مراجعة ذواكر PNY XLR8 RGB EPIC-X بتردد 3200 ميجاهرتز!

الصفحة التاليه

معلومات سريعة

المشاهدات 1587 مشاهدة
إسم المنتج XLR8 RGB EPIC-X
الشركة المصنعة PNY
واجهة التوصيل DIMM
السعة 16GB ( 2 x 8 GB )
النوع Dual Channel
التردد 3200 ميجاهرتز

أي مصنع لقطع الهاردوير يمتاز بصنع قطعة محددة يخرج فيها أفضل ما عنده. عندما تسمع إسم PNY، لا يخطر في بالك إلا بطاقات PNY XLR8 التي تقوم الشركة بتصنيعها من شرائح NVIDIA منذ بضعة أعوام حتى الآن. لكن، بعيداً عن البطاقات الرسومية، تقوم PNY أيضاً بتصنيع ذواكر الـ DDR4 RAM لمستخدمي أجهزة الكمبيوتر، فهل يرتبط إسم PNY بقطعة هاردوير أخرى؟

نحن اليوم على موعد مع ذواكر PNY XLR8 RGB EPIC-X العشوائية من فئة الـ DDR4 RAM المصممة من أجل أجهزة سطح المكتب. حزمة جديدة بسعة الـ 16 جيجابايت والمقسمة على وحدتين لإستغلال قنوات الـ Dual Channel في لوحتك من أجل توزيع أفضل للبيانات أثناء تشغيلها، مع العلم أن هذه الذواكر تأتي بترددات الـ 3200 والـ 3600 ميجاهرتز لكي تسمح لمنصات AMD الحديثة بإستغلال هذه الترددات من خلال توصيلات الـ Infinity Fabric الخاصة بها.

توقيتات هذه الذواكر هي X والتي تعتبر جيدة على الورق مع ترددات الـ 3200 ميجاهرتز، أي نعم ليست الأفضل لكنها ليست بسيئة على الإطلاق، لا. إن كنت لا تفهم الفكرة وراء هذه التوقيتات، فكلمات زميلي محمد السيد خليل ستكون كافية دوماً لشرح التوقيتات:

"المصطلح tCAS يعبر عن عدد النبضات التى تستغرق الذواكر ليتم تنفيذ أمر فى عمود حينما يتم تفعيل الصف المتواجدة بها تلك البيانات

tCAS أو tCL تُعبر عن عدد النبضات التى تستهلكها الذواكر لتنفيذ الأمر (القراءة كمثال) من خلية معينة في العمود حينما يتم تفعيل الصف الذي تتواجد به.

tRCD يُعبر عن عدد النبضات التي تستهلكها الذواكر ما بين تفعيل الصف  ومن ثم تفعيل العمود الذي يتواجد به الخلية المُراد تنفيذ الأمر بها. لقد ذكرنا أن تفعيل الخلية يأتي بتفعيل الصف الذى تتواجد به أولاً ثم تفعيل العمود. زمن التأخير بعد تفعيل الصف وتفعيل العمود، ذلك هو زمن tRCD ويُقدر بالطبع بعدد النبضات التى تعمل بها الذواكر أثناء زمن التأخير.

tRP يُعبر عن عدد النبضات التي تستهلكها الذواكر فى تفعيل صف جديد بعد الإنتهاء من تنفيذ أمر فى صف قديم. حيث إذا تم أمر ما في خلية ما تتواجد فى صف مُعين. إذا جاء أمراً جديداً فى خلية تقع فى صف آخر، فإن الذواكر يجب أن تستغرق زمن مُعين قبل تفعيل الصف الجديد، ذلك هو زمن tRP والذى يُقدر بعدد النبضات التى تعمل بها الذواكر أثناء ذلك الزمن.

tRAS يُعبر عن عدد النبضات التي تستهلكها الذواكر لكى تتمكن من تفعيل صف جديد بعد تفعيل صف معين بالفعل. حيث بعدما يقوم متحكم الذواكر فى تفعيل صف مُعين للقيام بأمر ما، فإنه يجب أن تستغرق الذواكر زمن مُعين لكى تتمكن من القدرة على تفعيل صف جديد ـ وهذا هو زمن tRAS والذى يُقدر بعدد النبضات التى تعمل بها الذواكر أثناء ذلك الزمن مثل باقى التوقيتات. ولو نظرنا الى الأمر بشكل بديهي فإن زمن tRAS يجب أن يكون مُساو أو أكثر من زمن tCAS & tRCD لأنه يُعبرون عن زمن الإستجابة للأمر بعدما يتم تفعيل الصف الذى يتواجد بها الخلية المُراد تنفيذ الأمر بها.".

