى هذا الامر يظهر انه يستحوذ على الايجابيات المفترضة فى الطريقة التقليدية المغلقة فى استعراض اراء الطرف الاخر يبدو انه يفوز ويبدو انه يعطيك نتائج جيدة .




    تعريف بمبادرة المصادر المفتوحة "Open Source Initiative ”

    وهو تعريف عام مشتق من دليل ديبيان للبرمجيات الحرة و التى كتبها بروس بيرنز :


    1- حرية اعادة التوزيع . 2- اتاحة الشيفرة المصدرية للبرامج . 3- السماح بتعديل البرامج . 4- الحفاظ على الحق الادبى للمؤلف . 5- عدم التمييز بين اشخاص او مجموعات . 6- عدم التمييز ضد مجالات الاستخدام . 7- قابلية تداول الترخيص . 8- لا يمكن ان تكون الرخصة متاحة لمنتج معين بالذات . 9- الترخيص لا يمكن ان يلوث البرمجيات الاخرى.






    انجازات مبادرة المصادر المفتوحة فى نشر "جنو/لينوكس”






    ساهمت مبادرة المصادر المفتوحة فى انتشار جنو/لينوكس بين اوساط المستخدمين (مستعملى المنازل و الشركات) والمبرمجين (مؤلفى البرامج ) ورجال الاعمال (الشركات التجارية) فى وضع رخص واقعية يستفيد منها الجميع . تم اعتماد فلسفة المصادرالمفتوحة فى العديد من توزيعات لينوكس الشهيرة مثل ريدهات لينوكس و فيدورا لينوكس و اوبونتو لينوكس . كما تعتمدها الكثير من شركات البرمجيات الخاصة التى تحولت من سياسة اغلاق الكود المصدرى بشكل كامل الى اتاحة الكود للعامة تحت اتفاقية ترخيص تحافظ فيها الشركة على حقوقها الادبية و مكاسبها المالية و تسمح لها بتطوير منتجها بشكل اكثر سرعة وافضل تقنيا واقتصاديا.


    من أكثر جزئيات فلسفة المصادر المفتوحة جدلاً التساؤل الذي يطرحه الكثيرون: ما الذي يدعو هذا العدد الهائل من المبرمجين الموهوبين من خارج الشركة المنتجة للعمل دون مقابل؟ وهنا لا بد لنا من ذكر مفهوم (الحوافز)، ففي مجتمع يعتبر فيه تأمين الحاجات
    الأساسية للإنسان مضموناً إلى حد ما، فإن المال يفقد قيمته كأكثر الحوافز أهمية، ومن المعروف أن الإنسان يعطي أفضل ما لديه عندما يكون مدفوعاً بهاجس تحقيق حلم ما، عندها يحصل على المتعة الحقيقية. وهو ما ينطبق على مهندسي البرمجيات كما ينطبق على الفنانين والنحاتين والمبدعين.


    تتيح فلسفة المصادرالمفتوحة للناس أن يعيشوا أحلامهم، أن يحصلوا على المتعة الحقيقية التي يبتغون، وأن يعملوا مع أفضل المبرمجين في العالم، وليس فقط تلك القلة التي تم توظيفها ضمن الشركة التي يعملون فيها. يعمل مطوروا المصادر المفتوحة جاهدين لكسب احترام نظرائهم، وهو ما أثبت أنه من أكثر الحوافز الإنسانية فاعليةً. وقد قلت في فقرة سابقة بأن المال قد يفقد قيمته كحافز أساسي، وأنا ما زلت عند كلامي، ولكنني سأقول بأن المال ليس بحد ذاته سيئاً فيما لو حصلت عليه مقابل العمل الجاد.


    عندما يسمع الناس للمرة الأولى باحتمال إتاحة الشيفرة المصدرية لمنتج تجاري بدأوا يطرحون الأسئلة : كيف سيتحمل الأشخاص ضمن الشركة حقيقة أن شخصاً ما من خارج الشركة سيقوم بإنجاز عمل ما بشكل أفضل من عملهم هم ؟ وخصوصاً ضمن الانتشار الواسع لهذه المعلومات كونها مفتوحة المصدر؟ أعتقد أن عليهم أن يشعروا بالسعادة لذلك، وخصوصاً أنهم يحصلون على رواتبهم
    دون القيام بمعظم العمل. وفي هذا السياق فإن المصادر المفتوحة تظهر بوضوح من يستطيع إنجاز العمل ومن هو الأفضل!


