هواوي تحافظ على مركزها كثاني أكبر مصنع للهواتف برغم الحظر الأمريكي - عرب هاردوير

لا يخفي أن هواوي تمر بواحدة من أسوأ فترات الشركة منذ نشأتها خاصة فيما يخص قطاع الهواتف الذكية. الشركة الصينية الكبيرة وكما هو معروف تعاني من قرار حظر أمريكي يمنعها من الاعتماد على خدمات جوجل ما أثر بالسلب على هواتفها المطروحة خارج الصين. هذا الحظر والذي رجح الكثيرين أن يكون نهاية الشركة في مجال الهواتف الذكية لم يؤثر على مركزها كثاني أكبر مصنع للهواتف الذكية في العالم متفوقة على أبل للعام الثاني على التوالي.

التقرير الجديد الذي نشره موقع Counterpoint يشير أن هواوي تمكنت من شحن قرابة 240 مليون هاتف ذكي في 2019 لتقبع في المركز الثاني بعد سامسونج التي شحنت قرابة 300 مليون هاتف وأعلى أبل التي شحنت 200 مليون هاتف. مبيعات هواوي تمركزت في الصين حيث يمثل هذا السوق 60% من مبيعات الشركة عالمياً فيما تعاني الشركة خارج موطنها الأم برغم زيادة نسبتها السوقية عن العام الماضي.

وبالنظر إلى أكبر 5 مصنعين للهواتف الذكية في العالم سنجد ركود واضح مقارنة بالعام الماضي وبالأعوام الماضية. هذا العام هو الثاني على التوالي التي تقل فيه عدد الهواتف المباعة بنمو بالسالب وصل إلى 1%. الشركات الخمسة الكبرى عانت من هذا الأمر فشاومي وأوبو التي كان من المتوقع أن تحققا نمواً أكبر حافظتا على حصتهما بنسبة 8% لكل واحدة فيما انخفضت حصة أبل لتصل إلى 13% وسط نمو طفيف لسامسونج وهواوي يقدر 1% للأولى و 2% للأخيرة.

انطلاق شبكات الجيل الخامس 5G وظهور الهواتف القابلة للطي كان من المتوقع أن يساهم في نمو سوق الهواتف الذكية بعد توقفه في 2018 ولكن يبدوا أن حاجة المستخدمين لهواتف جديدة تقل يوماً تلو الآخر وأن الابتكارات الجديدة لم تكن كافية لجذب المزيد من المستخدمين لتغيير هواتفهم.

هل يكون عام 2020 هو عودة النمو لقطاع الهواتف الذكية أم يستمر الأمر كما هو عليه؟
شاركنا برأيك!