الرئيسية » تقنية » انفيديا تعلن عن أقوى الحواسب الخارقة DGX-1/DGX Station/HGX-1 للذكاء الاصطناعي

انفيديا تعلن عن أقوى الحواسب الخارقة DGX-1/DGX Station/HGX-1 للذكاء الاصطناعي

بواسطة محمد هشام شوقي في 11 May,2017
featured image
تقنية

من الإعلانات المهمة التي كشف عنها المدير التنفيذي جين-سون هوانغ في مؤتمر GTC 2017 كانت مجموعة من الحواسب الخارقة التي تتمتع بمواصفات هائلة وقوة غير مسبوقة. التشكيلة الجديدة وصلت مع الحاسوب الخارق DGX-1 المشغل بواسطة بطاقات Tesla V100 من معمارية Volta القادر على تقديم تحسين في سرعة العمليات الحسابية بثلاث مرات لأعباء عمل الذكاء الاصطناعي المتطلبة للغاية في عالمنا اليوم.

كما أطلقت انفيديا حاسوب أخر وهو DGX Station كأول حاسوب خارق شخصي موجه نحو حوسبة الذكاء الاصطناعي في العالم القادم مع بطاقات Tesla V100 من معمارية Volta أيضاً, وأخيراً لدينا الحاسوب الخارق HGX-1 المخصص لمجال الحوسبة السحابية وهو أيضاً يستخدم بطاقات Tesla V100 من معمارية Volta. إذا هذه التشكيلة الجديدة من حواسب الخارقة DGX ستحقق أداء حوسبة لا مثيل له للتقدم في أكثر أبحاث الذكاء الاصطناعي تحدياً في العالم وهو أمر أصبح يشهد لانفيديا لتكون من ضمن أوائل الشركات التي تقدم أفضل الحلول بفضل معالجاتها الرسومية الخارقة خاصة هذا المخلوق المدهش المعروف بإسم Volta.

كل تلك الحواسب الخارقة تتميز ببطاقات Tesla V100 المخصصة لمركز البيانات والمستندة على معمارية Volta مع تضمنها لحزمة برامج ذكاء اصطناعي محسنة كلياً لتوفر مع تلك الحواسب منطلق نحو ثورة جديدة في سرعة وقدرة حوسبة تلك المعطيات. بالأرقام تؤكد انفيديا أن تلك الحواسب تقدم قوة حوسبة ذكاء اصطناعي المعروفة باختصار AI أسرع بثلاث مرات عن جيل حواسب DGX السابقة، مما يوفر أداء تعلق عميق يصل إلى حاسوب يعمل بـ 800 معالج مركزي في نظام واحد!! رقم مهيب حقاً.

كلاً من الحاسوب الخارق DGX-1/DGX Station يستفيدان من حزمة التعلم العميق السحابية الموحدة والمقدمة بواسطة NVIDIA GPU Cloud التي تم إطلاقها حديثاً ضمن نفس المؤتمر التي تطرق لها السيد جين. ببساطة NGC هي منصة مسرعة عن طريق المعالج الرسومي والتي تعمل في أي مكان. فباحثي وعلماء البيانات يستطيعون الآن وبسرعة من بناء، تدريب ووضع نماذج شبكات عصبية لمعالجة بعض أكثر تحديات الذكاء الاصطناعي تعقيداُ لتكون NGC قادرة على فهرسة وحدات مجال التعلم العميق المحسنة والمتكاملة كلياً.

الجيد بنظرنا أن حزمة التعلم العميق NGC محسنة لكي تعمل على أي بيئة حوسبة مسرعة، من الحاسوب المكتبي المزود ببطاقة TITAN Xp أو GTX 1080 Ti إلى أنظمة NVIDIA DGX أو أنظمة سحابية، مما يوفر لكل المتسخدمين المهتمين بهذا الشأن المرونة أثناء الحاجة إلى التعلم العميق.

هناك حزمة التعلم العميق السحابية NGC وهي تضم مجالات التعلم العميق الأحدث مع مجموعة تطوير برامج انفيديا الخاصة في وحدة محدثة دائماً للمستخدمين. فعلى سبيل المثال كلاً من عملاء الحواسب الخارقة DGX يمكنهم أن يشغلوا ويبدأوا على الفور مع برامج التعلم العميق الأحدث للتدريب، الاستدلال وغيرها من أعمال حوسبة الذكاء الاصطناعي AI مما يوفر عليهم أسابيع من الوقت ومئات آلاف الدولارات في الجهود المبذولة في مجالاتهم المختلفة.

بتفاصيل واضحة إلى أي حد هذه الحواسب الخارقة قوية فعلاً؟

لن نبالغ بقولنا أنها من أحد أفضل الحواسب الخارقة التي أطلقتها انفيديا في مجال الذكاء الاصطناعي, فالإصدار السابق لحاسوب DGX-1 أتى مع 8 بطاقات Tesla P100 من معمارية باسكال وقدم كمواصفات الشيء الكثير فهو كان قادر على تقليص حوسبة 1.33 مليار صورة في اليوم خلال ساعتين بينما الإصدار الأقدم كان يحتاج إلى 22 ساعة, وخلال مقارنته مع الإصدار الجديد لحاسوب DGX-1 فهو قادر على تشغيل مجموعة واسعة من تدشينات الذكاء الاصطناعي الحديثة في المجالات المهنية الرائدة، مزودي الخدمات السحابية ومنظمات الأبحاث في جميع أنحاء العالم, يكفي أن أقول لكم أن الحاسوب الخارق القادم على شكل صندوق قادر على استبدال 400 سيرفر بفضل قوته.

تريد شيء اكثر انبهار؟ خلال الصورة المرفقة نلاحظ ذكر انفيديا بأن ما كانت تحتاجه بطاقة TITAN X للقيام به خلال 8 أيام هذا الحاسوب الخارق قادر على تنفيذه خلال ساعتين فقط طبعاً يقصد هنا بقوة حوسبة الذكاء الاصطناعي والتعلم العميق! هذا الحاسوب الخارق يضم 8 بطاقات Tesla V100 التي تعمل بواجهة NVLink, وبداخل كل تلك البطاقات هناك 40,960 ألف نواة كودا مع حجم ذاكرة HBM2 كلي يصل إلى 128GB لنجد أنه قادر على توفير قوة حوسبة تصل إلى 960Tensor TFLOP وبسعر 149 ألف دولار المقرر أن يشحن للأسواق في الربع الثالث من هذا العام.

أما بخصوص DGX Station فهو أول حاسوب خارق شخصي موجه نحو حوسبة الذكاء الاصطناعي في العالم في مجال الذكاء الاصطناعي مع قدرة حوسبة في مجال التعلم العميق تعادل 400 معالج مركزي، واستهلاك أقل للطاقة بـ40 مرة تقريباُ ليناسب الشكل المكتبي بكل أناقة, كما تلاحظ حجمه مناسب حقاً للاستخدام الشخصي وعندما نقول للاستخدام الشخصي لا نقصد بذلك القيام بمهامك التقليدية إنما هو موجه نحو هؤلاء الذين يحتاجون للعمل بشكل متواصل ويرغبون بهكذا حجم وهكذا قوة في مكاتبهم الشخصية.

الهدف الأول من انفيديا لتقديم هذا الحاسوب الخارق المكتبي الشكل هو من أجل راحة استخدامه بشكل مريح وبقوة هائلة ليكون DGX Station هو المحطة الأكثر هدوء في العالم، حيث يمكن لعلماء البيانات استخدامه لسير الذكاء الاصطناعي ذات الحوسبة الكثيفة، بما في ذلك تدريب الشبكات العصبية العميقة، الاستدلال والتحليل المتقدم. كمواصفات يتضمن الحاسوب 4 بطاقات Tesla V100 تعمل بواجهة PCI-E وتضم 20,480 ألف نواة كودا مع ذاكرة HBM2 بحجم كلي يصل إلى 64GB, مع 3 منافذ Display Port ويعمل بنظام تبريد مائي وبسعر 69 ألف دولار.

وبقي حاسوب HGX-1 المخصص للحوسبة السحابية والتعلم العميق, ليزود بثمانية بطاقات Tesla V100 تضم 40,960 ألف نواة كودا مع ذاكرة HBM2 بحجم 128GB, لكن للأسف لم يتم الكشف عن سعر هذا الحاسوب.

أخيراً نستطيع أن نقول أن كلاً من الحاسوب الخارق DGX-1 و DGX Station يمكن أن يشغل عدة وظائف بنفس الوقت مع تعيين مرن لموارد المعالجات الرسومية المتضمنه معمها، مما يسمح للمنظمات بأن تلبي مطالب مشاريع التعلم العميق الصعبة، والتي تتضمن كل من الاستدلال والتدريب. لكن قبل الختام نرغب بأن نضيف بعض المعلومات المهمة عن نواة بطاقة V100 المستخدمة مع كل تلك الحواسب.

معمارية انفيديا Volta..الاكثر قوة في العالم

صورة لنواة GV100

تعتبر معمارية Volta الجيل السابع لمعمارية المعالجات الرسومية من انفيديا، الأولى في العالم بدقة تصنيعها 12nm, لتأتي لنا مزودة بحوالي 21 مليار ترانزيستور لتقدم أداء مكافئ لـ100 معالج مركزي من ناحية قدرة حوسبة التعلم العميق. كما انها توفر تحسناً بخمس مرات عن معمارية باسكال، وبـ15 مرة عن معمارية ماكسويل، الذي تم إطلاقه منذ عامين, المدهش أن هذا الأداء وفقاً لانفيديا يتفوق بأربع مرات من تحسينات الاداء التي كان يمكن أن يتوقعها قانون مور مع هذه الدقة!

صورة لوحدة SM التي تضم 64 معالج تدفق

الجديد مع هذه البطاقة هو تضمنها لحوالي 640 نواة Tensor لتسمح للنواة بأن تقدم 120teraflops من اداء التعلم العميق المكافئ لـ 100 معالج مركزي! فنواة GV100 المستخدمة والمصنوعة من معمارية Volta تتميز بتضمنها لأنوية كودا وانوية Tensor بتصميم واحد وهو الأول من نوعه ولم يسبق أن أقدمت انفيديا على هذه الخطوة الجديدة من قبل, مما أفادها كثيراً في توفير أداء حاسوب خارق للذكاء اصطناعي عن طريق معالج رسومي واحد. ولا ننسى كذلك دور NVLink الجيل التالي المطور مع سامسونج الذي يوفر اتصال عالي السرعة ليربط المعالج الرسومي بالمعالجات الرسومية الاخرى مع المعالج المركزي بناتج اكثر بمرتين عن الجيل السابق ليحقق عرض نطاق ترددي أعلى بنسبة 50% للذاكرة عن الجيل السابق من المعالجات الرسومية.

حتماً حالما تنتهي من قراءة هذا المقال ستعجز ربما الكلمات عن قول شيء 😱..مع ذلك نرغب بمعرفة رأيكم الخاص ونظرتكم حول ما تقوم به انفيديا في مجال الذكاء الاصطناعي والتعلم العميق شاركونا الأن 🤗

ما هو انطباعك؟
Happy
10%
Thumbs Up
20%
Laugh
0%
Unsure
10%
Surprised
40%
Sad
0%
Devil
20%
  • Quast

    العلم يتقدم بسرعة فوق طاقات البشر

  • سامي

    عندما تسمع ذكاء صناعي عادة ما يتردد اسم جوجل على ذهني……. لكن هذه اول مره اسمع بها عن انفيديا في هذا المجال.

  • Mhdem Fathy

    معالج ryzen اول معالج يعمل بالذكاء الاصطناعي