الرئيسية المقالات

هل لعبة Fortnite تحتضر وبدأت في فقدان بريقها؟

أسباب كثيرة تدفع عجلة Fortnite للوراء

لعبة Fortnite واحدة من أكثر العناوين الناجحة في تاريخ الألعاب و في ألعاب Esports أو الرياضة الإلكترونية ، Fortnite تعتبر أيقونة نجاح هائلة في فئة ألعاب الباتل رويال و يُضرب بها المثل في باقي الألعاب لأنها ساهمت في ظهور العديد من الألعاب ذات فئة الباتل رويال و إلى الآن ” بالتأكيد لم تكن رحلتها سهلة ” ، تم تطوير لعبة Fortnite بواسطة Epic Games و تم إطلاقها في أواخر عام 2017 و تجاوزت 78 مليون لاعب عند حلول شهر أغسطس 2018 .

اللعبة بالتأكيد حققت إنجازات ضخمة و مع ذلك فإن كل لعبة لها فترة ذهبية ، من الواضح أن Fortnite تجاوزت ذروتها و عصرها الذهبي و هذا أمر طبيعي عندما تصبح الألعاب بشكل عام شائعة للغاية و في نهاية المطاف تسلك الطريق الطبيعي مثلما سلكت ألعاب كثيرة هذا الطريق قبلها ، في هذه المقالة سنتناول الأسباب وراء تراجع Fortnite الملحوظ و الذي جاء من بعض القرارات السيئة من جانب Epic التي لا تلتفت أبداً لمطالب اللاعبين ، هيا بنا نناقش الأسباب معاً عزيزي القارئ .

وصمة العار التي تحيط بلعبة Fortnite

Fortnite

لعبة Fortnite في الفترة الأخيرة أو بالتحديد مع بداية الفصل الثاني بدأت في وضع أشكال و إحتفالات في اللعبة تجعلها طفولية زيادة عن اللازم ، عندما حدث هذا الأمر انتشرت “كوميكس” من الذين لا يلعبون Fortnite حيث يقارنون Fortnite بلعبة مثل Minecraft…لكن لماذا Minecraft؟ ، منذ بضعة سنوات تلقت Minecraft الكثير من الكراهية و أعتبرها الكثير من اللاعبين أنها للأطفال و هذا بالطبع قبل أن تشهد عودتها من الموت الذي استغرق سنوات.

يميل جزء كبير من مجتمع اللاعبين إلى أن يكون صريحًا بشأن ما يكرهه ، كانت لعبة Fortnite أحد أكثر العوالم شائعة و التي لم تعجب الكثير من الناس في السنوات الأخيرة ، منذ عامين تقريباً شهدنا ولادة قاعدة من اللاعبين صغار السن يتم التنمر عليهم لأنهم يحاولون فعل أي شئ للحصول على V-Bucks (عملة Fortnite) أو يقومون بالرقص في اللعبة كثيراً ، طورت Fortnite ببطء صورة لعبة طفولية بعد أن أصبحت شائعة في المدارس ، إذا وصلت Fortnite إلى نقطة تموت فيها حتمًا فإن الكراهية التي تتلقاها ستكون بالتأكيد عاملاً مساهماً.

تضخيم لعبة Fortnite و إعطائها أكبر من حجمها !

fortnite darkfire epic games warner bros

لن أكن كاذباً إن قلت أننا نعيش في عالم رقمي تقريباً ، عندما وصلت Fortnite إلى ذروتها في منتصف عام 2018 تقريبًا ، انفجرت مقاطع الفيديو لها على YouTube و Twitch ، تبرز المشكلة عندما يتم تضخيم الأشياء و المبالغة فيها ، أنتشر وقتها على وسائل التواصل الاجتماعي كراهية لدرجة أن الأشخاص الذين لا يلعبون اللعبة يشعرون وكأنه يتم دفع اللعبة في وجوههم.

إنتقل الأمر من إعلانات أشكال للعبة (Twitch Prime” (Skins” إلى البرامج الحوارية التي تستضيف لاعبي Fortnite ، الكثير من الأشخاص الذين لا يحبون اللعبة أو لا يلعبونها شعروا بالعبء الكامل للتعرض المفرط للعبة حيث من الواضح أن الإرهاق تحول إلى شكل من أشكال الكراهية بسرعة كبيرة.

القرارات السيئة التي جاءت من جانب Epic Games 

fortnite

إنها حقيقة معروفة أن ألعاب Epic لم تنسجم قراراتها و تحديثاتها دائمًا مع وضع المجتمع في الاعتبار ، قرارات و تحديثات مثل :

  • إزالة خاصية Siphon في لعبة Fortnite التي تعطيك صحة و درع فور قتل خصمك .
  • الدقة الشديدة في جمع الغنائم (Loot) و التي تُفقد متعة اللعبة
  • الروبوت الذي تم إضافته في الموسم العاشر من الفصل الأول و الذي يحتوي على 1000 صحة و يقتل أي شخص بسهولة
  • الضرر المبالغ فيه و الغير مبرر للأسلحة مثل القنابل اليدوية
  • تغيير خريطة Fortnite بأكملها 

في حين أن هذه التغييرات قد تبدو ممتعة للعديد من اللاعبين الهجوميين (بما فيهم أنا لقد أحببت كل هذه الأشياء) ، إلا أنها تؤذي الأشخاص الذين لم يلعبوا Team Rumble طوال الوقت ، في الألعاب التنافسية الأخرى كل الأسلحة متوازنة بطريقة ما ليكون القتال متوقف على مهارة اللاعب ، للأسف في Fortnite عند حصول لاعب مبتدئ على سبيل المثال على سلاح قوي أمامك أيها المحترف فستصبح من الماضي “اللعبة للأسف لا تحترم وقت اللاعب”.

إلى جانب هذه التغييرات انخفض معدل التحديثات أيضًا ، في حين أن هذا أمر جيد إلى حد ما لأن Epic Games قد جعلت الفصل 2 مليئاً بالمحتوى لكن المحتوى في طريقه شئت أم أبيت إلى استكشافه من قبل اللاعب برمته حيث لن يكون هناك جديد لاستكشافه بانتظام ، حتى منشئو المحتوى ليس لديهم أشياء جديدة لإنشاء محتوى عنها.

إضافة لصوص ذو ذكاء إصطناعي 

Fortnite Battle Royale Epic Games Snowstorm

في الواقع أحد أهم أسباب عدم حبي شخصياً للعبة Fortnite كالسابق هم هؤلاء اللصوص الذين تم إضافتهم مؤخراً في الموسم الثالث ، صراحةً أُقدر نية Epic Games لجعل اللعبة بها منافسة أكبر لكي لا يكون عليك هزيمة اللاعبين فقط بل بعض من لصوص الجزيرة أيضاً ، للأسف تنفيذ هذا الأمر كان خاطئ جداً و فوضوي و لم يكن متوازناً مثل الزومبي الذين رأيناهم في الفصل الأول و بالتحديد في الموسم السادس .

توجه منشئو المحتوى و اللاعبين لألعاب أخرى 

Ninja

منشئ المحتوى Ninja

في الحقيقة الأمور بدأت ترتبك من ناحية Fortnite عندما أتت Apex Legends إلى الساحة و الذي توجه إليها منشئ المحتوى Ninja فور صدورها على Twitch و حالياً Valorant تتربع على عرش الألعاب التنافسية و اليوتيوب و Twitch ، لا تنسوا Warzone أو COD بشكل عام التي لم نرى بطولات كبيرة لها منذ أعوام نرى لها الآن.

Call of Duty هي واحدة من أكبر سلسلة ألعاب في كل العصور ، منتشرة عبر جميع المنصات ، ويتم لعبها باستمرار عبر الإنترنت من قبل الملايين لذلك عندما أتت Warzone كان يتوقع الكثيرين أن الرد سيكون من طور Black Out الذي جاء في Call Of Duty Black Ops 4 و لكن لا…لم يحدث ذلك ، حيث جمعت اللعبة 30 مليون لاعب في أول 10 أيام من حياتها.

لعبة Apex Legends لم تترك Fortnite أيضاً و أرادت أن تمزقها أرباً ، و لكن حالياً نرى أن EA أكتفت أن تكون متربعة على عرش ألعاب الباتل رويال بجانب Fortnite و Warzone مؤخراً .

هل Fortnite تحتضر ؟

Fortnite Splash Down الموسم الثالث

البشر و اللاعبون على وجه التحديد ليس لديهم فترة اهتمام طويلة جدًا ، علاوة على ذلك لا يمكن لمطوري الألعاب تلبية إحتياجات و أذواق الجميع ، تحظى الألعاب بشعبية و تفقدها مع مرور الوقت لكن Fortnite تسير بشكل جيد … حتى الآن و الفرق الوحيد هو أنها انتقلت من تلك اللعبة التي انفجرت من العدم ولديها 78 مليون لاعب إلى لعبة ثابتة ولكنها لا تزال ناجحة للغاية. في الواقع قاعدة اللاعبين هي أكثر مهارة و استثمارًا في الألعاب أكثر من ذي قبل.

غادر الأشخاص الذين انضموا للعبة Fortnite لمجرد أنها “اللعبة الشائعة” تاركين وراءهم قاعدة جماهيرية تظل قوية مع اللعبة التي يحبونها ، هل Fortnite على وشك الموت؟ لا..في الحقيقة مصطلح “موت لعبة” هو مصطلح سيطرحه دائما الكارهون و بالأخص على Fortnite ، على الرغم من أنني تركتها منذ حلول الفصل الثاني تقريباً و لكن لم تمت اللعبة بعد في الواقع ، لا تزال واحدة من أكثر الألعاب شعبية.

لعبة Fortnite هي لعبة فريدة بما فيه الكفاية بحيث لا يمكنها الموت أبداً لعدة أسباب ، يعد البناء في طور Battle Royale واحدة من أكبر نقاط القوة أضف إلى ذلك رسوماتها الكرتونية و التحديثات المنتظمة ، ومدى متعة مشاهدة مباراة Fortnite إنها هنا لتبقى لفترة طويلة ، و لكنها تحتاج المزيد و المزيد من التحسينات لتعود مرة أخرى .

لسوء الحظ ، من المحتمل أن نرى قاعدة اللاعبين تستمر في الانخفاض مع إصدار المزيد من الألعاب ، ولكن هذه المنافسة قد تدفع Fortnite لتصبح أفضل من أي وقت مضى.

في النهاية عزيزي القارئ أتمنى أن أكون ناقشت أسباب تراجع اللعبة للوراء بكل حيادية ، و أريد أن أخبرك بشئ عزيزي القارئ إن كنت من محبي Fortnite ، لا تقلق كثيرًا بشأن طول عمرها في الوقت الحالي و لكن يجب أن تكون Epic Games حذرة من Apex Legends و Warzone في هذه الرحلة لأن اللعبتان يريدان الحصول على المركز الأول بأي شكل من الأشكال.