الرئيسية الأخبارقانون روسي جديد يفرض تثبيت تطبيقات روسية على الأجهزة الجديدة

في واقعة قد تكون الأولى من نوعها أقر الرئيس الروسي فلاديمير بوتين قانون جديد اليوم يفرض على مطوري الأجهزة الذكية من الهواتف, أجهزة التلفاز وأجهزة الحاسب بتوفير حزمة من التطبيقات الروسية مسبقة التثبيت في الأجهزة الجديدة.

المصدر: Reuters

التقرير الذي نشره Reuters أشار أن هذا القانون الجديد سيبدأ تنفيذه بداية من 1 يونيو من العام المقبل بهدف تعزيز فرص التطبيقات الروسية في منافسة التطبيقات الأجنبية وتقديم خيار محلي يمكن للمستخدمين الاعتماد عليه. الحكومة الروسية لم تُعلن بعد عن قائمة التطبيقات المفروض تثبيتها ولكنها أعلنت أن هذه القائمة ستكون جاهزة قبل موعد تنفيذ القرار خلال العام المقبل.

بشكل عام تسيطر الشركات الأجنبية على سوق الأجهزة الذكية في روسيا فسوق الهواتف الذكية على سبيل المثال تسطير عليه أبل, سامسونج وهواوي دون أي تواجد ملحوظ لهواتف من تطوير شركات روسية وهو ما قد يعكس رغبة الحكومة في وجود بدائل محلية على اقل في مستوى التطبيقات حالياً.

من جهة أخرى يرى البعض أن خطط روسيا تمتد لما هو أبعد من دعم المطورين المحليين فهناك آراء تتهم الحكومة الروسية بالسعي لفرض المزيد من القيود على حياة المواطنين الرقمية والمعلومات المتداولة عبر الإنترنت. أصحاب هذا الرأي يستندون للقوانين المقرة مؤخراً التي تفرض على محركات البحث حجب النتائج التي لا تريد الحكومة أن تظهرها للمستخدمين. أصحاب هذا الرأي يستندون أيضاً لمحاولة الحكومة الروسية سابقاً في إيقاف تطبيق Telegram بسبب رفضه لمشاركتها بيانات المستخدمين.

ما رأيك في القانون الروسي الجديد الذي يفرض على الشركات تثبيت تطبيقات روسية في أجهزتها الجديدة؟
شاركنا برأيك!