النتائج 1 إلى 3 من 3

الموضوع: فوائد مختارة من كتاب " المنهل العذب النمير في سيرة السراج المنير "

  1. #1
    عضو برونزي الصورة الرمزية C|EH
    تاريخ التسجيل
    Jun 2005
    المشاركات
    1,951
    معدل تقييم المستوى
    15

    فوائد مختارة من كتاب " المنهل العذب النمير في سيرة السراج المنير "



    فوائد مختارة

    من كتاب
    " المنهل العذب النمير
    في
    سيرة السراج المنير "

    ( للدكتور /وليد بن محمد بن عبدالله العلي)

    ----------------------------------

    مقدمة البحث

    الحمد لله رب العالمين ، والصلاة والسلام على النبيّ الأمين وعلى آله وصحبة ومن تبعهم بإحسان إلى يوم الدين .

    أما بعد ، فهذا البحث يتناول مجموعة من الفوائد مدعومة بأدلتها تم ذكرها في كتاب " المنهل العذب النمير في سيرة السراج المنير" من أعداد الدكتور / وليد بن محمد بن عبدالله العلي إمام وخطيب "المسجد الكبير" بدولة الكويت حيث جمع فيه ما تمّ ذكره في أربعين خطبة استعرض فيها أجزاءاً من سيرة الرسول المصطفى محمد بن عبدالله صلى الله عليه وسلم .

    ولقد استفدت من قراءتي لهذا الكتاب فوائد كثيرة أوجز منها في هذا البحث الفوائد المذكورة في الصفحات التالية .

    ----------------------------------

    الفائدة (1) :

    من يطلب الهداية ويسعى لها يهده الله ومن يصد يعاند يضلل ويضله الله وهو من الخاسرين.
    الدليل :

    قال الله تعالى " من يهد الله فهو المهتدي ومن يضلل بأولئك هم الخاسرون"


    الفائدة (2):

    فرض الله تعالى الصلاة على رسوله خمسين صلاة كل يوم عندما عُرج به صلى الله عليه وسلم إلى السماء ثمّ سأل ربه أن يخفف عن أمته فخفف عشراً ثم عشراً حتى أصبحت خمساً كل يوم تحسب كل صلاة عن عشرة صلوات فهي خمسون .
    الدليل :

    من حديث الإسراء والمعراج حيث قال موسى عليه السلام لسيدنا محمد صلى الله عليه وسلم : إن أمتك لا تستطيع خمس صلوات كل يوم ، وإني قد جربت الناس قبلك وعالجت بني إسرائيل أشد المعالجة فارجع إلى ربك فاسأله التخفيف لأمتك .
    فقلت : سألت ربي حتى استحييت ولكن أرضي وأسلم .
    فلما جاوزت ، نادى منادٍ : أمضيت فريضتي ، وخفَّفتُ عن عبادي هُن َّ خمس ، وهنَّ خمسون ، لكن صلاة عشرٌ ، فذلك خمسون صلاة ومن هَم َّبحسنة فلم يعملها كتبت له حسنةٌ فإن عملها : كتبت له عشراً ، ومن هم بسيئةٍ فلم يعملها : لم تُكتب شيئاً ، فإن عملها كتبت سيئة واحدةٌ .

    الفائدة (3) :

    أن اليهود في المدينة كانوا يعلمون أن محمداً صلى الله عليه وسلم سيبعث نبياً ولكن لما جائهم إلى المدينة أنكروا ذلك وكفروا .


    الدليل :

    أرسل نبي الله صلى الله عليه وسلم إلى اليهود فأقبلوا فدخلوا عليه فقال لهم رسول الله صلى الله عليه وسلم يا معشر اليهود ويلكم ! اتقوا الله فوالله الذي لا إله إلا هو إنكم لتعلمون أني رسول الله حقاً ، وأني جئتكم بحق ، فأرسلوا فقالوا : ما نعلمه .

    الفائدة (4):

    كان الصحابة من المهاجرين والأنصار يؤثرون على أنفسهم ويقدم بعضهم إلى بعض المساعدة والحاجة حتى لو كان هو بحاجة إليها .


    الدليل :

    قال تعالى : " ويؤثرون على أنفسهم ولو كان بهم خصاصة ".


    الفائدة (5) :

    في غزوة أحد ، عندما ترك الرماة من المسلمين أماكنهم ليحصلوا على الغنيمة ولم يلتزموا بأمر أميرهم حيث قال لهم أن رسول الله صلى الله عليه ويلم أن لا تتركوا أبداً ، عندئذ أنكشف المسلمين واستدار بعض جنود المشركين وأخذوا مواقعهم وقتلوا سبعون من المسلمين ، وهذا نتيجة لعدم طاعة والتزام رماه المسلمين بأوامر الرسول صلى الله عليه وسلم .

    الدليل :

    قـــال تعـــالى : " أولما أصابتكم مصيبة قد أصبتم مثليها قلتم أنىََّ هذا قل هو من عند أنفسكم إن الله على كل شيء قدير " .

    الفائدة (6):

    الشهيد لا يموت بل يضل حياً يرزق عند ربه ويفرح بما آتاه الله من فضله .


    الدليل :

    قـــال تعـــــالى : " ولا تحسبن الذين قتلوا في سبيل الله أمواتاً بل أحياءٌ عند ربهم يرزقون ".

    الفائدة (7):

    لقد أوذي رسول الله صلى الله عليه وسلم من قبل المنافقين حتى بلغ أذاهم أنهم قذفوا بالأفك زوجته المصون أم المؤمنين عائشة بنت أبي بكر الصديق رضي الله عنه وعنها فبرأها الله تعالي مما قالوا وأنزل فيها قرآنا يتلى إلى يوم القيامة فلعنة الله في الدنيا والآخرة على من يقذفها بالإفك إلى يوم القيامة .

    الدليل :

    قـــال تعالـــى : " إن الذين جاءوا بالإفك عصبة منكم لا تحسبوه شرا لكم بل هو خير لكم لكل امرئ منهم ما أكتسب من الإثم والذي تولى كبره منهم له عذاب عظيم ".

    الفائدة (:

    أن رسول الله صلى الله عليه وسلم خاتم النبيين ولا نبيّ بعده .

    الدليل :

    قال رسول الله صلى الله عليه وسلم " لا تقوم الساعة حتى تلحق قبائل من أمتي بالمشركين ، وحتى تعبد قبائل من أمتي الأوثان وأنه سيكون في أمتي كذاّبون ثلاثون كلهم يزعم أنه نبيّ ، وأنا خاتم النبيين ؛ لا نبيّ بعدي"

    الفائدة (9):

    بعد صلح الحديبية بشر الله تعالى نبيه صلى الله عليه وسلم بالفتح ، فتح مكة والمغفرة ما تقدم وما تأخر والنصر ويدخل المؤمنين والمؤمنات جنات ويكفر عنهم سيئاتهم .

    الدليل :

    قال الله تعالى " إنا فتحنا لك فتحاً بيناً ، ليغفر لك الله ما تقدم من ذنبك وما تأخر ويتم نعمته عليك ويهديك صراطاً مستقيماً ، وينصرك الله نصراً عزيزاً هو الذي أنزل السكينة في قلوب المؤمنين ليزدادوا إيمناً مع أيمنهم ولله جنود السموات والأرض وكان الله عليماً حكيماً ".

    الفائدة (10):

    كل من بايع رسول الله صلى الله عليه وسلم من أصحاب الشجرة لن يدخل النار .


    الدليل :

    قال رسول الله صلى الله عليه وسلم لحفصه رضي الله عنها : لا يدخل النار إن شاء الله من أصحاب الشجرة أحد الذين بايعوا تحتها .

    الفائدة (11):

    حاولت يهودية من خيبر قتل رسول الله صلى الله عليه وسلم بالسم فأهدته شاه مشوية مسمومة فأكل منها الرسول صلى الله عليه وسلم هو وأصحابه فأخبرته الشاة أنها مسمومة فأوقف أصحابه عن الأكل .

    الدليل :

    عندما أكل الرسول صلى الله عليه وسلم من الشاة أخبرته بأنها مسمومة فأرسل رسول الله صلى الله عليه وسلم إلى اليهودية : ما حملك على الذي صنعت؟ فقالت : إن كنت نبياً لم يضرك الذي صنعت وأن كنت ملكاً أرحت الناس منك .
    فأمر بها رسول الله صلى الله عليه وسلم فقتلت .


