الرئيسية المقالاتهل الشحن السريع .. سريع بالفعل؟ – أي حاجة بتقول آلو

كنت قد حذرت في وقتٍ سابق وتحديداً في أولى حلقات سلسلة “أي حاجة بتقول آلو” من أن يقوم أي شخص بشراء هاتف لا يحتوي على إحدى تقنيات الشحن السريع والتي تُعرف ب Fast Charging في عام 2019.

كما قد نبهت أيضاً إلى أن تقنية الشحن اللاسلكي أو Wireless Charging تُعد تقنية ثورية، ولكنها مازالت في بداياتها، وهو ما يعني أنها ليست بعد ما قد يُدفع فيه المزيد من المال للحصول عليها مُقابل دفع أقل في هاتف يُلبي بالفعل احتياجاتك وبسعرٍ أقل ولكن لا يحتوي عليها.

كيف تختار تقنية الشحن السريع في هاتفك

حقيقةً، وقبل أن أقوم بكتابة وتسجيل هذه الحلقة بوقتٍ قصير، فكرت في أن هذه الحلقة تحديداً لا يجب أن تكون مُجرد شرح لموضوع عام مثلها مثل الحلقات السابقة، وذلك لأني كُنت قد ذكرت بالفعل أن الشحن وعُمر بطارية الهواتف الذكية لا تُؤخذ بالأرقام، ولكنها تُؤخذ بالتجارب العملية. ولذلك، فإن حلقة اليوم من سلسلة أي حاجة بتقول آلو ستكون عبارة عن جزئين، أولهما تقديم سريع لتقنيات الشحن السريع – Fast Charging في الهواتف الذكية، والجزء الثاني سيكون تجربة عملية لشحن مجموعة من الهواتف الذكية المُختلفة من شركاتٍ مُختلفة وبكُلٍ منهم تقنية شحن سريع مُختلفة.

وذلك، لنرى في النهاية، ووِفقاً للتجربة، أي تقنيات الشحن السريع أسرع.

تقنيات الشحن السريع ومعايير الشحن

كي نتمكن من التعمُّق بشكلٍ أكبر في تقنيات الشحن السريع، دعنا نتعرف أولاً على معايير الشحن الحالية والتي هي عبارة عن معياري شحن رئيسين.

طالع أيضاًكيف تختار حجم الشاشة وتصميم هاتفك الذكي الجديد – الحلقة الثانية

أول معايير الشحن هو معيار USB Power Delivery، وهو معيار تم تطويره بواسطة USB Implementers Forum أو USB-IF، وهو يُمكن منفذ الشحن قادر على توصيل التيار بقدرة تصل إلى 100 واط، كما أن به ميزة الاتجاه العكسي لمرور التيار أو التي تُعرف اختصاراً بالشحن العكسي، وهي الميزة التي تُمكن المنفذ من العمل كوسيط لدخول وخروج التيار، ليُصبح بإمكانك شحن هاتف آخر عبر بطارية هاتفك.

شركة Apple تُعد أحد أهم الشركات التي استخدمت معيار USB Power Delivery، حيث قامت بصنع تقنية Apple Fast Charging، وهي تقنية تصل قُدرتها إلى 29 واط، وقد رأيناها بالفعل في هواتف iPhone X و iPhone XS و iPhone XR و iPhone 8 و 8 Plus، ولكن لسوء الحظ، فإن الشركة لا تُوفِّر الشاحن المُناسب كي تتمكن من الاستفادة من هذه التقنية بأقصى درجة مع هواتفها، مما يعني أنك ستضطر إلى شرائه بشكلٍ مُنفصل.

كيف تختار تقنية الشحن السريع في هاتفك

أما المعيار الثاني فهو المعيار التي قامت شركة Qualcomm بتطويره، وقد قامت بتطوير أربعة إصدارات من تقنية جديدة تُدعى Qualcomm Quick Charge.

أحدث إصدارات التقنية الجديدة هي Quick Charge 4.0 Plus، وميزة تقنية الشحن السريع من كوالكوم هو أنها تتعامل بشكلٍ ذكي مع درجات الحرارة وتقوم بعمل توازن كي تتفادى الانفجارات التي تحدث والتي حدثت بالفعل لبطاريات الهواتف الذكية.

كيف تختار تقنية الشحن السريع في هاتفك

قامت كذلك Oppo بعمل تقنية Super VOOC Charge، وهي تقنية تصل قُدرتها إلى 50 واط، ووِفقاً للشركة، فإن هذه التقنية قادرة على شحن هاتف Oppo R17 Pro والذي يحتوي على بطارية بسعة 3700 ميللي أمبير بالكامل في أربعين دقيقة، وبالفعل فنحن سنقوم باختبار هذه التقنية بأنفسنا مع هاتف Oppo Reno.

كيف تختار تقنية الشحن السريع في هاتفك

قامت كذلك شركة OnePlus بعمل تقنية شحن سريع جديدة تُدعى WARP Charge 30، وهي -وِفقاً للشركة- قادرة على شحن هاتف OnePlus 7 حتى 80 بالمائة من بطاريته في خلال 20 دقيقة وتصل قُدرتها إلى 20 واط.

كيف تختار تقنية الشحن السريع في هاتفك

انضمت جوجل مُؤخراً أيضاً إلى مُطوري تقنيات الشحن السريع، حيث استخدمت تقنية Quick Charge 3.0 من Qualcomm في هواتفها الحديثة، وذلك بقدرة تصل إلى 18 واط.

أما شركة Huawei، فقد قامت بتطوير تقنية جديدة تُدعى Super Charge 2.0، وهي قادرة على الشحن بقدرة تصل إلى 40 واط، وقد رأيناها في الكثير من هواتفها من الفئة العُليا مثل Huawei P30 Pro و Huawei Mate 20 Pro.

وِفقاً للشركة فإن تقنية Super Charge 2.0 قادرة على شحن نسبة 70 بالمائة من بطارية هاتف Mate 20 Pro التي بسعة 4200 ميللي أمبير خلال ثلاثين دقيقة.

أما أهم ما يُميز تقنية Super Charge 2.0 فهي أنه لديها Multi-Step Safety System أي نظام أمان مُتعدد الخُطوات، كما أنها مُعتمدة من جمعية TÜV الألمانية.

بالحديث عن الأمان، فبالتأكيد لا يُمكن أن لا نذكُر سامسونج، والتي قامت بالفعل بتطوير تقنية خاصة بها باتباع معايير Quick Charge 2.0، وتُدعى هذه التقنية Samsung Adaptive Fast Charging.

تستطيع تقنية سامسونج أن تصل بقدرة الشحن إلى 18 واط، كما أنها تتميز بتوافقها مع شرائح Exynos و Snapdragon على حدٍ سواء.

تجربة شحن الهواتف الذكية

اليوم، وكي أتمكن من تجربة التقنيات والحكم عليها بشكلٍ فعلي، فقد قُمت بجمع خمسة هواتف من شركات مُختلفة وتقوم باستخدام تقنيات مُختلفة، ومن ثم قُمت بتفريغ بطارياتهم عن طريق تصوير مقاطع فيديو 4K بشكلٍ مُتصل، ومن ثم بدأت بشحنهم من 0 في المائة لمُدة نصف ساعة، وكانت النتائج كالتالي:

كيف تختار تقنية الشحن السريع في هاتفك

تفوقت شركة Huawei بتقنية Super Charge 2.0 التي تتواجد في هواتف Huawei P30 و Honor 20 View، وذلك عندما قامت بشحن الأول حتى 75 بالمائة في خلال نصف ساعة، مع الأخذ بالعلم أن بطاريته تأتي بسعة 4200 ميللي أمبير، ليكون قد شحن مقدار 3150 ميللي أمبير في خلال 30 دقيقة.

في المرتبة الثانية يأتي هاتف Honor 20 View، والذي يأتي ببطارية بسعة 4000 ميللي أمبير، حيث وصل إلى 65 بالمائة في خلال ثلاثين دقيقة ليكون قد شحن مقدار 2600 ميللي أمبير في نصف ساعة.

في المرتبة الثالثة يأتي هاتف Xiaomi Mi 9، والذي يتوفر ببطارية بسعة 3300 ميللي أمبير، حيث وصل إلى نسبة 68 بالمائة والتي تُعادل 2244 ميللي أمبير في خلال نصف ساعة.

يأتي بعدهم هاتف Oppo Reno، والذي وصل إلى 51 بالمائة والتي تُعادل 1920 ميللي أمبير في خلال ثلاثين دقيقة، وذلك بتقنية Super VOOC Charge.

في المرتبة الخامسة أتى هاتف Samsung Galaxy S10+، والذي يحتوي على تقنية Samsung Adaptive Fast Charging، حيث وصل إلى نسبة 39 بالمائة والتي تُعادل 1599 ميللي أمبير في نصف ساعة، وذلك من بطاريته التي تأتي بسعة 4100 ميللي أمبير.

وأخيراً، وفي المرتبة الأخيرة، يأتي هاتف Google Pixel 2، والذي تستخدم فيه جوجل تقنية Qualcomm Quick Charge. وصل هاتف Pixel 2 إلى نسبة 30 بالمائة في خلال نصف ساعة، وهي النسبة الأقل من بين كُل الهواتف، كما أنها تُعادل أقل قيمة من بينهم، حيث أنها تُساوي 810 ميللي أمبير، وذلك من بطاريته الصغيرة بالفعل والتي تحتوي على 2700 ميللي أمبير فقط.

طالع أيضاًتعرف على سعة بطاريات هواتف أبل الجديدة iPhone XS, iPhone XS Max و iPhone XR

أكون هُنا قد وصلت إلى نهاية هذه الحلقة من سلسلة أي حاجة بتقول آلو، حاولت ألا أُطيل في هذه المقالة كثيراً، وذلك كي نصل إلى النتيجة النهائية في الحال وبشكلٍ فعلي.

أما إذا كُنتم تُريدون التعرف أكثر على تقنيات الشحن بشكلٍ عام، فانتظروا حلقة خاصة ضمن برنامج الحكاية والرواية كي نستفيض في هذا الأمر.

ولمن يُريد التعرف على المزيد من مواصفات الهواتف الذكية، فلا تتوانوا عن مُتابعة موقع عرب هاردوير وقناة Artech على موقع YouTube.