الرئيسية الأخباربطاقة AMD R9 390X قادمة مع تبريد مائي من Cooler Master

AMD-Radeon-R9-390X-01

ستكون البطاقة الرسومية R9 390X من AMD والمشغلة بواسطة المعالج الرسومي Fiji XT جاهزة للشحن الى الأسواق مع مشتت مائي من Cooler Master. هذا صحيح،هذه البطاقة سيتم شحنها مع وحدة تبريد مائي Cooler Master ذات حلقة مغلقة. الطراز المذكور هو نوع تصميم مستند على تصميم سابق وهو 120mm Asetek والتي تمتلك رخصته Cooler Master واستخدمه من قبل. المشتت المائي المعبأ سلفا مشابه جدا لما قدمته AMD سابقا مع بطاقة R9 295X2 والإصدار الأخير المنفصل للمشتت شوهد مع  المعالج المركزي FX 9590.

تصميم المشتت المائي Asetek الأضخم من أجل البطاقات الرسومية المكتبية والتي سيبدأ شحنها في النصف الأول من عام 2015, يخمن أن تكون أرباح التصميم هذا بحوالي 2-4 مليون دولار كإيراد لـ Asetek. والذي سيترجم إلى مبيعات تتراوح مابين 50-100 ألف قطعة. قدمت AMD بطاقة R9 295X2، التي ماتزال البطاقة الرسومية الأسرع في العالم، وذلك في شهر أبريل. وقد كانت البطاقة الرسومية القياسية الأولى التي تشحن مع تبريد مائي. وقد اشتركت AMD حينها مع Asetek وهي أحد أضخم الرائدين في التبريد المائي كي تطور Project Hydra، والذي انتهى به الأمر في تبريد بطاقة R9 295X2.

بعد عدة أشهر أعادت AMD تقديم معالجها 5Ghz FX 9590 مع مشتت مائي منفصل محدث. الحزمة المحدثة تضمنت قطعة تبريد مائي من Cooler Master والتي استخدمت لتبديل المشتت المائي ذو الحلقة المغلقة والذي شحن سابقا من قبل Asetek. كانت القطعة الجديدة أبرد بقليل وأهدأ من المشتت المائي Asetek الذي تم استبداله. لذا مع كون Cooler Master رخصت بالفعل التصميم من Asetek، فإن ذلك يظهر ما يمكن أن يحققه مخضرمو الصناعة المتخصصين في التبريد مثل Cooler Master ببضع تعديلات ذكية لتجعل من المشتت أفضل بمراحل من السابق..

بطاقة R9 390X ذات التصميم القياسي من AMD سيتم شحنها مع مشتت مائي، مع هذا شركاء AMD  مثل Sapphire, XFX, HIS, Powercolor, GIgabyte, MSI و Asus قد تشحن تصاميم غير قياسية مع مشتت هوائي أيضا. لكن لجعل الأمر منطقيا فإنه قد يتطلب من الشركاء ان يقدموا تصاميم تعرض ميزات فعلية للمستخدمين، وذلك سيكون صعب تحقيقه للغاية باعتبار أنها مهما قدمت تصميم جذاب وقوي بتبريد هوائي فإنها لن ترتقي لجودة التبريد المائي المرفق مع البطاقة كما حدث مع بطاقة R9 295X2، بالإضافة الى ان المشتت المائي سيسمح بإمكانية كسر سرعة استثنائية.

حاليا ووفقا لما ينشر فإن هذه البطاقة سوف تصل للسوق في آواخر شهر مارس وأوائل شهر أبريل. لا ننسى ان AMD تمتلك شيئا “محمس” تعمل عليها من أجل تقديمه في GDC، وقد تتضمن عرضا رسميا لبطاقة R9 390X من يعلم…في النهاية كما يذكر متابعينا فلقد نشرنا خبرا يقول ان AMD تضع اللمسات النهائية على سلسلة بطاقات R9 300, لذلك كل شيء ممكن حدوثه.

اهم ما قد يميز البطاقة هو قدومها مع تقنية الذاكرة الجديدة التي سيتم تقديمها وهي Dubbed HBM ذاكرة عرض نطاق ترددي عالي، إنها تعد بتقديم سرعة أكثر بتسع مرات عن GDDR5 وهي تستخدم طاقة أقل بشكل كبير. لن أتطرق كثيرا لما يتم الحديث عنه عن الأداء وتوقعات لأن تجربة البطاقة على ارض الواقع مع تعريف جديد سوف يكون مغاير فعلا للأداء المنشور حاليا والتي أستطيع ان اقول ان اغلبها نتائج تعتمد على تخمين واحيانا على تمني! لذلك لن اتطرق لها. نكتفي بهذا القدر وننتظر ما سوف تقدمه AMD من بطاقة رسومية…فهل سوف تقلب الطاولة على منافسها انفيديا كما يقال؟ ام ان الأمر عبارة عن بطاقة تقدم لنا نفس الأداء او افضل بقليل ولكن بسعر مغري؟