النتائج 1 إلى 13 من 13

الموضوع: هذه هي الحياه!!!

  1. #1
    عضوية جديدة الصورة الرمزية lobnaa
    تاريخ التسجيل
    Apr 2008
    المشاركات
    14
    معدل تقييم المستوى
    0

    هذه هي الحياه!!!



    !Clapهذه هي الحياه!!!(BB)


    كن كالطبيب الإنساني
    لايروعك تهافت الجماهير على الباطل, كتهافت الفراش على النار, فالطبيب الإنساني هو الذي يؤدي واجبه, مهما كثر المرضى, فإذا استطعت أن تهدي واحداً فحسب فقد أنقصت من عدد الهالكين.


    كيف تعيش مع الناس
    عش في الحياة كعابر سبيل يترك وراءه أثراً جميلاً وعش مع الناس كمحتاج يتواضع لهم, وكمستغن يحسن إليهم, و كمسؤول يدافع عنهم, وكطبيب يشفق عليهم, ولا تعش معهم كالذئب يأكل من لحومهم , كثعلب يمكر بعقولهم, وكلص ينتظر غفلتهم , فإن حياتك من حياتهم, وبقاءك ببقائهم, ودوام ذكرك بعد موتك من ثنائهم, فلا تجمع عليك ميتتين, ولا تؤلب عليك عالمين, ولا تقدم نفسك لحكمتين, ولا تعرض نفسك لحسابين, ولحساب الآخرة أشد وأنكى.

    أنت بالروح إنسان
    أكثر الناس يفرقون من أذى أجسامهم, ولا يبالون بأذى أرواحهم وقلوبهم
    أيها الغافل تدبر: إنما أنت بالروح و القلب والضمير, لا باللحم والدم والعظم إنسان.

    اثنان.. وواحدة
    خلق الله لكلإنسان عينين, ولكن أكثر الناس لا ينظرون إلا بعين واحدة
    وخلق لكل إنسانلساناً وأذنين, ولكن أكثر الناس يتكلمون بلسانين, ويسمعون بأذنواحدة
    وخلق الله لكلإنسان يدين: يداً يستعملها ليعين نفسه , ويداً أخرى يستعملها ليعين غيره, ولكن أكثرالناس لا يستعملون إلا يداً واحدة
    وخلق لكل إنسانرجلين: رجلاً يسعى بها لدنيا, ورجلاً يسعى بها للآخرة, ولكن أكثر الناس لا يستعملونإلا رجلاً واحدة
    وخلق الله لكلإنسان قلباً واحداً, يحمل هموم حياته القصيرة, ولكن يجلب لنفسه من الهموم ماتنوءبحملها القلوب الكثيرة
    وجعل لكل إنسانعمراً واحداً, فأضاع من أوقاته كأن له مائة عمر
    وقضى الله على كلإنسان بالموت مره واحدة, ولكنه رضي لنفسه وشقائه أن يموت كليوم.

    لا تكن هذاولا ذاك
    بعض الناس يجمدون حتى يكونوا أقسى من الصخر, وبعضهم يشتدون حتى يكونوا أحر من الجمر, وبعضهم يثقلون حتى يكونوا أمر من الصبر, وبعضهم يميعون حتى يكونوا كماء البحر, وكل ذالك في الخلق الاجتماعي ذميم.

    لا تحقرن أحداً
    لا تحقرن أحداًمهما هان , فقد يضعه الزمان موضع من يرتجى وصاله وتخشى فعاله.


  2. #2
    البسنت
    زائر

    رد: هذه هي الحياه!!!

    مشكورة اختي لبنى على ها الموضوع الحلو والمفيد
    البسنت-داربومتعب

  3. #3
    عضو الصورة الرمزية sohaa
    تاريخ التسجيل
    Oct 2007
    المشاركات
    128
    معدل تقييم المستوى
    0

    Thumbs up رد: هذه هي الحياه!!!

    أنت بالروح إنسان
    أكثر الناس يفرقون من أذى أجسامهم, ولا يبالون بأذى أرواحهم وقلوبهم
    أيها الغافل تدبر: إنما أنت بالروح و القلب والضمير, لا باللحم والدم والعظم إنسان!Clap!Clap!Clap

    موضوعك راقي وجميل ..بارك الله فيك أختنا لبنى
    { وكان الإنسان أكثر شيئا جدلاً }

  4. #4
    عضو محترف الصورة الرمزية Brigadier
    تاريخ التسجيل
    May 2005
    المشاركات
    9,999
    الدولة: Saudi Arabia
    معدل تقييم المستوى
    47

    رد: هذه هي الحياه!!!

