الموقع تحت التجديد

القائمة

8.5
مراجعة المبرد المائي NZXT Kraken X53 RGB

مراجعة المبرد المائي NZXT Kraken X53 RGB

منذ 3 أسابيع - بتاريخ 2021-05-24

معلومات سريعة

اسم المنتج

NZXT Kraken X53 RGB

الشركة المصنعة

NZXT

السلسة

Kraken X

حجم الـرادياتور

123 x 275 x 30mm

المرواح

Aer P120

مراجعة الُمبرد NZXT Kraken X53 RGB

شركة NZXT ذات الباع الطويل في حلول التبريد وصناديق الحاسب، سلسلة Kraken هي سلسلة مبردات سائلة تقدمها الشركة بنظام التبريد المُتكامل الكل في واحد All In One أو اختصارا AIO والتي من المُفترض أن تقدم حلولاً للمستخدم الذي يبحث عن الأداء الأفضل لتبريد وحدة المعالجة المركزية الخاصة به.

تمتلك الشركة عائلة من المبردات السائلة المغلقة مقسمة إلى ثلاث سلاسل هي : Z وX وM ، تعتبر السلسلة Z هي الخط المتميز للشركة مع شاشات LCD على كتل وحدة المعالجة المركزية وقدرة تبريد استثنائية ، سلسلة X هي الحل الوسط ، حيث توازن بين السعر والأداء كالمبرد الذي سنقوم بمراجعته اليوم ، في حين أن السلسلة M تمثل المدخل لعالم التبريد السائل بالنسبة للميزانيات المحدودة.

لدينا اليوم أحد تلك الحلول من الفئة المتوسطة كما ذكرت، وهو المبرد NZXT Kraken X53 RGB والذي سنقوم بمراجعته خلال هذا المقال ، ولكن قبل ذلك دعونا نتعرف كالعادة على مما يتكون المُبرد المائي؟

يجب أن نعرف أنه في المُبردات المائية  تختلف المكونات الموجودة عن ما يُمكن أن نشاهده في المُبرادت الهوائية ، بطبيعة الحال هي ليست بمثل بساطة المُبردات الهوائية التي تتكون من قطعة من المعدن تتصل بالمُعالج ومراوح لتبديد الحرارة من على سطح المشتت فقط ، ولكن مع المعالجات المائية يكون للأمر عدة جوانب والتي تؤثر بشكل كبير على جودة المُبرد وهي:

  • الراديتر : وهو يحتوي على السائل والزعانف التي توسع المنطقة المعرضة للحرارة لتزيد من كفاءة التبريد.
  • الأنابيب : هي جزء مهم من القطع المكونة للمُبرد المائي ، حيث أن وجود أنابيب أو خراطيم ذات كفاءة جيدة واعتمادية عالية هي أمر مهم من أجل ضمان سريان السائل بصورة جيدة وعدم تسريب ذلك السائل.
  • المضخة : تُعد المضخة من أهم القطع في التبريد المائي حيث أن تلك القطعة هي التي تلتحم بشكل مُباشر على سطح المُعالج المركزي لتنقل الحرارة للسائل.
  • المراوح : تُمثل المراوح عامل مهم في كفاءة التبريد المائي حيث أن المراوح التي تمتلك ضغط ثابت Static Pressure تعطي أداء أفضل مع المُبردات المائية ، وعامة المرواح هي عامل مُشترك بين التبريد المائي والهوائي.

كل هذه العوامل تؤثر كما ذكرت على جودة المُبرد فماذا قدمت لنا NZXT مع هذا المُبرد؟

نظرة أقرب على المُبرد NZXT Kraken X53 RGB

يعتبر المبرد NZXT Kraken X53 RGB بمثابة الأبن الأصغر في عائلة Kraken X حيث يأتي أصغر بمقدار 40 ملم عن X63 ، على الرغم من ذلك ، فأنه يكون أكثر من كافٍ لوضعه في جهازك الحديث بالرغم من انه على الورق سيكون أفضل للتعامل مع معالجات I7 و Ryzen 7 من AMD ، في حين أن المبردات الأكبر حجماً ستكون ملائمة أكثر مع المعالجات الرائدة بالأخص في حالات كسر السرعة للحصول علي تبريد أفضل.

يمتلك المُبرد رادياتور مصنوع من الألمونيوم بجودة بناء عالية بقياس 240 مليمتر وأبعاد 123 في 275 في 30 مم ويعتمد في تبريده على مروحتين بقياس 120 ملليمتر من نوع AER RGB 2 مع دعم إضاءة RGB بتأثيرات مُذهلة والتي يمكن إدارتها جميعًا من خلال برنامج NZXT's CAM.

نقاط تركيب المسامير الخاصة بهذا المبرد تم إحاطتها بالمطاط الذي يقوم بامتصاص الاهتزازات لمنع الضوضاء ويتم تزويد هذه المراوح بالطاقة من خلال كابل واحد بأربعة رؤوس.

يوجد داخل كتلة وحدة المعالجة المركزية أحدث مضخة من الجيل السابع من Asetek وهي الشائع استخدامها في المبردات المغلقة في هذه الفئة وحتي في فئات أعلى  ، توفر تلك المضخة تبريدًا أفضل وأداءاْ هادئًا بسرعة 800 دورة في الدقيقة ، عندما يتعلق الأمر بمواد التصنيع ، المضخة وكتلة وحدة المعالجة المركزية مصنوعة من النحاس والبلاستيك على الترتيب، كما نشاهد قاعدة المضخة أو منطقة التلامس الرئيسية بين المُبرد والمُعالج تأتي من النحاس والتي ينبغي أن توفر تغطية ممتازة لجميع أنواع المقابس المدعومة وذلك لضمان أفضل مستوى من نقل الحرارة بين سطح المعالج وحوض التبريد.

من ضمن المميزات التي توفرها المضخة أيضاً انه يمكن تدويرها في أي تجاه تشاء لضبط شعار NZXT أو ما يُعرض على الشاشة ليتوافق ويعطي شكلاً مميزاً لصندوق حاسبك.

المقابس التي يدعمها المُبرد من منصة إنتل هي LGA 1200, 1151, 1150, 1155, 1156, 1366, 2011, 2011-3, 2066  بينما من AMD يدعم AM4, sTRX4, TR4 ولذلك لن يكون لديك مُشكلة على الأرجح في توافق هذا المُبرد مع منصتك الحديثة.

لكن يجب ملاحظه أنه بالرغم من دعم المبرد لمقابس TR4/sTRX4 لمعالجات ممزقي الخيوط من AMD، إلا أن الـ Bracket الخاص بهذه المعالجات لا يأتي مضمناً في علبة المبرد، أخيرا يأتي هذا المبرد مع ضمان ممُتد لمدة ستة أعوام كاملة.

تطبيق NZXT CAM 

يمنحك التطبيق إمكانية التحكم في المبرد من خلال ضبط الإضاءة ومزامنتها مع القطع الأخرى، وكذلك التحكم في مستوى المراوح ومُراقبة الأداء .. والبرنامج سهل الاستخدام ويحقق الغرض منه إذا جاز التعبير ، ولكن كان هناك عيب واضح وهو أنه لا يُمكنك التحكم في سرعة المراوح بشكل مباشر من خلال البرنامج وهو واحد من عيوب المبرد القليلة في الواقع.

اختبارات الأداء

لكي أكون صادقاً هناك بعض الأشياء الهامة التي يجب عليك معرفتها قبل الذهاب والنظر إلي درجات الحرارة ومقارنة النتائج مع بعضها البعض وهو أن اختبارات درجات الحرارة للمُشتتات سواء الهوائية أو المائية تُعاني من عدم الدقة أحياناً وبعض العوائق لذلك قد لا تظهر النتائج بشكل صحيح بنسبة 100% حيث تؤثر درجة حرارة الغرفة والمعجون المُستخدم وحتى كمية المعجون نفسها على درجة الحرارة وبالطبع اختلاف المُعالج أيضاً.

ولكن نحن في معمل عرب هاردوير نعمل دائماً في اختبار جميع المبردات في ظروف اختبار ملائمة لنضمن أنها سوف تظهر بشكل صحيح بأكبر نسبه ممكنه.

الشيء الأخر وهو أن مُصطلح دلتا الموجود في الرسم البياني يعني الفرق في درجة الحرارة بين نقطتي قياس، ونحن نستخدم في الرسم البياني هذا الفرق حيث نطرح درجة حرارة الغرفة (والتي تكون 24 درجة) من درجة الحرارة الفعلية لنحصل علي الدلتا ، لذا وجب التنويه.

على كلاً ، قما باختبار المبرد المائي NZXT Kraken X53 RGB باستخدام المُعالج العملاق AMD Ryzen 9 5950X ذو الـ 16 نواه وباستخدام البرامج التالية :

برامج قياس الأداء :

  • AIDA64: البرنامج الأول للاختبار الذى يقوم بالضغط على المعالج بشكل مُكثف لفترة كافية.
  • Blender Rendering: سيكون الوضع الثاني هو اختبار الحرارة مع عملية الرندر التي تستهلك المعالج بدرجة كبيرة وهو الاختبار الحقيقي لأداء المُبرد.
  • Corona : وهو اختبار إضافي قمنا بضمه لقائمة الاختبارات وهو يقوم بالضغط على المعالج بشكل مكثف. Cinebench r20 : واحد من أشهر اختبارات المعالجات.
  • Gaming: الاختبار الأخير سيكون حرارة المعالج مع الألعاب على دقة العرض 4K.

سرعة المراوح:

  • 100%: الوضع الأول للتشغيل وقياس كفاءة المُبرد هو تشغيل المراوح والمضخة بالسرعة القصوى وقياس أفضل أداء للمُبرد.
  • 60%: الوضع الثاني للتشغيل هو قياس قدرة المُبرد مع مستوى مُعين مناسب لسرعة المراوح والمضخة لقياس أداء المُبرد في تلك الظروف.

منصة الإختبار التي قمنا بوضع هذا المُبرد فيها كاملة :

  • المُعالج : AMD Ryzen 9 5950X
  • اللوحة الأم : MSI X570 Godlike
  • الذواكر العشوائية : Corsair Dominator Platinum 4x8GB 3600MHz
  • قرص التخزين: ADATA XPG SX8200 PRO 512GB / ADATA XPG SX6000 Lite 1TB
  • البطاقة الرسومية: ASUS ROG Strix RTX 3060 OC
  • مزود الطاقة: DeepCool Gamer Storm DQ850-M
  • المُبرد : NZXT Kraken X53 RGB

التعليق على الأداء والحكم النهائي

يقوم NZXT Kraken X53 RGB بعمل جيد عندما يتعلق الأمر بالأداء حاله حال جميع مُبردات نفس الفئة السعرية من حجم الـ 240 مم ، ولكي أكون صادقاً هناك صعوبة في الأساس في ملاحظة الاختلافات في درجة الحرارة والضوضاء مقارنة بمبردات AIO الأخرى بنطاق سعري مشابه، وبالتالي يرجع الأمر في قرار الشراء في الغالب للتفضيلات الشخصية لكل مستخدم.

يؤدي المُبرد مع المعالجات المتوسطة إلى المترفعة وعلى الترددات الأساسية ولكن في حال أردت أن تكسر السرعة للمعالج وتريد الذهاب بسقف الأداء لأعلى مستوى بالتأكيد الذهاب لمبرد بحجم 360 سيكون خيار أفضل لأن مبرد AIO بحجم 240 بشكل عام وليس هذا فقط لن يُسعفك.

شاشة العرض الموجودة في مضخة التبريد بشكل دائري تظهر بشكل ممتاز وتُميز هذا المبرد عن أي مُبرد آخر ، كما أنها تتكامل مع برنامج NZXT Cam للتحكم في كل من تأثيرات الإضاءة ومراقبة الأداء ووضع صور الـ GIF على الشاشة. كما أن مستوى الضوضاء الناتج من عمل المروحتين والمضخة لا يمكن القول بانه يسبب الإزعاج حتي مع التحميل العالي.

130 دولار هو سعر هذا المُبرد، وهو سعر مقبول نسبياً ولكنه يظل مُرتفعاً بالنظر لما يقدمه من أداء وهي مشكلة في مُبردات الـ AIO بشكل عام.

8.5

تقييم عرب هاردوير

الأداء

8.5

السعر

7.5

الضوضاء

8

جودة التصنيع

9

الملحقات

9

التصميم

8.5

الإيجابيات

  • تصميم ممتاز للمضخة من Asetek.
  • الشاشة الدائرية الجذابة على هيكل المضخة.
  • عم برمجي جيد من خلال تطبيق NZXT Cam.
  • دعم شامل لمعظم مقابس المعالجات المركزية.
  • سهولة التركيب والتوصيل.
  • لا يسبب كثير من الضوضاء.
  • جودة تصنيع ممتازة.

السلبيات

  • السعر كان من الممكن أن يكون أرخص من ذلك .
  • لا يمكن التحكم في المراوح بشكل مُباشر.

ذات صلة

أضف تعليق (0)