الرئيسية المقالاتالقوة والهدوء الخارق، تعرف علي تقنية MAX-Q الجديدة من شركة Nvidia

أعلنت شركة إنفيديا خلال أول يوم من فعاليات معرض Computex2017 عن تصميم جديد يعيد صياغة مفهوم الحواسيب المتنقلة المخصصة للألعاب (Gaming Laptops) تحت مسمي Max-Q، حيث أنها تنوي أن تجعلها أكثر نحافة وأسرع وأكثر هدوءاً أيضاً، والتي ستكون متاحة للمصنعين بداية من 27 يونيو القادم، تقنية MAX-Q في الأساس هو إسم من مشروع شركة ناسا الأمريكية لإطلاق البشر إلي الفضاء وهي النقطة التي يتم فيها زيادة الضغط الجوي على صاروخ في رحلة جوية إلي أعلي قيمة، وهو المعيار الذي يتم تصميم الصواريخ الفضائية عليه، شركة Nvidia إستخدمت هذا المفهوم في تصميمها للحواسيب اللوحية المخصصة للألعاب مما يجعل هذه الحواسيب أسرع 3 مرات وأيضاً أكثر نحافة من السابق 3 مرات، وهو ما يؤدي لظهور حواسيب بسمك 1.8 سم وأسرع بنسبة 70% عن السابق…

إذا ما الذي تقدمه Max-Q

في القلب يسكن معالج Nvidia Pascal الرسومي من المعمارية الرسومية الأسرع في العالم في وقتنا الحالي، والذي تم تعديله وتحسينه طبقاً لمفهوم Max-Q مع باقي قطع الحاسب ليوفر أقصي أداء ممكن مع الحفاظ علي الحجم النحيف للحاسب والتبريد المميز مما يوفر تجربة مدهشة لجمهور اللاعبين…

معالجات رسومية عند أقصي جهد ممكن

تم تصميم بطاقة GeForce GTX 1080 الرسومية إستناداً علي معمارية Pascal الرسومية المتطورة والتي تم بناءها علي دقة تصنيع FinFET 16nm الحديثة مع أحدث الحلول الخاصة بالذواكر الرسومية من الشركة GDDR5X، مع إضافة لمسات تقنية MAX-Q لتوفر البطاقة أعلي أداء ممكن مع إستهلاك طاقة أقل من السابق، مع إعدادات اللعب الأمثل حيث وأنه بالإضافة إلى وحدات المعالجة الرسومية التي تعمل في أقصى قدر من الكفاءة، تم ضبط تعريف Game Ready لتقديم كفاءة النظام الأمثل مع الألعاب.

الحلول الحرارية المتقدمة وكفاءة المنظم الأمثل

و للحصول على المزيد من الأداء من النظام، تم تصميم أجهزة الكمبيوتر المحمولة بتقنية Max-Q مع تصميمات حرارية وكهربائية متطورة، إن الحلول الحرارية المتقدمة الجديدة، جنبا إلى جنب مع الكفاءة التنظيمية غير المسبوقة، تمكن من أداء أعلى بشكل كبير وتشغيل أكثر هدوءا في أجهزة الكمبيوتر المحمولة الخاصة بالألعاب بشكل أفضل من أي شيء آخر متاح حاليا.

حاسبات الألعاب المحمولة الأفضل

مع تقنية MAX-Q الجديدة سيتمكن اللاعبين من الحصول علي سلاسة كبيرة وأداء مميز لحواسيبهم المحمولة مع الألعاب المختلفة بشكل منقطع النظير متي أرادوا ذلك، حيث أن الحواسيب المحمولة المزودة بنظم Max-Q الجديدة تحمل التجربة الكاملة لتقنيات شركة Nvidia مثل تعريفات Game Ready و أيضاًتقنيات Nvidia G-Sync الخاصة بوسائل العرض وأيضاً تقنيات الواقع الإفتراضي VR و دقات 4K الأحدث والكثير من المميزات التي توفر للاعب أفضل تجربة رسومية ممكنة بفضل منصة البرمجيات الكاملة Nvidia Geforce Experience والتي توفر للمستخدم بروفايل خاص لكل لعبة يتم تفعيله تلقائياً لتوفير أفضل تجربة أداء ممكنة…

كما يسر الشركة تقديم تكنولوجيا WhisperMode الجديدة

كما تقدم نفيديا تكنولوجيا WhisperMode الصامتة، التي تجعل أجهزة الكمبيوتر المحمولة تعمل بشكل أكثر هدوءاً بكثير مع تشغيل الألعاب، WhisperMode يسير بذكاء معدل الإطارات الخاص باللعبة مع ضبط إعدادات الرسومات في نفس الوقت لتحقيق كفاءة أمثل للطاقة، هذا يقلل من مستوى الصوت الكلي لأجهزة الكمبيوتر المحمولة الخاصة بالألعاب، وأيضاً تسمح للمستخدم بتعديلها كيفما يشاء والمتاحة لجميع أجهزة الكمبيوتر المحمولة التي تعمل بمعمارية باسكال، WhisperMode سوف تكون متاحة قريبا من خلال تحديث برنامج Nvidia Geforce Experience.

تقنية MAX-Q شركة Nvidia

الجدير بالذكر أن الحواسيب المزودة بـ تقنية Max-Q الجديدة والتي تحمل بطاقات GeForce GTX 1080, 1070 and 1060 الرسومية سوف تكون متاحة في الأسواق إبتداءاً من 27 يونيو القادم من شركات الحواسيب المحمولة مثل Acer, Alienware, ASUS, Gigabyte, HP, Lenovo, MSI….

Advertisement