الرئيسية الأخبارتويتر يختبر ميزة جديدة يمكنها إكتشاف وإخفاء الرسائل المباشرة المسيئة للمستخدم

أظهرت دراسة قامت بها منظمة العفو الدولية، أن تويتر عبارة عن مكان سام يُعاني فيه الكثير من المستخدمين وخاصة النساء تهديدات موجهة وإساءة وعنف ويبدو أن الموقع قرر كبح سوء الإستخدام الموجود بشبكته الإجتماعية.

تويتر

حيث أعلن تويتر أمس أنه يختبر ميزة جديدة لتصفية الرسائل المباشرة التي قد تبدو غير مناسبة ولائقة أوتحمل إساءة موجهة للمستخدم وسوف تُنقل تلك الرسائل المسيئة إلى قسم جديد بعنوان “رسائل إضافية”.

ولأن تويتر يسعى لتقليل العنف والإساءة لحماية مستخدميه، فلن يستطيع المستخدم رؤية محتوى الرسالة المسيئة وسوف يرى بدلا من ذلك عبارة “هذه الرسالة مخفية لأنها قد تحتوى على محتوى غير لائق” وهذا يمنح المستخدم حرية الإختيار بين عرض الرسالة أو حذفها نهائيا.

إقرأ أيضا : تويتر لن يتعامل مع تغريدات الرئيس الأمريكي دونالد ترامب العنصرية

ومن ضمن مجهودات المنصة الإجتماعية للحد من العنف، استخدام تقنية الذكاء الإصطناعي في وقت سابق من هذا العام للإبلاغ عن المحتوى والتغريدات المسيئة بشكل تلقائي ودون الإعتماد على العنصر البشري، وتلك الميزات تجعل من السهل الإبلاغ عن أي تهديدات أو تغريدات غير مناسبة على المستخدمين.

وتشبة تلك الخطوة من تويتر ميزة الأمان التي يستخدمها موقع المواعدة بامبل حيث يستعين بالذكاء الإصطناعي للكشف التلقائي عن الصور الغير لائقة والجنسية وطمسها بشكل تلقائي، ومن المتوقع أن يقوم تويتر خلال الفترة القادمة بإتخاذ المزيد من الإجراءات لحماية مستخدميه وخاصة النساء ممن يتعرضون للمضايقات بشكل غير طبيعي على الشبكة الإجتماعية.