الرئيسية كيف5 طرق يعتمد عليها الهاكرز لسرقة هويتك الشخصية على الشبكات الإجتماعية وكيف تحمي نفسك

تُعد الشبكات الإجتماعية مكانا رائعا للتعرف على الآخرين ولكنها أيضا وسيلة سهلة لكي يتعرف الهاكرز عليك، فالشبكات الإجتماعية يتمحور عملها حول مشاركة المعلومات سواء كانت صوراً أو مقالات أو أفكار، ويمكنك أن تزور حساب شخص ما على موقع فيسبوك وسوف تجد كافة المعلومات عنه مثل الإسم والعنوان ورقم التليفون والإيميل وصور له وأين يسكن وكل شيء عنه وهذا الأمر يجعلنا ضحايا وعُرضة للمحتالين ممن يسرقون الهوية ويستخدمونها بشكل غير شرعي وأحيانا يؤدي الأمر للإضرار بك وأذيتك وبحسب مؤسسة Javelin Strategy and Research فقد وقع أكثر من 12.6 مليون شخص ضحايا لسرقة الهوية، لذا سوف نتعرف في هذا المقال على بعض الطرق التي يعمل من خلالها المحتالون لسرقة هويتك وكيف تمنعهم.

جمع المعلومات من الحسابات الإجتماعية

أحيانا يجعل المستخدم الأمر سهلاً جدا على الهاكر للوصول لمعلوماته الشخصية التي يحتاجها حيث يُقدم الكثير من المستخدمين الآن جميع معلوماتهم الشخصية على طبق من فضة عندما تزور حساباتهم على الشبكات الإجتماعية المختلفة وتتضمن المعلومات تواريخ ميلاد وعناوين وأرقام هواتف وغيرها من البيانات الحساسة، وهكذا تصبح مهمة الهاكر سهلة جدا في جمع المعلومات التي يبحث عنها واستخدامها في انتحال شخصية الضحية وسرقة هويته.

الشبكات الإجتماعية

كيف تحمي نفسك

قد يبدو الأمر عادياُ بالنسبة لك أن تشارك معلوماتك الشخصية مع الأصدقاء والآخرين ولكن الأمر من ناحية أخرى يبدو مخيفا وخاصة إذا وقعت تلك المعلومات في يد أحد المتسللين لذا تحتاج لضبط إعدادات الخصوصية في حسابك على الشبكات الإجتماعية المختلفة وجعل أصدقائك فقط هم القادرين على الوصول لمعلوماتك ورؤيتها وهكذا تمنع الغرباء من معرفة أي شيء عنك.

سرقة المعلومات من الخدمات والتطبيقات الضارة

هناك بعض الشبكات الإجتماعية التي تسمح لك بتثبيت تطبيقات خارجية تابعة لطرف ثالث وتلك التطبيقات تطلب منك تسجيل الدخول غالبا عبر حسابك بالشبكة الإجتماعية وبعض تلك التطبيقات قد تكون وظيفتها أمامك مفيدة ولكنها في الباطن تستخدم الأذونات التي حصلت عليها في جمع معلومات عنك وإرسالها للمطور لإستخدامها بشكل غير قانوني واستغلالها.

الشبكات الإجتماعية

كيف تحمي نفسك

تحتاج للحيطة والحذر في كل مرة تقوم فيها بتثبيت تطبيقات وخدمات تابعة لجهات خارجية كما يجب عليك قراءة الأذونات التي يريدها كل تطبيق وإذا لاحظت أن التطبيق يطلب أذونات لا يحتاجها لتنفيذ وظيفته فقم بالتخلص منه على الفور لأنه قد يكون ضارا ويرغب في جمع المعلومات الخاصة بك.

إقرأ أيضا : خمسة طرق يستخدمها الهاكرز لسرقة بياناتك الحساسة من خلال شبكات الواي فاي العامة

الحصول على المعلومات عبر التصيد الإلكتروني

التصيد الإحتيالي أو الإلكتروني هو أحد الهجمات التي تعتمد على خداع الضحية لتنفيذ الأمر، وتعمل بشكل أكثر كفاءة عندما تنتشر بين مجموعة من الأشخاص ولهذا تعد الشبكات الإجتماعية المكتظة بالمستخدمين مكانا مثاليا لتلك النوعية من الهجمات عبر مشاركة أحد الروابط الضارة مما يساعد على نشر الهجوم بكل سهولة مثلما حدث عندما قام حساب مزيف بإسم “إيلون ماسك” بنشر روابط ضارة على صفحته الوهمية والتي تعمل على سرقة العملة الرقمية المشفرة بيتكوين الخاصة بالمستخدمين كما يمكن عند الضغط على رابط خبيث، تنزيل برمجية ضارة لجمع البيانات عن المستخدم.

الشبكات الإجتماعية

كيف تحمي نفسك

تعد هجمات التصيد الإحتيالي وسيلة فعّالة جدا لسرقة الهوية، لذا تحتاج لتجنب أي روابط مشبوهة وعدم النقر عليها ومع أن الأمر قد يكون صعبا على الكثير من المستخدمين لأن الهاكرز يلجأون لعناوين رنانة ومغرية يجعل التغلب عليها أمرا مزعجاً إلا أن معلومات الشخصية وسلامتك هي الأولوية لديك لذا لا تنخدع بأي رابط أو صفحة قد تبدو مشبوهة بالنسبة إليك.

مهاجمة الضحايا من خلال أصدقائهم

كن حذرا بشأن من تثق بهم عبر الإنترنت حتى الأصدقاء، يدرك الهاكرز أن الأشخاص لا ينقرون على الروابط المفخخة بشكل فعّال وخاصة من الحسابات الغريبة التي لا يعرفونها، لذا يحاول المخترق التسلل لأحد الحسابات ثم يقوم بإرسال روابط ضارة للأصدقاء الموجودين على الحساب ويقوم الضحية بالنقر على الرابط لأنه من جهة معروفة وموثوق بها وهكذا يتم تثبيت برامج ضارة على جهازه والتي تعمل على حصد المعلومات الشخصية للضحية.

الشبكات الإجتماعية

كيف تحمي نفسك

إذا لاحظت أي نشاط غريب على حساب أحد أصدقائك مثل تهديدك بنشر مقطع فيديو خاص لك أو أن هناك روابط تم ارسالها بشكل مفاجيء إلى حسابك فتأكد من عدم النقر فوق أي شيء لأن تلك إشارات مؤكدة على أن حساب صديقك قد تم إختراقه ويمكنك التحقق بنفسك عبر التواصل مع صديقك خارج مواقع التواصل الإجتماعي.

تحديد موقعك من الصور

في كثير من الأحيان نُعرض لأنفسنا لخطر كبير عندما ننشر تحديثات لأنشطتنا على حسابات وسائل التواصل الإجتماعي مثل مشاركة العديد من الصور وبالطبع ودون قصد تكون تلك الصور مليئة بالعلامات والإشارات التي تساعد الهاكر على تتبع موقعك وحتى تحديد مكان منزلك وهذا الأمر خطيرا جدا فقد تكون سرقة هويتك وبياناتك الشخصية أقل ما تخشاه.

الشبكات الإجتماعية

كيف تلتقط الصور بأمان

لا يزال بإمكانك نشر الصور الخاصة بك على حسابك بالشبكات الإجتماعية ولكن عليك توخي الحذر فيما يتعلق بمن تقوم بمشاركة الصور معه وأين تشارك تلك الصور وإذا تم التقاط الصور في أماكن عامة فلن يكون هناك أي ضرر ولكن عندما يتم التقاطها في مكان أكثر خصوصية فتأكد من عدم رفع الصور التي يمكنها اخبار الآخرين بعنوانك.