الرئيسية الأخبارألفابت الشركة الأم لجوجل تتخطى أبل لتصبح الأغنى بالعالم

شركة أبل أطلق عليها إسم أغني وأنجح شركة في العالم على مدار عقدين تقريبا بفضل الأموال النقدية التي تمتلكها في البنوك والتي تحصل عليها نتيجة هوامش الربح الضخمة على منتجاتها وأشهرها الآيفون ولكن لم تعد أبل أغني شركة في العالم.

ألفابت

فوفقا لتقرير نشرته صحيفة فاينانشيال تايمز، فإن شركة ألفابت والتي تعد الشركة الأم لجوجل قد تخطت شركة أبل من حيث الإحتياطي النقدي لتصبح ألفابت أغنى شركة في العالم.

ماذا حدث للتو؟ حتى أولئك الذين ليسوا على دراية بالعالم التكنولوجي، يعرفون جيدا أن أبل تعد واحدة من أكثر الشركات قيمة في العالم عندما نتحدث عن القيمة السوقية ولكن عندما يتعلق الأمر بالإحتياطي النقدي فإن شركة الآيفون قد إبتعدت عن المركز الأول.

إقرأ أيضا : اسهم أبل تنخفض بعد قرار ترامب بفرض رسوم جديدة على الواردات الصينية

وبعد أكثر من عقد، استطاعت ألفابت الشركة الأم لجوجل أن تحتل صدارة ترتيب الشركات الأكثر ثراءا في العالم حيث تمتلك ألفابت 117 مليار دولار كإحتياطي نقدي أما شركة أبل فلديها الآن 102 مليار دولار فقط.

وحصلت أبل على 163 دولار كإحتياطي نقدي في عام 2017 ولكن منذ ذلك الحين، عملت الشركة على تخفيض السيولة بعد إنتقادات المستثمرين لها لتخزينها مبالغ نقدية دون الإستفادة منها حيث يُفضل المستثمرين إعادة الأموال لهم بطريقة ما أو الإستثمار في شيء قد ينتج عنه عائد لاحقاً.

يُذكر أن شركة أبل أصبحت أول شركة أمريكية تصل قيمتها السوقية إلى تريليون دولار العام الماضي ولكن منذ ذلك الحين، انخفضت قيمتها لتبلغ حاليا 873 مليار دولار لكي تأتي بعد العملاق مايكروسوفت والذي تبلغ قيمته 1.01 تريليون دولار.