الرئيسية الأخبارانضمام العديد من الشركات لحملة مقاطعة الإعلانات على فيسبوك!

انضمت مجموعة من الشركات الأمريكية لحملة إيقاف الإعلانات على موقع فيسبوك، لدعم الحلمة التي أطلقتها منظمات الحقوق المدنية، ضمن حملة #StopHateforProfit، إلى إيقاف الحملات الإعلانية على موقع فيسبوك خلال شهر يوليو القادم، لأن الشبكة الاجتماعية لا تقدم ما يكفي للحد من المحتوى العنصري والعنيف على منصتها.

وتأتي حملة Stop Hate for Profit من قبل العديد من مجموعات الحقوق المدنية الأمريكية بعد وفاة الأمريكي ذو البشرة السمراء جورج فلويد على أيدي رجال الشرطة، والذي أثار احتجاجات واسعة ضد التمييز العنصري في الولايات المتحدة.

والآن بدأت العديد من الشركات الكبرى تنضم لحملة مقاطعة الإعلانات على موقع فيسبوك خلال الشهر القادم، وقد وصل عدد الشركات المقاطعة لـ 120 شركة حتى الآن.

وكانت قد ذكرت شركة السلع الاستهلاكية Unilever، والتي تملك علامات تجارية مثل دوف وليبتون، إنها ستوقف الإعلانات على شبكات فيسبوك وإنستجرام وتويتر في الولايات المتحدة لما تبقى من هذا العام، وأشارت إلى “الانقسام وخطاب الكراهية خلال هذه الفترة الانتخابية في الولايات المتحدة”.

كما ذكرت شركة الاتصالات Verizon أنها ستوقف إعلاناتها مؤقتًا حتى يتمكن موقع فيسبوك من إيجاد حل مقبول لمشاكل العنصرية على المنصة.

كما اختارت بعض الشركات، مثل شركة كوكاكولا، إيقاف إعلاناتها مؤقتًا على موقع فيسبوك، لكنها لا لم تعلن انضمامها صراحةً إلى حملة المقاطعة. وقد صرّح الرئيس التنفيذي للشركة James Quincey في تصريح لموقع CNBC: “ستقوم شركة كوكا كولا بإيقاف الإعلانات المدفوعة بشكل مؤقت على جميع منصات التواصل الاجتماعي عالميًا لمدة 30 يومًا على الأقل، وسنعيد تقييم سياساتنا الإعلانية، ونتوقع قدرًا أكبر من المساءلة والشفافية من شركائنا في التواصل الاجتماعي.”

كما أعلنت شركة هوندا للسيارات عبر حسابها على تويتر أن فرعها الأمريكي سيوقف الإعلانات لشهر يوليو على موقع فيسبوك وإنستجرام. وأنهم يختاروا الوقوف مع الناس متحدين ضد الكراهية والعنصرية.