صفحة 1 من 5 1 2 3 4 5 الأخيرةالأخيرة
النتائج 1 إلى 15 من 61

الموضوع: ما يخص مولد النبي صلى الله عليه وسلم

  1. #1
    إداري سابق
    تاريخ التسجيل
    Jun 2002
    المشاركات
    18,891
    معدل تقييم المستوى
    110

    ما يخص مولد النبي صلى الله عليه وسلم



    المولد النبوي (1) تثبيت معتقدي في محبة رسول الله صلى الله عليه وسلم:
    أن رسول الله صلى الله عليه وسلم أحب الخلق إلى نفسي وقد قال تعالى:
    (لَقَدْ جَاءكُمْ رَسُولٌ مّنْ أَنفُسِكُمْ عَزِيزٌ عَلَيْهِ مَا عَنِتُّمْ حَرِيصٌ عَلَيْكُمْ بِٱلْمُؤْمِنِينَ رَءوفٌ رَّحِيمٌ)


    ولقوله صلى الله عليه وسلم (ثلاث من كن فيه وجد بهن حلاوة الإيمان, أن يكون الله ورسوله أحب إليه مما سواهما...)
    وقوله (لا يؤمن أحدكم حتى أكون أحب إليه من والده وولده والناس أجمعين)
    وقوله (أحبوا الله لما يغدوكم به من نعمه، وأحبوني بحبّ الله، وأحبوا أهل بيتي لحبي)



    وسأل سائل النبي صلى الله عليه وسلم: متى الساعة يا رسول الله؟ قال: وماذا أعددت لها؟ قال: ما أعددت لها من كثير صلاة ولا صوم ولا صدقة، ولكني أحب الله ورسوله، قال: أنت مع من أحببت، قال أنس: فما فرحنا بشيء فرحَنا بقول النبي : أنت مع من أحببت.

    وبهذا فإني أحب رسول الله صلى الله عليه وسلم أشد من حبي لنفسي، على تقصير في حقه اتباعا وامتثالا، وأسأل الله أن يجعلني ممن وفى حقه وحق نبيه صلى الله عليه وسلم.

    ونعلم أبنائنا حب رسولنا صلى الله عليه وسلم.

    ومن أدل دلالات المحبة إعلان هذا الحب وظهور التأثر به في سلوك الإنسان وحياته، فإذا شُتم رسول الله بكينا، وإذا ذكر رسول الله صلينا عليه.
    ومن دلالات المحبة الاتباع وترك الابتداع، فالاتباع تصديق على كماله صلى الله عليه وسلم وكمال الشرع الذي جاء به، والابتداع انتقاص لهذا الكمال.
    ومن دلالات محبته صلى الله عليه وسلم طاعته في ما أمر ونهى، وسرعة الاستجابة لما دعى.
    ومن دلالات محبته صلى الله عليه وسلم محبة آل بيته ومحبة صحابته صلى الله عليه وسلم.
    ومن دلالات محبته صلى الله عليه وسلم محبة نقلة الدين كالأئمة الأربعة ومحبة جامعي سنته كالبخاري ومسلم وأهل السنن، ومحبة من نقحوا هذا المجموع تصحيحا وتضعيفا وتفسيرا كالنووي والمنذري وابن ابي حاتم وابن معين وغيرهم.
    ومن دلالات محبته صلى الله عليه وسلم التبرك بآثاره الشرعية من سنن وأحكام وأقوال، والتبرك بآثاره الحياتية من عرقه وشعره ودمه ونخامته وفضلة وضوءه والماء المتقطر من جسده وبجسده الشريف، فقد ثبت هذا كله.

    واعظم التبرك العمل بعمله والأخذ بقوله، فقد ثبت أن رسول الله صلى الله عليه وسلم كان إذا توضأ أو تنخم ابتدر من حوله من المسلمين وضوءه ونخامته فشربوه ومسحوا به جلودهم فلما رآهم يصنعون ذلك سألهم: لم تفعلون هذا. قالوا: نلتمس الطهور والبركة بذلك. فقال رسول الله صلى الله عليه وسلم: من كان منكم يحب أن يحبه الله ورسوله فليصدق الحديث وليؤد الأمانة ولا يؤذ جاره.

