كوالكوم تعلن عن معالجها الجديد للساعات الذكية Snapdragon Wear 3100 - عرب هاردوير

مر قرابة العامين ونصف منذ إعلان كوالكوم عن أول معالج لها للساعات الذكية Wear 2100 ومنذ حينها لم نحصل على أي تحديث في معالجات تلك الأجهزة الجديدة حيث كثرة الشكوك ان الشركة ليست متحمسة في هذا السوق وهو ما كنا ينذر بالقلق فنسبة 80% من الساعات الذكية المتواجدة منذ حينها تعمل بمعالجات كوالكوم. ولكن أخيراً وبعد انتظار دام عامين ونصف قررت كوالكوم العودة مرة أخرى لهذا السوق بمعالجها الجديد للساعات الذكية Wear 3100 لتستكمل هيمنتها على معالجات تلك الأجهزة.

وأعلنت Qualcomm عن معالجها الجديد Wear 3100 البارحة مع إعلانها أيضاً عن شراكة جديدة مع شركات Lois Vuitton, Fossil, Montblanc لطرح ساعات ذكية بالمعالج الجديد حيث عملت كوالكوم على جلب شركات تتميز سعاتها بالتصميم الانيق والثمين والتي تبتعد نهائياً عن الساعات الرقمية لتكون شريكاً لأول مرة في تطوير ساعات كتلك.

واهتمت كوالكوم بتطوير تنظيم الطاقة أكثر من تطوير الأداء في معالجها الجديد اعتماداً على فكرة أن المستخدمين يرودون أن يعتمدون على ساعتهم الذكية طوال اليوم دون الحجة إلى شحنها باستمرار وأنه يجب أن تتوافر ساعة اليد لمعرفة الوقت في المقام الأول قبل أي استخدام آخر دون السعي باستمرار لشحنها للحصول على ميزة بدائية للغاية في الساعات.

ولتحقيق هدفها اعتمدت الشركة على ثلاث محاور رئيسية اسمتهم Big-Small-Tiny والتي سنشرحها لكم فيما يلي. كلمة Big تشير إلى معالج الشركة ARM Cortex A7 والتي كانت أعلنت عنه في عام 2011 والذي قد يكون أداءه مألوفاً لمن استخدموا هواتف بمعالجات من سلسلة Snapdragon 400. كلمة Small تشير إلى Digital Signal Processor أما كلمة Tiny فهي تشير إلى المعالج المساعد الصغير للغاية QCC1110 والتي استمرت كوالكوم في تطويره لأكثر من ثلاث سنوات ليكون هو الجزء الأهم في معالجها الجديد Wear 3100.

Wear 3100

المعالج المساعد الجديد يأتي بأبعاد صغيرة للغاية 5.2×4 مم وهو من سيكون مسؤول عن عمل الساعة في حالة عدم استخدامها ليتحمل المعالج الصغير مهام المعالج الأساسي ويتيح الفرصة لأنوية معالج A7 الأربعة في النوم موفراً بذلك الكثير من الطاقة. فمع دعم المعالج المساعد الجديد ستكون ساعة ببطارية بسعة 450 ميللي أمبير قادرة على سبيل المثال على توفير 15 ساعة من العمل المتواصل لقياس عدد ضربات القلب وعمل GPS في أنشطة طويلة مثل تسلق الجبال قبل أن تطلب منك إعادة شحنها.

المعالج الجديد يدعم ايضاً وضع جديد وهو وضع الساعة التقليدي وهو وضع تقتصر فيه الساعة على عرض الوقت والتاريخ والذي سيستهلك فقط 20% من بطارية الساعة لمدة أسبوع أو شهر كامل بدون شحن مع بطارية بسعة 340 ميللي أمبير فكوالكوم تؤكد أن W3100 قادر على توفير طاقة أفضل بفترة من 4 إلى 12 ساعة مقارنة بالمعالج السابق في كافة المهام.

Wear 3100

وكما يظهر أمامكم في الصورة نلاحظ التفوق الهائل في استخدام الطاقة بين المعالج السابق W2100 والجديد W3100 والذي يتفوق فيه الأخير بفارق ملحوظ. وياتي إعلان كوالكوم عن معالجها الجديد قبل يومين فقط من إلعان أبل عن ساعتها الجديدة ضمن سلسلة Apple Watch 4 المنتظؤ الإعلان عنها غداً فى مؤتمر أبل للإعلان عن أجهزتها الجديدة التي يترأسها هواتف iPhone الثلاثة المنتظرة والذي يمكنكم معرف كافة التسريبات المؤكدة حول المؤتمر من خلال مقالتنا التالية:

لتسريبات المؤكدة عن مؤتمر أبل 2018 للإعلان عن هواتف iPhone الجديدة