الرئيسية الأخبارجوجل لن تسمح بإعلانات المنتجات التي يتم تسويقها للتجسس أو المراقبة

 من أجل حماية خصوصية المستخدمين، قالت جوجل بأنها لن تسمح بعد الآن بإعلانات المنتجات أو الخدمات التي يتم تسويقها من أجل تتبع أو مراقبة آشخاص آخرين دون إذن منهم.

وفي تحديث لسياسة الإعلانات بالشركة، أعلنت جوجل أن هذا سوف ينطبق على برامج التجسس والتكنولوجيا المستخدمة لمراقبة الشركاء إلى جانب التكنولوجيا المستخدمة لمراقبة النصوص والمكالمات الهاتفية وسجلات التصفح.

Google

أيضا، سوف ينطبق قرار جوجل على أجهزة التعقب عبر GPS والتي يمكنها التجسس على الشخص دون موافقته و معدات المراقبة مثل الكاميرات وأجهزة تسجيل الصوت والكاميرات الخاصة بمراقبة جليسة الطفل و حتى كاميرات الـ dash cams التي يتم تركيبها في السيارة.

إقرأ أيضا : جوجل : أندرويد 10 تم تثبيته على 100 مليون جهاز بعد 5 أشهر من إطلاقه

أما بخصوص خدمات التحقيق الخاصة والخدمات الخاصة بالآباء والأمهات من أجل تتبع أو مراقبة أطفالهم الصغار والقصّر فلن يتم إدراجها ضمن القائمة المحظورة.

وفي عام 2018، وجد مجموعة من الباحثين عبارات تسويقية لبرامج تظهر بشكل صريح نية إجراء المراقبة مثل “كيفية الأمساك بزوج خائن عبر هاتفه الخلوي” و “هل تريد التجسس على زوجتك” وأيضا “تتبع زوجتك دون علمها” وغيرها من العبارات التي لن تظهر بعد الآن في اعلانات جوجل.

وقال متحدث بإسم الشركة “إننا نعمل على تقييم سياستنا الإعلانية ونُحدّثها بشكل مستمر لضمان حماية المستخدمين، واعتبارا من يوم 11 أغسطس لن يتم عرض الإعلانات لمنتجات وخدمات يتم تسويقها لمراقبة الآخرين دون علمهم.