FarCry6 Large leaderboard
القائمة
قيد التطوير
ملخص مؤتمر أبل One More Thing 2020

ملخص مؤتمر أبل One More Thing 2020

منذ 11 شهر - بتاريخ 2020-11-10

 كشفت أبل خلال مؤتمرها الثالث هذا العام One More Thing والذي انتهى منذ قليل عن أحد أكبر تغييرات النظام الأساسي في تاريخ الشركة الأمريكية ليبدأ عصر جديد.

شريحة M1

MacBook

وأعلنت شركة أبل خلال المؤتمر الخاص بها عن أول شريحة من تصميمها وهي M1 القائمة على ARM والتي سوف تعمل على تشغيل جيلها الجديد من أجهزة الماك.

وشريحة M1 من أبل تعمل بدقة 5 نانومتر مثل معالج الآيفون A14، ووفقا لأبل فإن المعالج الجديد سوف يقدم أداء أعلى لكل واط مقارنة بأي شريحة أخرى في العالم بجانب أداء أسرع من أي وقت مضى.

ويمكن لشريحة M1 الإقتران مع ما يصل إلى ثمانية أنوية من وحدة معالجة الرسوميات لتوفر أسرع رسوميات متكاملة في العالم وهناك محرك عصبي ب16 نواة وبنية ذاكرة عالمية ومحركات تشفير وفك تشفير الوسائط.

بالإضافة إلى مجموعة من ميزات الأمان والحماية في وقت التشغيل، وتزعم أبل أن الشريحة الجديدة تسمح لجهاز الماك بالعمل على الفور من وضع السكون وتقديم أداء جيد حتى عند تشغيل برامج الـ 3D أو تحرير الصور.

جهاز MacBook Air

MacBook

أعلنت أبل في مؤتمرها الذي انتهى منذ قليل عن جهازها الجديد MacBook Air والذي تم تدعيمه بشريحتها الجديد M1 وهذا أول جهاز ماك يعمل بشريحة أبل.

وفي المؤتمر قالت أبل أن جهازها MacBook Air الجديد أسرع بثلاث مرات من الكمبيوتر المحمول الأكثر مبيعا والذي يعمل بنظام ويندوز وأسرع من 98% من أجهزة الكمبيوتر المحمولة التي تم بيعها العام الماضي.

ومع جهاز MacBook Air، سوف تحصل على 18 ساعة من تشغيل الفيديو كما لا يوجد مروحة بداخل الجهاز لذا لن تسمع أي ضوضاء أثناء تشغيل الجهاز الجديد لأبل.

ويعد جهاز MacBook Air الجديد أول خطوة في الإنتقال بعيدا عن معالجات شركة إنتل والتي تعتمد عليها أبل منذ عام 2005 وسوف توفر الشريحة أداء أفضل وكفاءة في استهلاك الطاقة مقارنة بمعالجات إنتل.

لكن الميزة الأهم في شريحة أبل القائمة على ARM أنها سوف تتيح تشغيل تطبيقات الآيفون والآيباد على جهاز الماك بكل سهولة وبسرعة كبيرة.

سوف يبدأ سعر جهاز MacBook Air الجديد من 999 دولارا و النسخة التعليمية سوف يكون سعرها 899 دولار وهذا يعني أن سعر الجهاز الجديد هو نفس سعر ماك بوك اير السابق الذي تم اطلاقه في مارس الماضي.

جهاز Mac mini

MacBook

كشفت أبل النقاب عن جهاز Mac mini والذي يعد أكثر أجهزة الشركة تنوعا في الإستخدام ومع شريحة M1 فإنه يجمع بين سيوفر أداء أسرع بثلاث مرات ورسومات أسرع 6 مرات من الجيل السابق.

وأعلنت أبل أن الجهاز الجديد أكثر كفاءة في استخدام الطاقة بنسبة تصل إلى 60%، وهناك خيارات للرامات مع ما يصل إلى 16 جيجابايت من الذاكرة العشوائية وما 2 تيرابايت من المساحة التخزينية.

إقرأ أيضا : 6 طرق لمعرفة الفرق بين سماعة أبل AirPods الأصلية والمزيفة

أيضا يستطيع جهاز ماك ميني الجديد Mac mini زيادة دقة الصور في Pixelmator Pro بشكل أسرع حتى 15 مرة و عرض مخطط زمني في Final Cut Pro بسرعة تصل إلى 6 أضعاف.

وجهاز Mac mini الجديد يعتبر ثاني أجهزة أبل بعد ماك بوك اير الجديد الذي يعمل بشريحة أبل M1 وسوف يبدأ سعره من 699 دولارا أي أرخص بحوالي 100 دولار من الإصدار السابق.

جهاز MacBook Pro 13 بوصة

One More Thing

آخر جهاز تم الإعلان عنه في مؤتمر أبل One More Thing كان MacBook Pro مقاس 13 بوصة والذي سوف يعمل هو الىخر بشريحة أبل الجديدة M1.

ويأتي جهاز MacBook Pro الجديد بحجم 13 بوصة ويتميز بأسرع نواة وحدة معالجة مركزية في العالم وأسرع رسومات مدمجة وقوة هائلة فضلا عن الأداء المذهل.

ووفقا لأبل فإن أداء جهاز MacBook Pro الجديد قياس 13 بوصة أسرع بمقدار 2.8 مرة مع رسومات تصل إلى خمس مرات أسرع من الجيل السابق.

وعلى عكس جهاز ماك بوك اير الجديد، فإن MacBook Pro الجديد يمتلك مروحة تبريد وهناك شريط يعمل باللمس ومنفذين موجودان في الجانب الأيسر يدعمان Thunderbolt 4 و USB 4.

وبالنسبة للبطارية فقد قفزت بشكل كبير حيث يمكن لجهاز MacBook Pro الجديد أن يعمل لمدة 17 ساعة من تصفح الويب و 20 ساعة من تشغيل الفيديوهات وتلك المدة أطول بعشر ساعات من الجيل السابق وهي أطول عمر للبطارية على الإطلاق في جهاز ماك.

أخيرا، سوف يصل سعر جهاز MacBook Pro الجديد مقاس 13 بوصة إلى 1299 دولار وسوف تكون أجهزة الماك الثلاثة متوفرة للطلب من اليوم وسوف تصل الأسبوع المقبل.

نظام التشغيل macOS Big Sur

One More Thing

تأتي جميع أجهزة الماك الجديدة مزودة بأحدث إصدار من نظام التشغيل macOS Big Sur والذي سوف يستفيد من إمكانيات شريحة أبل الجديدة M1.

ومع النظام الجديد سوف يتم توفير دفعة هائلة في الأداء وعمر بطارية مذهل وحماية قوية وسوف يشعر المستخدمون بسلاسة وسرعة بشكل ملحوظ.

ومن خلال نظام التشغيل macOS Big Sur، يمكن لمستخدمي الماك تشغيل مجموعة أكبر من التطبيقات أكثر من أي وقت مضى كما أن التصفح بإستخدام سفاري أصبح أسرع بمقدار مرة ونصف ومرتين من حيث الإستجابة.

أيضا تم تزويد macOS Big Sur بمركز تحكم قابل للتحصيص حيث تستطيع تبديل السطوع وعدم الإزعاج والإعدادات الأخرى التي تختارها بشكل سريع وسلس.

أخيرا، تقول شركة أبل أنها سوف تطلق نظام التشغيل الجديد macOS 11.0 المعروف أيضا بإسم macOS Big Sur يوم 12 من شهر نوفمبر الجاري.

أضف تعليق (0)
ذات صلة