حالياً الوضع تغير و أصبحت عناوين "الوصول المبكر" تتزايد دون أن نشعر ، على سبيل المثال ، Marvel’s Avengers, The Division, Ghost Recon Breakpoint, Destiny 1 و 2 Fallout 76, Anthem و Diablo 3 مروا ببعض العناوين الأخرى و في الحقيقة ستتساءل "هل حصلت تلك العناوين على مرحلة "وصول مبكر" "؟ .. لا لأن مطوريها لم يذكروا هذا الشئ بشكل صريح ، ومع ذلك ، فإن الألعاب التي تتعكز على وضع اللاعب الفردي ليست غريبة على هذا العالم الملئ ببعض الإضلال أحياناً ! ، أحدث عنوان يمكننا الاستهزاء به للأسف عند إطلاقه في مرحلة "الوصول المبكر" الغير صريحة بالطبع هو Cyberpunk 2077 من CD Projekt RED ، سواء كانت مشكلات في الأداء أو أخطاء أو ميزات مفقودة ، فهناك شعور بين العديد من اللاعبين بأن اللعبة ستكون على الأرجح "كاملة" بحلول عام 2022 (إذا لم يكن الأمر كذلك في وقت لاحق) و هُنا سنتحدث عن عيوب تلك المرحلة سواءً كانت صريحة من المطور أو كانت مرحلة "وصول مبكر" خبيثة نوعاً ما.

من المهم إعادة النظر في العديد من العناوين الأخرى التي تنطوي على مشاكل والتي تم إصدارها في الخريف الماضي ، تلقت Call of Duty: Black Ops Cold War بعض التعليقات الإيجابية حول وضع الزومبي و وضع اللاعب الفردي ولكن لا يمكن إنكار أنها كانت مليئة بالأخطاء والمشكلات بما في ذلك الكثير من الأعطال ، و لكن بناء لعبة Multiplayer مسألة مختلفة تمامًا بدءًا من الإصدار الأولي وحتى الآن ، لكن على أي حال تم انتقادها بسبب تصميم الخريطة ، ونقص المحتوى ، ومشاكل التوازن والقائمة تطول.

فكرة خضوع لعبة AAA تحت "الوصول المبكر" (من منظور عملية التطوير) سيئة بكل المقاييس!

هل يجب أن تستخدم ألعاب الـAAA مفهوم "الوصول المبكر" من منظور التطوير؟