    تعتبر المصادر المفتوحة أفضل وسيلة لاستثمار المواهب الخارجية، ولكن الشركات الراغبة فى التحول ما زالت بحاجة إلى شخص ما في الداخل لمتابعة احتياجات ومتطلبات الشركة كما ان المطورين خارج حدود الشركة لهم اهدافهم ايضا التى ربما لا تاخذ نفس اتجاه اهداف الشركة , لذلك فان الشركات التى ترغب فى تطبيق نموذج المصادر المفتوحة عليها ان تقوم بتوظيف من يقوم بدور الارشاد والاشراف حتى تحقق برمجيات الشركة الهدف المرجو منها.







  3. #3
    عضو
    تاريخ التسجيل
    Mar 2009
    المشاركات
    100
    الدولة: Egypt
    معدل تقييم المستوى
    9

    رد: تريد الدخول في عالم اللينوكس ؟؟! لكن من أين تبدأ! اخط معي خطوتك الأولى هنا^

    بارك الله فيك يا اخي لقد تعاملت مع اغلب النسخ الخاصة به ولكن عدت الي ادراجي خاوي اليدين لاني اعمل مهندس تصميم ولااجد برامج تناسبني و حتي المايا و السينيما فور دي لم استطيع العمل عليهم فمثلا امتلك اسطوانة اصلية للمايا ولم استطيع تسطيبها علي الابنتو

  4. #4
    عضوية جديدة
    تاريخ التسجيل
    Dec 2011
    المشاركات
    3
    معدل تقييم المستوى
    0

    رد: تريد الدخول في عالم اللينوكس ؟؟! لكن من أين تبدأ! اخط معي خطوتك الأولى هنا^



    بارك الله فيك يا اخي لقد تعاملت مع اغلب النسخ الخاصة به ولكن عدت الي ادراجي خاوي اليدين لاني اعمل مهندس تصميم ولااجد برامج تناسبني و حتي المايا و السينيما فور دي لم استطيع العمل عليهم فمثلا امتلك اسطوانة اصلية للمايا ولم استطيع تسطيبها علي الابنتو



    على العكس أخي خاصة مؤخرا توجد برامج و لا أروع
    lmms للصوت
    openshot video
    etc

    أما عن أسطوانتك فيمكنك تنصيبها بأداة على أي توزيعة linux و هي wine




    فك الغموض عن مفهوم GNU / LINUX و الفرق عن Unix !
    لا شكر على واجب
    يقال زكاة العلم بنشره أما بعد:


    ما هو نظام يونكس Unix ؟

    يوصف أحياناً على أنه النظام المفضل للهاكرز بالمعنى الإيجابي ******* Friendly! ولكن بشكل رسمي كل نظام تشغيل يحقق معاير POSIX يسمى يونكس أي أنه ليس نظام واحد ، هذه المعايير تضمن عمل البرنامج المصمم على إحداها في الأخرى وكانت بداية هذه الأنظمة في بداية السبعينيات ففي عام 1973 قام Thompson و Ritchie في مختبرات بيل (www.Bell-Labs.com ليس بيل غيتس) بكتابة نظام تشغيل يعتبر أول يونكس ثم انتشر بسرعة وتم بيعه ل AT&T وكان الطلب عليه كبيراً مما جعل توفير الدعم الفني أمراً صعبا لذا قامت بإطلاق الملف المصدري source code له في الجامعات و مراكز البحث العلمي والجمعيات غير الربحية ولأن الملف المصدري موجود لا ضرورة لتقديم دعم فني (فقط للنظام V و طبعا وفق رخصة غير حرة أي أنه لا يزال ملك لهم ولا يمكن لأحد التعديل فيه بدون إذن خطي ) وقد كتب هذا النظام على لغة C لضمان عمل هذا النظام على أي نوع من الأجهزة بحث يكون مستقل عن العتاد Hardware وكان هذا الإصدار الخامس من النظام الذي سمي system V وقد أنتج أشباه كثيرة له من أكثر من شركة وأيضا كان هناك مشروع متوافق معه ولكن كتب بطريقة مختلفة سمي BSD أي توزيعة برمجيات بيركيلي Berkeley Software Distribution ثم وضعة معايير POSIX التي تحدثت عنها لتضع معايير يسير عليها كل الشركات المحظوظة التي يسمح لها بتطوير هذه الأنظمة ظهر الكثير من مشتقاتها مثل AIX من IBM و HP/UX و SunOS أو Solaris و SCO UNIX و Xenix من مايكروسوفت كانت هذه الأنظمة مكلفة جداً (ميزانية دولة) و اقتصرت على مراكز البحث العلمي والجامعات والأجهزة العسكرية وعلى الرغم من قدم هذه الأنظمة إلا أنها منذ البداية أنظمة متعدة المهام والمستخدمين وترتبط بشبكات (قبل اختراع برتوتوكول الإنترنت IP عبر UUCP مثلاً) وآمنة ، وفي المقابل كان هناك أنظمة رخيصة واستهلاكية خالية من أي مزايا، شائعة في الأسواق للإستخدام المنزلي وهي غير متوافقة مع المعايير القياسية وهي مجرد آلات حاسبة مقارنة بأنظمة يونكس. لمعلومات عامة عن يونكس انظر User-Friendly Unix FAQ.

