شائعات وآراء حول أجهزة الجيل القادم من PS و Xbox - عرب هاردوير

مع ترقّب محبي ألعاب الفيديو للكشف عن الجيل القادم من أجهزة بلايستيشن واكس بوكس، اللذان يحملان اسمي بلايستيشن 5 و اكس بوكس سكارليت، بدأت حرب الشائعات تزداد ضراوةً، في حين قابلتها تعليقات وآراء عدد من المطوّرين؛ ليزداد الحسّ التشويقي حلو صحة ما يتم تداوله وما هو مُنتظر في سوق أجهزة الألعاب الإلكترونية.

تحدثت إحدى الشائعات التي طال صداها أنحاء كثيرة حول العالم عن عدم احتمالية وجود محركات أقراص “بلو-راي” في أجهزة بلايستيشن 5 وإكس بوكس سكارليت القادمة، الأمر الذي قابلته العديد من الانتقادات من قبل محترفي اللعب والمطوّرين؛ أبرزهم المخرج التقني للعبة HellPoint، مارك أندريه”، الذي قال: من غير الممكن إن يحدث هذا! فإن الاستغناء عن محركات الأقراص أمر غير مقنع أبداً ولا فائدة منه، نظراً لعدة أسباب؛ أهمّها:

  • سرعة الإنترنت

لا تزال مشكلة عدم وجود سرعات إنترنت عالية لتحميل ألعاب الجيل الجديد عائقاً في وجه تمتّع الكثير من اللاعبين؛ لذا فإن فكرة الاستغناء عن أقراص بلو-راي غير مُجدية تجارياً.

  • تجارة الأقراص

في حال تمّ تأكيد شائعة استغناء بلايستيشن 5 وإكس بوكس سكارليت عن أقراص بلو-راي؛ فإن العمل التجاري بها سيلقى خسائر فادحة سوق تطول متاجر كبيرة مثل GameStop وغيرها من متاجر بيع الألعاب العالمية التي بدورها تكون سوقاً لبيع الأجهزة نفسها إلى جانب مختلف إصدارات ألعاب الفيديو.

على صعيد آخر سوف يمتد الكساد التجاري إلى الأسواق الإلكترونية التي يتم من خلالها بيع وشراء أقراص العاب الفيديو، فضلاً عن تراجع مبيعات بعض الألعاب التي اعتاد محبيها على شراء إصداراتها من تلك المتاجر (التقليدية والإلكترونية).

من جهة أخرى تحدثت أحد الشائعات حول إمكانية دعم جهاز بلايستيشن 5 القادم لبطاقات الكارتريدج، التي سُبق وتمّ استخدامها في أجهزة نينتيندو.

إلى الآن لم يتم نفي أو تأكيد أيّ من هاتين الشائعيتن أو غيرهما على الأقل من قبل شركتي سوني ومايكروسوفت. في حين يتوقّع الخبراء بأن إصدار جهاز إكس بوكس الجديد سيكون خلال هذا العام وقد يسبق بذلك الإعلان عن موعد كشف وطرح جهاز بلايستيشن القادم.

العديد من اللاعبين متشوقين للحصول على معلومات كافية حول الجيل القادم من تلك الأجهزة، في حين لا يزال بيع وشراء الإصدارات السابقة منها أمراً متزايداً مع مرور الوقت، نظراً لاتساع رقعة تواجدهم وعددهم من جهة، وتحقيق انتشار أوسع لثقافة بيع وشراء الجديد والمستعمل منها عبر منصات إلكترونية تسويقية تصل ما بين المالك والمشتري مباشرة؛ تماماً كما هو الحال على منصة السوق المفتوح للإعلانات المبوّبة.

يُشار أيضاً إلى الأنظار تتجه ليس فقط إلى مواصفات الجيل القادم من أجهزة بلايستيشن وإكس بوكس؛ إذ أن الإصدارات الجديدة والمحدّثة لبعض ألعاب الفيديو تحت المجهر كذلك، خاصة تلك التي تكرّر ذكرها في أعلى قوائم الألعاب الأكبر مبيعاً واستقطاباً لللعب حول العالم، مثل لعبة فورت نايت التي باتت محطة للاكتشافات والتوقعات وانتظار المراحل الجديدة منها.