القائمة

قيد التطوير
عملية احتيال ضخمة تطول أبل ومستخدمي الآيفون

عملية احتيال ضخمة تطول أبل ومستخدمي الآيفون

منذ سنة - بتاريخ 2019-12-21

الشركات الكبيرة والمشهورة دائما معرضة للمخاطر، وهذا ما حدث مع أبل والتي تكبدت خسائر بالمليارات بعد عملية احتيال ضخمة قام بها موظفون في أحد مصانع فوكسكون التي تعمل على تجميع أجهزة الآيفون بالصين.

الآيفون

وشركة فوكسكون تعد واحدة من أكبر الشركات في العالم التي تقوم بتصنيع أجهزة الآيفون، ولكن كشفت بعض التقارير عن قيام عدد من عمالها بسرقة أجزاء ومكونات معيوبة من الآيفون وبيعها لشركة أخرى والتي بدورها تقوم بصنع أجهزة آيفون جديدة من تلك الأجزاء المعيبة.

كيف تم اكتشاف الأمر

الآيفون

واستمرت تلك العملية الغير قانونية على مدار ثلاث سنوات تم فيها سرقة أجزاء معيوبة من الآيفون إلى أن قام رجل الاعمال التايواني الذي يدير عملية الإحتيال بفضح الأمر عندما حدث خلاف بينه وبين موظفي شركة فوكسكون لشراء مكونات الآيفون التالفة لصنع أجهزة جديدة.

واكتشفت أبل أن بعض العمال باعوا أجزاء معيبة من الآيفون لشركة تايوانية والتي استخدمتها لتصنيع وبيع أجهزة آيفون جديدة واستطاعت الشركة التايوانية بيع 300 ألف جهاز آيفون جديد وتحقيق أرباح وصلت إلى 43 مليون دولار على مدار الثلاث سنوات.

إقرأ أيضا : أبل تنجو من فرض 15% ضرائب جديدة على هواتف iPhone

ما هي الأجزاء المسروقة

الآيفون

وفقا لتحقيق شركة فوكسكون الداخلي، فقد كانت الأجزاء المعيوبة التي تم سرقتها تابعة لإصدارات خاصة بآيفون 8 و آيفون إكس وآيفون 8 بلس وشملت بعض الأجزاء المسروقة أغطية خاصة بالآيفون ولوحات الجهاز الخلفية وزجاج الياقوت الخاص بالكاميرا.

أخيرا، ليست تلك المرة الأولى التي تتعرض فيها أبل للإحتيال، ففي وقت سابق من العام، قام طالبين صينيين بخداع الشركة عبر استبدال أجهزة مزيفة من الآيفون بأخرى جديدة من خلال الضمان وخسرت أبل حوالي مليون دولار.

أضف تعليق (0)

ذات صلة