    ما هو نظام جنو GNU ؟
    في الحقيقة ليس بنظام بعينه ولكن شاء الله عز وجل بقضاءه وقدره أن يتم اتصال بين
    تلفظ جنو ولكن بها مواربة فإذا لفظت نو تعني حيوان النو (تيس بري) الذي هو شعارها. هي اختصار ل GNU is Not Unix أي جنو ليس يونكس وهذان اسلوبان شائعان في الاختصار (أن يكون أو حرف من الكلمة نفسها و أن نقول "كذا ليس كذا" عندما يكون الأول بديل عن الثاني) بهذا نعرف أن GNU هي بديل عن يونكس (بمعنى أدق عن أدوات نظام يونكس) ، وبديل عن فلسفة يونكس (نظام محصور بالأجهزة الخارقة ومن يستطيع صناعتها أو شراءها من عمالقة، نظام يشترط استخدامه بتوقيع اتفاقيات عدم المكاشفة nondisclosure agreement ) مؤسس جنو هو البروفيسور ريتشارد ستالمان Richard M. Stallman ( صفحته www.gnu.org/people/rms.html ) من معهد مساشوستس للتكنولوجيا MIT في مختبر الذكاء الصناعي في الثمانينات ليكون نظاماً حراً ومفتوح المصدر يحقق فلسفته التي تحدثنا عنها، بدأ بمحرر النصوص (ومفسر لغة lisp) المسمى EMACS ثم تفرغ لعمل منظمة fsf لحق به آلاف المبرمجين لإكمال النظام وهذا ما كان. ولم يكن هذا المشروع يطمح لعمل نواة نظام التشغيل kernel بل فقط أدوات النظام (مفسر الأوامر shell ، مصنف compiler ، محرر نصوص editor ...)

    في الحقيقة ليس بنظام بعينه ولكن شاء الله عز وجل بقضاءه وقدره أن يتم اتصال بينRichard M. Stallman و Linus Benedict Torvalds
    و قد لعب مشروع ((GNU is Not UNIX (GNU) دورا بارزا في تطوير لينوكس، و تتلخص مهمة هذا المشروع في توفير مجموعة من البرامج المكتوبة لأنظمة يونكس و يتم توزيع شيفرتها المصدرية مجانا


    ما هو نظام لينكس Linux ؟

    هو نواة نظام متوافقة مع يونكس لم يتطور من كود النظام الخامس System V ولا من BSD بل كتب من الصفر وهو نظام حر/مجاني ومفتوح المصدر(يمكنك أن ترى ملفات الC الخاصة به) ويمكن لأي انسان أن يطوره دون إذن من أحد ، بدأه ليناس تورفادليز Linus Benedict Torvalds وهو فنلدي Finland في عام 1991 عندما كان طالبا في جامعة Helinki ( صفحته www.cs.helsinki.fi/~torvalds ) يأمل أن يكون لديه يونكس (الذي يكلف ميزانية دولة كما ذكرنا) على جهازه في البيت بدأ مشروعه بعد أن درس نظام يونكس تعلمي اسمه minix حيث كتب نظام تشغيل كامل المزايا من الصفر ليتفوق ليس فقط على الأنظمة العادية بل وعلى أنظمة يونكس الأخرى ثم وضع الملفات على الإنترنت وكون مشروع نواة لينكس www.kernel.org أصدر أول نواة في 1994 ويشاركه الآن أكثر من ألف مبرمج من مختلف أنحاء العالم في تطوير النواة لوحدها وهو نظام يعمل على معظم الأجهزة منها

    IA32(32-bit Intel Arch x86 including Pentium,and some ADM) أي الأجهزة المعروفة
    IA64 (itanium and other 64-bit)
    PowerPC PPC (من Apple و Motorola و IBM ... وغيرهم)
    Alpha
    Sparc
    MainFrame
    m68k (من motorola)
    وغيرها الكثير مثل PlayStation2 و XBox

    اسم هذا الظام لينَكس (بفتح النون) مكون من مقطعين LIN وهو يشيرإلى اسم مخترعه ليناس و UX اختصاراً ل"يونكس" UNIX وأحياناً يسمى TUX أي Torvalds UNIX حيث Torvalds هو المقطع الأخير من اسم مخترعه ليناس. وهذا النظام هو مفخرة البرامج الحرة والفتوحة. (ربما يجب أن أشير أن لينكس متوافق مع معايير POSIX وتم فحص التوفقية من عدة جهات مستقلة وقد تجاوز الفحوصات والاختبارات ولكنه لم ولن يدفع ثمن الرخصة لهذا فالتوافقية غير رسمية، كما أن فلسفة جنو لا تقوم على تقليد UNIX بل استبداله فهناك إضافات في جنو غير موجودة في أي معايير ولكنها في الغالب ستصبح معايير. فلسفة جنو تقديم الأفضل سواء كان يونكس أم لا )



    linux هي كلمة تعني واحد من ثلاثة: نواة النظام kernel أو نظام التشغيل وأدواته أو الأقراص التي عليها النظام وأدواته وبرامج التركيب والبرامج التطبيقية وحتى الألعاب. للتمييز الأولى تسمى نواة لينكس Linux kernel والثانية جنو/لينكس GNU/LINUX والثالثة توزيعة لينكس Linux Distribution والمعنى تستطيع تميزه من السياق

    هل يمكن الوثوق بنظام لينكس لأداء المهام الحساسة ؟

    نعم يمكن الوثوق بنظام لينكس ليقوم بأكثر المهام حساسية. بعض توزيعات لينكس حاصلة على موافقة وزارة الدفاع الأمريكية DoD (المصدر هو وكالة رويتيرز للأنباء). تشير التجربة العملية أن تصحيح الخطأ بعد إكتشافه (وإصدار رقعة توزع مجاناً) يستغرق في المتوسط ما بين 5 دقائق إلى 3 أيام فقط. مثلاً تم توفير حل لمشكلة FDEV_BUG الموجودة في بعض المعالجات CPU خلال 3 أيام (كان الحل بأن تقوم نواة لينكس بالحسابات التي يخطئ بها المعالج بعمليات رياضية مكافئة) أما أصحاب الأنظمة الأخرى فكان عليهم انتظار أكثر من سنة حتى اعترفت إنتل بوجود المشكلة أصلاً.




  5. #5
    عضو
    تاريخ التسجيل
    May 2007
    المشاركات
    73
    الدولة: Egypt
    معدل تقييم المستوى
    0

    رد: تريد الدخول في عالم اللينوكس ؟؟! لكن من أين تبدأ! اخط معي خطوتك الأولى هنا^

    موضوع مميز شكرا ليك على المجهود الجبار

  6. #6
    عضو فضي
    تاريخ التسجيل
    Nov 2008
    المشاركات
    3,014
    الدولة: Kuwait
    معدل تقييم المستوى
    19

    رد: تريد الدخول في عالم اللينوكس ؟؟! لكن من أين تبدأ! اخط معي خطوتك الأولى هنا^



    جزاك الله كل خير يا اخى

    لو فيديو يبقى كرم كبير منك

المواضيع المتشابهه

  1. مشاركات: 40
    آخر مشاركة: 17-02-2013, 00:45
  2. خطوتك الأولى في عرب هاردوير
    بواسطة ahmed Namita في المنتدى الأرشيف
    مشاركات: 38
    آخر مشاركة: 24-02-2008, 02:43
  3. ممكن مساعدتي في الدخول الى عالم الهاردوير!
    بواسطة HxH في المنتدى الأرشيف
    مشاركات: 1
    آخر مشاركة: 02-11-2005, 09:42

الكلمات الدلالية لهذا الموضوع

المفضلات

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •