الرئيسية الأخبارالإعلان عن الشاشة المصممة من أجل الالعاب Philips 392M7C !

أعلنت شركة Philips عن شاشتها الجديدة الكيرفد من أجل الالعاب تحت إسم 392M7C التي تأتي مخصصة لأجل ألعاب الرياضات الإلكترونية بأقل إمكانيات متاحة للدخول في هذا السوق، والتي تم تسليحها بمعدل تحديث عالي من أجل أعلى عدد إطارات ممكن، لكن كما قلنا أنها تأتي بأقل إمكانيات، فالوضوح هو Full-HD فقط في هذه الشاشة .

تم بناء شاشة Philips الجديدة عن طريق الإستعانة بلوحة من نوع VA بمساحة 38.5 بوصة ووضوح 1920×1080. وتأتي بأعلى وضوح بـ 250 nits، معدل تباين 5000:1، وقت إستجابة 1 ملي ثانية، ومعدل تحديث 144 هيرتز مع تقنيات VESA الشهيرة من أجل المزامنة.

شاشة الالعاب Philips

تستطيع هذه الشاشة أن تقوم بعرض 16.7 مليون لون وتقوم بتغطية 105.48% من ألوان الـ sRGB مع نسبة 94.11% من ألوان الـ NTSC، والذي يجعلها تنضم لشاشات الـ LCD الرخيصة من ناحية عرض الألوان على سطح لوحتها والذي لن يجعل سعرها باهظ للغاية.

بعيداً عن هذه المواصفات، الأزمة في هذه الشاشة من Philips هي مشكلة عدد البيكسلات في البوصة، وهي 57 بيكسل، وبالطبع هذا الرقم قليل للغاية في الوقت الحالي في تجربتها. فهذا المعدل قد لا يكون مهماً مع شاشة كبيرة مصممة من أجل الالعاب أو مشاهدة مقاطع الفيديو، لكنه سيكون كارثي في إستخدام التطبيقات العادية، خاصةً مع وضوح الـ 1080 في الوقت الحالي.

الشاشة الالعاب Philips

من إحدى مزايا الشاشة هي دعمها للعديد من الإعدادات المسبقة لأنواع الالعاب المختلفة من نوع First Person أو Racing أو الأنواع التي تستطيع أن تقوم بعملها بنفسك.

بالنسبة للتوصيلات، فشاشة Momentum 392M7C تعتمد على مدخل DisplayPort واحد، مدخلين HDMI، ومدخل D-Sub. بالنسبة للتعديل على الشاشة فيمكن تعديل الإمالة فقط لا غير.

من المفترض أن تأتي الشاشة إلى الأسواق في وقت قريب للغاية، لكن ليس من المؤكد بشكل كبير أنه لن يتم إصدارها في جميع أنحاء العالم