ايهما تختار التبريد المائي ام التبريد الهوائي ؟ - عرب هاردوير

حديث مقالنا اليوم عن احد اهم القطع فى الحواسيب الشخصية وهى المبردات Coolers، نظرا لما توفره من عالم مؤثر فى أداء المعالجات المركزية على سبيل المثال لأنه بدون تلك المبردات ستواجه مشاكل لا حصر لها مع المعالجات المركزية وان كان التبريد غير ملائم ستواجه أداء مركزي اقل لذا سنتعرف فى مقال اليوم عن تقنيات الحاسب الشخصي فى التبريد من قبل واحده من الشركات العملاقة Cooler Master.

التبريد السائل – Liquid Coolers

Cooler Master

المضخة ثنائية الحُجرات – Dual Chamber Pump

المضخة هي المحرك الرئيسي للسائل بداخل دورة التبريد، حيث يمر بها سائل التبريد البارد القادم من وحدة Radiator و يقوم بدفعه الى حوض التبريد لتنتقل اليه الحرارة من سطح المعالج الساخن وبعد ذلك يندفع السائل الساخن الى وحدة Radiator ليبرد مرة أخرى. لذلك المضخة مُعرضة الى كلاً من سائل التبريد الساخن وأيضاً البارد وهنا المُعضلة حيث أن سائل التبريد الساخن مع الوقت يقوم بإضرار المضخة وتقليل العمر الافتراضي لها.

لذلك كان الحل بتصميم ثنائي الحجرات Dual Champers من Cooler Master، الحجرة الأولى يصب بها سائل التبريد البارد القادم من Radiator والتي تحتوى على مروحة الدفع وكل الأجزاء المسئولة عن دفع السائل. والحجرة الثانية التي تحتوى على CPU Block والذى يندفع بها السائل البارد ليتلامس مع سطح المعالج الساخن وتنتقل اليه الحرارة.

النتيجة أن المكونات الهامة للمضخة تقع بداخل حجرة سائل التبريد البارد القادم من وحدة Radiator والحجرة الثانية هي التي تحتوى على السائل الساخن وبذلك التصميم فإن العمر الافتراضي للمضخة يزداد عن التصميم التقليدي ليعمل معك المُبرد لفترة أطول.

تصميم أنابيب التوصيل – Tubes

نجد أن سائل التبريد حينما لا يكون فى وحدة Radiator أو المضخة فأنه يكون فى أنابيب التوصيل التي تصل الوحدتين معاً. لذلك فأن المُبرد يأتي من Cooler Master بأنابيب للتوصيل مصنوعة من مادة FEP وحين مراجعة الخواص الكيمائية لها فأنها أفضل من استخدام البلاستيك المطاط بحيث أنها تتميز بمستوى أقل من امتصاص جزيئات سائل التبريد و تأتى بمستوى أعلى من حيث الخمول الكيمائي وتستوعب درجات حرارة أعلى لسائل التبريد. كذلك فأن التغليف الخاص بالأنابيب أتي بشكل مجَدول ليُحسن من صلابة الأنابيب عند الانحناء وكذلك يُعطيها مظهر جمالي أفضل.

Cooler Master

تصميم وحدة التشتيت – Radiator

مرحلة تشتيت الحرارة عن سائل التبريد تحدث فى وحدة Radiator وتعتمد على اتصال زعانف التبريد Fins بالقنوات التي يسرى بها سائل التبريد الساخن. لذلك فإن المُبردات من Cooler Master جاءت بتصميم مميز لزعانف التبريد التي تكون على شكل مُستطيل بين قنوات سائل التبريد.

 

نتيجة ذلك التصميم أنه ستقل المقاومة نوعاً ما فى سريان السائل بداخل القنوات و كذلك مساحة التلامس بين زعانف التبريد وقنوات سائل التبريد قد زادت ليتحسن بذلك كفاءة تشتيت الحرارة عن سائل التبريد. علاوة على ذلك فإن تدفق الهواء سيتحسن بالتبعية ليقوم بتشتيت الحرارة بشكل أفضل عبر كامل وحدة Radiator .

مراوح التبريد

مراوح – Air Balance

المرحلة الأخيرة من كفاءة التصميم تتمثل فى مروحة التبريد حيث أنه يقع عليها مسئولية تدفق الهواء المسئول عن تشتيت الحرارة عن سائل التبريد. جاء المُبرد بمراوح التبريد Air Balanced التي تجمع بين تدفق الهواء الكبير مع دفعه بضغط كبير لكى يتخلل زعانف التبريد مع الاحتفاظ مستوى للصوت مُنخفض بشكل عام.

Cooler Master MasterLiquid ML240R RGB

منظومة الإضاءة – Addressable RGB

ماذا لو كان ذلك المستوى المطلوب من التبريد يُصاحبه مُزامنة الإضاءة، لا أتحدث عن المراوح المضيئة فقط بل المراوح والمضخة إضاءتها RGB بالكامل ومُتزامنة مع أنظمة الإضاءة للشركات AURA SYNC – RGB Fusion – Mystic Light – RGB LED لكي تُضيف اللمسة الجمالية لمحور الأداء. هذا ما أرادته شركة Cooler Master فى نسختها المُضيئة MasterLiquid ML 240L RGB ليتطور الأمر لتكون المراوح و المضخة ذو إضاءة ARGB اختصار لـ Addressable RGB.

Cooler Master

لكن الإضاءة ARGB بالمُبرد ML240R RGB لا تعمل مع الجميع اللوحات مثل الإضاءة RGB العادية. هي تعمل مع لوحات ASUS ومنظومة الإضاءة AURA SYNC و بعض لوحات ASROCK و MSI فقط التي تحتوي على المنفذ الثلاثي 3-Pin  الخاص بالإضاءة ARGB لكى تتمكن من مُزامنة الإضاءة بين المُبرد و اللوحة الأم وبقية العتاد.

التبريد الهوائي – Air Coolers

تقنية Continuous Direct Contact ( CDC ) 2.0

الأمر ببساطة أن الأنابيب الحرارية للمُبرد Heat Pipes تتجمع سوياً فى قاعدة المُبرد للتلامس مُباشرة بسطح المعالج وبذلك تتحسن عملية انتقال الحرارة بينهم. قد تم تطوير الأمر لتتلامس الأنابيب الحرارية بشكل أفضل وتقل الفواصل بينهم وتزداد المساحة للسطح الكلي للأنابيب بنسبة 45% مما يُحسن من كفاءة انتقال الحرارة.

لذلك المُبرد هو نسخة مُجمعة من أهم مميزات المُبردات الهوائية، التصميم ثُنائي الأبراج Dual Tower للمزيد من الأداء، الأنابيب الحرارية المتصلة مُباشرة CDC 2.0 لزيادة كفاءة انتقال الحرارة و أخيراً دعم أنظمة RGB للوحات الام لمراوح التبريد للمنظر الجمالي المناسب. لنتعرف بشكل أعمق على المُبرد الجديد.

بت الان تعرف احدث التقنيات التي توفرها Cooler Master فى المبردات السائلة والهوائية كل مل عليك انت تتفقد تجربتنا لتلك التقنيات فى المراجعات الخاصة بنا لترى مردود تلك التصميمات على ارض الواقع.