الرئيسية الأخبارشركة Transcend تفصح عن وحدات ذاكرة صناعية بتردد DDR4 3200 MHz

أعلنت شركة Transcend الرائدة في صناعة منتجات الذاكرة الصناعية وحلول التخزين ، مؤخرًا عن إطلاق سلسلة جديدة من وحدات ذاكرة صناعية بتردد DDR4 3200 MHz . وتهدف الذواكر الجديدة لتزويد شبكات الجيل الخامس 5G والحوسبة الذكية والصناعية بالقوة الحوسبية اللازمة ، حيث تتميز وحدات الذاكرة DDR4-3200 الجديدة بنطاق نقل عالي يصل إلى 3200MT / s ، وأزمنة تأخير منخفضة ، وأيضاً استهلاك منخفض للطاقة ، يعمل عند 1.2 فولت فقط . وتشتمل المجموعة على ذواكر Unbuffered Long-DIMM و Unbuffered SO – DIMM ، ECC Long-DIMM ، ECC SO-DIMM ، و Long-DIMM ، مما يعني أنها توفر متطلبات عوامل الشكل المتنوعة لمختلف الاستخدامات ، والأسواق المختلفة .

وتأتي الذواكر الجديدة متوافقة تمامًا مع مواصفات JEDEC ، حيث تم تحسين وحدات الذاكرة DDR4-3200 للتوافق مع معالجات Intel و AMD و ARM . كما تُعد وحدات الذاكرة DDR4-3200 DIMM جاهزة لتشغيل تطبيقات الاتصالات السلكية واللاسلكية المضمنة داخل السيارات والألعاب وأجهزة الرعاية الصحية الذكية في زمن انترنت الأشياء AIoT .

شركة Transcend تفصح عن وحدات ذاكرة صناعية بتردد DDR4 3200 MHz

وتقوم Transcend باختبار كل شريحة DRAM تستخدمها في وحدات الذاكرة من الدرجة الصناعية مباشرة من أشهر الشركات المصنعة في العالم . حيث يتم تصنيف هذه الدوائر المتكاملة على أنها “من الدرجة الرئيسية” ، مما يعني أنها تحمل علامات تجارية بالفعل ولكن تم استخدامها في منتجات الشركة ، ومن ثم تخضع لإجراءات الاختبارات الداخلية للصناعة للتأكد من أعلى معايير الجودة .

لأجهزة الكمبيوتر المكتبية المضمنة وأجهزة الكمبيوتر المحمولة المتطورة والحوسبة المتطورة

مع بدء الصناعة في استخدام البنية التحتية للجيل الخامس من شبكات الاتصال 5G ، ينمو الطلب على الذواكر عالية الأداء ذات السعة الكبيرة . وتتميز وحدات الذاكرة DDR4-3200 من Transcend بسعات تتراوح من 8 جيجابايت إلى 32 جيجابايت ، مما يتيح رفع تردد التشغيل للخوادم المتطورة وأجهزة الكمبيوتر ومحطات العمل والأجهزة الآلية التشغيل مثل الطائرات بدون طيار والروبوتات والمعدات التي تعمل بالذكاء الاصطناعي والأنظمة الذكية وغيرها من الاستخدامات المشابهة .

استهلاك منخفض للطاقة عند 1.2 فولت

تعمل الذواكر الأحدث من معيار DDR4 على خفض احتياجات الطاقة من خلال التشغيل عند معدلات 1.2 فولت فقط ، وتستهلك هذه الوحدات طاقة أقل بكثير من سابقاتها DDR3 و DDR2 و DDR . وهذا الامر مهم للغاية في الفترة القادمة ، حيث يستعد العالم للمعالجات واللوحات الأم المتعطشة للذاكرة في المستقبل ، يجب أن تكون هذه الذواكر مقتصدة في استهلاك الطاقة ، وهو ما تحافظ عليه ذواكر DDR4 .

ذاكرة متوافقة مع المستقبل تنقل البيانات بسرعة 3200MT/s

في عصر الجيل الخامس (5G) ، يتم إنشاء كميات كبيرة من البيانات ومعالجتها في الوقت الفعلي بواسطة الأجهزة المتصلة ، مما يؤدي إلى تقليل الخط الفاصل بين سرعات الاتصالات اللاسلكية للشبكات النقالة وشبكات الكمبيوتر . وهذا يجعل الحاجة لأوقات استجابة قصيرة وأزمنة تأخير منخفض أهم من أي وقت مضى . وتتميز وحدات الذاكرة DDR4-3200 بأزمنة تأخير منخفضة وسرعات نقل فائقة للغاية تصل الى 3200MT / s ، مما يغذي ثورة الجيل الخامس 5G من خلال تلبية متطلبات نقل البيانات والحوسبة .