الرئيسية الأخباراستوديو Arkane يشرح أسباب التخلي عن وضع New Game + في Deathloop

استوديو Arkane يشرح أسباب التخلي عن وضع New Game + في Deathloop

2021-04-08 09:05 ص

من المتوقع أن يكون Deathloop عنوانًا كلاسيكيًا آخر من Arkane Studios يمنحك الكثير من الفرص والحرية في تحقيق أهدافك. في الوقت نفسه، قررت اللعبة التخلي عن أطوار اللعب الاعتيادية مثل وضع New Game Plus، لكن المطورين لديهم سبب وجيه لغيابه هذه المرة.

Deathloop


كما يعرف اللاعبون بالفعل، تتكشف أحداث Deathloop في جزيرة Blackreef، حيث يجد المرتزق Colt Wang نفسه عالقًا في الحلقة الزمنية. لكسرها، يجب عليه القضاء على ثمانية أهداف في يوم واحد فقط، ومؤخرًا تحدث مخرج اللعبة دينجا باكابا إلى Game Informer حول اعتماد المشروع على إمكانية إعادة اللعب بطريقة غير معتادة. وأوضح باكابا أن الفريق رفض هذا الخيار المعتاد لتجنب التكرار والروتين للاعبين.

وفقًا لمخرج اللعبة، فإن إمكانية إعادة اللعب مدمجة بالفعل في هيكل و جوهر Deathloop. إلى حد ما، سيقوم اللاعبون بإعادة خوض أحداث نفس المناطق كثيرًا، ويمكنهم فتح كل سلاح وقدرة في Deathloop أثناء أول محاولة. ومع ذلك، لا يمكن للاعبين حمل كل شيء في نفس الوقت ، مما يجبرهم على الاختيار بعناية.

لا يريد فريق التطوير أن يشعر اللاعبون “هذا بالضبط ما كنت أفعله قبل أن أنهي اللعبة”. بالنسبة للمطورين، إذا قدمت Deathloop نفس الأحداث مع كل العناصر التي جمعها اللاعبون، فقد يعتقد البعض أنهم لم ينهوا اللعبة مطلقًا وأنهم عالقون في الحلقة الزمنية مرة أخرى.

يذكر أن المفهوم الأساسي للعبة هو أنك عالق في حلقة زمنية، وتقوم بإعادة الضبط عندما تموت الشخصية، بينما تحتوي اللعبة على بعض عناصر لعبة roguelike، إلا أنها ليست نفس المفهوم تمامًا، أولاً، يمكنك الاحتفاظ بأسلحتك، وستجد أيضًا AEON Trinkets التي تعمل بمثابة ترقيات يمكنك أخذها معك مع كل مرة تعود فيها الشخصية للحياة.

هناك خريطة واحدة كبيرة، مقسمة إلى 4 مناطق مع جماعة الرؤى موزعة في جميع الأنحاء، يتمثل جزء من تحدي اللعبة في معرفة كيفية قتل الـ 8 جميعًا في نفس الوقت لإغلاق الحلقة عندما يحين موعد إصدار اللعبة في 21 مايو على PS5 و PC.