جنون الألعاب يتسبب فى قتلى ومصابين فى حادث إطلاق نار بولاية فلوريدا! - عرب هاردوير

لقي أربعة أشخاص مصرعهم وأصيب عدد آخر بعد إطلاق نار جماعي في بطولة لعبة NFL 19 في جاكسونفيل بولاية فلوريدا الأمس , و تقام البطولة في ملعب جى اتش اف جيم في منطقة جاكسونفيل لاندينغ الترفيهية والترفيهية بوسط مدينة جاكسونفيل , كما تم بث هذا الحادث مباشرة على قناة Twitch عندما وقع إطلاق النار , وحسب الأخبار فان المشتبه به ويدعي David Katz ويبلغ من العمر 24 عاماً قام بإطلاق النار علي نفسه يضاً .

تقول بعض التقارير غير المؤكدة أن كاتس كان غاضب بعد خسارته في حدث كرة القدم الإلكترونية الأمريكي , مما دفعة الى إرتكاب الجريمة .

من جانبها علقت شركة EA Sports علي موقع التواصل الاتجتماعي قائلة ” نحن على علم بحادث في مسابقة بطولة مادن لبطولة العالم في جاكسونفيل. نحن نعمل مع السلطات لجمع الحقائق في هذه المرحلة”  واضافات ” هذه حالة فظيعة ، ونتعاطف مع جميع الأطراف المعنية ” , كما قام الحاسب الرسمي لـ Twitch بالتغريد :

لقد صدمنا وحزننا بسبب المأساة التي وقعت في جاكسونفيل اليوم. يرسل Twitch وجميع موظفيه تعاطفنا العميق مع الضحايا وأحبائهم ، والجميع في مجتمعنا .

وتقول بعض التقارير في وسائل الإعلام الأمريكية إن كاتز كان لاعباً معروفاً ، باستخدام اسم “Bread” أو “Sliced Bread” ، وكان الفائز في بطولة NFL 19 واحدة على الأقل في عام 2017.

وقد جاء طبقاً لبعض التقارير أن القاتل قد أصيب بالإحباط والغضب بعد خسارته لحدث رياضة إلكترونية متعلق بلعبة كرة القدم الأمريكية … لم يتم الإعلان بعد عن أسماء الضحايا الذين سقطوا نتيجة تلك الحادثة قبل إبلاغ ذويهم ولكن هناك بعض التعازى التى بدأت فى الظهور لهؤلاء الضحايا على مواقع التواصل الإجتماعى.

أما عن ملابسات الحادثة فقد قام الناس المتواجدين بمكان الحادثة بالإختباء بحثاً عن الأمان من إطلاق النار بينما حثتهم الشرطة على أن يلزموا الهدوء حتى يتم معرفة إذا كان هناك أحد المشاركين مع الجانى .. ولكن إتضح فى النهاية أنه كان وحيداً

هذا الأمر ليس بغريب على تلك الولاية إذ أنها قد شهدت من قبل إطلاق نارى فى ملهى ليلى فى عام 2016 والذى سقط ضحيته 49 شخص .. وكذلك إطلاق نارى فى مدرسة فى باركلاند خلال فبراير من العام الحالى والذي سقط ضحيته 17 شخص.

أسوأ أيام حياتي

بينما كان المشاركون يقومون بلعب لعبة كرة القدم الأمريكية Madden NFL 19 فى مدينة جاكسونفيل عندما حدث إطلاق النار فى ظهيرة يوم الأحد بالتوقيت المحلي

أحد المشاركين فى الحدث يدعى Drini Gjoka وهو بعمر 19 عام قام بوصف الحادثة فى مجموعة من التغريدات التى قام بنشرها على حسابه الشخصى وقام بوصف تلك الأحداث بأنها ” أسوأ أيام حياته “

أحد تلك التغريدات قال فيها أن أحد الرصاصات أصابت إبهام يده وأنه محظوظ لأنها لم تصبه فى مكان آخر

Presentational white space

أحد المشاكرين الآخرين يدعى Dubby قال بأن أحد الرصاصات التى تم إطلاقها قامت بخدش رأسه قبل أن يتم إصطحابه إلى المستشفى وأنه الآن يشعر بالصدمة والإنهيار.

هل يتسبب الغضب اثناء الألعاب والرياضات الإلكترونية الي حد إرتكاب مثل هذه الجرائم ؟