لوحات ASUS بشريحة Z390 تأخذك نحو خيارات متعددة بين Mini-ITX/mATX/ATX/eATX - عرب هاردوير

اختيار اللوحة الأم بشريحة Z390 قد يضعك في نوع من الحيرة بسبب كثرة الخيارات المتاحة في الأسواق, اليوم سوف نتحدث عن تشكيلة لوحات ASUS Z390 التي تضم في جعبتها 19 لوحة مختلفة التصميم والخيارات والاحجام. دورنا سيكون موضحاً لمواصفات أهم تلك اللوحات مع عرض أسعارها ولمن هي موجهة لتجعلك كلاعب أو مستخدم أو مصمم تختار بسهولة اللوحة التي تناسبك دون الكثير من البحث والعناء كما عودناكم نحن في عرب هاردوير.

معالجات Coffee Lake كانت مناسبة لكي تعمل مع اللوحات الام بشريحة Z370 لكن بعد إطلاق معالجات الجيل التاسع ورفع عدد الانوية إلى 8 أنوية بـ 16 مسار مثل معالج Core i9-9900Kأرأت إنتل بأن هناك حاجة إلى شريحة جديدة لتقدم الاداء الأمثل لها وتقدم بنفس الوقت للاعبين أحدث التقنيات. لربما ستتفق معنا بان إنتل قامت بعملية “يمكن أن أطلق عليها بالخبيثه” من حيث منعت سلسلة شرائح 200 من تشغيل معالجات الجيل الثامن والتاسع عليها رغم أنها تستخدم نفس السوكيت LGA 1151, وأطلقت سلسلة شرائح 300 التي كانت مخصصة لتشغيل معالجات الجيل الثامن وكذلك الجيل التاسع الذي اتى بزيادة في الترددات مع زيادة في عدد الانوية. الامر بالمحصلة يرتبط بصفقات خاصة بين إنتل و شركائها في تصنيع اللوحات الأم حيث دائماً ما يكون مطلوب من قبل إنتل أو AMD توفير شرائح جديدة حتى تستطيع الشركات المصنعة للوحات الام الاستمرار في إطلاق اللوحات, لكن عملية منع تشغيل معالجات الجيل الثامن والتاسع على شرائح 200 هو امر يخص فقط إنتل التي للأسف تعشق ابتزاز المستخدم بشتى الطرق.

بكل الاحوال الأمر أصبح محتوم على المستخدمين بتشغيل معالجات الجيل الثامن والتاسع نحو جيل لوحات بشرائح إنتل 300, على الرغم من ان بعض المختصين في تعديل البيوس والبرنامج الثابث استطاعوا تشغيل اللوحات الأم بشريحة Z170 على تلك المعالجات ونفس الأمر على اللوحات بشريحة Z270 ولكن المشكلة تبقى أن كل لوحة تحتاج إلى تعديل معين او بالاحرى كل إصدار معين للوحات يحتاج إلى تعديل معين ولك أن تجد الكثير من الطرق الموجودة على الانترنت للقيام بذلك إلا انها خطوة خطيرة وصعبه فقد تؤدي إلى ضرب اللوحة بالكامل بسبب دخولك في صلب التعديلات المتعلقة بالبيوس والبرنامج الثابث والاكواد الخاصة باللوحة. “إن كنتم ترغبون بنشر شروحات تخص تلك العملية المطولة أخبرونا بالتعليقات”.

ماهو الجديد في شريحة Z390؟

قبل ان ادخل في التفاصيل التقنية لهذه الشريحة, سأوضح لكم بعض النقاط المهمة حولها. هذه الشريحة وصلت من سلسلة شرائح إنتل 300 كأخر وافد لهذه السلسلة ضمن فئة Mainstream, وتعتبر اليوم الشريحة الأفضل من كل الشرائح التي أطلقت سواء Z370 من الفئة العليا أو الباقي من الشرائح مثل Z370/H370/Q370/B360/H310. شريحة Z390 التي نتحدث عنها اليوم تتبع لعائلة Cannon Point لشرائح إنتل المصنوعة بدقة 14nm والتي رات النور في شهر أبريل من هذا العام. وبما أنها من أفضل الشرائح ضمن هذه العائلة فهي تحمل بداخلها كل تلك المميزات المتوفرة في الشرائح السابقة مع بعض الإضافات التي قد يراها بعض المستخدمين بالمهمة.

البنية الأساسية بشكلها العام لشرائح إنتل ما تزال تعرض 30 مسار (HSIO) الموزعة لتدعم ميزات متنوعة مثل منافذ USB، منافذ SATA و مسارات PCIe. قبل فترة كانت هذه المعلومة مجهولة مما جعل من المستحيل معرفة عدد الميزات المشتركة ضمن تلك المسارات. لكن بعد الإطلاق الرسمي أكدت إنتل أن عددها هو 30 مسار (HSIO), وتضم الشريحة 24 مسار PCIe 3.0, بينما يبقى التواصل بين الشريحة والمعالج من خلال اتصال DMI 3.0.

هذه الشريحة في البداية تأتي بنفس بنية شريحة Z370 ولكنها تضمنت فارقين عنها, بداية من دعم 6 منافذ USB 3.1 من الجيل الثاني وهو ما كان يفتقد مع شريحة Z370 ولكن كان متوفر مع الشرائح الأخرى الأكثر رخصاً مثل Q370 “التي لا تدعم كسر السرعة”. لو ركزت قليلاً ستجد أن إنتل تدعم 6 منافذ USB 3.1 Gen 2 مع 10 منافذ USB 3.1 Gen 1, والسبب في العدد الأقل لدعم منافذ USB 3.1 Gen 2 يعود إلى ان مسارات HSIO (8 Gbps) ليست سريعة بما فيه الكفاية لتغذية منفذ USB 3.1 Gen 2 (10 Gbps) مما قد يجعل بالشركات المصنعة للوحات الأم تعتمد على استخدام مسارين HSIO لكل منفذ USB 3.1 Gen 2 ويعني أيضاً أن التصميم العام للوحة سوف يحتاج إلى توازن أكبر لعدد تلك المسارات المعينة لمنافذ USB 3.1 Gen 2 مقابل الوظائف الأخرى التي تدعمها اللوحة.

أما الإضافة الأكثر أهمية “والتي لم نراها في أي شريحة أخرى” هو أنها أصبحت تدعم شبكة لاسلكية مدمجه 802.11ac ثنائية الموجه مع دعم SDA 3.0 من خلال ميزة الاتصال المتكامل CNVi المدمج من إنتل والتي تعتمد فيه على توفير اتصال شبكة لاسلكية بأفضل المعايير. مع هذه الشبكة ستحصل على موجه لاسلكية ثنائية الموجه 160MHz وستكون للشركات المصنعة حرية اختيار وإضافة تلك الميزة في اللوحات الأم الخاصة بهم. ذلك الدعم الجديد سيعني حصولنا على شبكة لاسلكية 2T2R 802.11ac Wi-Fi بسرعة تصل إلى 1733Mbps وهو ما يعني أنه أسرع بـ 12 مرة من معيار 1T1R 802.11n المستخدم سابقاً وضعف الأداء لأغلب حلول اتصال 2T2R اللاسلكي المتواجدة في الأسواق. كما ذكرنا لن تحصل كل اللوحات الأم على هذه الميزة, فهو أمر سيكون عائد للشركات المصنعة, فهناك البعض سيستغني عنها مع بعض لوحاته حتى يقلل التكاليف المالية والأخر سيطرح تلك الميزة بكل تأكيد ليزيد سعر اللوحة بحوالي 10 إلى 20 دولار.

عدى ذلك يمكن أن نقول أن هناك تقارب كبير بين مواصفات Z390 و Z370 حيث كلاهما سيدعمان كسر السرعة, حلول تخزين RAID, وذاكرة إنتل Optane. بلغة الأرقام كلتا الشريحتين تتضمن 14 منفذ USB 2.0, مع 6 منافذ SATA 6.0 Gb/s, تدعم وضعية الذاكرة Dual Channels من خلال 4 منافذ DDR4, تدعم الذاكرة المسرعة إنتل Optane تقنية Rapid Storage, , تدعم Smart Sound, وتدعم كسر السرعة. الاختلاف هو بدقة التصنيع, فالمعلومات الواردة تقول أنها مصنوعة بدقة 22nm بسببب النقص الحاصل في عملية الإنتاج والمشاكل التي تواجه إنتل حالياً مع دقة 14nm.

