الرئيسية الأخبارمنصة Stadia على الأبواب، ولكن بعض الألعاب لا تعمل بدقة 4K كما توقعنا

منصة Stadia على الأبواب، الكثير من المتابعين ينتظرون هذا القادم الجديد الذي (في نظرهم) سينافس منصات الألعاب المنزلية Xbox و PlayStation ليعرض الألعاب الجديدة على دقة 4K ومعدل اطارات 60FPS كما وعدت الشركة. ومع قرب اطلاقها قامت بعض المواقع التقنية بالفعل بالحديث عن المنصة بل وعمل بعض المراجعات الخاصة بها لتخرج لنا بنتائج متضاربة بعض الشيء . البعض يمدح والأخر يشكك، ولكن الشيء الذي اتفق عليه الكل هو أن المنصة سيتم اطلاقها بشكل مغاير للوعود التي وعدتها شركة جوجل ( Google ).

قبل إطلاق Google ، صرحت الشركة بأنه سيتمكن اللاعبون من الاستفادة من أجهزة قوية تبلغ قوتها 10.7 تيرافلوب ، مما يسمح لأي شخص بلعب الألعاب بدقة 4k و معدل 60 إطارًا في الثانية على إعدادات مرتفعة ، ولكن يبدو أن الواقع مختلف إلى حد ما. فوفقًا لمراجعة The Verge لمنصة Stadia ، فإن منصة البث لا تستطيع تشغيل عنوان Destiny 2 بدقة عرض 4K. وقد أكّدت جوجل هذا في بيان …“عندما نبث احدى الألعاب على دقة عرض 4K ، يتم معالجة اللعبة رسومياً على دقة عرض 1080p بشكل أساسي ومن ثم نقوم بعد ذلك بعمل تعظيم للدقة من خلال تقينات الUpsample وتطبيق مجموعة متنوعة من التقنيات لزيادة الجودة النهائية للصورة” .

منصة Stadia على الأبواب، ولكن يبدو أن هناك بعض الوعود التي أُخلفت !! منصات الألعاب playstation و xbox


هل هذا هو كل شيء ؟

لا يقتصر الأمر على دقة العرض فقط مع لعبة Destiny 2 ، بل ان اللعبة في الأساس تعمل على إعدادات متوسطة وليست أعلى الاعدادات الرسومية. بمعنى آخر ، فإن تجربة لعبة Destiny 2 على Stadia هي تجربة أقل من تلك الموجودة على منصة Xbox One X ، الذي يقوم بتشغيل اللعبة على دقة عرض 4K مع اعدادات رسومية أقوى وأفضل. و من الواضح أيضاً أن لعبة Destiny 2 ليست هي اللعبة الوحيدة التي لا تقدم الجودة الرسومية التي وعدت بها Google، فقد كشفت مراجعة Stadia من Eurogamer أن لعبة Red Dead Redemption 2 هي الأخرى تعمل على دقة عرض 1440 بكسل فقط و 30 إطارًا في الثانية مع إعدادات رسومية في نفس المستوى تقريبًا الموجود على Xbox One X. أفضل قليلاً من Destiny 2 بالفعل ، و لكن هذه ليست هي التجربة الفريدة التي قيل لنا أن نتوقعها من المنصة الجديدة بعد كل الوعود والدعاية الخاصة بها.

وحتى نتحدث بشكل عملي، عرض الألعاب على دقة 1080p / 1440p مع إعدادات مشابهة لتلك الموجودة على منصات الألعاب ليس بالأمر السيء للغاية. فإذا لم تكن شخصًا يعتم بشكل أساسي بالتقنية وكنت تنظر تجربة منصة Stadia كبديل لمنصات الألعاب المنزلية أو لتجربة الألعاب التي لا تستطيع لعبها بشكل أساسي على أجهزة الحاسب ، فهذا ليس بديلاً سيئًا. ومع ذلك ، وعدت Google بالمزيد ، ولسبب ما ، لم تفي الشركة بالوعود التي وعدتها . وهو ما نتمنى أن تقوم الشركة بمعالجته في وقت قريب حتى تقدم تجربة لعب سحابية مختلقة ولو قليلاً عن التجارب الأخرى الكثيرة التي لم تحظى بالنجاح.

اقرأ أيضاً : خدمة Google Stadia ستفتقر للعديد من المميزات عند الاطلاق !

سيتم إطلاق نسختي Google Stadia الرئيسيتين Founders Edition و Premiere Editions ، و التي يأتي كل منهما مع Chromecast Ultra ، اليوم في 14 دولة ، بما في ذلك الولايات المتحدة وكندا والمملكة المتحدة وأيرلندا وفرنسا وألمانيا وإيطاليا وإسبانيا وهولندا وبلجيكا ، الدنمارك والسويد والنرويج وفنلندا. المزيد من خيارات الاشتراك المجاني والمتميز ستصل في أوائل عام 2020.