إضاءات الـ RGB من الواضح أنها متواجدة بكثافة أيضاً في جميع الذواكر التي تأتي من هذه السلسلة الجديدة، لهذا نظن أنها ستكون خياراً رائعاً بالنسبة لمن يريد الحصول على شكل جمالي أنيق بداخل صندوق الكمبيوتر الخاص به.

على الورق، كل هذا رائع وجميل. يعكس إهتمام PNY بالشكل والأداء في نفس الوقت، لكن، هل بالفعل تستحق أن تفكر في هذه الذواكر من أجل تجميعتك القادمة أو حتى للتخلص من الذواكر التي تمتلكها الآن من أجلها؟ هذا ما سنجيب عليه في مراجعتنا التي ستبدأ مراسمها في السطور القادمة.

نظرة قريبة على ذواكر PNY XLR8 RGB EPIC-X DDR4 RAM !

بعد فتح الصندوق الخاص بهذه الحزمة، يمكننا أن نرى أن ذواكر PNY XLR8 DDR4 RAM تأتي بمشتت حراري باللون الأسود يتوسطه شعار الشركة المصنعة باللون الأحمر وتعتليه منطقة الإضاءة القابلة للبرمجة من فئة الـ RGB. جسم المشتت نفسه ليس بمستطيل، بل يشبه أجنحة الصقر الجارح الذي يوشك على الهجوم على فريسته أو البيانات في حالة هذه الذواكر.

هذه الأجنحة يأتي في أعلاها منطقة الإضاءة التي تأخذ نفس الشكل بالضبط وكأنها تكمله. هذه هي المنطقة الوحيدة التي تأتي بهذه الإضاءة ولا يتم إضاءة الجزء السفلي للذواكر كما نرى مع العديد من القطع في سوق الهاردوير في الوقت الحالي. الفكرة هنا أن هذه الإضاءة يجب أن تكون كافية للظهور بشكل جيد بداخل صندوق الكمبيوتر الخاص بك، خصوصاً وأنها تأتي على سطح المشتت ولا تحيطه من جميع الجوانب.

تأتي هذه الذواكر بأبعاد 14.5x4.6x0.635 سنتيمتر. لا نحبذ وضعها في الأجهزة الصغيرة للغاية ويجب أيضاً أن نتأكد من إمكانية تركيبها مع مبرد المعالج الخاص بك لأن مبرد المعالج قد يشكل أزمة معها بسبب التركيب إن كان لا يرتفع بشكلٍ كافي عن اللوحة نفسها.

تعمل هذه الذواكر بجهد الـ 1.35 فولت لتوفير الطاقة للشريحة ولوحدات الإضاءة نفسها. خماسي الـ LED في منطقة الإضاءة له نصيب في هذا الجهد، أليس كذلك؟

بالحديث عن الـ RGB….ذواكر PNY XLR8 RGB EPIC-X DDR4 RAM تمتاز بإضاءة أكثر من رائعة من ناحية السطوع. قبل الوصول لتجارب الأداء، يجب أن نقوم بمشاركتكم هذه الصورة التي تعكس مدى جودة هذه الذواكر من ناحية الإضاءة. حتى الآن، تحصل XLR8 على العلامة الكاملة منا بخصوص التصميم والشكل الجمالي بسبب ما تقدمه من إضاءة كثيفة.

لا نحتاج لأن نقول أيضاً أن هذه الذواكر تتوافق مع معظم البرمجيات الخاصة بمزامنة الإضاءة، فلا تقلق من دعم لوحتك لإضاءتها لأنها في الأغلب تدعمها إن كانت من المصنعين الكبار.

أخذت نظرتك؟ حان الآن موعد الإختبار!

الصفحة التاليه
الصفحة السابقة
الصفحة التاليه

كما ذكرنا، تعمل ذواكر PNY تلك بتردد 3200 ميجاهرتز على تردد الـ 1.35 فولت قبل كسر سرعتها. نمتلك الآن ذاكرتين فقط بسعة 8 جيجابايت لكل واحدة فيهم، 16 جيجابايت من الذواكر العشوائية من خلال قطع PNY XLR8 RGB EPIC-X إن لم تكن تريد إرهاق نفسك بالرياضيات الصعبة للغاية.

عند كسر سرعة هذه الذواكر، وصلت إلى تردد X بجهد X فولت. قمنا بكسر سرعة هذه الذواكر للحصول على أفضل أداء ممكن من هذه الذواكر لكي نقوم بمقارنتها مع باقي المنتجات التي توفرها الشركات الكبيرة مع الذواكر الخاصة بها. هيا بنا لنلقي نظرة على أداء هذه الذواكر مع السيناريوهات التالية:

  • مع برامج تحرير الفيديو وُصناع المحتوى Rendering.
  • مع برامج ضغط وفك الضغط للملفات RAR.
  • مع برامج قياس سرعات القراءة و الكتابة للذواكر Bandwidth.

جميع الاختبارات السابقة سوف تتكرر مع سيناريوهات ترددات التشغيل الذواكر التالية:

  • تردد التشغيل المرجعى لملف XMP.
  • كسر سرعة الذواكر إلى أقصى تردد التشغيل مع الفولتية 1.450V.

أما بالنسبة للمنصة التي ستستضيف هذه الذواكر، فهي تأتي بالمواصفات الأتية:

  • معالج: AMD Ryzen 9 3900X @3.8 GHz.
  • معالج رسومي: NVIDIA GeForce RTX 2080 Ti.
  • اللوحة الأم: MSI X570 MEG Godlike.
  • وحدة تخزين: ADATA XPG SX8200 PRO 512GB.
  • مبرد المعالج: NZXT Kraken X73.

على الورق، وبدون كسر السرعة في أي من السيناريوهات الماضية بعد، استطعنا الوصول لنتائج غريبة نوعاً ما.

بدايةً مع إختبارات الأداء الخاصة ببرمجيات AIDA64 لقياس الضغط على الذواكر لكي نرى إن كانت ستتحمل أعمال الرندرة الثقيلة أو التعامل مع البيانات الكبيرة للغاية. بدايةً، بالنسبة لعمليات القراءة الخاصة بالبيانات، 48044 ميجابايت في الثانية ليست نتيجة سيئة بالنسبة لباقي الذواكر التي قمنا بإختبارها بنفس السعة والتردد أيضاً.

بالنسبة لعمليات كتابة البيانات ونقلها، هي قريبة بالفعل من الذواكر المشابهة، لكنها قريبة من الأسفل. 46809 ميجابايت مع كتابة البيانات و43413 ميجابايت مع نقل البيانات؟ أقل نتيجة حصلنا عليها من ذواكر بهذه السعة والترددات.

بالنسبة لنطاق البيانات الخاص بهذه الذواكر، فهي أيضاً أضعف ذاكرة رأيناها من هذه الناحية. 34.28 جيجابايت في الثانية كانت السرعة التي تم تسجيلها لهذه الذواكر الجديدة من PNY، لكن باقي الذواكر تلعب في منطقة الـ 35 جيجابايت؟ لماذا تقلل PNY من سرعتها إذاً؟

وقت إستجابة هذه الذواكر هو الأسوأ. 43.8 ثانية؟ حقاً؟ أبطأ ذاكرة في تاريخ إختبارات عرب هاردوير؟ لماذا؟ جميع الذواكر تلعب في منطقة الـ 20 ثانية وذواكر PNY تدخل في منطقة الـ 40 ثانية؟ هل تمزح؟ أعني...هذا الأمر يعني أن كل البيانات التي لن تتواجد بداخل ذاكرة المعالج المخفية ستحتاج إلى ضعف الوقت التي تحتاجه كل الذواكر التي قمنا بإختبارها للحصول على هذه الملفات…

121 ثانية كانت كافية لرندرة مقطع الـ BMW الخاص بـ Blender. يعتبر رقم طبيعي للغاية، لا يوجد أي شيء "شيق" بخصوصه.  أرقام فك الضغط الخاصة بهذه الذواكر على برنامج WinRAR وصلت إلى 27923 كيلوبايت في الثانية وهذا رقم عادي بالنسبة لأي مجموعة ذواكر بهذه السعة والترددات. أما بالنسبة لـ 7-Zip، سرعة الـ 108163 كيلوبايت في الثانية تعتبر سيئة بالنسبة لما رأيناه من باقي الذواكر من قبل.

الصفحة السابقة
الصفحة التاليه
الصفحة السابقة

إن كنت تريد حزمة رخيصة بإضاءات الـ RGB ولا تهتم بأي شيء بخصوص الأداء ولن تقوم بأعمال قاسية، يمكنك شراء هذه الذواكر. لن توفر لك التجربة الأفضل وهذا ما يجب أن أنوهك بخصوصه، لكن، قد تفيدك إن كنت تريد ما قمت بذكره لتوي وتريد أن تضحي بالأداء من أجل الشكل.

بالحديث عن الشكل، الشكل جيد بالنسبة للسعر والإضاءة ممتازة. لا يمكنني التشكيك في هذا الأمر بأي شكل من الأشكال...لكنها مجرد أشكال يا صديقي. أشكال فقط لكي تعكس هوية "الجيمر" الخاصة بك، بعيداً عن هذا، لا تقدم هذه الذاكرة أي شيء يمكنني أن أثني عليها بالذات من أجله.

أداء الذاكرة عادي جداً في التعامل مع الملفات ويكاد يكون -إن لم يكن في الأصل- في أدنى الفئات. توقيتات هذه الذواكر سيئة للغاية ولا يمكن غفرانها بأي شكل من الأشكال. كسر السرعة لم ترى له نتائج لأنه بدون قيمة. نعم، ما قرأته صحيح. كسر السرعة على ذواكر PNY XLR8 RGB EPIC-X عديم القيمة ولن يفيدك بأي شكل من الأشكال ولم يكن متزناً من الأساس.

ما قد يشفع لهذه الذواكر عند البعض هو سعرها ليس أكثر. بعيداً عن خصومات الجمعة "السوداء" التي ليست بسوداء عندنا في الشرق الأوسط، هذه الذواكر تأتي بسعر قريب من الـ 80 دولار أمريكي لهذه الحزمة وأغلى حزمة تأتي بسعر الـ 125 دولار أمريكي لسعة الـ 32 جيجابايت المقسمة على وحدتين.

الفكرة في هذا السعر أننا قد نرى وحداتٍ بنفس الترددات ولكن بنسخٍ قديمة وبتصميماتٍ أفضل، ولا حاجة لأن أذكر الأداء الأفضل الذي ستقدمه هذه الذواكر حتى لو مر على إصدارها فترة وصلت إلى عامين. طالما أمتلك منصة جيدة من AMD أو Intel وتأتي هذه الذواكر بترددات جيدة أو توفر كسر سرعة مستقر على ملفات XMP من مصنع قوي وله إسمه، ففي الأغلب ستكون أفضل من هذه الحزمة. حظ سعيد لـ PNY في المرة القادمة ونتمنى أن لا تكون هذه هي أخر محاولة لها في سوق الذواكر العشوائية.

التقييم

الأداء
السعر
جودة التصنيع
التصميم

7/10

الإيجابيات

  • تصميم جيد.
  • إضاءة خلابة.
  • سعر مناسب لجميع الفئات.
  • توافق مع معظم المصنعين الكبار.
  • ضمان مدى الحياة

السلبيات

  • أداء من أدنى الفئات التي رأيناها.
  • توقيتات سيئة للغاية.
  • كسر السرعة بدون أي فائدة.
الصفحة السابقة
Advertisement