    الفائدة (12):

    قول " لا حول ولا قوة إلا بالله " كنز من كنوز الجنة .

    الدليل :

    قال رسول الله صلى الله عليه وسلم لعبدالله بن قيس " ألا أدلك على كلمة من كنز من كنوز الجنة ؟ فقال أبو موسى : بلى يا رسول الله ، فداك أبي وأمي .
    فقال رسول الله صلى الله عليه وسلم : " لا حول ولا قوة إلا بالله".

    الفائدة (13):


    نهى الرسول صلى الله عليه وسلم أن يبكى ويناح على الميت .


    الدليل :

    أتى رجل فذكر لرسول الله صلى الله عليه وسلم بكاء نساء جعفر رضي الله عنه بعد ما قتل جعفر في غزوة مؤتة .
    فأمره رسول الله صلى الله عليه وسلم أن ينهاهن .

    الفائدة (14):

    نعى رسول الله صلى الله عليه وسلم النجاشي ملك الحبشة وصلى عليه مع الناس .


    الدليل :


    نعى رسول الله صلي الله عليه وسلم النجاشي ملك الحبشة في اليوم الذي مات فيه وقال : مات اليوم عبدٌ لله صالحٌ ، أصحمة النجاشي .
    فخرج رسول الله صلى الله عليه وسلم بالناس إلى المصلى فصفهم صفين وأمهم فصلى عليه فكبر أربع تكبيرات وقال استغفروا لأخيكم .

    الفائدة (15):

    يهلك الناس ويفسد مجتمعهم إذا تساهلوا وتركوا محاسبة ومعاقبة الغني و الشريف إذا سرق وطبقوا العقوبة على الضعيف .

    الدليل :

    قام رسول الله صلي الله عليه وسلم خطيباً فأثنى على الله بما هو أهله ثم قال : أما بعد ؛ فإنَّما أهلك الناس قبلكم أنهم كانوا إذا سرق فيهم الشريف تركوه ، وإذا سرق فيهم الضعيف أقاموا عليه الحدِّ ، والذي نفس محمدٍ بيدِهِ ، لو أن فاطمة بنت محمَّدٍ سرقتْ لقطعتُ يدها ، ثم أمر رسول الله صلى الله عليه وسلم بتلك المرأة فقطعت يدها .

    الفائدة (16):


    كان رسول الله صلى الله عليه وسلم يجمع بين صلاة الظهر والعصر وبين المغرب والعشاء في السفر .

    الدليل :

    عندما غزا رسول الله صلى الله عليه وسلم غزوة تبوك كان صلى الله عليه وسلم يجمع الصلاة فيصلي الظهر والعصر جميعاً والمغرب والعشاء جميعاً فلما أن أصبح صلى رسول الله صلى الله عليه وسلم بالناس صلاة الصبح .


    الفائدة (17):


    لقد أعطى رسول الله صلى الله عليه وسلم خمساً لم يعط مثلهن أحد قبله :
    1. أرسل للناس عامة
    2. نصر بالرعب على عدوه
    3. أحلت له الغنائم بإكلها
    4. جعلت له الأرض مساجداً وطهوراً
    5. أخرت له مسألته إلى يوم القيامة يدعو فيها بما يشاء

    الدليل :

    صلى رسول الله صلى الله عليه وسلم ثم أنصرف إلى أصحابه فقال لهم : لقد أعطيت الليلة خمساً ما أعطيهن أحد قبلي :
    أما أنا؛ فأرسلت إلى الناس كلهم عامة ، وكان من قبلي إنما يرسل إلى قومه.
    ونصرت على العدو بالرعب ، ولو كان بيني وبينهم مسيرة شهر لمُلئ منه رعباً .
    وأحلت لي الغنائم آكلها ، وكان من قبلي يعظمون أكلها ، كانوا يحرقونها .

    وجعلت لي الأرض مساجد وطهوراً ، أينما أدركتني الصلاة تمسحت وصليت ، وكان من قبلي يعظمون ذلك ، إنما كانوا يصلون في كنائسهم وبيعه .
    والخامسة هي ما هي ، قيل لي : سل فإن كل نبئ قد سأل . فأخرت مسألتي إلى يوم القيامة فهي لكم ولمن شهد أن لا إله إلا الله .

    الفائدة (1:

    علم رسول الله صلى الله عليه وسلم عثمان بن أبي العاص الثقفي رضي الله عنه دعاء اً يزيل الوجع .
    الدليل :

    قال عثمان بن العاصي الثقفي رضي الله عنه للرسول صلى الله عليه وسلم بي وجع قد كاد يهلكني.
    فقال رسول الله صلى الله عليه وسلم امسحه بيمينك سبع مرات ، وقل أعوذ بعزة الله وقُدرته من شر ما أجدُ .
    قال عثمانُ : ففعلت ذلك ؛ فأذهب الله عز وجل ما كان بي ، فلم أزل آمر به أهلي وغيرهم .

    الفائدة (19):

    بعد غزوة تبوك وفتح مكة بدأت قبائل العرب تدخل إلى الإسلام أفواجاً بعد أن كانت تؤجل ذلك حتى ترى ما ينتهي إليه أمرالنبي صلى الله عليه وسلم مع قريش وقد كان دخولهم إلى الإسلام نصراً وتعزيزاً وحماية للرسول صلى الله عليه وسلم.
    الدليل :

    تروى لنا الصفحات من 198 إلى 216 كيف دخلت قبائل العرب الإسلام أفواجاً وأرسلت وفودهم إلى المدينة ولكل وفد قصة وخبر ومن هذه الوفود وفد ثقيف ووفد بني تميم ووفد عبد القيس وأهل اليمامة ووفد نجران وضمام بن ثعلبه وعدي بن حاكم رضي الله عنهما ووفد دوس ووفد كنده ووفد أهل اليمن ووفد بجله وتحريق ذي الخلصه وتميم الداري رضي الله عنه .

    الفائدة (20):

    حج رسول الله صلى الله عليه وسلم حجة الوداع فقدم المدينة بشر كثير كلهم يلتمس أن يأتم برسول الله صلى الله عليه وسلم ويعمل مثل عمله .

    وقد علمهم الرسول صلى الله عليه وسلم مناسكهم كلها نسائهم ورجالهم . وفيها خطب رسول الله صلى الله عليه وسلم خطبة أخبرهم فيها أن دمائهم وأموالهم حرام عليهم وأن دماء الجاهلية موضوع وربا الجاهلية موضوع وأوصاهم بالنساء خيراً وأوصاهم بالاعتصام بكتاب الله .

    الدليل :

    خطب رسول الله صلى الله عليه وسلم بالناس في يوم عرفه وقال : أن دماءكم وأموالكم حرام عليكم كحرمة يومكم هذا ، في شهركم هذا ، في بلدكم هذا .
    إلا كل شيء من أمر الجاهلية تحت قدمي موضوع .

    ودماء الجاهلية موضوعة . وإن أول دم أضع من دمائنا : دم ابن ربيعة بن الحارث ، كان مستر ضعاً في بني سعد فقتلته هذيل .

    وربا الجاهلية موضوع ، وأول رباً أضع ربانا ؛ ربا عباس بن عبد المطلب ، فإنه موضوع كله .

    واتقوا الله في النساء ، فإنكم أخذتموهن بأمان الله ، واستحللتم فروجهن بكلمة الله ، ولكم عليهن أن لا يوطئن فرشكم أحداً تكرهونه ، فإن فعلن ذلك فاضربوهن ضرباً غير مبرح ، ولهن عليكم رزقهن وكسوتهن بالمعروف .

    وقد تركت فيكم ما لن تضلوا بعده إن اعتصمتم به : كتاب الله ، وأنتم تسألون عني فما أنتم قائلون ؟

    قالوا : نشهد أنك قد بلغت وأديت ونصحت .

    فقال رسول الله صلى الله عليه وسلم بأصبعه السبابه يرفعها إلى السماء وي***** إلى الناس : اللهم اشهد ، اللهم اشهد ، اللهم اشهد .

    الفائدة (21):

    عندما توفي رسول الله صلى الله عليه وسلم كانت وفاته أشد ما أصاب أصحابه ولم يصدقوا واشتد البكاء والحزن فكان يوماً شديداً على الصحابة وعلى الناس إلى درجة أن بعضهم لم يصدق ما حدث ويقول إنه سيرجع إلى أن تكلم أبو بكر بالناس وأكد لهم وفاة رسول الله صلى الله عليه وسلم فصدقوه بعد أن بيّن لهم الدليل من كتاب الله عزّ وجل .

    الدليل :

    عندما سمع عمر بن الخطاب رضي الله عنه من بعض الناس يقولون أن رسول الله صلى الله عليه وسلم قد مات خطب في الناس بالمسجد وقال : إن رسول الله صلى الله عليه وسلم لم يمت ، ولكن ربه أرسل إليه كما أرسل إلى موسى ، فمكث عن قومه أربعين ليلة ، والله إني لأرجو أن يعيش رسول الله صلى الله عليه وسلم حتى يقطع أيدي رجال من المنافقين وألسنتهم يزعمون أن رسول الله صلى الله عليه وسلم قد مات .
    فقال أبو بكر : أيها الحالف ؛ على رسلك ، اجلس يا عمر .
    فأبى عمر أن يجلس ، فأقبل الناس إلى أبي بكر وتركوا عمر ، فلما تكلم أبو بكر جلس عمر ، فحمد أبو بكر الله وأثنى عليه ، ثم قال : أما بعد ؛ فمن كان منكم يعبد محمداً صلى الله عليه وسلم ، فإن محمداً قد مات ، ومن كان يعبد الله ، فإن الله حي لا يموت ، إن الله عزَّ وجل َّ يقول : { أنك ميتٌ وإنهم ميتون ، ثم إنكم يوم القيمة عند ربكم تختصمون}.
    وقال الله تعالى :{ وما محمد إلا رسول قد خلت من قبله الرسل أفإين مات أو قتل انقلبتم على أعقابكم ومن ينقلب على عقبيه فلن يضر الله شيئاً وسيجزي الله الشاكرين }.
    فنشج الناس يبكون .

    والحمد لله رب العالمين ،،
    [SIZE=3][B][CENTER][IMG]http://www.arabhardware.net/forum/signaturepics/sigpic15315_1.gif[/IMG]
    CyberCrime Investigator
    C[COLOR=Red]|[/COLOR]EH - C[COLOR=Red]|[/COLOR]HFI - MCSA - CWSP - CWNA - Netwok+ - MCTS
    Member of International Information Systems Forensics Association[/CENTER]
    [/B][/SIZE]

  2. #2
    عضو الصورة الرمزية محمد نزال
    تاريخ التسجيل
    Dec 2007
    المشاركات
    334
    معدل تقييم المستوى
    11

    رد: فوائد مختارة من كتاب " المنهل العذب النمير في سيرة السراج المنير "

    اخي الكريم بارك الله فيك, وجزاك عن المسلمين كل خير.
    فعلاً, إنها فوائد عظام, لا يدركها ويعقلها إلا كل ذو عقل مستنير يسعى للحق والصواب وانتهاج الطريق القويم .
    "تركت فيكم أمرين اثنين لن تضلوا بعدي أبدا, كتاب الله وسنتي" صدق رسول الله

    أمتنا باتت عنوان
    ضعف وركوع وهوان
    * * *
    يتسابق من يركل فيها
    في طمس الوجه الفتان
    * * *
    ونهرول نحن جماعات
    للظفر بكأس الإذعان

  3. #3
    مخالف للقوانين
    تاريخ التسجيل
    Sep 2007
    المشاركات
    4,716
    معدل تقييم المستوى
    0

    رد: فوائد مختارة من كتاب " المنهل العذب النمير في سيرة السراج المنير "



    thank you

المواضيع المتشابهه

  1. مشاركات: 0
    آخر مشاركة: 21-03-2012, 12:28
  2. غدا.. "جرانه" و"المغربى" و"غبور" أمام "الجنايات"
    بواسطة وى واا في المنتدى الأرشيف
    مشاركات: 1
    آخر مشاركة: 22-04-2011, 21:32
  3. مشاركات: 27
    آخر مشاركة: 07-04-2008, 11:36

الكلمات الدلالية لهذا الموضوع

المفضلات

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •