الرئيسية الأخبارعلى طريقة هاري بوتر.. بيل جيتس يرى أن تعويذات ستيف جوبز أنقذت أبل من الإنهيار

خلال مقابلة مع شبكة سي إن إن، سُئل بيل جيتس عن رأيه تجاه الرئيس التنفيذي لشركة أبل ستيف جوبز فأجاب بأنه من مثل هاري بوتر (بطل سلسلة أفلام الفانتازيا التي تحمل نفس الإسم) كان يُلقي التعويذات على الآخرين ويُبهر الجميع وبالطبع أنقذ شركة أبل من الإنهيار.

وأضاف جيتس “لقد قام بعمل رائع، وعندما عاد كانت أبل في وضع صعب للغاية وعلى الأرجح لن تستطيع النجاة منه، ولكنه أحضر معه فريقا مميزا وجلب لنا منتجات ملهمة وتصميمات رائعة مما أعاد شركة أبل للحياة مرة أخرى وجعلها كما نراها الآن”.

ستيف جوبز

قد يكون بيل جيتس ملياردير عصامي ومؤسس مشارك للشركة العملاقة مايكروسوفت وبالطبع عدو لدود لستيف جوبز حيث كانا يتنافسان في التربع على عرش التكنولوجيا إلا أن جيتس كان يري أن جوبز الأفضل من بين جميع رواد صناعة التكنولوجيا الذين تعامل معهم خلال مسيرته المهنية.

وجيتس الذي يُعد ثاني أغنى شخص في العالم يعتقد أن جوبز كان يتمتع بقدرات خارقة على النجاح حتى في أحلك الظروف، مثلما حدث عام 1988، عندما تم إجبار ستيف على الإستقالة من أبل، أسس بعدها شركة نيكست والتي أطلقت أول جهاز كمبيوتر ولكنه لم ينجح ومع ذلك استطاع جوبز إبهار الآخرين وعندما توقفت شركة نكست عن تصنيع الأجهزة وفشلت فشلاً ذريعاً في بيع اجهزتها، قامت أبل بالإستحواذ عليها وشرائها.

إقرأ أيضا : بيل جيتس: أكبر أخطاء مايكروسوفت هي خسارة نظام الاندرويد

وإعترف بيل جيتس بأن ستيف جوبز تلقى العديد من الإنتقادات بسبب أسلوبه الصارم في العمل كما وصفه  بأنه في بعض الاحيان يبدو كـ “الأحمق” لكنه جلب بعض الأشياء الإيجابية بالرغم من طريقته في العمل مع الآخرين، فقد كان قادراً على تحفيز العاملين معه واستخراج مهاراتهم بشكل لا مثيل له.

وعلى الرغم من المنافسة الشديدة والعلاقة المضطربة بين ستيف جوبز وبيل جيتس، إلا أن الأخير يعتقد بعدم وجود منافس حتى الآن لـ ستيف جوبز ويرى أن الطريقة التي كان يعمل بها جوبز مع الآخرين لا يمكن لأي شخص امتلاكها.

أخيراً، يبدو أن مؤسس مايكروسوفت والبالغ من العمر 63 عاما مازال يكن الإحترام والثناء على منافسه التقليدي والرئيس التنفيذي الراحل لشركة أبل ستيف جوبز والذي توفي في عام 2011 بسبب سرطان البنكرياس.