    أكثر الناس يفرقون من أذى أجسامهم, ولا يبالون بأذى أرواحهم وقلوبهم
    صدقتي, ويعجني معظم نصائحك لقربها من الواقع والمنطق


  5. #5
    مخالف للقوانين
    تاريخ التسجيل
    Sep 2007
    المشاركات
    4,716
    معدل تقييم المستوى
    0

    رد: هذه هي الحياه!!!

    موضوع رائع اختى
    مشكورة

  6. #6
    عضوية جديدة الصورة الرمزية lobnaa
    تاريخ التسجيل
    Apr 2008
    المشاركات
    14
    معدل تقييم المستوى
    0

    رد: هذه هي الحياه!!!

    LooLهذه هي الحياه(B)



    وبعد أيام قليلة عاد إليه الجواد مصطحباً معه عدداً من الخيول البريّة.. فجاء إليه جيرانه يهنئونه على هذا الحظ السعيد فأجابهم بلا تهلل
    وما أدراكم أنه حظٌ سعيد؟ -
    ولم تمضي أيام حتى كان إبنه الشاب يدرب أحد هذه الخيول البرية فسقط من فوقه وكسرت ساقه وجاءوا للشيخ يواسونه في هذا الحظ السيء فأجابهم بلا هلع
    وما أدراكم أنه حظ سيء؟ -
    وبعد أسابيع قليلة أعلنت الحرب وجند شباب القرية وأعفي إبن الشيخ من القتال لكسر ساقه فمات في الحرب شبابٌ كثروهكذا ظل الحظ العاثر يمهّد لحظ سعيد والحظ السعيد يمهّد لحظ عاثر الى ما لا نهاية في القصة وليست في القصة فقط بل وفي الحياة لحد بعيد
    **********
    أهل الحكمة لا يغالون في الحزن على شيء فاتهم لأنهم لا يعرفون على وجهة اليقين إن كان فواته شراً خالصاً أم خير خفي أراد الله به أن يجنبهم ضرراً أكبر، ولا يغالون أيضاً في الابتهاج لنفس السبب
    إنمـا يشكرون الله دائماً على كل ما أعطاهم ويفرحون بإعتدال ويحزنون على مافاتهم بصبر وتجمل
    ************
    "قل ما لا يصيبنا إلا ما كتب الله لنا"

  7. #7
    مشرف عرب سوفتوير
    قسم التورنت
    الصورة الرمزية Modi_mma
    تاريخ التسجيل
    Aug 2006
    المشاركات
    4,474
    الدولة: Saudi Arabia
    معدل تقييم المستوى
    16

    رد: هذه هي الحياه!!!

    كلمات جدا جدا جدا رائعة

    مشكورة اختي لبنى

  8. #8
    عضو
    تاريخ التسجيل
    Jun 2006
    المشاركات
    835
    الدولة: France
    معدل تقييم المستوى
    15

    رد: هذه هي الحياه!!!

    بارك الله فيكي اختي لبنى على هذه الكلمات العذبة

  9. #9
    عضوية جديدة الصورة الرمزية lobnaa
    تاريخ التسجيل
    Apr 2008
    المشاركات
    14
    معدل تقييم المستوى
    0

    رد: هذه هي الحياه!!!

    أحياناً يغرقنا الحزن(BB)

    أحياناً يغرقنا الحزن حتى نعتاد عليه.. وننسى ولكن يوجد في حياتنا أشياء
    كثيرة يمكن أن تُسعدنا.. فلا تترك نفسك رهينةً لأحزان الليالي المظلمة
    إذن لا تقف كثيراً على الأطلال
    خاصة إذا كانت الخفافيش قد سكنتها والأشباح عرفت طريقها
    وابحث عن صوت عصفور
    يتسلل وراء الأفق مع ضوء صباح جديد
    *******
    لا تنظر إلى الأوراق التي تغير لونها(B)
    وبهتت حروفها.. وتاهت سطورها بين الألم و الوحشة
    سوف تكتشف أن هذه السطور ليست أجمل ما كتبت
    وأن هذه الأوراق ليست آخر ما سطرت
    ويجب أن تفرق بين من وضع سطورك في عينيه
    ومن ألقى بها للرياح
    *******
    لم تكن هذه السطور مجرد كلام جميل عابر:Unhappy:
    ولكنها مشاعر قلب عاشها حرفاً حرفاً
    ونبض إنسان حملها حملاًً
    واكتوى بنارها ألماً
    لا تحاول أن تعيد حساب الأمس
    وما خسرت فيه .. فالعمر حين تسقط أوراقه لن تعود مرة أخرى
    ولكن مع كل ربيع جديد سوف تنبت أوراق أخرى
    فانظر إلى تلك الأوراق التي تغطي وجه السماء
    ودعك مما سقط على الأرض فقد صارت جزءاً منها
    *******
    إذا كان الأمس ضاع.. فبين يديك اليوم:Big:
    وإذا كان اليوم سوف يجمع أوراقه ويرحل.. فلديك الغد
    لا تحزن على الأمس فهو لن يعود
    ولا تأسف على اليوم.. فهو راحل
    واحلم بشمسٍ مُضيئةً في الغد الجميل
    *******

  10. #10
    عضوية جديدة الصورة الرمزية lobnaa
    تاريخ التسجيل
    Apr 2008
    المشاركات
    14
    معدل تقييم المستوى
    0

    Talking رد: هذه هي الحياه!!!

    السعادة أن تسعد الآخرين

    في أحد المستشفيات كان هناك مريضان هرمين في غرفة واحدة .. كلاهما معه مرض عضال
    أحدهما كان مسموحاً له بالجلوس في سريره لمدة ساعة يوميا بعد العصر .. ولحسن حظه فقد كان سريره بجانب النافذة الوحيدة في الغرفة .. أما الآخر فكان عليه أن يبقى مستلقياً على ظهره طوال الوقت
    كان المريضان يقضيان وقتهما في الكلام .. دون أن يرى أحدهما الآخر .. لأن كلاً منهما كان مستلقياً على ظهره ناظراً إلى السقف .. تحدثا عن أهليهما وعن بيتيهما وعن حياتهما وعن كل شيء
    وفي كل يوم بعد العصر .. كان الأول يجلس في سريره حسب أوامر الطبيب، وينظر في النافذة .. ويصف لصاحبه العالم الخارجي .. وكان الآخر ينتظر هذه الساعة كما ينتظرها الأول .. لأنها تجعل حياته مفعمة بالحيوية وهو يستمع لوصف صاحبه للحياة في الخارج .. ففي الحديقة كان هناك بحيرة كبيرة يسبح فيها البط .. والأولاد صنعوا زوارق من مواد مختلفة وأخذوا يلعبون فيها داخل الماء .. وهناك رجل يؤجِّر المراكب الصغيرة للناس يبحرون بها في البحيرة .. والنساء قد أدخلت كل منهن ذراعها في ذراع زوجها والجميع يتمشى حول حافة البحيرة .. وهناك آخرون جلسوا في ظلال الأشجار أو بجانب الزهور ذات الألوان الجذابة .. ومنظر السماء كان بديعاً يسر الناظرين فيما يقوم الأول بعملية الوصف هذه ينصت الآخر في انبهار لهذا الوصف الدقيق الرائع .. ثم يغمض عينيه ويبدأ في تصور ذلك المنظر البديع للحياة خارج المستشفى
    وفي أحد الأيام وصف له عرضاً عسكرياً .. ورغم أنه لم يسمع عزف الفرقة الموسيقية إلا أنه كان يراها بعيني عقله من خلال وصف صاحبه لها
    ومرت الأيام والأسابيع وكل منهما سعيد بصاحبه .. ولكن في أحد الأيام جاءت الممرضة صباحاً لخدمتهما كعادتها .. فوجدت المريض الذي بجانب النافذة قد قضى نحبه خلال الليل ولم يعلم الآخر بوفاته إلا من خلال حديث الممرضة عبر الهاتف وهي تطلب المساعدة لإخراجه من الغرفة .. فحزن على صاحبه أشد الحزن
    وعندما وجد الفرصة مناسبة طلب من الممرضة أن تنقل سريره إلى جانب النافذة .. ولما لم يكن هناك مانع فقد أجابت طلبه .. ولما حانت ساعة بعد العصر وتذكر الحديث الشيق الذي كان يتحفه به صاحبه انتحب لفقده ولكنه قرر أن يحاول الجلوس ليعوض ما فاته في هذه الساعة .. وتحامل على نفسه وهو يتألم ورفع رأسه رويداً رويداً مستعيناً بذراعيه .. ثم اتكأ على أحد مرفقيه وأدار وجهه ببطء شديد تجاه النافذة لينظر إلى العالم الخارجي
    وهنا كانت المفاجأة
    لم ير أمامه إلا جداراً أصم من جدران المستشفى .. فقد كانت النافذة على ساحة داخلية
    نادى الممرضة وسألها إن كانت هذه هي النافذة التي كان صاحبه ينظر من خلالها .. فأجابت بأنها هي !! فالغرفة ليس فيها سوى نافذة واحدة .. ثم سألته عن سبب تعجبه فقص عليها ما كان يرى صاحبه عبر النافذة وما كان يصفه ل
    كان تعجب الممرضة أكبر .. إذ قالت له : ولكن المتوفى كان أعمى .. ولم يكن يرى حتى هذا الجدار الأصم .. ولعله أراد أن يجعل حياتك سعيدة حتى لا تُصاب باليأس فتتمنى الموت
    !! ألست تسعد إذا جعلت الآخرين سعداء !!

  11. #11
    عضوية جديدة الصورة الرمزية lobnaa
    تاريخ التسجيل
    Apr 2008
    المشاركات
    14
    معدل تقييم المستوى
    0

    رد: هذه هي الحياه!!!

    الآن أخرج من قفصك السلبي


    فى بعض البلاد لكى يصطادون نوعا معينا من القرود يقوم الصيادون هنالك بحيلة ذكية لأصياد هذا النوع المعروف بسرعته لذا قاموا بصناعة قفص من خشب البابمو وجعلوا له باب مربوط بحبل يتدلى فى نهايته موزة فبمجرد دخول القرد الصغير لإلتقاط الموزة فإنه يجذبها لأسفل فينغلق الباب فيحاول الخروج وهو ممسك بالموزة فلا يستطيع الخروج لانه لازل ممسكا بالموزة وهكذا يتم حبسه داخل هذا القفص وإصتياد.
    بعض الأحيان تجد يا صديقى من يشتكى من ذكريات صعبة عليه أو من عادات سيئة يمارسها ويريد أن يتخلص منها أو من أصدقاء تركه وحيداً أو حباً كان مؤثر فى حياته وغيرها من مولدات المشاعر السلبية التى تجعل صاحبها مسجونا بداخلها وتعيقه عن تحقيق أهدافه ودائما يتسأل لماذا لا أستطيع أن أتقدم أو أشعر بالسعادة والسببب أنه لازال متمسك بتلك المشاعر السلبية بالرغم أنه قادر على التخلص منها
    فتلك المشاعر تجعل منه شخصاً عصبيا سئ المزاج متضايق وتبدو ككرة من الحديد مربوطة بساقيه كلما تحرك منعته من الحركة وسببت له الالم وهنا يأتى السؤال التالى الذى نسأله له
    هل تريد التخلص من تلك المشاعر السلبية ؟
    هل تريد أن تشعر بالإيجابية فى حياتك وتخرج من قفص السلبية والزكريات المؤلمة ؟
    متى يكون هذا ؟
    ولماذا ليس الأن ؟؟

    بالرغم أننا لا نستطيع تغير الماضى ولكننا نستطيع أن نغير نظرتنا للماضى ونغير إداراكنا لفهم الأمور التى حدثت فيه مما يجعلنا نفهم ما وراء الأحداث من الرسائل
    قد تبدو الأحداث نفسها حزينة ومؤلمة ولكن سنجد من وراء كل منها رسالة نتعلم منها شئ يضيف لحياتنا الكثير من التجارب و الخبرات التى تساعدنا فى التعامل مع الحياة بشكل أفضل وأيضا تساعدنا على فهم طبيعة الأمور بالشكل الإيجابى الذى نجنى من ورائه المزيد من الإمتياز والنجاح والتفوق فى الحياة فكل أحداث حياتنا هى إختبارات من الله عز وجل سواء بالحزن أو بالفرح والتعامل معها بتلك النظرة يجعلنا نصل إلى الفهم الصحيح للرسائل التى وراء الحدث مما يجعلنا نتذكر كيف أن لنا قدرات يجب ألا نحبسها فى أقفاص من اليأس والحزن لماذا لا نترك الموزة أو الأحزان والمشاعر السلبية لكى ننفتح على الحياة ونطلق قدارتنا ونعبر عن وجودنا فى الحياة ونشكر الله عز وجل على تكريمه لنا بأن جعلنا أفضل الكائنات لماذا نجعل هناك قيوداً علينا وعلى قدراتنا ونكون كهذا الذى أراد أن يتقدم وهو يحمل على كتفيه حقيبة من المشاعر السلبية التى كلما تحرك بها لم يستطيع أن يتقدم أو يتعلم فهو يعيش فى قفص من السلبية
    أخرج من قفص المشاعر السلبية الذى يسجن قوتك الحقيقة بداخلك واعلم ان كل دقيقة فى عمرك إن مضت لن تعود ولن تستطيع تعويضها لماذا تضيع وقتك بتذكر النواحى السلبية بالرغم أنك لديك بداخلك الإنجازات ..الصداقة .. الحب .. الرضا .. الناس الذين نحبهم
    هيا لنترك المشاعر السلبية وننطلق نحو أهدافنا ونحققها ليس هناك وقت يتوقف من أجلك ولكن الوقت يمضى وتمضى معه الأحداث ..


    فلنبدأ بالتحرك مع هذا الحصان الجامح المسمى بالوقت الذى ينطلق بأقصى قوة .. الذى يجرى بأقصى سرعة
    فهل ستتحرك معه أم تبقى مكانك ممسكا بالأفكار السلبية محبوسا داخل قفصك السلبى هذا ؟
    صديقى أطلق العنان لأحلامك وأهدافك .. أطلق العنان لقدراتك .. أطلق عنان قوتك الداخلية .. أطلق عنان الحب بداخلك .. أطلق عنان الثقة .. ومهما مرت عليك من أحداث تعلم منها كيف تتعامل معها وتتفهم ما ورائها من رسائل فتشعر بطعم السعادة والرضا والإنجاز

    من اجمل ما قرأت

  12. #12
    عضو الصورة الرمزية haitham elaraby
    تاريخ التسجيل
    May 2008
    المشاركات
    190
    الدولة: Egypt
    معدل تقييم المستوى
    0

    رد: هذه هي الحياه!!!

    ما أجمل الحياة بعد هذا الكلام البديع

  13. #13
    عضو برونزي الصورة الرمزية Tiina
    تاريخ التسجيل
    Mar 2007
    المشاركات
    1,680
    الدولة: Finland
    معدل تقييم المستوى
    12

    رد: هذه هي الحياه!!!



    شكرا جزيلا

    فعلا موضوع قيم و رائع جدا
    [CENTER][COLOR=indigo]سيبقى الامل و السعي وراء النجاح مستمر[/COLOR][/CENTER]

    [CENTER][COLOR=indigo]و سيبقى الخط بعدي في الكتاب[/COLOR][/CENTER]

    [CENTER][COLOR=black][FONT=Tahoma]No pain, no gain [/FONT][/COLOR][/CENTER]
    [CENTER][COLOR=black][FONT=Tahoma]Don’t freeze when issues feel difficult That’s why we are here, to learn[/FONT][/COLOR][/CENTER]

المواضيع المتشابهه

  1. ثيم قطار الحياه
    بواسطة شيبوب غزة في المنتدى الأرشيف
    مشاركات: 0
    آخر مشاركة: 28-05-2012, 12:48
  2. علمتني الحياه ؟؟
    بواسطة sohaa في المنتدى الأرشيف
    مشاركات: 96
    آخر مشاركة: 16-04-2008, 19:07
  3. ماهى الحياه
    بواسطة shacky_4 في المنتدى الأرشيف
    مشاركات: 0
    آخر مشاركة: 04-02-2008, 17:29
  4. صناع الحياه ....
    بواسطة Ibrahim.Hamdy في المنتدى الأرشيف
    مشاركات: 2
    آخر مشاركة: 15-01-2006, 10:56
  5. استعاده البيوس الى الحياه
    بواسطة BESHR في المنتدى الأرشيف
    مشاركات: 0
    آخر مشاركة: 20-09-2004, 02:33

الكلمات الدلالية لهذا الموضوع

المفضلات

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •