النتائج 1 إلى 9 من 9

الموضوع: التأديب بالضرب بين الإسلام والفكر الغربي

  1. #1
    إداري سابق الصورة الرمزية الفجر القادم
    تاريخ التسجيل
    Oct 2002
    المشاركات
    6,037
    معدل تقييم المستوى
    33

    التأديب بالضرب بين الإسلام والفكر الغربي



    في أمريكا: زوج يضرب زوجته كل 15 ثانية.
    - اللجوء إلى الضرب جزء بسيط من فلسفة الإسلام في التأديب.
    - الحفاظ على هيبة الأب والزوج ضرورة.


    مفكرة الإسلام: سافر الشاب المسلم الحريص على دينه إلى الولايات المتحدة واستقر به المقام هناك وتزوج أمريكية وأنجب منها .. وكبر الأبناء وأصبح أحدهم في المرحلة الإعدادية. ذات يوم تغيب عن المنزل فقلق عليه أبوه قلقاً شديداً .. وجاء الابن في اليوم التالي وأخبر أباه أنه كان في رحلة مع أصدقائه .. الأب رغم أنه أصبح أمريكي الجنسية إلا أن الإسلام مازال يسيطر على فكره وشخصيته .. فلم يعجبه هذا العوج من ابنه فوبخه وضربه ليقومه.
    وفي اليوم التالي ذهب الابن للمدرسة وعليه آثار الإرهاق وحينما سألته المعلمة عن سبب ذلك عرفت منه أن أباه ضربه فارتعدت فرائسها وقالت له لقد انتهى عهد العبودية وأبلغت الشرطة التي استدعت بدورها الأب لتنذره أنه إذا تكرر منه ذلك فسوف تدفع بالابن إلى مدرسة داخلية وتنهي العلاقة بينه وبين أبيه.

    فالمجتمع الأمريكي والغربي عموماً –كما يزعمون- يرفض الضرب الذي يذكرهم بالعبودية، لكن هل قضت القوانين والحريات المتاحة حقاً على ظاهرة الضرب هذه؟.
    تقول الإحصاءات إن في أمريكا كل 15 ثانية يضرب أحد الأزواج زوجته ضرباً مبرحاً، وفي فرنسا توجد وزارة لشئون المرأة تطالب بتشريعات جديدة وبتكوين شرطة خاصة لإبلاغها بضرب الزوجات والأولاد ويطالبون أيضاً بمحاكم أسرية خاصة.
    أما في إنجلترا فأصبحت ظاهرة الضرب [ضرب الأزواج للزوجات] محلاً للشكوى ، وفي وروسيا انتشرت الظاهرة على نطاق واسع .. لكثرة عدد الأزواج العاطلين ونتيجة للحياة الاقتصادية الصعبة وأصبح الأزواج ينفثون عن أنفسهم بضرب زوجاتهم. وهكذا فرغم النفور الشديد من الضرب سواء ضرب الزوج لزوجته أو ضرب الأب لأبنائه في الغرب ورغم القوانين التي تمنع ذلك لم تتوقف الظاهرة بل تزداد انتشاراً.

    وطبعاً استوردت الجمعيات النسائية في مجتمعاتنا الأفكار الغربية .. باعتبار الزوج الذي يؤدب زوجته بالضرب غير آدمي .. ويطالبون المرأة أن ترفع عليه قضية طلاق .. وكذلك يطالبون بألا يضرب الأب ابنه .. بل لابد في عرفهم أن يعتذر ويتأسف الأب لابنه إذا أخطأ في حقه.
    وترى د. أسماء زايد الخبيرة الاجتماعية: إن الحفاظ على شخصية الأب ضروري جداً .. فالابن لابد أن يشعر بل ويتأكد بأن هناك سلطة أبوية لا يمكنه تجاوزها.
    وأن علاقته مع والديه لها حدود وضوابط لا يتعداها .. ودعوى صداقة الابن لأبيه أفسدت كثيراً من الأسر بسبب إضاعتها لهيبة وشخصية الأب.
    فهناك أخطاء للأطفال لا يمكن علاجها إلا بالتخويف والضرب الخفيف .. بشرط ألا يتكرر الضرب باستمرار حتى لا يتعود عليه الطفل وبالتالي يفقد قيمته كعامل مؤثر في التقويم.
    وتضيف د.أسماء زايد: إننا ينبغي أن نؤمن بكل ما جاء في القرآن .. ولا ننهزم أمام الغرب وأمام دعاوى الاستنارة وحقوق الإنسان والحرية فنلغي ديننا تدريجياً.
    الضرب ورد في القرآن كمرحلة أخيرة في التأديب ينبغي أن تسبقها مراحل أخرى .. فلا يجوز أن نبدأ التأديب بالضرب.
    والعجيب أن المجتمعات الغربية التي تعيب علينا وتقول إن ديننا يحض على الضرب نجد أن أسرهم مفككة محطمة .. والغيظ يملأ قلوبهم من ترابط أسرنا وهم يعلمون أن سبب ذلك هو ديننا .. فيصدرون إلينا أفكارهم لتفكك هذه الروابط.
    المفرطون في دينهم هم الذين يضربون زوجاتهم

    وينبه د. محمد همام إلى نقطة هامة وهي أن هناك فئة من الآباء والأزواج لا تلتزم بالفرائض والقيم الإسلامية فهم لا يصلون ولا يصومون ويشربون الخمر والمخدرات ويأتون السلوك الفاحش، وهؤلاء يضربون زوجاتهم وأولادهم ويحتجون بحقهم الشرعي. وبالتالي فنحن يجب أن نفرق بين رجل مسلم واع يلجأ إلى الرخصة الإسلامية بقدرها وفي وقتها وبشروطها وبين شخص آخر غير ملتزم بالإسلام ولكنه يستخدم الإسلام في تبرير سلوكه العدواني ضد زوجته وأولاده. فالضرب حالة استثنائية أي أنه يستخدم في حالات معينة ويمارس بقدره وبغرض الإصلاح. أما هؤلاء الفاشلون فيمارسون الضرب في كل وقت وبأسلوب عنيف وشرس ويهدفون إلى الإيذاء والإذلال والحط من كرامة الزوجة وليس بهدف الإصلاح.
    الموقف الشرعي
    ويوضح د. عثمان مشهور الأستاذ في جامعة الأزهر هذه القضية بقوله: لقد استغل أعداء الإسلام مصطلح [الضرب] كما ورد في حق الزوج بتأديب زوجته، ليشيعوا بأن الزوجة في الإسلام مخلوق يتوجب على الزوج ضربه باستمرار وبسبب وبدون سبب، وأن الزوجة وسيلة تنفيث عن غضب الزوج، وتمتلئ كتب المستشرقين بالكتابات الحاقدة التي تصور الرجل المسلم لا يتوانى عن سلخ جلد زوجته بدون أي سبب في حين يعطف على ناقته، أي أن المرأة في الإسلام أقل قيمة من الناقة !!
    وبالطبع لسنا هنا في صدد الرد على كتابات الحاقدين على الإسلام والمسلمين، بقدر ما نحن أمام توضيح حقيقة مفهوم الضرب التأديبي ضمن العلاقة الزوجية، فقد أباح الشرع للزوج أن يضرب زوجته لتأديبها، ولكن هذه الإباحة لا تصبح حقاً للزوج إلا بعد أن يستنفذ أسلوبي التأديب، وهما: الوعظ أولاً، ثم الهجر في المضجع ثانياً، وبعد أن يستنفذ الزوج هاتين الوسيلتين ويتأكد من عدم نجاحهما في تأديب زوجته، وبالتالي فللقاضي الذي تعرض عليه حالة ضرب زوج لزوجته أن يتأكد إن كان الزوج قد لجأ أولاً إلى الوعظ ثم إلى الهجر، فإن ثبت لديه أنه لم يلجأ إليهما وبدأ بوسيلة الضرب أولاً فله أن يحكم لصالح الزوجة ويعاقب الزوج. وقد وضع الشرع قيوداً كثيرة على حق الزوج في استعمال الضرب لزوجته كأسلوب تأديب.

    وأولها: القيد النفسي؛ وهو: أن الزوج إذا قدّر بأن تأديب زوجته لا يكون إلا بالضرب الشديد المؤلم فلا يجوز له الضرب، كما لا يجوز له الضرب إذا كان غاضباً أو في حالة عصبية أو نفسية شديدة، بل يجب أن يستعمل حق الضرب وهو بحالة نفسية واعية وهادئة وبتقدير مسبق أنه لا يضرب زوجته بهدف إهانتها أو إيذائها، بل بهدف تقويمها وتأديبها وإعادتها إلى جادة الصواب وبما يقوي الحياة الزوجية والأسرية.
    القيد الثاني هو: ألا يكون الضربُ مبرّحاً، وهو ما أمر به الرسول صلى الله عليه وسلم بقوله: 'فاضربوهن إذا عصينكم في المعروف ضرباً غير مبرح'، وهو تأكيدٌ على أنه لا يجوز للزوج أن يضرب زوجته ضرباً عند نشوزها ضرباً مبرحاً، حتى لو كانت لا يمكن أن تترك نشوزها إلا بالضرب المبرح، وبالتالي يجب أن يكون ضربه لها ضرباً بسيطاً لا يُغير لوناً أو يسبب كسراً أو جُرحاً ولا يسيل دماً.
    ثم يأتي قيد وسيلة الضرب، وقد ذهب كثير من الفقهاء إلى أن الضرب يجب أن يكون باليد أو بمنديل لا غير، وذهب آخرون إلى جواز استعمال السوط أو العصا شرط أن يكون الضرب خفيفاً، أي على مبدأ التلويح بالعصا أكثر من الضرب بها.
    وهناك قيدٌ يتعلق بمكان الضرب، إذْ يجب ألا يكون على الوجه لقوله صلى الله عليه وسلم: 'ولا تضرب الوجه ولا تُقَبِّح..'، ونهى عليه الصلاة والسلام عن ضرب المواقع الحساسة كالرأس والصدر والثديين والقلب والبطن والفرج، لما في الضرب على هذه الأماكن من خطر الإيذاء، وذهب عدد من الفقهاء إلى أن الضرب يجب ألا يزيد على عشر لقول الرسول صلى الله عليه وسلم: 'لا يجلد أحد فوق عشر جلدات إلا في حد من حدود الله'؛ وهناك من يرى ألا يتجاوز الضرب ثلاثاً.
    وهكذا نجد أن الشرع قد وضع قيوداً كثيرة على الضرب، كوسيلة تأديب للزوجة، فجعله بعد الوعظ والهجر، وجعله في إطار أن يكون الرجل حسن النية في تأديب زوجته وإصلاحها، بما يُرضي الله ويحافظ على العلاقة الأسرية والزوجية في إطارها الصحيح والمتين، وهو ما يعني أن الزوج لو استهدف من وعظه أو هجره لزوجته الانتقام أو الإهانة، أو حملها على معصية معينة، أو إنفاق مالها في وجه لا ترضاه، فإن فعله في هذه الحالة لا يُعدّ تأديباً وللقاضي أن يعتبر فعله جنائياً يستوجب العقوبة الجنائية، كما أن الضرب لو أدى إلى أذية جسدية أو عاهة مؤقتة أو مستديمة فإن الزوج يعتبر قد تجاوز حقه المقرر له في الشرع ويستوجب العقاب.
    الموضوع اكبر مما قد ذكرت هنا ...وما ذكرته هو بعض النقاط الوارده فيه ...
    لمن اراد الاستزاده منه على بالرابك التالي :

    http://www.islammemo.cc/culture/one_...sp?IDNews=1829
    [CENTER][CENTER][CENTER] [SIZE=4][/SIZE]
    [SIZE=4][COLOR=Red]ما أروع أن يكون الإنسان حيا هذه الأيام, وما أروع أن يكون الإنسان عربيا هذه الأيام. [COLOR=Black]عاد العرب للتاريخ[/COLOR].
    [COLOR=Navy]شكرا يا أبطال تونس الخضراء, وشكرا يا ثوار مصر الأحرار [SIZE=4]، شكرا ابناء عمر الم[SIZE=4]ختار[/SIZE][/SIZE][/COLOR][/COLOR]

    [/SIZE] [/CENTER]


    [URL="http://www.arabhardware.net/forum/showthread.php?t=108662"][COLOR=Blue][B]مـعـــــــركـــــــة الـــمـعــانــــــــــــي [/B][/COLOR][/URL][COLOR=SeaGreen][SIZE=4]
    [/SIZE][/COLOR][/CENTER]
    [SIZE=4][FONT=Arial][B][URL="http://www.arabhardware.net/forum/showthread.php?t=117801"][COLOR=red]كُن عربياً :[/COLOR] [COLOR=blue]استخدام المصطلحات التقنية العربية[/COLOR][/URL][/B][/FONT][/SIZE][/CENTER]

  2. #2
    عضو بلاتيني
    تاريخ التسجيل
    Jun 2002
    المشاركات
    8,539
    الدولة: Jordan
    معدل تقييم المستوى
    24

    مشاركة: التأديب بالضرب بين الإسلام والفكر الغربي

    جزاك الله خير
    كلام جميل , وشرع قويم من خالق كل شيء ومدبر كل الامور الله سبحانه وتعالى ..
    لكن اخي العزيز , من بين كل الذين يتسخدمون الضرب من المسلمين كم تعتقد نسبة من يلتزمون بضوابط الشرع في الضرب ؟
    بالطبع لا املك رقما لكني متأكد من أنها نسبة بسيطة او بسيطة جدا , لذلك منع الضرب في المدارس مثلا و التحذير من الضرب الهمجي الجنوني من الآباء لأبنائهم وازواجهم - أمر ضروري سواءا في المجتمع المسلم او الكافر .
    لماذا يصر كثير من الناس أن يربي أبناءه بالأسلوب الذي تربى به - ضرب وتوبيخ الطفل باستمرار وعلى كل شيء كما تربى البهائم .. الاساس في التربية العقل والاقناع ثم الترغيب والترهيب ثم الضرب ..
    Athlon64 X2 4000+ @2.88GHz // Biostar TA690G AM2 // DDR2-800 3GB // Geforce 8600GT // Audigy2 ZS // FSP Forton 400W
    Vista Home SP1

  3. #3
    عضو محترف الصورة الرمزية NaAZoOR
    تاريخ التسجيل
    Feb 2003
    المشاركات
    8,698
    الدولة: Egypt
    معدل تقييم المستوى
    39

    مشاركة: التأديب بالضرب بين الإسلام والفكر الغربي

    اوافقك اخي العزيز عمر وان كنت اتحفظ على لفظ مجتمع كافر هتاك الفاظ أهدأ ولا تجرح مشاعر احد ... تذكر ان معنا اخوة نصارى في المنتدى ...

  4. #4
    إداري سابق الصورة الرمزية الفجر القادم
    تاريخ التسجيل
    Oct 2002
    المشاركات
    6,037
    معدل تقييم المستوى
    33

    مشاركة: التأديب بالضرب بين الإسلام والفكر الغربي

    اخشى ان اكون قد فهمت خطأ ....انا لست من انصار الضرب ...انما الملفت للنظر بالموضوع هي طريقة كاتبه اللتي تخالف عادة الكثير من المسلمين الذين ما ان تطرح عليهم موضوع اسلامي يخالف الغرب بشيء الا تجدهم ينبرون لتؤويل ذلك الموضوع لما يتماشى مع الغرب ...
    اما الكاتب هنا فقد اشار صراحة ومن دون موراه ان الضرب موجود في الاسلام ولكن بشروط وقيود ...

    من الجميل تلك الملاحظه اللتي يبدبها الكاتب حين يقول ان الذي يدعون لعدم الضرب هم من يعانون من التفكك الاسري ... وفوق ذلك... ان الضرب لا يزال موجود في مجتمعهم !!!!

    انا طبعا لا اؤيد الضرب الموجود في المجتمعات الشرقيه لدى المسلمين وغيرهم بشكل الاجمال ...
    لكنني بلا شك مع موضوع رقابة الوالد وحقه في تأديب ابنه على ان يكون ذلك ضمن الشرع .

    الاصل ان يكون الضرب هو اخر وسيله للتفاهم ...وضمن الحدود المبينه اعلاه من مكان الضرب وآليته ومتى يكون والى اي حد ....

    وقد اوضح الكاتب في تتمة المقال انه لو كان المجتمع اصلا مجتمعا اسلاميا ... لما وصلت الامور الى هذا الحد ...فلو ان الزوجه والزوج قد تربيا التربيه الاسلاميه الصحيحه لما وصلت الامور بين الزوجين الى مرحلة الضرب على الاغلب ...

    الخلاصه : أن الاسلام عمليا هو الحاله الوسط بين المجتمع الشرقي و المجتمع الغربي ...
    الضرب من دون سبب وبدون قيود وضوابط مرفوض ...وانكاره والمعاقبه عليه ايضا مرفوض ...
    شكرا لمروركما وتعليقكما ....سررت انه هناك من يقرأ ....وان هناك من يهتم
    بارك الله فيكما
    [CENTER][CENTER][CENTER] [SIZE=4][/SIZE]
    [SIZE=4][COLOR=Red]ما أروع أن يكون الإنسان حيا هذه الأيام, وما أروع أن يكون الإنسان عربيا هذه الأيام. [COLOR=Black]عاد العرب للتاريخ[/COLOR].
    [COLOR=Navy]شكرا يا أبطال تونس الخضراء, وشكرا يا ثوار مصر الأحرار [SIZE=4]، شكرا ابناء عمر الم[SIZE=4]ختار[/SIZE][/SIZE][/COLOR][/COLOR]

    [/SIZE] [/CENTER]


    [URL="http://www.arabhardware.net/forum/showthread.php?t=108662"][COLOR=Blue][B]مـعـــــــركـــــــة الـــمـعــانــــــــــــي [/B][/COLOR][/URL][COLOR=SeaGreen][SIZE=4]
    [/SIZE][/COLOR][/CENTER]
    [SIZE=4][FONT=Arial][B][URL="http://www.arabhardware.net/forum/showthread.php?t=117801"][COLOR=red]كُن عربياً :[/COLOR] [COLOR=blue]استخدام المصطلحات التقنية العربية[/COLOR][/URL][/B][/FONT][/SIZE][/CENTER]

  5. #5
    عضو بلاتيني
    تاريخ التسجيل
    Jun 2002
    المشاركات
    8,539
    الدولة: Jordan
    معدل تقييم المستوى
    24

    مشاركة: التأديب بالضرب بين الإسلام والفكر الغربي

    NaAZoOR
    حياك الله مهندس عمر وشكرا على ذوقك . أعتقد الناس ما بين مفرط او متشدد في هذه المسألة والقليل منهم مصيب ,, لن اكثر عليك في الكلام لكن لو فرضنا أن مدرسا قال لطلابه من أراد أن يحل الواجب فليحله ومن أراد أن يلعب ويلهو فله ذلك ,, وفي اليوم التالي جمع الطلبة الذي ضيعوا وقتهم في اللعب وعوقبوا أشد العقاب , ياترى هل بإمكانهم القول والتحجج ب" أنت تركت لنا حرية الاختيار يا استاذ "
    الله سبحانه وتعالى يقول في كتابه (( وقل الحق من ربكم فمن شاء فليؤمن ومن شاء فليكفر )) , الكثير من الناس تتفوه بهذه الآية فقط ويتغاضى عما ورد بعدها (( إنــا أعتدنا للظالمين نارا أحاط بهم سرادقها )) ... فكان على المدرس \ المربي \ الخطيب أن يذكر الخيارات ولكن ليذكر بعدها عواقب كل اختيار ... حتى أن الكثير من الناس هذه الايام تعتقد فعلا أن لها حرية الاختيار وكلهم عبدة لله ولهم نفس المصير ...

    الفجر القادم
    ما فهمناك غلط . المنتديات وضعت للنقاش او التعليق وابداء الرأي
    Athlon64 X2 4000+ @2.88GHz // Biostar TA690G AM2 // DDR2-800 3GB // Geforce 8600GT // Audigy2 ZS // FSP Forton 400W
    Vista Home SP1

  6. #6
    عضو محترف الصورة الرمزية NaAZoOR
    تاريخ التسجيل
    Feb 2003
    المشاركات
    8,698
    الدولة: Egypt
    معدل تقييم المستوى
    39

    مشاركة: التأديب بالضرب بين الإسلام والفكر الغربي

    أخي عمر ... لن أحول الموضوع لنقاش ديني .. ولكن يجب مراعاة مشاعر الآخرين ... لاأحد يقول نكذب أو نغير حقيقة ... ولكن اللطف في الكلام والتعامل الحسن هو المدخل للناس جميعاً ....

    هناك وجوه كثيرة للحقيقة ... منها الصريح القاسي ومنها الصريح الهاديء واللطيف ومنها المستتر وراء المعاني ... الخ ..

    يجب ان نتعلم وانا اولكم ان الغير له الحق في احترام مشاعره وحسن معاملته وجواره كما افترض ان يعاملني الجميع .... وأذكر نفسي واياكم ان غيري يرى نفسه صواب ويراني على خطأ ... اذن ما الحل ؟؟ هل التراشق و الجدل الديني العقيم "الجدل هو العقيم بالطبع" أم حسن اختيار الكلام والمعاني في معاملتي مع الآخرين حتى اضمن ان يحسنوا هم معاملتي أيضاً.

    في النهاية هو رأيي الخاص ولك مطلق الحرية في رفضه أو قبوله.

  7. #7
    عضو بلاتيني
    تاريخ التسجيل
    Jun 2002
    المشاركات
    8,539
    الدولة: Jordan
    معدل تقييم المستوى
    24

    مشاركة: التأديب بالضرب بين الإسلام والفكر الغربي

    عموما انت لا تريد نقاشا وتريد اختصار الموضوع ولك ذلك .. لكن اسمحلي فعلا ان اقول ان الدعوة بحسن الخلق والادب امر مطلوب وكان ذلك خلق النبي صلى الله عليه وسلم , لكنه أيضا استخدم اسلوب التهديد والوعيد والترغيب والترهيب ... وكله في النهاية حسب قول الله تعالى (( بالحكمة والموعظة الحسنة )) ..
    Athlon64 X2 4000+ @2.88GHz // Biostar TA690G AM2 // DDR2-800 3GB // Geforce 8600GT // Audigy2 ZS // FSP Forton 400W
    Vista Home SP1

  8. #8
    مشرف عام سابق الصورة الرمزية UNREAL
    تاريخ التسجيل
    Aug 2002
    المشاركات
    6,488
    الدولة: Saudi Arabia
    معدل تقييم المستوى
    124

    مشاركة: التأديب بالضرب بين الإسلام والفكر الغربي

    الفجر القادم ...
    تميز مستمر كالعادة جزاك الله خير على الطرح الممتاز ، ما شاء الله عليك مواضيعك سلة فواكه ترضي جميع الأذواق...

    الأخ ناظور ...
    أثرت نقطة جيدة... والمسألة لن تصل لأن تكون جدالا دينياً إن شاء الله...ولكن وجب التعقيب...
    وجادلهم بالتي هي أحسن هي أساس في ديننا والحمدلله... وخاطبهم الله تعالى في القرآن بأهل الكتاب تلطفا...
    ولم يسميهم إخواناً... لأن الأخوّة تكون إما بالنسب أو بالدين... وجزاك الله خيرا...

  9. #9
    إداري سابق الصورة الرمزية الفجر القادم
    تاريخ التسجيل
    Oct 2002
    المشاركات
    6,037
    معدل تقييم المستوى
    33

    مشاركة: التأديب بالضرب بين الإسلام والفكر الغربي



    شكرا لك اخي UNREAL
    بارك الله فيك
    [CENTER][CENTER][CENTER] [SIZE=4][/SIZE]
    [SIZE=4][COLOR=Red]ما أروع أن يكون الإنسان حيا هذه الأيام, وما أروع أن يكون الإنسان عربيا هذه الأيام. [COLOR=Black]عاد العرب للتاريخ[/COLOR].
    [COLOR=Navy]شكرا يا أبطال تونس الخضراء, وشكرا يا ثوار مصر الأحرار [SIZE=4]، شكرا ابناء عمر الم[SIZE=4]ختار[/SIZE][/SIZE][/COLOR][/COLOR]

    [/SIZE] [/CENTER]


    [URL="http://www.arabhardware.net/forum/showthread.php?t=108662"][COLOR=Blue][B]مـعـــــــركـــــــة الـــمـعــانــــــــــــي [/B][/COLOR][/URL][COLOR=SeaGreen][SIZE=4]
    [/SIZE][/COLOR][/CENTER]
    [SIZE=4][FONT=Arial][B][URL="http://www.arabhardware.net/forum/showthread.php?t=117801"][COLOR=red]كُن عربياً :[/COLOR] [COLOR=blue]استخدام المصطلحات التقنية العربية[/COLOR][/URL][/B][/FONT][/SIZE][/CENTER]

المواضيع المتشابهه

  1. الإسلام الجميل
    بواسطة ym2ponline في المنتدى الأرشيف
    مشاركات: 0
    آخر مشاركة: 09-05-2011, 08:34
  2. أفضل ما صنع الغرب عن الإسلام
    بواسطة EL-MARIACHY في المنتدى الأرشيف
    مشاركات: 2
    آخر مشاركة: 28-12-2010, 09:06
  3. لكل من له غيرة علي الإسلام
    بواسطة mohamed1980 في المنتدى الأرشيف
    مشاركات: 1
    آخر مشاركة: 10-04-2005, 20:07
  4. إنه الإسلام
    بواسطة الفجر القادم في المنتدى الأرشيف
    مشاركات: 2
    آخر مشاركة: 04-07-2003, 20:26

الكلمات الدلالية لهذا الموضوع

المفضلات

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •