الرئيسية الأخبارشركة هوندا توقف الإنتاج وتغلق مكاتبها بعد تعرضها لهجوم “طلب الفدية”!

تعرضت عمليات شركة تصنيع السيارات هوندا العالمية إلى هجوم طلب الفدية “ransomware”، وتستمر محاولات شركة السيارات اليابانية في إعادة تشغيل كل شيء. حيث ذكرت الشركة يوم الثلاثاء أنها اضطرت إلى إغلاق بعض مرافق الإنتاج مؤقتًا، بجانب إغلاق عمليات العملاء وخدماتها المالية.

وصرّحت الشركة لموقع TheVerge: “لا يوجد دليل حاليًا على فقدان معلومات تحديد الهوية الشخصية، وقد عاودنا الإنتاج في معظم المصانع، ونعمل الآن على إعادة تشغيل عجلة إنتاج السيارات والمحركات الخاصة بنا في مصنعنا الرئيسي في أوهايو”.

يُعتقد أن فيروس طلب الفدية هو ما يُعرف باسم “Snake”، ويتضمن هذا النوع من الهجوم تشفير المخترق لملفات الشركة ليحتجزها كرهينة، ثم يعرض فك تشفيرها مقابل المال. وأشارت شركة هوندا إلى تلك الهجمات على أنها “هجوم طلب فدية ضخم” على أنظمة التنبيه الداخلية لها.

وتعمل فرق تكنولوجيا المعلومات على مستوى العالم، وعبر منطقة أمريكا الشمالية بشكل مستمر، على احتواء هذا النوع من الهجوم، واستعادة العمليات التجارية العادية في أسرع وقت ممكن، لكن تتأثر العديد من العمليات التي تعتمد على أنظمة المعلومات.

وكان قد أثر هذا الهجوم على الإنتاج العالمي لشركة هوندا، مما أجبر بعض المصانع على إيقاف العمليات، حيث كانت الشركة بحاجة إلى ضمان عدم تعرض أنظمة مراقبة الجودة للخطر.

وتسببت المشكلة بشل قدرة الشركة على الوصول إلى خوادم الحاسب الخاصة بها، واستخدام البريد الإلكتروني، واستخدام نظمها الداخلية، وهناك أيضًا تأثير على أنظمة الإنتاج خارج اليابان، لكن الشركة تعمل على تقليل الأثر واستعادة الوظائف الكاملة لأنشطة الإنتاج والمبيعات والتطوير.