ماذا قدمت ASUS من لوحات بشريحة Z390؟

ASUS عملاقة تصنيع اللوحات الام دائماً ما تبتكر الحلول الشاملة لجميع أنواع المستخدمين, التشكيلة الجديدة تبدأ مع فئة لوحات Republic of Gamers والتي ترفع من مستوى اللعب وكسر السرعة إلى مرحلة جديدة. ROG Strix التي المزيد من الخيارات المميزة مع اخذ حجم Mini-ITX بعين الاعتبار، في حين يأتي دور فئة TUF Gaming بالتركيز على الأمور المتعلقة بالتحمل والعمل المتواصل مع مجموعة ضمن نقاط سعرية أكثر ملائمة لجيب المستخدم. خارج عالم اللعب، هناك فئة لوحات Prime التي تقدم تشكيلة مختلفة من المميزات لمن يريد التركيز على العطاء العالي ضمن استخدامه اليومي، اما فئة لوحات WS فهي تعرض للمستخدمين لوحات مخصصة لمحطات عمل بمميزاتها وقدرتها لتتحمل هذا النوع من المهام.

كما تشاهد عزيزي القارئ هناك لوحة مخصصة لكل شخص لكل مستخدم مهما كان نوع هذا المستخدم، سواء كنت شخصا مخضرما تسعى خلف المثالية المطلقة مع لوحتك، أو لاعب مهووس بالأداء العالي الغير مسبوق أو أنك مستخدم تبني جهازك للمرة الأولى وتسعى لتجربة سلسة من خلال لوحة بسيطة. سأتطرق الان للميزات الأبرز التي تأتي مع لوحات ASUS Z390 وبعد ذلك سأذكر لك أبرز اللوحات مع عرض أسعارها.

كسر سرعة من خلال الذكاء الاصطناعي

توفر هذه الميزة يمكن ان تجده كخيار في ويندوز أو مباشرة عبر UEFI، فطريقة عمله تكمن من خلال ضبط الملفات الخاصة بالمعالج المركزي ونظام التبريد ليتوقع الإعدادات الأمثل, ما فعلته ASUS من خلال مهندسيها أنها جمعت خوارزميات خاصة دورها يمكن في معرفة جودة السيليكون للمعالج لمعرفة مستوى رقاقتك ومدى قدرتها على كسر السرعة. الذكاء الاصطناعي الموجود على تلك اللوحات يسمح برؤية الحالة الحيوية للنظام مثل درجات الحرارة، سرعات المروحة، واستهلاك الطاقة لتقييم أداء مستوى التبريد. قطع الهاردوير المرفقة مع اللوحات سيجعل من عملية المراقبة أمر سلسا.

كسر السرعة بالذكاء الاصطناعي متوفر على العديد من اللوحات الام مثل Prime Z390-A, WS Z390-PRO وجميع اللوحات من عائلة ROG باستثناء فقط لوحة Strix Z390-H Gaming. بنفس الوقت هناك حل أخر لتحسين كسر السرعة وهو 5Way Optimization الذي يعرض نهجا مختلفاً لضبط الملفات بنقرة واحدة ليجعلك قادر على زيادة سرعات التردد، تعديل الفولتاج واختبار الاستقرار قبل الانتقال خلف ترددات أعلى.

هذه التقنية تجعل المعالج المركزي قريبا للغاية من السرعة القصوى التي يمكن الحصول عليها بواسطة الضبط اليدوي، ويمكن للمراوح المتصلة أيضا أن يتم تعديلها كجزء من عملية كسر السرعة, عليك أن تعلم كذلك ان اللوحات الأم من فئات TUF Gaming و ROG Strix ذات الفئة المنخفضة و Prime التي تفتقد لخاصية 5Way ماتزال تمتلك خيار أخر وهو OC Tuner، الذي يستخدم ملفات مسبقة الضبط للوصول إلى السرعات الأعلى بلمسة زر. الضبط التلقائي يعتبر مثالي للمبتدئين في عالم كسر السرعة، كما أنها توفر للمحترفين طريقة سهلة للتقييم السريع لتلك الإعدادات قبل المتابعة بالضبط اليدوي الذي نحاول فيه أن نصل إلى أقصى مراحل كسر السرعة.

توفر سوفت وير قوي لا يعني ان ذلك سيكون كافياً, فعلى صعيد الهاردوير يجب أن تتمتع اللوحة بدوائر طاقة قوية, وفعلياً هذا ما تقدمه اللوحات الأم بشريحة Z390 حيث تأتي أغلب اللوحات بثمان مراحل طاقة مخصصة للمعالج المركزي وواحدة للبطاقة الرسومية, كما أن نظام التبريد المستخدم على تلك القطع المهمة بما فيها MOSFET والخناقات تساعد على عرض نتائج استقرار أفضل.

تقنيات تساعد على زيادة السرعة وعرض استقرار أفضل للذاكرة

كلنا أصبحنا نرى ان ترددات الذاكرة تواصل بالارتفاع بشكل جنوني وكلما كانت الذاكرة ذات تردد مرتفع تطلب من اللوحة الام ان تكون مهيئة لهكذا ترددات على أكمل وجه، ويمكن القول ان اللوحات الأم بشريحة Z390 قد تطورت لكي تجاري ذلك. تم تضمين تلك اللوحات بتقنية Optimem II المدمجة التي تقوم بتخطيط مسارات إشارة الذاكرة بدقة عبر طبقات ثنائية متعددة لتقليل التفاوت الحاصل بالتصميم التقليدي، كما أنها تضيف أيضًا مناطق حجب تساعد على تقليل مشكلة التشويش بشكل كبير أي تقلل من تداخل الإشارات المتصلة بالمعالج المركزي ومنافذ الذاكرة. تلك التغيرات تأتي مقترنة مع T-Topology لتمكين سرعات أعلى لذاكرة DDR4 تتجاوز حاجز 4266MHz.

عندما يفشل النظام بالعمل والإقلاع فإن أول شكوكنا تذهب نحو الذاكرة العشوائية, ولحل هذه المعضلة لدينا ميزة MemOK! التي تعود بالذاكرة إلى حالات افتراضية آمنة وتعدل من معايير الذاكرة لجعل النظام قادر على عملية الاقلاع. مع ميزة MemOK! II  أصبحت عملية تفعيله من خلال مفتاح ON/OFF الذي يسمح لك بتشغيله مرة واحدة. فحينما يتم التقاط مشكلة في الاقلاع متعلقة بالذاكرة ستقوم ميزةMemOK! II تلقائيا “وهو الشيء الاهم” بتطبيق ملفات متعددة لجعل النظام يقلع بشكل سليم.

دعم ذكي لنظام التبريد المائي أو الهوائي

نظرية منطقية تخبرنا بأن الوصول لأقصى قدر من الأداء أمر عديم الجدوى بدون فعل نفس الأمر لتحسين التبريد الذي يسمح للقطع المختلفة بالوصول لترددات مرتفعة. فاستهلاك الطاقة المرتفع والناتج الحراري الذي تنتجه انوية المعالج المركزي خاصة من الفئة العليا تجعل من التبريد المائي أمرا مطلوبا لكسر سرعة العنيف، من اجل ذلك زودت ASUS جميع لوحات Z390 برأس مضخة AIO معد بشكل خاص للمشتتات المائية المتكاملة التي تتواجد في معظم الأجهزة المعدلة. بينما اللوحات ذات الطرازات التي تقع بين الفئة العليا والمتوسطة تتضمن رأسا آخر لمضخات مستقلة التي نجدها مستخدمة في حلول التبريد المعدل، بينما فئة لوحات ROG تذهب لأبعد من ذلك مع حساسات مخصصة لمراقبة درجات حرارة السائل ومعدل التدفق. على سبيل المثال لوحات Maximus XI Extreme تمتلك رأسا مخصص للبلوكات المائية المعدلة، بينما لوحاتFormula تتميز بمشتت لتبريد منطقة VRM الذي يمكن أن يُضاف ويستغل مع نظام التبريد المائي المخصص.

نظام إضاءة مميزة مع Aura Sync

الجميع يعلم ان إضاءة RGB قد أحدثت ثورة في كيفية تشخيص حاسوبك كيفما شئت وأردت, ولوحات ASUS بشريحة Z390 تمتاز كذلك بهذا النظام الضوئي المميزة من خلالAura Sync وهو التطبيق الأكثر انتشار وتوافقية مع مختلف المنتجات الأخرى. إنه يزامن الألوان والمؤثرات عبر تشكيلة واسعة من مكونات النظام والأجهزة الطرفية من ASUS وشركائها، مما يتيح إضاءة متناسقة لكامل حاسوبك لتضبطها من خلال بضع نقرات فقط. يمكن للمطورين أيضا استخدام Aura SDK لتعزيز الإضاءة مع السوفت وير خاصتها: على سبيل المثال Call of Duty: Black Ops 4 تمتلك مؤثرات Aura خاصة لتعزز من التفاعل مع أحداث وبيئات اللعبة.

