الموقع تحت التجديد

القائمة

ميزات موجودة في الأندرويد وافتقدها آيفون 12.. تعرف عليها

ميزات موجودة في الأندرويد وافتقدها آيفون 12.. تعرف عليها

منذ 8 أشهر - بتاريخ 2020-10-19

 أطلقت أبل عائلة آيفون 12 مع العديد من التحسينات والميزات الجديدة التي أبهرت مستخدمي الشركة الأمريكية ومع أن هناك من شعر بالإستياء نتيجة التخلص من الشاحن والسماعة في علبة الآيفون الجديد إلا أن التغييرات التي طرأت على آيفون 12 جعلت العديد يعتقد بقوة الآيفون وقدرته على منافسة الفلاجشيب في هواتف الأندرويد، ولكن من وجهة نظري هناك ثلاث ميزات متاحة في الأندرويد منذ فترة كبيرة، ومازالت حتى الآن مفقودة في أحدث جهاز من أبل ولنتعرف على تلك الميزات الغائبة عن آيفون 12.

معدل تحديث الشاشة

iPhone 12

كانت أبل قد أطلقت آيفون 12 بمعدل تحديث شاشة أقل من الموجود بالعديد من هواتف الأندرويد، وكلما كان معدل التحديث أعلى، زادت سلاسة وسرعة الجهاز وزاد معدل استجابة نظام التشغيل، وهناك هواتف أندرويد توفر معدل تحديث شاشة عالي مثل هاتف جالاكسي نوت 20 Ultra أو حتى ون بلس 8 Pro حيث يمكن رفع معدل التحديث بشاشة تلك الهواتف إلى 120 هيرتز بينما آيفون 12 فيضم فقط 60 هيرتز.

بصمة الإصبع

iPhone 12

توقع العديد أن تضيف أبل بصمة الإصبع على الآيفون الجديد وخاصة في ظل تفشي فيروس كورونا وصعوبة فتح الجهاز عند ارتداء كمامة الوجه، إلا أن مؤتمر اطلاق آيفون 12 لم يذكر أي شيء عن مستشعر بصمة الإصبع ولكن تم الإعلان عن الجهاز الجديد مع ميزة Face ID والتي قد تكون غير مفيدة لمستخدمي الآيفون عند محاولة استخدام الجهاز في الأماكن العامة وكان من الأفضل أن توفر أبل بصمة الإصبع في الآيفون كما فعلت من قبل مع جهاز iPad Air والذي دعمته بميزة بصمة الإصبع، ومن ناحية أخرى، هواتف أندرويد مثل Galaxy S20، قد وفرت لمستخدميها مستشعر بصمات أصابع مدمج في الشاشة، مما يمنحهم خيار إلغاء قفل أجهزتهم من خلال بصمة الإصبع أو التعرف على الوجه.

إقرأ أيضا : “هو أنا بتاع كشري؟”: لماذا تخلصت أبل من شاحن أيفون 12؟

خاصية الشاشة الدائمة

iPhone 12

خاصية تشغيل الشاشة دائما always on display تعمل على تشغيل بعض البيكسلات في الشاشة باستمرار من أجل توفير معلومات للمستخدم مثل التاريخ ومقدار شحن البطارية والوقت وحتى الإشعارات الجديدة وبهذا لا تضطر لفتح هاتفك وتلك الميزة متاحة منذ فترة على هواتف أندرويد مثل أحدث هاتف لجوجل بيكسل 5 و العديد من هواتف سامسونج بينما لم تصل خاصية الشاشة الدائمة حتى الآن لأجهزة آيفون 12 ولكن قامت أبل بتدعيم الجهاز الجديد بشاشة من نوع OLED بدلا من شاشة LCD المستخدمة في الإصدارات السابقة.

أخيرا، قد تكون بعض الميزات البسيطة قد غابت عن آيفون 12، إلا أن أبل استطاعت تعويض ذلك من خلال اضافة الدعم لشبكات الجيل الخامس الذي طال انتظارها فضلا عن تحسينات هائلة في الكاميرا و متانة الشاشة، وبالطبع لم ترفع أبل سعر أجهزتها الجديدة ووفرت خيارات وأحجام مختلفة.

ماذا عنك، هل تعتقد أن آيفون 12 سوف يمثل إضافة كبيرة لشركة أبل ومستخدميها، شاركنا برأيك في التعليقات.

ذات صلة

أضف تعليق (0)