    وما كان استدراك رسول الله صلى الله عليه وسلم عليهم هذا تحريما، بل فيه أمران:
    1- اثبات جواز ذلك لما فيه من إظهار محبة رسول الله صلى الله عليه وسلم وأن في ذلك البركة فيما ارادوا.
    2- تأكيده صلى الله عليه وسلم على أنه من أراد محبة رسول الله صلى الله عليه وسلم فليعمل بما أمر به، وهذا الاستدراك يظهر منه إبراز حقيقة الحب لرسول الله صلى الله عليه وسلم وأنه في العمل.

    سأخرج اليوم لحاجتي وأعود لاستكمل الموضوع في النقطة التالية والتي عسى أن تكون بعنوان:
    المولد النبوي (2) تهم غير لازمة

  2. #2
    عضو الصورة الرمزية sohaa
    تاريخ التسجيل
    Oct 2007
    المشاركات
    128
    معدل تقييم المستوى
    0

    رد: ما يخص مولد النبي صلى الله عليه وسلم

    !Clap صدقت أخي ولا جدال فيه :up:..اللهم صلي على سيدنا محمد وعلى آله وصحبه وسلم ,ننتظر المزيد عن حياة الرسول الكريم وما يخص مولده الشريف..
    { وكان الإنسان أكثر شيئا جدلاً }

  3. #3
    عضو برونزي الصورة الرمزية Tiina
    تاريخ التسجيل
    Mar 2007
    المشاركات
    1,680
    الدولة: Finland
    معدل تقييم المستوى
    12

    رد: ما يخص مولد النبي صلى الله عليه وسلم

    [CENTER][COLOR=indigo]سيبقى الامل و السعي وراء النجاح مستمر[/COLOR][/CENTER]

    [CENTER][COLOR=indigo]و سيبقى الخط بعدي في الكتاب[/COLOR][/CENTER]

    [CENTER][COLOR=black][FONT=Tahoma]No pain, no gain [/FONT][/COLOR][/CENTER]
    [CENTER][COLOR=black][FONT=Tahoma]Don’t freeze when issues feel difficult That’s why we are here, to learn[/FONT][/COLOR][/CENTER]

  4. #4
    I LOVE SA
    زائر

    رد: ما يخص مولد النبي صلى الله عليه وسلم

    !Clap صدقت أخي ولا جدال فيه ..اللهم صلي على سيدنا محمد وعلى آله وصحبه وسلم ,ننتظر المزيد عن حياة الرسول الكريم وما يخص مولده الشريف..
    !Clap !Clap !Clap !Clap

  5. #5
    عضو محترف الصورة الرمزية Brigadier
    تاريخ التسجيل
    May 2005
    المشاركات
    9,999
    الدولة: Saudi Arabia
    معدل تقييم المستوى
    47

    رد: ما يخص مولد النبي صلى الله عليه وسلم

    الله يجزاك خير يا مبارك وشكرا ً على البيان والتوضيح.


  6. #6
    إداري سابق
    تاريخ التسجيل
    Jun 2002
    المشاركات
    18,891
    معدل تقييم المستوى
    110

    رد: ما يخص مولد النبي صلى الله عليه وسلم

    المولد النبوي (2) تهم غير لازمة (أ)

    يتبادل أناس من كلا الطرفين تُهم غير لازمة في موضوع الاحتفال بالمولد وسأسوق بعض التهم الموجهة بداية لمنكري الاحتفال بالمولد وأفند منها ما استطعت، ثم أسوق بعض التهم التي يوجهها من يمنع الاحتفال لمن يحتفل وأفند منها ما استطعت، وهدفي في هذا تقريب وجهة النظر، لا أقصد بذلك أن يترك مجيزي المولد المولد ولا أن يترك من يرى بدعيته الأنكار، بل هدفي تضييق الخلاف لأنه اتسع وشمل بعض التهم.

    (أولا) يزُعم مجيزي الاحتفال بالموالد بأنه من قال بأن الاحتفال بالمولد النبوي "بدعة" فهو مُبدع لملايين المسلمين

    إن قول قائل ما عن فعل أنه بدعة فلا يلزم منه انه مُتهم لكل من جاء بهذا الفعل بأنه مبتدع والدليل على ذلك:
    قال السرخسي الحنفي في المبسوط:
    (قال علماؤنا رحمهم الله إيقاع [الطلاق] الثلاث جملة بدعة وقال الشافعي رحمه الله تعالى لا أعرف في الجمع بدعة ولا في التفريق سنة بل الكل مباح)

    فهل هذا يعني بأن السرخسي يُبدع الشافعي؟

    وفي بدائع الصنائع للكاساني يقول:
    (قال إبراهيم النخعي : كان الناس يشفعون الإقامة حتى خرج هؤلاء يعني بني أمية فأفردوا الإقامة ومثله لا يكذب ، وأشار إلى كون الإفراد بدعة)

    الآن غالب الأمة تُفرد الإقامة ولا تثنيها وهذا مشاهد في الحرمين، فهل النخعي حكم على مليارات المسلمين بأنهم مبتدعة؟ لأنه النخعي من التابعين فيكون حكمه أعم.

    وفي المدونة في الفقه المالكي يقول:
    (قلت لابن القاسم: أرأيت إن وضع الخدين والجبهة على الحجر الأسود؟ قال: أنكره مالك وقال هذا بدعة)
    الآن كم من الناس تفعل هذا الفعل سنويا؟ ملايين، فهل هذا يعني أن الإمام مالك يُبدعهم؟


    فلا يلزم من قول عالم ما عن فعل من الأفعال أنه بدعة أنه يُبدع كل من يقع في هذا الفعل، وإلا لاعتبرنا أن مجموع العلماء يكفي بجعل الأمة بدعة وفقا لآرائهم، وهذا هو قول من (يتكهرب) حينما يسمع لفظة البدعة (المشروعة) فإذا قلت له هذه بدعة رد عليك (إذا انت تُبدع ملايين من المسلمين) وهذا الكلام تهمة غير لازمة.

    (ثانيا) يزعُم مجيزي الاحتفال الموالد أنه من الجفاء عدم المشاركة في الاحتفال بالمولد بل وبالغ بعضهم حتى قال بأن ترك الاحتفال بالمولد بدعة، وهذه طامة لأنها تضرب بأصول الفقه عرض الحائط.

    أما القول بأن ترك هذا الفعل بدعة فهذه كما قلنا ضرب بأصول الفقه عرض الحائط، إذ أن البدعة تعريفها الأتيان بأمر محدث في الدين، فإذا كان المولد أصلا لم يثبت في عصر النبي صلى الله عليه وسلم ولم يثبت في عصر السلف الصالح فإن تاركه لم يقع في احداث أمر في الدين وهذا رد بدهي منطقي.

    وأما القول بأن من لم يشارك الحفل واقع في جفاء النبي صلى الله عليه وسلم فهذه فرية عظيمة، لأن جفاء النبي صلى الله عليه وسلم يُعد كبيرة من الكبائر إن لم يصل إلى كفر كما قال بعض العلماء، فمن يجرؤ على القول بأن من لم يحظر المولد مرتكب لكبيرة من الكبائر؟
    إن الله تبارك وتعالى حدد لنا معنى الوقوع في الجفاء في حق النبي صلى الله عليه وسلم، ومنها قوله:
    (لا تَجْعَلُوا دُعَاءَ الرَّسُولِ بَيْنَكُمْ كَدُعَاءِ بَعْضِكُمْ بَعْضاً)
    (فَلْيَحْذَرِ الَّذِينَ يُخَالِفُونَ عَنْ أَمْرِهِ أَنْ تُصِيبَهُمْ فِتْنَةٌ أَوْ يُصِيبَهُمْ عَذَابٌ أَلِيمٌ)
    (فَلا وَرَبِّكَ لا يُؤْمِنُونَ حَتَّى يُحَكِّمُوكَ فِيمَا شَجَرَ بَيْنَهُمْ ثُمَّ لا يَجِدُوا فِي أَنْفُسِهِمْ حَرَجاً مِمَّا قَضَيْتَ وَيُسَلِّمُوا تَسْلِيماً)


    وإذا أتينا بالحديث (أن رسول الله صلى الله عليه وسلم كان إذا توضأ أو تنخم ابتدر من حوله من المسلمين وضوءه ونخامته فشربوه ومسحوا به جلودهم فلما رآهم يصنعون ذلك سألهم: لم تفعلون هذا. قالوا: نلتمس الطهور والبركة بذلك. فقال رسول الله صلى الله عليه وسلم: من كان منكم يحب أن يحبه الله ورسوله فليصدق الحديث وليؤد الأمانة ولا يؤذ جاره).
    هنا نتسائل ونقول لأهل الموالد، أيهما أعظم في نفوسكم، الاحتفال بمولد النبي صلى الله عليه وسلم أم التبرك بآثاره المادية من تبرك بعرقه وريقه ودمه وثوبه وشعره؟
    يجب أن نخرج بأن أحد العملين مقدم على الآخر، سنصل وإياهم أن التبرك أقرب لنفوسنا من الاحتفال بالمولد النبوي، وحتما أنه ليس كل المسلمين يناله هذا الفضل، وأن بعضهم ناله هذا البعض، فهل نستطيع أن نقول أن من لم يتبرك بهذه الآثار مجاف للنبي صلى الله عليه وسلم؟ لا نستطيع وإلا اتهمنا بعض الصحابة بهذه الفرية لأنهم لم ينالوا هذا الفضل، فإذا كنا لا نستطيع أن نقول عن من لم ينل فضل التبرك بآثار النبي صلى الله عليه وسلم بأنه مجافٍ فمن باب أولى أننا لن نتمكن من اتهام من لم يحضر الموالد بأنه مجافٍ للنبي صلى الله عليه وسلم.
    ثم إن رسول الله صلى الله عليه وسلم بعد هذا الفعل العظيم وهو التبرك استدرك على الصحابة ليبين لهم أن هناك ما هو أعظم، وهو (صدق الحديث وأداء الأمانة وتجنب أذية الجار)، فمن التزم بهذه الأمور كفته وأغنته عن هذا التبرك، فمن باب أولى أنها تكفي وتغني عن الاحتفال بالمولد.

    (ثالثا) يزعم من أجاز الاحتقال بالموالد بأنه لا يحق لمن يرى بدعية الاحتفال بالمولد أن يُنكر على أصحاب الموالد احتفالهم.

    وهذا يُرد عليه من وجوه عدة:
    (1) عموم الأدلة في القرآن والسنة تحُث على الأمر بالمعروف والنهي عن المنكر وتنبه إلى خطر ترك هذه الرسالة العظيمة من رسائل الإسلام ولا حاجة لسردها لأنكم تعلمونها.

    (2) يثبُت تحذير العلماء قديما وحديثا لما يرونه بدعة، فمن يرى الامر فيه بدعة فإن سكوته عليه محظور شرعا، بل يجب عليه التنبيه على ذلك، وهذا لا يتأتى إلا لمن لديه إلمام بالأمر، فلا يكون إنكار طالب العلم كإنكار العالم، ولا يكون إنكار عامة المسلمين كإنكار طالب العلم، وقد درج العلماء على إنكار البدع، فينقل صاحب كتاب مواهب الجليل قولا "لا يختلف المذهب في كراهة الجمع ليلة النصف من شعبان وليلة عاشوراء وينبغي للأئمة المنع منه"، والمنع هنا هو الإنكار، أي إنكار اجتماع الناس على صلاة الجماعة لليلة النصف من شعبان، فمن يقول لا تُنكروا فليس لديه سلف في هذا المنع، ومن يُنكر لديه سلف، فالأصل إنكار ما يراه العالم مخالفا لأحكام الشريعة، ولذلك مُلأت كتب الفقه من إنكار بعض العلماء على بعضهم البعض في كثير من مسائل الشريعة، ومن شاء فعليه بكتاب "الحجة على أهل المدينة" حيث خصص الإمام محمد بن الحسن الشيباني هذا الكتاب للرد على السادة المالكية.

    (3) ثبت باتفاق الطرفين أن بعض الموالد يقعُ فيها محاذير شرعية خطيرة مثل تبرج النساء والرقص والاستغاثة بالنبي صلى الله عليه وسلم مثل قولهم "مدد يا رسول الله" أو الركوع لشيخ الطريقة كما عاين الشهود الثقات ممن عرفنا وكما سمعتي بأذني من بعض الدعاة المتصوفة من أنهم يحاربون هذه الأمور في الموالد، فإذا ثبت هذا الأمر عند الطرفين وجب عند الطرفين اتخاذ الأساليب الصحيحة لمحاربة هذا الذي اتفقوا على حرمته، فلا يحق للأخوة من مجيزي الموالد أن ينكروا على من يحارب هذه الأمور، حتى ولو اتفقنا أنه ليست كافة الموالد تحوي هذه الأمور، فبما أنه ثبت وجود بعض الموالد التي تحوي هذه المنكرات فالقيام بواجب الأمر بالمعروف والنهي عن المنكر فرض كفاية متعين.


    كان بودي اتمام الجزء الآخر لكني سأكمله غدا بإذن الله وهو الردود على بعض مآخذ مانعي الاحتفال.

  7. #7
    إداري سابق
    تاريخ التسجيل
    Jun 2002
    المشاركات
    18,891
    معدل تقييم المستوى
    110
    المولد النبوي (2) تهم غير لازمة (ب)


    (أولا) إطلاق لفظة المبتدع على من يحضر المولد.

    أخوان في نفس المنزل، حينما تقترب ذكرى مولد النبي صلى الله عليه وسلم تشبُ معركة في المنزل، فأحدهما يُريد أن يصطحب بقية أخوته للتوجه للمسجد لأن تلك فرصة لاستماع الصغار لبعض المحاضرات في هذا الشأن، وزيادة ثقافتهم في سرة النبي صلى الله عليه وسلم، إلا أن الثانية بكل بساطة يحذر إخوانه ويقول "أخوكم هذا مبتدع وداعية ضلال"، وقد وقفت على مثل هذه القصة.

    وكما رددت فيما سبق فإنه لا ينبغي لمن يرى بدعية الاحتفال بالمولد أن يصف من يحضر الاحتفال بأنه مبتدع، فالواقع في المعصية لا يُصف بالعاصي وإلا وصفنا جميع المؤمنين صالحهم وطالحهم بالعصاة، ولا نصف من وقع في البدعة بأنه مبتدع وإلا اقتضى ذلك أن يبدع بعضنا البعض لأن المذاهب وصفت بعض الأفعال بأنها بدعة بينما المذاهب الأخرى أخذت بها في باب الأحكام.

    (ثانيا) مقاطعة من يحضر احتفال المولد.
    إذ يرى بعض الأخوة أن الاحتفال بالمولد بدعة خطيرة ينبغي تأديب من قام بها بمقاطعته حتى يتوقف عن هذا الحضور، وقد يكون هذا الذي يحضر المولد لا يحقع في محاذير شرعية، ويكون رجل يعمر الإيمان قلبه وصاحب خير وصلاح وسنة إلا أنه يقع في هذا الذي يراه البعض محذورا، فلا ينبغي مقاطعته، وكان من هدي سلفنا الصالح سلوك طريق الحسنى في النصيحة لا أسلوب المقاطعة، والمقاطعة وإن رآه البعض واجبة فإنها تكون لمن ينتحل البدع العظيمة التي تمس جناب العقيدة كبدعة الاستغاثة بالنبي صلى الله عليه وسلم والطواف بالقبور، أو كبدعة القدر والجبر أو كالقول بخلق القرآن، ولو أنهم قصدوا بمقاطعة المبتدع كل من وقع في بدعة لتقاطعت الأمة، فالبعض يرى بدعية قنوت الفجر، والبعض يرى بدعية صلاة التسابيح، وغير ذلك.

    (ثالثا) وصف ما يحدث في الموالد وصفا مطلقا بأنه رقص وسفور وشرك بالله.
    وهذا من التهويش والمبالغة، فقد سبق لي حضور احتفالات أقامتها الهيئة عندنا في أبوظبي، وما رأيت لا رقصا ولا سفورا (بلا لا وجود للنساء) ولا موسيقا ولا حتى نشيد، ولم اسمع استغاثة ولا
    حتى مبالغة في مدح النبي صلى الله عليه وسلم. ولكن في بعض البلدان يقع كثير من هذا وسبق أن قُلنا بأن بعض مشايخ الصوفية أقروا على وجوده وهم ومن خالفهم متفقون على وجوب التغيير، لكن لا يصح بحال من الأحوال أن تُوصف هذه الاحتفالات على إطلاقها بأنها احتفالات شركية، ينبغي تحري الانصاف في هذا الأمر، والإنصاف في هذا الأمر لا يعني ترك الانكار.
    وأما عن موضوع حضوري لهذه الاحتفالات فلأسباب لا أرغب ذكرها، وبدى لي مع مرور الوقت أن الأسلم للقلب الخروج من هذا الأمر فلله الحمد.

    (رابعا) المنع المطلق لأي داعي للاستفادة من هذا المناسبة للتذكير.
    نرى أن الشيخ السديس ربنا يحفظه في كل ربيع الثاني يطرح شمائل النبي صلى الله عليه وسلم من خلال خطبته، وجدت بعض المنكرين يقولون بأنه لا يجوز التذكير مطلقا، وهذا مخالف للصحيح، إذ نستفيد من كل مناسبة للتذكير، وهكذا كان فعل النبي صلى الله عليه وسلم، وما كتب العلماء الأيام ولا أرخوها إلا لتتحصل منها فوائد عظيمة، فينبغي التذكير بسول الله صلى الله عليه وسلم وبهديه في كل مناسبة، ويبقى الاختلاف على هذه الزيادة (الاحتفال) بهذه الصورة وعن حكمها.


    (خامسا) ادعاء أن مدح النبي صلى الله عليه وسلم يقود للشرك.
    وهذا ما يقوله كثيرٌ من المنكرون، وهو ليس من قول العلماء، وهذه من الطوام كذلك، بل مدح النبي صلى الله عليه وسلم مدح لدين الله تبارك وتعالى، ويؤجر المسلم على مدح النبي صلى الله عليه وسلم، وقد اثنى عليه الصلاة والسلام على دفاع حسان بن ثابن عنه وقال "اهجوهم وروح القدس معك"، وقال عائشة:
    سمعت رسول الله صلى الله عليه وسلم يقول لحسان إن روح القدس لا يزال يؤيدك ما نافحت عن الله ورسوله وقالت سمعت رسول الله صلى الله عليه وسلم يقول هجاهم حسان فشفى واشتفى قال حسان:
    هجوت محمدا فأجبت عنه ::: وعند الله في ذاك الجزاء
    هجوت محمدا برا حنيفا ::: رسول الله شيمته الوفاء
    فإن أبي ووالده وعرضي ::: لعرض محمد منكم وقاء
    لنا في كل يوم من معد ::: سباب أو قتال أو هجاء
    فمن يهجو رسول الله منكم ::: ويمدحه وينصره سواء
    وجبريل رسول الله فينا ::: وروح القدس ليس له كفاء


    إن هذه المناقشة تحصُر نقاط الحوار أكثر فأكثر، وهذا يسهل أكثر للوصول إلى الحق بإذن الله.

    العنوان القادم:
    المولد النبوي (3) أدلة القائلين بالجواز والرد عليها

  8. #8
    عضو الصورة الرمزية وليد
    تاريخ التسجيل
    Dec 2003
    المشاركات
    548
    الدولة: Saudi Arabia
    معدل تقييم المستوى
    15

    رد: ما يخص مولد النبي صلى الله عليه وسلم

    جزاك الله الف خير للتوضيح الكامل
    وجعل الله موضوعك في ميزان حسناتك
    وفقك الله لما يحب ويرضى
    TaKe a Massive Step

  9. #9
    عضو برونزي الصورة الرمزية C|EH
    تاريخ التسجيل
    Jun 2005
    المشاركات
    1,951
    معدل تقييم المستوى
    15

    رد: ما يخص مولد النبي صلى الله عليه وسلم

    جزاك الله خير اخ مبارك ،، ولكن اهل العلم مثل الشيخ بن باز وبن عثيميين والالباتي وكل علماء نجد واغلب مشايخ الشام ، يرون بدعية الاحتفال بالمولد وهو قول شيخ الاسلام بن تيمية ومحمد بن عبدالوهاب واغبل علماء التوحيد والسنة ،،

    والدليل واضح في ذلك ، حيث ان للعبادة شرطان للقبول ، الاول ان يكون عليها دليل من الكتاب والسنة والثاني ان توافق السنة النبوية ومنهج رسول الله واصحابة ،،

    وهذه مخالفة للاثنين ، فالمحتفلون بها انما ليس لهم دليل من القران والسنة وهذا الاحتفال لم يقم به احد من سلف الامة ، الا المتصوفة واهل البدع ،،

    ولو كان خيرا لسبوقنا اليه ،، فلم يحتفلو بمولد رسول الله ولا بالنصر بغزة بدر ولا بفتح مكة ولا بشيء من هذا ،،

    فالاولى الاقتداء بسنته عليه الصلاة والسلام واتباع امره ، فهي الطاعة والحب الحقيقيين ،،

    وجزاك الله خير ، أٍسأل الله ان يجعلنا ممن نحب رسولة ونذب عن عرضة وان تلتقي على الحوض ونشرب من الكأس ،،

    اللهم آمين
    [SIZE=3][B][CENTER][IMG]http://www.arabhardware.net/forum/signaturepics/sigpic15315_1.gif[/IMG]
    CyberCrime Investigator
    C[COLOR=Red]|[/COLOR]EH - C[COLOR=Red]|[/COLOR]HFI - MCSA - CWSP - CWNA - Netwok+ - MCTS
    Member of International Information Systems Forensics Association[/CENTER]
    [/B][/SIZE]

  10. #10
    إداري سابق
    تاريخ التسجيل
    Jun 2002
    المشاركات
    18,891
    معدل تقييم المستوى
    110

    رد: ما يخص مولد النبي صلى الله عليه وسلم

    أشكرك أخي وليد.
    أشكرك أخي CEH.
    أخي الكريم، لا يُنسب لساكت قول، كما لا يُنسبُ لساكت رأي، فكوني سكت عن حكم المولد لا يعني بأي حال من الأحوال أن رأيي هو ما تعتقده، حينما تصل معي إلى نتيجة واضحة 100% تستطيع أن تستدرك علي.
    استطيع أن أقول لتارك الصلاة (ترك الصلاة كفر مخرج من الملة) واستطيع أن أقنعه بوسائل متعددة بأنه يجب أن يعود للصلاة، الذي أريد أن أصل إليه تصحيح وضع، لا الحكم.

  11. #11
    مشرف عام سابق الصورة الرمزية UNREAL
    تاريخ التسجيل
    Aug 2002
    المشاركات
    6,488
    الدولة: Saudi Arabia
    معدل تقييم المستوى
    124

    رد: ما يخص مولد النبي صلى الله عليه وسلم

    موضوع أكثر من رائع ننتظر البقية... بارك الله فيك أخي مبارك...

  12. #12
    إداري سابق
    تاريخ التسجيل
    Jun 2002
    المشاركات
    18,891
    معدل تقييم المستوى
    110

    رد: ما يخص مولد النبي صلى الله عليه وسلم

    بارك الله فيك أخوي عبدالكريم.

  13. #13
    إداري سابق
    تاريخ التسجيل
    Jun 2002
    المشاركات
    18,891
    معدل تقييم المستوى
    110

    رد: ما يخص مولد النبي صلى الله عليه وسلم

    المولد النبوي (3) أقوال المجيزين للاحتفال والرد عليها

    (الدعوى الأولى) الاحتفال بالمولد النبوي سنة مؤكدة والبعض قال سنة:

    أما القول بأنها سنة مؤكدة فإنه يلزم منه أمران:
    1- أن يكون الرسول صلى الله عليه وسلم داوم على هذا الاحتفال.
    2- أن يتقيدوا بطريقة احتفال رسول الله صلى الله عليه وسلم فيما لو ثبت ذلك.

    فلم يثبُت بحال من الأحوال أن رسول الله صلى الله عليه وسلم جعل الثاني عشر من ربيع الأول مناسبة يُذكر بها أو يحتفل بها، فمن قال يثبت هذا الفعل فليأتينا بالدليل.

    وإذا أحسنا الظن فيمن قال بأنه (سنة مؤكدة) فسنقول سبق لسان، وإلا فمن لا يعي معنى وصف فعل ما بأنه (سنة مؤكدة) ثم يثبُت أن هذا الفعل لم يفعله النبي صلى الله عليه وسلم مرة واحدة فإن هذا الوصف فيه ملحظ خطير، ألا وهو جهالة القائلين بهذا القول بأصول الفقه.

    وأما القول بأنها سنة فيتضح خطؤه من دون كثير بحث، فلا تعريفه عند المحدثين ولا عند الأصولين يشمل هذا الفعل.

    فلا يثبت بحال من الأحوال أنه سنة أو سنة مؤكدة، ومن قال بأنه سنة أو سنة مؤكدة فإنه يفتري الكذب على الرسول الله صلى الله عليه وسلم جاهلا وإلا لو كانت سنة لفعلها صحابة رسول الله صلى الله عليه وسلم وتابعيهم، فسيبقى مدعي سُنيتها بين أحد أمرين:
    1- إما أن يُنكر سُنيتها.
    2- أو يتهم الصحابة بالتقصير في هذه السنة.

    وقد يسأل البعض متهما أياي بالتساهل، ماذا تقصد من قولك (أن يتقيدوا بطريقة احتفال رسول الله صلى الله عليه وسلم فيما لو ثبت ذلك)، سيكون الرد على ذلك لاحقا بإذن الله.

  14. #14
    عضو محترف الصورة الرمزية Brigadier
    تاريخ التسجيل
    May 2005
    المشاركات
    9,999
    الدولة: Saudi Arabia
    معدل تقييم المستوى
    47

    رد: ما يخص مولد النبي صلى الله عليه وسلم

    كذا عاد فعلا ً اتضح الحق واصبح جليا ً.


  15. #15
    عضو برونزي الصورة الرمزية Tiina
    تاريخ التسجيل
    Mar 2007
    المشاركات
    1,680
    الدولة: Finland
    معدل تقييم المستوى
    12

    رد: ما يخص مولد النبي صلى الله عليه وسلم



    جزاك لله خير اخي hardware

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة Hearty Emotion مشاهدة المشاركة
    كذا عاد فعلا ً اتضح الحق واصبح جليا ً.
    صدقت اخي
    [CENTER][COLOR=indigo]سيبقى الامل و السعي وراء النجاح مستمر[/COLOR][/CENTER]

    [CENTER][COLOR=indigo]و سيبقى الخط بعدي في الكتاب[/COLOR][/CENTER]

    [CENTER][COLOR=black][FONT=Tahoma]No pain, no gain [/FONT][/COLOR][/CENTER]
    [CENTER][COLOR=black][FONT=Tahoma]Don’t freeze when issues feel difficult That’s why we are here, to learn[/FONT][/COLOR][/CENTER]

صفحة 1 من 5 1 2 3 4 5 الأخيرةالأخيرة

المواضيع المتشابهه

  1. مشاركات: 2
    آخر مشاركة: 20-10-2009, 15:03
  2. مشاركات: 10
    آخر مشاركة: 08-01-2008, 18:04
  3. مشاركات: 7
    آخر مشاركة: 23-08-2006, 12:48
  4. مشاركات: 4
    آخر مشاركة: 21-08-2006, 23:17
  5. ماذا لو زارك النبي صلى الله عليه وسلم في بيتك؟؟؟
    بواسطة الفجر القادم في المنتدى الأرشيف
    مشاركات: 5
    آخر مشاركة: 13-01-2004, 19:10

الكلمات الدلالية لهذا الموضوع

المفضلات

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •