الرئيسية المقالات

كل ما ورد في مقابلتنا مع شركة Acer: تأثير الكورونا، الألعاب والمزيد!

شركة Acer تستضيفنا في لقاء صحفي مثير للغاية لكي نتعرف على كل ما تنوي الشركة لتقديمه في العام القادم لفئة المتعلمين واللاعبين، فهيا بنا لنتطلع على كل ما ورد في هذا اللقاء!

دورنا كمنصة إخبارية لا يقف أبداً. كل ما يخص التقنية وعالم الهاردوير يخصنا أيضاً وأظن أنك تعلم هذا من إسم المنصة. لهذا السبب، كان علينا الجلوس مع أحد عمالقة هذا العالم لكي نرى ما تخبئ في جعبتها للمستقبل وما الذي نستطيع أن نعرفه بخصوص هذا العالم بعد عامٍ مليء بالغرائب والعجائب. نجلس اليوم مع السيد “إيمانويل فرومونت“، رئيس شركة آيسر لمنطقة أوروبا والشرق الأوسط وأفريقيا، لكي نرى ما الذي تنوي الشركة لتقديمه وما الذي تغير في عالم الهاردوير والتكنولوجيا بعد جائحة الكورونا.

إن كنت لا تعلم، شركة Acer متواجدة في سوق الإلكترونيات منذ عام 1976 ولم يمر عليها فترة مثل التي مرت عليها في بداية عام 2020 مع إنفجار فيروس الكورونا في جميع أنحاء العالم والذي فقدنا السيطرة عليه. لحسن الحظ، قبل حدوث الموجة الثانية، إستطعنا أن نقابل السيد فرومونت لكي يجاوب على جميع الأسئلة التي تدور في عقولنا. هيا بنا لنقفز في صلب الموضوع!

جاءت الكورونا فاختلفت سبل التواصل!

فيسبوك

كان علينا أن نسأل بخصوص ما يدور في أحد العقول وراء شركة Acer العريقة بخصوص طرق التواصل الجديدة أو التي صارت أكثر إستخداماً وكيف ستغير مناخ العمل والدراسة في المستقبل. إجابة السيد X على سؤالنا جاءت كالآتي:

“العمل أو التعلم من المنزل ممكن أن يكون فعالاً للغاية وسيكون جزءً أيضاً من تقدم العالم. سيكون هناك مقابلاتٍ فعلية، لكن سيكون هناك مقابلاتٍ إفتراضية أكثر وأكثر. العمل من المنزل بالذات سيظل متواجداً. العمل من المنزل سيحتاج أيضاً في العديد من الحالات إلى تحديث أجهزة الكمبيوتر لأنه لا يمكن العمل على كل شيء أو تعلم كل شيء من خلال الهاتف الذكي أو الجهاز اللوحي. جهاز الحاسب الشخصي سيعود وبقوة!”.

نتفق وبشدة مع كل ما قاله السيد فرومونت. بالفعل، لا يمكنك تعلم كل شيء من خلال الأجهزة التي تعمل بأنظمة الأندرويد أو الـ iOS. أجهزة الحاسب الشخصي تلعب دوراً كبيراً في بعض المجالات الدراسية والعملية. بالحديث عن الدراسة، كان يجب علينا السؤال عن أحد أشهر البرامج الداعمة للدراسة في الوطن العربي.

برنامج شركة Acer للمدارس المتطورة، هل سنراه في الأزمة الحالية؟

برنامج التعليم من شركة Acer

كان يجب أن نعرف ما إن كنا سنرى برنامج Acer للمدارس المتطورة بنسخة 2021. هذا البرنامج الذي عملت عليه Acer العام الماضي للقيام بالرفع من مستوى التعليم من نواحي التكنولوجيا في العديد من الدول في جميع أنحاء العالم، لكننا نكترث بالدول العربية التي شاركت فيه مثل عمان والإمارات. هل هناك أي تغيرات ستحدث بعد ما رأيناه بسبب فيروس الكورونا؟ الإجابة على هذا السؤال من مضيفنا كانت:

“نعم، مبادرة Acer للتعلم تقوم بمراجعة برنامج شركة Acer للمدارس المتطورة بنسخته لعام 2021 لتزويد المدارس بأدوات إضافية، موارد تعليمية وقصص ناجحة من نواحي أصول التدريس المتعلقة بما رأيناه من التعلم عن بعد والتعلم الخدين. من المفترض أن يتم الإعلان عن المبادرة قبل نهاية العام الحالي. قمنا بعقد محاضرتين للحديث عن أمان المدارس بالتركيز على نقاط التعليم الهجين لدعم المدرسين وتقييم المدارس قبل العام الدراسي الجديد.

قمنا أيضاً بعقد محاضرة أكاديمية إستطاع المدرسين الحصول على محاضرات إلكترونية بخصوص الحلول الخاصة بأنظمة إدارة التعليم.”

علق السيد فرومونت بخصوص موقف مدارس الشرق الأوسط من هذه المبادرة قائلاً:

“في الشرق الأوسط، لدينا ستة مدارس متطورة بالفعل بين دبي، أبو ظبي، مسقط والكويت. هناك خطط متقدمة للغاية لإطلاق برنامج المدارس المتطورة في لبنان والأردن ونستهدف المملكة العربية السعودية والبحرين لعام 2021.”.

من الرائع أن نرى مثل هذه البرامج في منطقتنا العربية ومن الأروع أن نرى هذا الإنتشار الكبير لها. لكن، بخصوص المحاضرات الإلكترونية والإنتشار، كان يجب علينا أن نطرح السؤال الآتي.

هل أثبتت أجهزة الـ Chromebook نفسها من أجل الإستخدامات التعليمية؟

Google الاعمال Microsoft Windows كمبيوتر 2020

أصبح الطلاب في حاجة لأجهزة لاب توب قادرة على الوصول إلى المنصات الإلكترونية الخاصة بالمحاضرات والمكالمات المرئية. أجهزة الـ Chromebook قادرة على هذا بالفعل، لكن هل زاد عليها الطلب في الأونة الأخيرة؟ الإجابة التي حصلنا عليها كانت:

“لقد شهدنا طلباً كبيراً على أجهزة الـ Chromebook بسبب التعلم من المنزل. نتوقع أن يظل الطلب عليها مرتفعاً حتى نهاية العام الحالي. في الربع الثالث من عام 2020، زادت أرباح أجهزة الـ Chromebook بنسبة زادت عن 80% مقارنةً بالعام الماضي. على صعيد الشرق الأوسط، أصبحنا من رواد تزويد الحلول التعليمية بإستخدام أجهزة Acer من فئة الـ Chromebook. نحن المصدر الأول لهذه الأجهزة في الشرق الأوسط حتى الآن.”.

هل سنرى فئاتٍ جديدة من أجل الإجتماعات الرقمية؟

Video Call Facetime Chatting Communication Concept

سؤال يطرح نفسه. هل تظن شركة Acer أننا سنرى فئات جديدة من أجهزة اللاب توب من أجل التطبيقات الخاصة بالمحادثات والإجتماعات الرقمية بكاميرات ويب أفضل؟ الإجابة كانت الآتي:

“قد نرى فئات جديدة، لكننا قد نرى تحسينات أيضاً تخص التصميمات الحالية مثل وضع السماعات في أماكنٍ أفضل في مقدمة اللاب توب من أجل تجربة أفضل مع الإجتماعات المرئية. قد نقوم بوضع أقلام الـ Stylus من أجل رسم أو أخذ الملاحظات مع لوحات مفاتيح بإرتفاعٍ أعلى من أجل تجربة أفضل في الكتابة.

بعض أجهزة النوت بوك الخاصة بنا ستأتي بتغطية مضادة للميكروبات لتقليل نمو الميكروبات التي تسبب الروائح والبقع أيضاً. لقد رأينا طلباً كبيراً على الملحقات مثل الشاشات، الفأرات ولوحات المفاتيح. عندما يضطر الناس إلى العمل عن بعد، تصبح أجهزة الكمبيوتر مطلوبة من أجل تعدد المهام للعمل والترفيه”.

شركة Acer ودعمها للرياضات الإلكترونية حكاية لن تنتهي

لاب توب Predator Triton 500 من شركة Acer

مع مشاكل الكورونا، كان يجب علينا أن نسأل بخصوص دعم شركة Acer لفرق الرياضات الإلكترونية ودورياتها. الإجابة أرضتنا كثيراً، أي نعم يمكنك أن تعتبر هذا “سبويلر”، لكن كلمات السيد فرومونت كافية لإرضائك:

“تقوم شركة Acer من خلال Predator بالتواجد في عالم الرياضات الإلكترونية والألعاب. نحن من شركاء العديد من الدوريات القوية في أنحاء العالم مثل Intel Extreme Masters وRainbow Six. قمنا بإستضافة دوري Predator الخاص بنا في ست دول في الشرق الأوسط وأوروبا ومنهم دولة عربية.

لقد قمنا بعقد شراكة جديدة أيضاً مع فريق R8G eSports، فريق جديد في عالم محاكاة السباقات تم تأسيسه بواسطة أحدد سائقي الفورمولا وان والذي عمل معنا من قبل. نحن دائماً نبحث عن فرص جديدة من أجل الإنتشار في جميع أنحاء العالم.

أما بخصوص مؤتمر [email protected]

قمنا بحضور هذا المؤتمر في العام الماضي وكان رائعاً. مع الأسف، صار هذا المؤتمر رقمي بعد إنتشار فيروس الكورونا. يا ترى، ما هو الفارق الملموس الذي تشعر به شركة Acer بعد هذا القرار؟ الإجابة كانت:

“لا نؤمن بأن هناك أي فارقٍ كبير عدا إمكانية التفاعل بشكل شخصي أو لمس المنتجات الجديدة. السمة الخاصة بالمؤتمر هذا العام هي “متصلين سوياً”. هذه السمة تعكس التغيرات الكبيرة التي أصابت أسلوب حياتنا بسبب جائحة الكورونا. البعد الإجتماعي، العمل من المنزل والتعلم عن عبد، كلها صارت أشياء طبيعية.”.

مقابلة رائعة ونتطلع للمزيد

مقابلتنا مع السيد فرومونت كانت مثمرة للغاية. عندما نرى الجهود التي تقدمها شركة مثل شركة Acer في عالم التقنية من أجل خدمة المستخدمين، يجب علينا أن نبدي إعجابنا بها. تقديم حلول تعليمية من أجل المدارس في هذه الجائحة العالمية؟ شيء لا يمكن أن نقابله إلا بكل الإحترام والتقدير.

جهود الشركة متواجدة أيضاً في توفير ما قد نحتاجه من أجل التعلم أو العمل عن بعد وهذا يعكس تفكير الشركة في مصلحة المستخدم. هذا قد يكون ما نفتقر إليه من بعض الشركات، لكن مع Acer؟ أنت الأهم بالنسبة لهم.

Advertisement