صفحة 1 من 9 1 2 3 4 5 6 7 8 9 الأخيرةالأخيرة
النتائج 1 إلى 15 من 132

الموضوع: تشي جيفارا ... وكلماته الخالدة

  1. #1
    إداري سابق
    تاريخ التسجيل
    Jun 2002
    المشاركات
    18,891
    معدل تقييم المستوى
    110

    تشي جيفارا ... وكلماته الخالدة




    وقفات مع هذه الشخصية الفذة عند الشيوعين ومن نحى نحوهم، وهو شخصية فذة كذلك عند بعض الشعوب المسحوقه ممن تأثر بالفكر الاشتراكي الشيوعي، هو شخصية لها ما لها عند غير المسلمين، لكن عجبي من عديد من أبناء المسلمين، بعصم يلصق صورة (تشي) على زجاج سيارته الخلفي، وآخر يعتمر قبعة تشبه قبعته وثالث يتوجه لصلاة الجمعة وصورة الثائر الأحمر على قميصه.

    إن مجرد نظرة لوجه هذا الثائر توحي بحماسة فريدة تلتقطها العين ولا تنمحي من ذاكرة الشباب بسهولة، شعر طويل ويعتمر قبعة ثائرة ووجه رجولي، إنها عاطفة شبابية جامحة تجعل هذه الصورة رمزا يضعه بعض شبابنا وهم لا يعرفون من هو جيفارا أصلا.

    فماذا نقول عن من يعرف أن جيفارا ثائر شيوعي يؤمن بأن الحياة مادة وأن الدين أفيون الشعوب، يؤمن بوجوب اسقاط الإمبريالية والراسمالية والاستعمار والشركات، يؤمن بأن الفرد لا قيمة له وأن القيمة للجماعة، وقبل هذا كله عداءه للدين أشد من عداءه للإمبريالية، فهو يؤمن بوجود الإمبريالية التي يجب اسقاطها، ولكنه لا يؤمن بوجود الله، فقد انحصر عقله كما انحصرت بقية عقول الشيوعين في أن عقله يعي حدود الادراك.

    بماذا يتميز جيفارا؟
    يتميز بصفات لم تكتمل عنده كما اكتملت عند غيره من رجال الإسلام، قالوا نصير الضعفاء، فهل نضعه في كفة تساوية كفة أبي بكر؟ قالوا صاحب مبادئ وقوة رأي، فأين هو من الفاروق عمر، قالوا يبذل وقته وجهده، فأين بذله من سخاء عثمان، قالوا شجاع، قلنا فأين هو من فارس الميدان أبي الحسن علي رضي الله عنهم أجمعين.

    كلما ذكروا جيفارا بوصف تذكرت صحابيا من الصحابة وما جمع الله فيه من خير الوصوف رأيت شخص جيفارا يذوب في مواجهة شخصيات الإسلام:
    أولئك آبائ فجئني بمثلهم ::: إذا جمعتنا يا مغرور المجامعُ

    ماذا قدم جيفارا للإسلام؟
    لا شيء غير أني أعلم أن كل شيوعي عدو للإسلام.

    فأين أقواله الخالدة؟
    لا خلود إلا لكلمات الله تبارك وتعالى، والفناء مصير كل قول ليس وحيا، وماذا ينفعني قول جيفارا إذا كنت أجد مقابله مئات من أقوال أبطال الإسلام وفرسانها وعلمائها وأمرائها وخلفائها.

    ما المانع من حبي لجيفارا؟
    قوله تعالى (لا تجد قوما يؤمنون بالله واليوم الآخر يوادون من حاد الله ورسوله ولو كانوا آباءهم أو أبناءهم أو إخوانهم أو عشيرتهم).
    وقول النبي صلى الله عليه وسلم (المرء مع من أحب)
    ولأن أقابل ربي محبا لمسلم يقع في شرب الخمر وغيرها من الكبائر خير لي من أن أقابله محبا لشيوعي لا يؤمن بالله أصلا.

    اللهم إنا نبرأ إليك من حب جيفارا أو رئيس أو حاكم أو لاعب كرة أو مغنٍ أو أي شخص كافر بك.
    والحمد لله على نعمة الإسلام والحمد لله على نعمة الهداية والحمد لله على نعمة العقل.

  2. #2
    عضو برونزي الصورة الرمزية alsadinet
    تاريخ التسجيل
    Feb 2007
    المشاركات
    1,319
    الدولة: Netherlands
    معدل تقييم المستوى
    12

    رد: تشي جيفارا ... وكلماته الخالدة

    صدقت والله
    [CENTER][SIGPIC][/SIGPIC][/CENTER]

    [CENTER][IMG]http://www.upload4arab.com//files/894/rapita5.gif[/IMG][/CENTER]

  3. #3
    إداري سابق
    تاريخ التسجيل
    Jun 2002
    المشاركات
    18,891
    معدل تقييم المستوى
    110

    رد: تشي جيفارا ... وكلماته الخالدة

    سبحان الله دار في خلدي ذكر أبطال في زماننا هذا:
    أحمد عرابي في مصر.
    المهدي في السودان (على خلل شاب ثورته في آخرها)
    عبدالقادر الحسيني وعز الدين القسام بالشام.
    عمر المختار بليبيا
    عبدالحميد ابن باديس في الجزائر
    بديع الزمان النورسي في تركيا
    هناك أبطال كلما ذُكرو في مجالسنا قلنا "رحمهم الله" وهناك أبطالٌ عند غيرنا مثل تشي جيفارا إذا ذُكر في مجلسنا لم نتجرأ أن نقول "رحمه الله".

  4. #4
    عضو ذهبي الصورة الرمزية العمرين
    تاريخ التسجيل
    Oct 2005
    المشاركات
    4,084
    الدولة: Palestinian Territory
    معدل تقييم المستوى
    17

    رد: تشي جيفارا ... وكلماته الخالدة

    صدقت ولن اقول شيء
    ان الله تعالى من قال ..
    والحمد الله على انني مسلم فلسطيني اؤمن بالله وملائكته وكتبه ...

    قوله تعالى (لا تجد قوما يؤمنون بالله واليوم الآخر يوادون من حاد الله ورسوله ولو كانوا آباءهم أو أبناءهم أو إخوانهم أو عشيرتهم).
    وقول النبي صلى الله عليه وسلم (المرء مع من أحب)
    http://www.muhesen.com/

  5. #5
    مشرف عام سابق الصورة الرمزية UNREAL
    تاريخ التسجيل
    Aug 2002
    المشاركات
    6,488
    الدولة: Saudi Arabia
    معدل تقييم المستوى
    124

    رد: تشي جيفارا ... وكلماته الخالدة

    للمعلومية جيفارا هذا بال في سرواله لحظة إعدامه... وهو أقصى رمز للثورة والشجاعة عندهم!!!

    ما أقول إلاّ هالمخيسين ما عرفوا الشجاعة والمأسدة، والله يرحم أسد بابل اللي مات وهو يشهد لله بالوحدانية ولمحمد بالرسالة صلى الله عليه وعلى آله وصحبه أجمعين، بثبات لم يشهد العالم الحديث مثله...

    السلام عليكم

  6. #6
    عضو برونزي
    تاريخ التسجيل
    Sep 2007
    المشاركات
    754
    الدولة: Qatar
    معدل تقييم المستوى
    0

    رد: تشي جيفارا ... وكلماته الخالدة

    ياجماعه كفايه فقط اننا نقول انه شيوعى : كل شئ منهى

  7. #7
    إداري سابق
    تاريخ التسجيل
    Jun 2002
    المشاركات
    18,891
    معدل تقييم المستوى
    110

    رد: تشي جيفارا ... وكلماته الخالدة

    أخوي عبدالكريم اشكرك على تعليقك لكن البول في السروال حال الاعدام لا يضر الرجل

  8. #8
    عضو برونزي
    تاريخ التسجيل
    Sep 2007
    المشاركات
    754
    الدولة: Qatar
    معدل تقييم المستوى
    0

    رد: تشي جيفارا ... وكلماته الخالدة

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة hardware مشاهدة المشاركة
    أخوي عبدالكريم اشكرك على تعليقك لكن البول في السروال حال الاعدام لا يضر الرجل
    انت شايف كده
    طيب ليه العملاق صدام حسين معملش كده

  9. #9
    إداري سابق
    تاريخ التسجيل
    Jun 2002
    المشاركات
    18,891
    معدل تقييم المستوى
    110

    رد: تشي جيفارا ... وكلماته الخالدة

    يعني رأيك أن كل من بال على نفسه حال الاعدام نعتبره جبان ولا يصلح لشيء؟
    هل تختارون هذا المبدأ قاعدة؟

  10. #10
    مشرف سابق الصورة الرمزية النديم
    تاريخ التسجيل
    Feb 2003
    المشاركات
    4,709
    الدولة: Lebanon
    معدل تقييم المستوى
    31

    رد: تشي جيفارا ... وكلماته الخالدة

    "يمكن صرخ من الألم... من لسعة النار في الحشا
    يمكن ضحك... أو إبتسم... أو إرتعش... أو إنتشى
    صور كثير... ملؤ الخيال.... وألف مليون إحتمال
    لكن أكيد... أكيد... ولا جدال
    جيفارا مات موتة رجال"
    من قصيدة" جيفارا مات" للشاعر أحمد فؤاد نجم
    قلتُ في مكان آخر من المنتدى أن الرجل لايختلف فيه منصفون. وحتى تُنصف... عليكَ أن تعرف، وأنى للواحد اليوم أن يعرف حقيقة واحدة... على حقيقتها في "زمن الأمريكان" هذا؟ زمن "الفوضى الخلاقة" و "حتمية صراع الحضارات". قلتُ أيضاً أن الأعجاب الفارغ بالرجل القائم على "الصرعة".... محض مراهقة وصبيانية.
    بودي لوقلتُ كل ماعندي عن الموضوع، لكني لاأرغب بتبعات ما يترتب على الأمر... وفي عين الوقت لا أقوى على السكوت، لذا سأكتفي برؤوس أقلام... دون رغبة بالمواصلة.
    * شاهدتُ منذ أيام في إحدى الفضائيات فيلماً وثائقياً عن الرجل، ظهر فيه ضابط ال CIA الذي أشرف على حصاره وإسره وقتله، حكى أن جيفارا كان رابط الجأش حين أبلغه بقرار قتله، وقال أنه كان يناديه بعبارة "إيها القائد" أثناء كلامه معه. وفي لفتة ذات دلالات كثيرة... (أهديها لأخي أبومحمد... أتصدق دعايات من أيام جونسون؟) أظهر ضابط ال CIA المتقاعد هذا مسدساً له وقد ألصق على قبضته عدسة بلاستيكية بداخلها رماد من غليون تبغ جيفارا ! ربما كانت الدلالات أكثر حين وصلت أسرة الفيلم الى القرية التي شهدت مقتل جيفارا وأدى رجل ال CIA التحية لتمثال جيفارا المقام هناك.
    * من السهل تصنيف الناس حين لايكلفنا الأمر شيئاً. لكن مَن قُتل له أخُ أو قريب أو حتى صديقٌ دون ذنب أمام باب داره وعلى مرأى منه ومن جيرانه ثم أُجبر أهله على دفع ثمن رصاصات قتل ولدهم ومنعوا من أقامة العزاء وإظهار الحزن.... يعرف أكثر من غيره، مَن هو "أسد بابل" ومَن هو "جرذ العوجه" الذي ما أشرك جيشه في الحرب وتركه في معسكراته دون أوامر تقصفه الطائرات الأمريكية... كان يخشى تحريك الجيش خشية الأنقلاب ولم يثق إلا بالحرس!!! . وهذا الذي يعرف ذلك وكانت يده في النار (ولا تزال... وفي نيران كثيرة هذه المرة) لايهمه أبداً تصنيفات الآخرين رغم ما فيها من إساءة بالغة له وعدم تفهم، ولايهمه إن إستفاقوا يوماً من أوهامهم أم ظلوا عليها، فقد عودوه على مزاجية التصنيفات وتقلبها بحسب الأيحاء.
    * ما المانع أن أقتدي بالراشدين والسلف الصالح في أمتي وأن أحترم الأخيار في العالم؟ من المنطقي بالطبع أن أمتي هي الأقرب الى نفسي في الأمر.
    * وقف رجل ذات يوم أمام الكاميرا يتوعد أميركا أنه سيذيقها هزيمة أشد هولأ من هزيمتها في فيتنام، وفاته أن يعرف (وأنى له ذلك؟) أن شعب فيتنام كله (بمؤمنيه وخلافهم) توحد تحت قيادة رجل معتقداته تختلف عن معتقدات المتدينين في شعبه، وصاحبنا ما فتيءَ سادراً تمزيقاً وشرذمة وتفريقاً دموياً في صفوف أمته. تُرى هل... ؟ لا أدري... أجيبوا أنتم، لكن إحتفظوا بالجواب لأنفسكم، فموضة هذا الزمن أناسٌ "أتقياء" لا يعرفون شيئاً من السنة.... إلا سنة الذبح، وآخرين أظهروا لنا منتهى "تقواهم" سنة 1991 بسنة الحرق.
    الحديث يطول... إعتقونا من هذه السيرة، قلتُ كلمتي... وسأمشي.
    النديم

  11. #11
    مشرف عام سابق الصورة الرمزية UNREAL
    تاريخ التسجيل
    Aug 2002
    المشاركات
    6,488
    الدولة: Saudi Arabia
    معدل تقييم المستوى
    124

    رد: تشي جيفارا ... وكلماته الخالدة

    والله أخي النديم أرد عليك بقصة الرجل من بني إسرائيل الذي قتل 99 نفساً وطلب التوبة... وبقيتها معروفة...

    نحن أوضع من أن نجادل في شجاعته... وكل دولة بعد الخلافة الراشدة فيها ضحايا... منهم البريء ومنهم غير ذلك... ولا يمكن أن نتحقق من براءة الجميع... overall وفي النهاية من تسميه جرذ العوجة أقام العراق وسيرها على 30 سنة على خطى الدول العظمى... محى الجهل وأنهى الجوع ولكن إن كان مكرهم لتزول منه الجبال وهيهات أن يترك العراق لينهض نهضة حقيقية...
    عرضوا عليه نهضة الإنبطاح والعمائر الإسمنتية وثقافة الإستهلاك وأن يكون زبوناً مخلصاً فرفض...
    ومن الغباء المخاطرة مع أرض وشعب عندهم المقومات الحقيقية ليكونوا قوة تهدد منابع الطاقة في العالم... وهنا انتهى الأمر...

    أخي قابلت مسيحين مُهَجَّرِين يشهدون له بالفضل (والفضل لله أولاً وأخيراً)... يصعب علي أني أسمع جحود من إنسان مثقف مسلم... قد تكون كفرد واجهت مشكلة، ولكن المجتمع كان يعيش بشكل هو الأقرب للمثالية بالنظر لاختلافاته وتعدد أعراقه...

    ولسنا بحاجة لكذبة ضابط يريد الشهرة على آخر عمره لنثبت شجاعته بعد 30 سنة... العالم كله شهد بثباته وصلابته وبأسه...

    وخلاصة الرد و أحكمه يكون بقول رب العزة تعالى : (( يثبت الله الذين امنوا بالقول الثابت في الحياة الدنيا وفي الاخرة ويضل الله الظالمين ويفعل الله مايشاء))


    والسلام عليكم

  12. #12
    إداري سابق
    تاريخ التسجيل
    Jun 2002
    المشاركات
    18,891
    معدل تقييم المستوى
    110

    رد: تشي جيفارا ... وكلماته الخالدة

    قال عمر لرسول الله صلى الله عليه وسلم (إنا نسمع أحاديث من يهود تعجبنا، أفترى أن نكتب بعضها، فقال: أمتهوكون أنتم تهوكت اليهود والـنـصـارى؟ لقد جئتكم بها بيضاء نقية، ولو كان موسى حيا ما وسعه إلا اتباعي)

    وممن مات ميتة الرجال رجل ولنسمع قصته:
    روى البخاري أن رسول الله صلى الله عليه وسلم التقى هو والمشركون فاقتتلوا، فلما مال رسول الله صلى الله عليه وسلم إلى عسكره، ومال الآخرون إلى عسكرهم، وفي أصحاب رسول الله صلى الله عليه وسلم رجل، لا يدع لهم شاذة ولا فاذة، إلا اتبعها يضربها بسيفه ، فقالوا : ما أجزأ منا اليوم أحد كما أجزأ فلان ، فقال رسول الله صلى الله عليه وسلم: ( أما إنه من أهل النار ) . فقال رجل من القوم: أنا صاحبه، قال: فخرج معه كلما وقف وقف معه، وإذا أسرع أسرع معه، قال: فجرح الرجل جرحا شديد ، فاستعجل الموت، فوضع نصل سيفه بالأرض، وذبابه بين ثدييه، ثم تحامل على سيفه فقتل نفسه، فخرج الرجل إلى رسول الله صلى الله عليه وسلم فقال: أشهد أنك رسول الله، قال: ( وما ذاك ) . قال: الرجل الذي ذكرت آنفا أنه من أهل النار ، فأعظم الناس ذلك ، فقلت : أنا لكم به، فخرجت في طلبه، ثم جرح جرحا شديدا، فاستعجل الموت، فوضع نصل سيفه في الأرض ، وذبابه بين ثدييه، ثم تحامل عليه فقتل نفسه، فقال رسول الله صلى الله عليه وسلم عند ذلك: ( إن الرجل ليعمل عمل أهل الجنة ، فيما يبدو للناس ، وهو من من أهل النار ، وإن الرجل ليعمل عمل أهل النار ، فيما يبدو للناس ، وهو من أهل الجنة )

    يموت المسلم ضعيفا خير له من موتة البطل الكافر.

    ما المقصود بتفسير مات بطلا؟ هو لم يملك من أمره شيء حينما اعدم وقد شاهدت في الجزيرة الوثائقية حادثت قتله، ما الذي طُلب منه حتى يُثبت شجاعته وبطولته؟

    من لي بحبي بن زيد رضي الله عنه، حينما ارسله النبي صلى الله عليه وسلم إلى كذاب اليمامة مسيلمة، فلما قرأ رسالة النبي صلى الله عليه وسلم أمر بوتثيقه وعُذب فلم ينالو من عزيمته، فجيء به إلى الكذاب فقال له "اتشهد أن محمد رسول الله" فكان يشهد، ولما يسأله "اتشهد أني رسول الله" كان لا يشهد ولا يجيب عليه بل يقول "إن في أذني صمما عما تقول" فكان مسيلمة الكذاب يأمر الجلاد في كل مرة لا يشهد له بالرسالة أن يقطع شيئا من جسده، حتى فارقت روحه رضي الله عنه جسده.
    هذا من أسميه مات بطلا.

    اما والله إني لأبغض جيفارا لكفره بالله والـنـصـارى ممن لم يعادينى أقرب إلينا منه ومن أمثاله:
    قال تعالى (لتجدن أشد الناس عداوة للذين آمنوا اليهود والذين أشركوا ولتجدن أقربهم مودة للذين آمنوا الذين قالوا إنا نصارى ذلك بأن منهم قسيسين ورهباناً وأنهم لا يستكبرون)

    بطل شجاع، سيخلد اسمه في سجل الدنيا المنتهي. وكل مسلم ضعيف الايمان أحب إلى الله من هذا الرجل، وما جعل الله في الكافرين مما نراه إلا ليبتلينا بهم فمن رافع لذكر جيفارا محب له، ومن كاره له ولنحلته ومحب لله، وبين هذا وذاك تدرجات رمادية.

    إذا قيل لنا خذوا خيره ودعوا شره قلنا لهم الخير كما قال النبي صلى الله عليه وسلم (في أمتي). فمن لا تملأ عينه أمة محمد صلى الله عليه وسلم فلما مُلأت بخير.

  13. #13
    مشرف عام سابق الصورة الرمزية UNREAL
    تاريخ التسجيل
    Aug 2002
    المشاركات
    6,488
    الدولة: Saudi Arabia
    معدل تقييم المستوى
    124

    Exclamation رد: تشي جيفارا ... وكلماته الخالدة

    أخي مبارك بداية أُقِر معك أنه ليس كل من مات في أرض المعركة أو قائداً يعد بطلاً يحتذى به... والتاريخ مليء بهم...

    بالنسبة لأسد بابل، نحن نتكلم عن بطل شهيد مسلم أشهد الله به على الأرض كلها أن رحمته وسعت كل شيء...

    ازيد لكل مشكك...
    قال صلى الله عليه وسلم: (( أكثروا من شهادة أن لا إله إلا الله قبل أن يحال بينكم وبينها ))... وقد حيل بين عُبَّاد رُكَّع وبينها...
    وقال صلى الله عليه وسلم: (( من كان آخر كلامه لا إله إلا الله دخل الجنة ))...

  14. #14
    إداري سابق
    تاريخ التسجيل
    Jun 2002
    المشاركات
    18,891
    معدل تقييم المستوى
    110

    رد: تشي جيفارا ... وكلماته الخالدة

    أخوي عبدالكريم مشاركتي السابقة فقط عن جيفارا ولم اذكر صدام حسين رحمه الله.
    الأمر الآخر سؤالي كان:
    (يعني رأيك أن كل من بال على نفسه حال الاعدام نعتبره جبان ولا يصلح لشيء؟
    هل تختارون هذا المبدأ قاعدة؟)

  15. #15
    مشرف عام سابق الصورة الرمزية UNREAL
    تاريخ التسجيل
    Aug 2002
    المشاركات
    6,488
    الدولة: Saudi Arabia
    معدل تقييم المستوى
    124

    رد: تشي جيفارا ... وكلماته الخالدة



    أخي مبارك لم أقصدك سوى في السطر الأول والبقية زيادة على ردي السابق لأخي النديم كنوع من التفصيل والتوضيح...

    أعتذر عن الخلط الذي حصل...

    ==========

    بالنسبة لمن يبول على نفسه حال الإعدام... الأمر ينقسم إلى قسمين...

    من يبول على نفسه قبل الإعدام، فهذا انهار وخاف وتزعزع لدرجة أنه فقد السيطرة على عضلاته الإرادية... وهو موقف صعب ولا ألوم 99.99% من الناس لو حصل معهم... أيضاً بالمقابل لا أعتبره قمة الشجاعة من شخصية قيادية...
    من يبول على نفسه بعد الإعدام مجرد أن تكسر الرابطة بين الروح والجسد انتهى كل شيء، وهذا رد فعل فسيولوجي للجثة وهو وارد ولا علاقة بشجاعة أو غيرها...

صفحة 1 من 9 1 2 3 4 5 6 7 8 9 الأخيرةالأخيرة

المواضيع المتشابهه

  1. مشاركات: 8
    آخر مشاركة: 04-07-2010, 13:13
  2. بعض التجميعات الجامدة للجامرز
    بواسطة nike7 في المنتدى الأرشيف
    مشاركات: 17
    آخر مشاركة: 25-04-2009, 14:20

الكلمات الدلالية لهذا الموضوع

المفضلات

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •