فيسبوك تمنع مستخدميها من النشر حول فضيحتها الأمنية ومن ثم تتراجع! - عرب هاردوير

نحن جميعًا نعلم أن فيسبوك قد تعرض لهجمة كبيرة جدًا أدت إلى تسريب بيانات ومعلومات أكثر من 90 مليون مستخدم، والذي تأثر منهم بشكل مباشر أكثر من 50 مليون مستخدم، إلا أن الشبكة الاجتماعية الأكبر قد منعت المستخدمين منعت المستخدمين وخاصة الصفحات من نشر المقالات والمنشورات المتعلقة بالحادثة!

عندما حاول بعض المستخدمين النشر حول القضية ومنهم بالطبع محررين صحفيين واجهوا رسالة تظهر أمامهم ومفاد الرسالة أنه من غير الممكن نشر هذا المحتوى لأن نظام فيسبوك وجد أن عدد كبير من المستخدمين قد نشره أو نشر محتوى مشابه له لذا فقد تم اعتبار النشر في هذا الموضوع أنه Spam، وهو أمر غريب بالطبع.

فيسبوك تمنع المستخدمين من نشر حول اختراق 50 مليون حساب

إلا أنه وفي وقت لاحق قامت فيسبوك بحل هذه المشكلة، ومن ثم نشرت على حسابها على تويتر قائلة أنه أصبح بالإمكان نشر المحتوى الآن خاصة أن صحيفة Guardian كانت متضررة من هذا الأمر.

فيسبوك تمنع المستخدمين من نشر حول اختراق 50 مليون حساب

هنا تتكاثر الأقاويل، فبالفعل قد لا يكون الأمر منطقي أن تقوم فيسبوك بحظر النشر في هذا الأمر خاصة وأن المستخدمين سيعترضون بكل تأكيد، لكن من ناحية أخرى كيف تم اعتبار هذا المحتوى على أنه Spam مع أن هناك العشرات من التريندات التي يتم نشر ملايين المنشورات حولها دون أن يحدث هذا الأمر.. ما رأيك؟