أما بالنسبة لشرائط LED فهي الطريقة الأكثر فعالية في إضاءة حاسوبك ونظراً لذلك ستكون جميع لوحات Z390 متضمنه لرأس واحد على الأقل مع دعم لما يصل إلى مترين من شريط الإضاءة. وهذا سهل بما فيه الكفاية لإضاءة كيس كامل الحجم على لوحات ROG, Strix, و TUF Gaming . بينما معظم لوحات ROG تمتلك رؤوسا معينة متوافقة مع الشرائط وغيرها من الأجهزة القادرة على عرض مؤثرات أكثر تقدما عبر وحدة تحكم مستقلة. في غضون ذلك تأتي لوحة Prime Z390-P و Z390M-PLUS ذات المستوى الأقل بدعم شرائط RGB القياسية فقط.

أحدث حلول التخزين مع أحدث منافذ التوصيل

حصولك على احدث منافذ التخزين بجانب أحدث منافذ التوصيل المختلفة ستجده مع تشكيلة لوحات ASUS بشريحة Z390, بداية من توفير منفذين M.2 على الأقل لتمنحك المرونة لتشغيل أقراص NVMe SSD بدون وصل أي كابلات بها فهذا ما يميز هذا النوع من الأقراص سهولة التوصيل وسرعتها العالية بجانب حجمها الصغير. وإن كنت تفكر بحل أخر تستطيع أن تنصب قرص SSD رئيسي وتستخدم المنفذ الثاني لذاكرة Intel Optane التي تسرع الوصول إلى القرص الصلب بشكل واضح لتستفيد من سعته الكبيرة.

على صعيد تبريد تلك الأقراص التي تحتاج فعلاً إلى تبريد, ستجد أن أغلب اللوحات تاتي مجهزة مع مشتات M.2 مرفقة مع اللوحة للتقليل من درجات حرارة SSD لكي تزيل من مشكلة الاختناق الحراري. إن كنت تريد لوحات جنونية على صعيد التخزين فلديك لوحة ROG Maximus XI Extreme و Gene اللتان تدعمان ما يصل إلى أربع أقراص M.2 .

بطاقة DIMM.2 يمكن أن تفيدك لدعم مجموعة أقراص SSD RAID المرتبطة بالمعالج المركزي، التي تتجنب اختناق جسر الاتصال DMI بين المعالج والشريحة. كما لديك حل عملي اخر من خلال بطاقة ASUS Hyper M.2 X16 Card V2 لتركب ثلاث أقراص SSD مما يعرض ناتج نقل خيالي.

أما حلول الاتصال اللاسلكي من خلال Intel Gigabit WiFi فنجدها متوفرة على طرازات ROG, Strix, TUF Gaming معينة. دعم معيار 802.11ac ثنائي الموجه يتصل مباشرة بالشريحة عبر واجهة Intel’s CNVi ليدعم 2×2 MU-MIMO مما يدفع الناتج الاتصال على نحو جيد يتجاوز 1Gbps على أجهزة راوتر متوافقة مثل ROG Rapture GT-AC5300. كما تستخدم ASUS وحدات تحكم Intel Gigabit Ethernet موثوقة على كل لوحة في سلسلة Z390، وROG Maximus XI Extreme و Formula لتأخذ اتصال الانترنت إلى المستوى التالي من خلال إضافة وحدات تحكم Aquantia القادرة على الوصول إلى سرعات 5Gbps.

مع توفر المزيد من منافذ USB 3.1 Gen 2 في شريحة Z390، أصبحت ASUS قادرة على أن تعرض منافذ اتصال إضافية للعديد من الاجهزة. فعلى سبيل المثال تشكيلة اللوحات مثل WS Z390 PRO، وجميع لوحات ROG بجانب بعض طرازات Strix ذات الفئة الأعلى تمتلك منافذ أمامية Type-C و عدة منافذ Type-A بسرعة مضاعفة مقارنة بإصداراتها السابقة من الجيل الأول.

نظام صوتي قوي مع كل اللوحات بمميزات رائدة

كل لوحات ASUS بشريحة Z390 تمتاز بنظام صوتي مدمج عالية الجودة مع وجود اختلافات معينة بين الطرازات, فسلسلة لوحات ROG و Strix تمتلك نظام صوتي SupremeFX معزز بتضخيم ذكي الذي يلتقط معاوقة السماعات المتصلة ويعدلها تلقائيا لإنتاج الناتج الأفضل. إنه مجهز كذلك بواسطة سوفت وير Sonic Studio III الذي يمكن أن ينقل الصوت المحيط الافتراضي وغيرها من المؤثرات في أي جهاز، من السماعات التناظرية وUSB DAC إلى نظارات VR وحتى جهاز البلوتوث. بينما لوحات TUF Gaming تستخدم شريحة S1200A codec لتعرض صوت محيط افتراضي عبر مؤثرات DTS مخصصة المضبوطة لفئات مختلفة من الألعاب مثل shooters, MOBAs, و RPGs.

التحسينات التي تمتاز بها تلك النظم الصوتية تشمل الحماية من الفولتاج الزائد و ESD الذي يساعد في حماية اللوحات من الضرر الكهربائي. كل قطع VRM تاتي رقمية وصولا إلى الطرازات Prime ذات الفئة النخفضة، ومنافذ PCIe المحمية بشكل جيد مع تلحيم إضافي على نفس المنفذ لتثبيت أقوى حتى أثناء ضغط البطاقات الرسومية الثقيلة, كما ان خاصية SafeSlot تقوي من المنافذ وتعززها بدء من سلسلة لوحات TUF Gaming، إلى تضمن اللوحات لدروع خاصة في جهة منافذ الإدخال والإخارج I/O المركبة مسبقا لتبسيط عملية التركيب مع لوحات ROG و Strix .

لا ننسى كذلك تحسين واجهة UEFI، الذي يعرض واجهة مبسطة للمبتدئين ونمط متقدم مع مزيد من الخيارات للمحترفين. وظيفة البحث المتكاملة تجعل من السهل العثور على الضبط الذي تسعى إليه خلال ثوان، وأي تغيرات تجريها يمكن تشاهدها بشكل فعلي وهي تعمل قبل أن تخرج أو تحفظ الإعدادات التي قمت بها، بالتالي يمكنك أن تتأكد بسرعة قبل أن تضغط حفظ نهائي للإعدادات. كما يمكن لأي شخص أن يحدث UEFI مع أداة EZ Flash 3 المدمج بالبرنامج الثابت، الذي يحمل تلقائيا النسخة الأحدث وينصب البيوس الصحيح للوحتك.

هل لك ان تخبرنا بالأسعار لكل لوحة؟

  • لوحة Maximus XI Extreme بحجم eATX بسعر500 دولار
  • لوحة Maximus XI Formula بحجم ATX بسعر 450 دولار
  • لوحة Maximus XI Code بحجم ATX بسعر 350 دولار
  • لوحة Maximus XI Hero COD بحجم ATX بسعر 340 دولار.
  • لوحة Maximus XI Hero بحجم ATX بسعر 290 دولار
  • لوحة Maximus X Gene بحجم mATX بسعر غير معروف.
  • لوحة Strix Z390-E Gaming بحجم ATX بسعر 245 دولار
  • لوحة Strix Z390-F Gaming بحجم ATX بسعر غير معروف
  • لوحة Strix Z390-I Gaming بحجم Mini-ITX بسعر 210 دولار
  • لوحة Strix Z390-H Gaming بحجم ATX بسعر 190 دولار
  • لوحة TUF Z390 Pro Gaming بحجم ATX بسعر 170 دولار
  • لوحة TUF Z390M-Pro Gaming بحجم Micro-ATX بسعر 180 دولار
  • لوحة TUF Z390-PLUS Gaming بحجم ATX بسعر 170 دولار
  • لوحة Prime Z390-A بحجم ATX بسعر 190 دولار
  • لوحة Prime Z390-P بحجم ATX بسعر 150 دولار
  • لوحة Prime Z390M-PLUS بحجم Micro-ATX بسعر غير معروف.
  • لوحة WS Z390 Pro بحجم ATX بسعر 400 دولار

في ختام مقالنا اطلعنا على أبرز المميزات المرفقة مع تلك اللوحات الجديدة بشريحة Z390 ورأينا كم التشكيلة المختلفة من المواصفات والمميزات والتصاميم الجذابة بأسعار مرتفعة ومتوسطة ومقبولة لتكون قادرة على تلبية احتياجاتنا كلاعبين ومستخدمين بشكل عام. المنافسة قوية جداً عندما ندخل بجانب هذه اللوحات شركات اخرى مثل MSI و جيجابايت فكل تلك الشركات تتنافس فيما بينها, ولكن ما قدمته ASUS يجعلك حتماً تضع تلك اللوحات في اختياراتك القادمة فهي من أفضل اللوحات التي قدمتها ASUS حتى الأن خاصة على صعيد الشكل.